المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نفض الغبار على تاريخ ريغة العريق بعد طول نسيان


الصفحات : 1 [2]

المطاعي
25-01-2013, 16:13
الخبر عن بني وَماَنوا وبني يَلُومي : من الطبقة الأولى من زناتة وما كان لهم من الملك والدولة بأعمال المغرب الأوسط ومبد أ ذلك وتصاريفه .

هاتان القبيلتان من بطون زناتة ومن توابع الطبقة الأولى ولم نقف على نسبها إلى جانا إلا أن نسابتهم متفقون على أن يلومي وورتاجن الذي هو أبو مرين أخوان وإن مديون أخوهما للأم ذكر لي ذلك غير واحد من نسابتهم‏.

‏وبنو مرين لهذا العهد يَعرُفون لهم هذا النسب ويُوجبون لهم العصبية به‏.

‏وكانت هاتان القبيلتان من أوفر بطون زناتة وأشّدهم شّوكة ومواطنهم جميعاً بالمغرب الأوسط‏.
‏وبنو ومانوا منهم إلى جهة الشرق عن وادي ميناس في منداس ومرات وما إليها من أسافل شلف .

وبنو يلومي بالعُدوة الغَربية منه بالجَعبات والبَطحاء وسيق وسيرات وجَبل هَوارة وبني راشد‏.‏

وكان لمغراوة وبني يفرن التَقدم عليهم في الكثرة والقوة‏.

‏ولما غلب بَلقين بن زيري مَغراوة وبني يَفْرن على المغرب الأوسط وأزاحهم إلى المغرب الأقصى بقيت هاتان القبيلتان بمواطنهما واستعملتهم صَنهاجة في حُروبهم حتى إذا تقلص مُلك صنهاجة عن المغرب الأوسط اعتزوا عليهم‏.

‏واختص الناصر بن علناس صاحب القَلعة ومُختط بجاية بني ومانوا هؤلاء بالولاية فكانوا سَيفاً لقومه دون بني يلومي‏.

‏وكانت رياسة بني ومانوا في أبيت منهم يُعرفون ببني مَاخوخ‏.‏

وأصهر المنصور بن الناصر إلى ماخوخ منهم في أخْته فزوجها إياه فكان لهم بذلك مَزيد ولاية في الدولة‏.

‏ولما ملك المُرابطون تلمسان أعوام سبعين وأربعماية وأنزل يوسف بن تاشفين بها عامله مُحمد بن تِينَعمر المَسوفي ودَوّخ أعمال المَنصور وملك أمصارها إلى أن نازل الجَزائر وهلك فولي أخوه تاشفين على عمله فغزا أشير وافتتحها وخربها‏.

‏وكان لهذين الحَيَّيْن من زناتة أثر في مُظاهرته وإمْداده ،أحْقد عليهم المنصور بعدها وغزا بني ومَانوا في عساكر صَنهاجة وجَمع له ماخوخ فهزمه واتبعه منهزماً إلى بجاية فقُتل لمدخله إلى قصره وقتل زوجُه أخْت ماخوم تشفياً وضَغناً‏.

‏ثم نهض إلى تلمسان في العساكر واحتشد العَرب من الأثبج ورياح وزُغبة ومن لحق به من زناتة وكانت الغَزاة المشهورة سنة ست وثمانين أبقى فيها على ابن تينعمر المَسوفي بعد استمكانه من البلد ‏.

‏ثم هلك المنصور وولي ابنه العزيز وراجع ماخوخ ولايتهم وأصهر إليه العزيز أيضاً في ابنته فزوجها إياه‏.

‏واعتز البَدو في نواحي المغرب الأوسط واشتعلت نار الفتنة بين هذين الحَيَّيْن من بني ومَانْواَ وبني يلُومي فكانت بينهم حُروب ومشاهد‏.

‏وهلك ماخوخ وقام بأمره في قومه بنوه تاشفين وعلي وأبو بكر وكان أحْياء زناتة الثانية من بني عبد الواد وتوجين وبني راشد وبني ورسيفان من مغراوة مَدَداً للفريقين وربما مَادَ بنو مرين إخوانهم بني يلومي لقرب مواطنهم منهم إلا أن زناتة الثانية لذلك العهد مَغلبون لهذين الحَيَّين وأمرهم تبع لهم إلى أن ظهر أمر الموحدين‏.‏

وزحف عبد المُؤمن إلى المغرب الأوسط في أتباع تاشفين بن علي وتقدم أبو بكر بن ماخوخ ويوسف بن يدر من بني ومانوا إلى طاعته ولحقوه بمكانه من أرض الريف فسرح معهم عساكر المُوحدين لنظر يوسف بن وانودين وابن يغمور فأثخنوا في بلاد بني يلومي وبني عبد الواد ولحق صريخهم بتاشفين بن علي بن يوسف فأمدهم بالعساكر ونزلوا منداس‏.‏

واجتمع لبني يلومي بنو ورسيفان من مغراوة وبنو توجين من بني بادين وبنو عبد الواد منهم أيضاً وشيخهم حَمامة بن مُطهر وبنو يَكاسن من بني مرين وأوقعوا ببني ومانوا وقتلوا أبا بكر بن ماخوخ في ستمائة منهم واستنقذوا غنائمهم‏.

‏وتحصن المُوحدون وفُل بني ومانوا بجبال سيرات ولحق تاشفين بن ماخوخ صريخاً بعبد المؤمن وجاء في جملته حتى نازل تاشفين بن علي بتلمسان‏.

‏ولما ارتحل في أثره إلى وهران، سَرَّح الشيخ أبا حفص في عساكر الموحدين إلى بلاد زناتة فنزلوا منداس وسط بلادهم وأثخنوا فيهم حتى أذعنوا للطاعة ودخلوا في الدعوة‏.

‏ووفد على عبد المؤمن بمكانه من حصار وهران بمشيختهم يقدمهم سيد الناس بن أمير الناس شيخ بني يلومي وحمامة بن مطهر شيخ بني عبد الواد وعطية الحَيو شيخ بني توجين وغيرهم فتلقاهم بالقبول‏.

‏ثم انتقضت زناتة بعدها وامتنع بنو يلومي بحصنهم الجعبات ومعهم شيوخهم سيد الناس وبدرح ابنا أمير الناس فحاصرهم عساكر الموحدين وغلبوهم عليها وأشخصوهم إلى المغرب‏.

‏ونزل سيد الناس بمراكش وبها كان مهلكه أيام عبد المؤمن‏.

‏وهلك بعد ذلك بنو ماخوخ‏.

‏ولما أخذ أمر هذين الحيّين في الإنتقاض جاذب بني يلومي في تلك الأعمال بنو توجين وشاجروهم في أحواله ثم واقعوهم الحرب في جوانبه‏.

‏وتولى ذلك فيهم عطية الحيو كبير بني توجين وصلى بنارها منهم معه بنو منقوش من قومه حتى غلبوهم على مواطنهم وأذلوهم وأصاروهم جيراناً لهم في قياطنهم واستعلى بنو عبد الواد وتوجين على هذين الحيَّين وغيرهم بولايتهم للمُوحدين ومُخالطتهم إياهم فذهب شأنهم وافترق قيطونهم أوزاعاً في زمانه الوارثين أوطانهم من بني عبد الواد وتوجين والبقاء لله .

المطاعي.
يُتبع.......

المطاعي
26-01-2013, 08:33
ـ بني يَالْدَّسْ من بُطون بني وَمَانوَا من زناتة:

ومن بطون بني ومانوا هؤلاء قبائل بني يالدس وقد يزعم زاعمون أنهم من مغراوة ومواطنهم مُتصلة قبلة المغرب الأقصى والأوسط وراء العِرق المُحيط بعُمرانهم.

اختطوا في تلك المواطن القُصور والأُطُم واتخذوا بها الجَنات من النخيل والأعْناب وسائر الفواكه‏.‏
فمنها على ثلاث مراحل قِبلة سِجلماسة وتُسمى وطن تْوات وفيه قُصور مُتعددة تُناهز المِئتين آخذة من الغَرب إلى الشرق وآخرها من جانب الشرق يُسمى تَمنطيت وهو بلد مُستبحر في العِمران وهو ركاب التُجار المُترددين من المغرب إلى بلد مالي من السُودان لهذا العهد.

ومن بلد مالى إليه بينه وبين ثِغر بلد مالي المُسمى غَار المَفازة المَجهولة لا يهتدى فيها للسُبل ولا يَمر الوَارد إلا بالدليل الخبير من المُلثمين الظواعن بذلك القَفر يستأجره التجار على البذرقة بهم بأوفى الشروط‏.‏

ولقد كانت بلد بُودي وهي أعلى تلك القصور بناحية المغرب من ناحية السوس هي الرُكاب إلى والاَتن الثغر الأخير من أعمال مالي‏.

‏ثم أُهملت لِما صَارت الأعْراب من بادية السُوس يَغيرون على سَابلتها ويعْترضون ِرفاقها فتركوا تلك ونهجوا الطريق إلى بلد السودان من أعلى تمنطيت‏.‏

ومن هذه القُصور قبلة تلمسان وعلى عشر مراحل منها قُصور تيقُورارين وهي كثيرة تُقارب المائة في بسيط واد مُنحدر من الغرب إلى الشرق واسْتبحرت في العِمران وغَصَّت بالساكن‏.

‏وأكثر سُكان هذه القصور الغربية في الصحراء بنو يَالْدَس هؤلاء ومعهم من سائر قبائل زناتة والبربر مِثل ورْتطغير ومُصَاب( بني مْزاب حاليًا ) وبني عبد الواد وبني مْرين وهم أهل عديد وعُدة وبُعْد عن هضيمة الأحكام وذل المغارم وفيهم الرَجَّالة والخَيَّالة وأكثرهم مَعَاشهم من فلح النَخْل وفيهم التجر إلى بلد السُودان وضواحيها كلها مَشتاة للعَرب ومُختصة بعُبيد الله من المَعقل عَينتها لهم قِسمة الِرحلة‏.

‏وربما شاركهم بنو عَامر من زُغبة في تيقورارين فتصل إليها ناجعتهم بعض السنين‏.

‏وأما عُبيد الله فلا بُد لهم في كل سنة من رحلة الشتاء إلى قصور تْوات وبلد تَمنطيت ومع ناجعتهم تخرج قُفول التُجار من الأمْصار والتُلول حتى يخطوا بتمنطيت ثم يُبذرقون مِنها إلى بلد السُودان‏.‏

وفي هذه البلاد الصَحراوية إلى وراء العِرق عملية غريبة في استنباط المياه الجَارية لا توجد في تُلول المغرب وذلك أن البئر تُحفر عميقة بعيدة الهوى‏.

‏وتُطوى جوانبها إلى أن يوصل بالحَفر إلى حِجارة صَلدة فُتحت بالمعَاول والفُؤوس إلى أن يرق جَرمها ثم تصعد الفعلة ويقذفون عليها زُبرة من الحديد تُكسر طَبقها عن الماء فينبعث صاعداً فيُفعم البئر ثم يَجري على وجه الأرض وادياً‏.‏

ويزعمون أن الماء رُبما أعْجل بسرعته عن كل شيء‏.

‏وهذه العملية الغريبة موجودة في قُصور تْوات وتيُورارين ووارقلة وواد ريغ‏.

‏والعالم أبو العجائب‏.‏ والله الخلاق العليم‏.‏

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
26-01-2013, 09:28
الخبر عن أولاد مند يل من الطبقة الثانية من مغراوة من زناتة :

وما أعادوا لقَومهم من مغراوة من المُلك بموطنهم الأول من شلف وما إليه من نواحي المغرب الأوسط ، لما ذهب المُلك عن مغراوة بانقراض مُلوكهم آل خزر واضْمحلت دولتهم بتلمسان وسِجلماسة وفاَس وطَرابلس وبقية قبائل مَغراوة مُتفرقة في مواطنهم الأولى بنواحي المَغْربين وِإفريقية والصَحراء والتُلول والكَثير منهم بعُنصرهم ومركزهم الأول بمَوطن شْلف وما إليه فكان به بنو ورسيفان وبنو ورتزمان وبنو يلنت ويقال إنهم من ورتزمان وبنو بوسعيد وبنو زنداك وبنو سنجاس ورُبما يقال إنهم من زناتة وليسوا من مَغراوة.

وكان من بنوخزرون المُلوك بطرابلس قدأقام بجبل أوراس مُدة ثم انتقل إلى زْواوة فأقام بينهم أعواما‏.‏

ثم ارتحل عنهم فنزل على بقايا قومه مغراوة بشلف من بني ورسيفان وبني ورتزمين وبني بو سعيد وغيرهم فتلقوه بالمَبرة والكَرامة وأوْجبوا له حَق البيت الذي ينتسب إليه‏.

‏وأصهر إليهم فأنكحُوه وكَثر وَلده وعُرفوا بينهم ببني محمد ثم بالخزرية نسبة إلى سلفه الأول‏.
‏وكان من وَلده عبد الصمد بن وارجيع بن عبد الصمد وكان مُنتحلا للعبادة والخيرية وأصهر إليه بعض ولد مَاخوخ ملوك بني ومَانوا بابنته فأنكحه إياها فعظم أمْره عندهم بقومه ونسبه وصهره‏.

‏وجاءت دولة المُوحدين على إثرذلك فرَمَقوه بعين التَجِلة لما كان عليه من طُرق الخير فأقطعوه بوادي شلف وأقام على ذلك‏.

‏وكان له من الوَلد وارجيع وهو كبيرهم وعزيز ويَغريان وماقُور ومن بنت ابن ماخوخ عبد الرحمن وكان أجَلهم شأنا عنده وعند قومه عبد الرحمن هذا لِما يوجبون له بولادة ماخوخ ويزعمون أنه لَما وُلدَ خَرجت به أمُه إلى الصَحراء فألقته إلى شَجرة وذهبت في بعض حَاجتها فأطاف به يَعسوب من النَحل مُتواقعين عليه‏.‏

وبَصَرت به على البُعد فجَاءت تعْدو لِما أدْركها من الشَفقة وقال لها بعض العَرافين احْتفظي عليه فوالله ليكونن له شأن‏.

‏ونشأ عبد الرحمن هذا في حق هذه التَجِلة مدللاً بنسبه وبأسه‏.‏

وكَثر عشيره من بني أبيه واعْصوصب عليه قبائل مَغراوة فكان له بذلك شوكة وفي دولة المُوحدين تَقْدِمَة لما كان يُوجب لهم على نفسه من الانحياش والمُخالطة والتَقدم في مذاهب الطاعة‏.

‏وكان السَّادة منهم يَمُرون به في غَزَواتهم إلى إفريقية ذَاهبين وراجعين فينزلون منه خير نَزْل وهم يَنقلبون بحَمده والشُكر لمذهبه فيَزيد خُلفاؤهم اغتباطًا به‏.

‏وأدْرك بعض السّادة وهو بأرض قومه.

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
26-01-2013, 10:15
الخبرعن بني واسين من زناتة :

ـ1ـ الخبر بني عبد الواد من بني واسين من الطبقة الثانية :

وما كان لهم بتلمسان وبلاد المغرب الأوسط من المُلك والسُلطان وكيف كان مبدأ أمرهم ومصائر أحوالهم قد تقدم لنا في أول هذه الطبقة الثانية من زناتة ذِكر بني عبد الواد هؤلاء وأنهم من ولد بادين بن محمد إخوة بني تُوجين ومْزاب وزروال وبني راشد وأن نسبهم يرتفع إلى زجيك بن واسين بن ورسيك بن ججانا وذكرنا كيف كانت حَالهم قبل المُلك في مواطنهم تلك‏.

‏وكان إخوانهم بمْزاب وجَبل راشد وِفيقيق ومَلْوية وكان أيضًا من حَال فِتنتهم مع بني مَرين إخوانهم المجتمعين معهم بالنسب في زجيك بن واسين‏.

‏ولم يزل بنو عبد الواد هؤلاء بمواطنهم تلك وكان إخوانهم بنو راشد وبنو زروال وبنو مزاب مَنْجَدين إليهم بالنسب والحِلف وبنو توجين مُنابذين لهم أكثر أزمانهم ولم يزالوا جميعاً مُتغلبين على ضَاحية المَغرب الأوسط عامة الأزمان وكانوا تَبعاً فيه لبني ومانوا وبني يلومي حين كان لهم التَغلب فيه‏.

‏ورُبما يُقال إن شيخهم لذلك العهد كان يُعرف بيوسف بن ِتكفا حتى إذا نزل عبد المؤمن والمُوحدون نواحي تلمسان وسَارت عساكرهم إلى بلاد زناتة تحت راية الشيخ أبي حفص فأوقعوا بهم ، حسُنت بعد ذلك طاعة بني عبد الواد وانحياشهم إلى المُوحدين.

وكانت بُطونهم وشُعوبهم أظْهرها فيما يذكرون ستة‏:‏ بنو ياتقين وبنو وَلَلُو وبنو وَرْصَطف ومصموجة وبنو تُومرت وبنو القاسم‏.

‏ويقولون بلسانهم آيت القاسم وآيت حرف الإضافة النسبية عندهم‏.

ويزعم بنو القاسم هؤلاء أنهم من ولد القاسم بن إدريس‏.

‏ورُبما قالوا في هذا القاسم أنه ابن محمد بن إدريس أو ابن محمد بن عبد الله أو ابن محمد بن القاسم وكُلهم من أعقاب إدريس مَزعماً لا مُستند له إلا اتفاق بني القاسم هؤلاء عليه مع أن البادية بَعْداء عن مَعرفة مثل هذه الأنساب‏.‏والله أعلم بصحة ذلك‏.

‏وقد قال يغمراسن بن زيان أبو مُلوكهم لهذا العهد لما رُفع نسبهم إلى إدريس كما يذكرونه فقال برطانتهم ما معناه‏:‏ إن كان هذا صَحيحاً فيَنفعنا عند الله‏؛‏وأما الدنيا فإنما نِلناها بسيوفنا‏.‏

ولم تزل رياسة بني عبد الواد في بني القاسم لشَّدة شَوكتهم واعتزاز عُصبتهم وكانوا بطونا كثيرة‏:‏ فمنهم بنو يكنيمن بن القاسم‏.‏وكان منهم ِويغرن بن مسعود بن يكنيمن وأخواه يكنيمن وعُمر وكان أيضاً أعْدوي بن يكنيمن الأكبر ويقال الأصغر‏.‏

ومنهم أيضاً عبد الحق بن مَنغفاد من ولد ِويغرن‏.‏

وكانت الرياسة عليهم لعهد عبد المؤمن لعبد الحق بن منغفاد وأعْدوى بن يكنيمن‏.‏

وعبد الحق بن مَنغفاد هو الذي استنفد الغنائم من يد بني مْرين وقَتل المُخضب بمسوف حين بعثه عبد المؤمن مع المُوحدين لذلك‏.

‏والمؤرخون يقولون عبد الحق بن مَعاد بميم وعين مُهملة مَفتوحتين وألف بعدها دال وهو غَلط وليْس هذا اللفظ بهذا الضَبط من لُغة زناتة وإنما هو تصحيف مَنَغْفَاد بميم ونون بعدها مفتوحتين وغين بعدهما معجمة ساكنة وفاء مفتوحة والله أعلم‏.

‏ومن بطون بني القاسم بنو مُطهر بن يُمل بن يزقن بن القاسم‏.

‏وكان حَمامة بن مُطهر من شيوخهم لعهد عبد المؤمن وأبْلى في حروب زناتة مع المُوحدين ثم حسنت طاعته وانحياشه.

ومن بطون بني القاسم أيضاً بنو علي وإليهم انتهت رياستهم وهم أشُدهم عَصبية وأكثرهم جمعاً وهم أربعة أفخاذ‏:‏ بنو طاع الله وبنو دلول وبنو كمي وبنو مُعطي بن جوهر والأربعة بنو علي‏.
‏ونِصاب الرياسة في بني طاع الله لبني محمد بن زقدان بن تيدوكسن بن طاع الله‏.

‏هذا ملخص الكلام في نسبهم‏.

‏ولما ملك المُوحدون بلاد المغرب الأوسط وبلوا من طاعتهم وأنحياشهم ما كان سبباً لاستخلاصهم فأقطعوهم عامة بلاد بني يلومي وبني ومانوا وأقاموا بتلك المواطن وحدثت الفتنة بين بني طاع الله وبني كُّمي إلى أن قتل قندوز من بني كمي زيان بن ثابت كبير بني محمد بن زقدان وشيخهم‏.

‏وقام بأمرهم بعده جابر ابن عمه يوسف بن محمد فثأر من قندوز بزيان ابن عمه وقتله به في بعض أيامهم وحروبهم‏.

‏ويُقال قتله غيلة وبعث برأسه ورؤوس أصحابه إلى يغمراسن بن زيان بن ثابت فنصبت عليها القدور أثافي شفاية لنفوسهم من شأن أبيه زيان‏.

‏وافترق بنو كمي وفَر بِهم عبد الله بن قندوز كبيرهم فلحقوا بتونس ونزل على الأمير أبي زكرياء‏.
‏واستبد جابر بن يوسف بن محمد برياسة بني عبد الواد‏.

‏وأقام هذا الحَيُ من بني عبد الواد بضواحي المغرب الأوسط حتى إذا فشل بني عبد المُؤمن وانتزى يَحيى بن غانية على جِهات قَابس وطرابلس ورَّدَد الغزو والغارات على بسائط إفريقية والمغرب الأوسط فاكتسحها وعاث فيها وكَبس الأمْصار فاقتحمها وانتهب بلاد زناتة وقتل أمراءهم ودخل تلمسان ووهران واستباحهما وغيرهما من بلاد المغرب الأوسط وألَّح على تاهرت بالغَارة وإفساد السابلة وانتهاب الزَرع وحطَّم الِنعم إلى أن خَربت وعَفى رسمها لسنة الثلاثين من المائة السابعة‏.‏

وكانت تلمسان لذلك العهد نزلاً للحَامية ومناخاً للسَيد من القَرابة الذي يضم نثرها ويذب عن أنحائها‏.
‏وكان المَأمون استعمل على تلمسان أخاه السيد أبا سعيد وكان غَفلا ضَعيف التدبير‏.

‏وغلب الحسن بن حيون من مشيخة قومه كُومية وكان عاملاً على الوطن وكانت في نفسه من بني عبد الواد ضغائن جرَّها ما كان حدث لهم من التغلب على الضاحية وكان في حامية تلمسان لمَّة من بقايا لَمتونة تجافت الدَولة عنهم وأثبتهم عبد المؤمن في الديوان وجعلهم مع الحامية‏.

‏وكان زعيمهم في ذلك العهد إبراهيم بن إسماعيل بن علان وشفع عندهم في المشيخة المُعتقلين من بني عبد الواد فردُوه فغَضب وحَمى أنفه وأجمع الانتقاض والقيام بدعوة ابن غانية فجدد مُلك المُرابطين من قومه بقاصية الشرق فاغتار الحسن بن حيون لحينه وتقبض على السيد أبي سعيد وأطلق المشيخة من بني عبد الواد ونقض طاعة المأمون وذلك سنة أربع وعشرين‏.

‏فطَير إلى ابن غانية فأغذ إليه السير‏.
‏ثم بدا له في أمر بني عبد الواد ورأى أن مُلاك أمره في خضد شوكتهم وخفض جناحهم فحدث نفسه بالفتك بمشيختهم ومكر بهم في دعوة واعدهم لها‏.

وفَطن لتدبير ذلك جابر بن يوسف شيخ بني عبد الواد فواعده اللقاء والمؤازرة وطوى له على النث وخرج إبراهيم بن علان إلى لقائه ففتك به جابر‏.‏

وبادر إلى البلد فنادى بدعوة المَأمون وطاعته وكشف لأهلها القناع عن مكر ابن علان بهم وما أوقعهم فيه من ورطة ابن غانية فحمدوا رأيه وشكروا جابراً على صنيعه وجددوا البيعة للمأمون‏.

‏واجتمع إلى جابر في أمره هذا كافة بني عبد الواد وأحلافهم من بني راشد وبعث إلى المأمون بطاعته واعتماله في القيام بدعوته فخاطبه بالشُكر وكتب له العهد على تلمسان وسائر بلاد زناتة على رسم السَادة الذين كانوا يلون ذلك من القرابة فاضطلع بأمر المغرب الأوسط وكانت هذه الولاية ركابا إلى صَهوة المُلك الذي اقتعدوه‏.

‏ثم انتقض عليه أهل ندرومة بعد ذلك فنازلهم وهلك في حِصارها بسهم غريب أثبته سنة تسع وعشرين‏.

‏وقام بالأمر من بعده ابنه الحسن وجدد له المأمون عهده بالولاية ثم ضعف عن الأمر وتخلى عنه لستة أشهر من ولايته‏.

‏ودفع إليه عمه عثمان بن يوسف وكان سيء الملكة كثير العَسف والجُور فثارت به الرعايا بتلمسان وأخرجوه سنة إحدى وثلاثين وارتضوا لمكانه ابن عمه زكدان بن زيان بن ثابت المُلقب بأبي عَزة فاستدعوه لها وولوه على أنفسهم وبلدهم وسلموا له أمرهم‏.‏

وكان مضطلعاً بأمر زناتة ُمستبداً برياستهم ومستولياً على سائر الضواحي فنفس أبو مُطهر عليه وعلى قومه بني علي إخوانهم ما آتاهم الله من المُلك وأكرمهم به من السلطان‏.‏وجسدوا زكدان وسلفه فيما صار لهم من الملك فشاقوه ودعوا إلى الخروج عليه‏.‏

واتبعهم بنو راشد بن محمد أحْلافهم منذ عهد الصَحراء وجمع لهم أبو عزة سائر قبائل بني عبد الواد فكانت بينه وبينهم حرب سِجال هلك في بعض أيامها سنة ثلاث وثلاثين‏.‏

وقام بالأمر من بعده أخوه يغمراسن بن زيان فوقع التسليم والرضى به من سائر القبائل ودان له بالطاعة جميع الأمصار‏.‏وكتب له الخليفة الرشيد بالعهد على عمله وكان له ذلك سلماً إلى الملك الذي أورثه تلمسان.

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
26-01-2013, 11:26
-2- الخبر عن بني راشد من بني واسين أبناء عم بني عبد الواد بن بادين وذكر أوليتهم وتصاريف أحوالهم :

‏وأما راشد أبُوهم فهو أخو بَادين‏ أبو بني عبد الواد.

‏واختص بنوه ببني عبد الواد وكانت مَواطنهم بالصَحراء بالجَبل المَعروف برَّاشد اسم أبيهم‏( وهو جبل العْمور حاليًا).‏

وكانت مواطن مَديونة من قبائل البَربر قِبلة تَاسَّالة وبَنو ورنيد من بُطون إيدْمر قِبلة تِلمسان إلى قصر سَعيد‏.

‏وكان جَبل هَوارة مَوطناً لبني يلومي الذين كان لهم المُلك كما قدمناه‏.

‏ولما اضْمحل أمر بني يلومي وذهبت دولتهم زحَف بنو راشد هؤلاء من مَوطنهم بجبل راشد إلى بسائط مَديونة وبني ورنيد ،فشنوا عليهم الغارات وطالت بينهم الحَرب إلى أن غلبوهم على مواطنهم وألجؤوهم إلى الأوْعار.

فاستوطن بنو ورنيد الجبل المُطل على تلمسان واستوطن مديونة جبل تاسَّالة‏.

‏وملك بنو راشد بسائطهم القَبلية ئم استوطنوا جبلهم المَعروف بهم لهذا العهد وهو بلد بني يفرن الذين كانوا مَلوك تلمسان لأول الإسلام وكان مِنهم أبو قرة الصُفري‏.

‏وكان منهم بعد ذلك يعلى بن محمد الأمير الذي قتله جَوهر الصِقلي قائد الشيعة كما ذكرناه في أخبارهم‏.

‏ويعلى هذا هو الذي اختط بهذا الجبل مدينة إيفْكان التي هدمها جوهر يوم قَتله‏.

‏فلما ملك بنو راشد هذا الجبل استوطنوه وصار حصناً لهم ومجالاتهم في ساحته القبلية إلى أن غلبهم العَرب عليها لهذا العهد وألجؤهم إلى الجبل‏.

‏وكان غلب بني راشد على هذه الأوْطان بين يدي دخول بني عبد الواد إلى المغرب الأوسط وكانوا شيعة لهم وأحلافاً في فتنتهم مع بني توجين وبني مْرين‏.

‏وكانت رياستهم في بيت منهم يُعرفون ببني عَمران وكان القائم بها لأول دخولهم إبراهيم بن عمران‏.

‏واستبد عليه أخوه وَنْزمار وقام بأمرهم إلى أن هلك فولي ابنه مُقاتل بن ونزمار وقتل عمه إبراهيم‏.

‏وتفرقت رياسة بني عمران من يومئذ بين بني إبراهيم وبني ونزمار الأ أن رياسة بني إبراهيم أظهر فولي بعد إبراهيم ابنه ونزمار‏.

‏وكان مُعاصراً ليغمراسن بن زيان وطال عُمره فلما هلك لتسعين من الماية السابعة ولي أمرهم غانم ابن أخيه محمد بن إبراهيم‏.

‏ثم كان فيهم من بعده موسى بن يحيى بن ونزمار لا أدري معاقباً لغانم أو توسطهما أحد‏.

‏ولما زحف بنو مرين إلى تلمسان آخر زحفهم صار بنو راشد هؤلاء إلى طاعة السلطان أبي الحسن وشيخهم لذلك العهد أبو يحيى بن موسى بن عبد الرحمن بن ونزمار بن إبراهيم‏.

‏وانحصر بتلمسان بنو عَمه قرجون بن ونزمار وانقرض أمر بني عبد الواد وأشياعهم‏.

‏ونقل بنو مرين رؤوس زناتة أجمع إلى المغرب الأقصى فكان بنو ونزمار هؤلاء ممن صَار إلى المغرب وأوطنوه إلى أن صار الأمر لبني عبد الواد في الكرة الثالثة على يد أبي حمو الأخير موسى بن يوسف‏.

‏وكان شيخ بني راشد لعهده زيان بن أبي يحيى بن موسى المذكور أقبل إليهم من المغرب من إيالة بني مرين فاتهمه أبو حمو بمداخلتهم فتقبض عليه واعتقله مدة بوهران‏.

‏وفر من مُعتقله فلحق بالمغرب وارتحل بين أحيائهم مدة‏.

‏ثم راجع الطاعة واقتضى العهد من السلطان أبي حمو وولاه على قومه‏.

‏ثم تقبض عليه واعتقله إلى أن قتله بمحبسه سنة ثمان وستين وسبعماية وانقرض أمر بني وتزمار بن إبراهيم‏.

‏وأما بنو ونزمار بن عمران فقام بأمرهم بعد مقاتل بن ونزمار أخوه تورزقن بن ونزمار ثم ابنه يوسف بن تورزقن ثم آخرون من بعدهم لم تحضرني أسماؤهم إلى أن غلب عليهم بنو ونزمار بن إبراهيم‏.

‏وقد ذهبت لهذا العهد رياسة أولاد عمران جميعاً وصار بنو راشد خولا للسلطان وجِباية وبقيتهم على الحال التي ذكرنا‏.

‏والله وارث الأرض ومن عليها وهو خير الوارثين‏.‏

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
26-01-2013, 17:00
الخبر عن بني توجين من شعوب بني بَادين من بني واسين :

من أهل هذه الطبقة الثالثة من زَناتة وما كان لهم من الدَولة والسُلطان بالمغرب الأوسط وأولية ذلك ومصائره.

كان هذا الحَيْ من أعظم أحياء بني بادين وأوفَرهم عدداً‏.

‏وكانت مواطنهم حَفافي وادي شلف قِبلة جبل وانشريس من أرض السَرسُو وهو المُسمى لهذا العهد نهر واصِل‏.

‏وكان بأرض السَرسو بجهة الغَرب منهم بُطون من لوَاتة وغلبهم عليها بنو وَجديجن ومَطماطة‏.
‏ثم صارت أرض السرسو لبني توجين هؤلاء واستضافوها إلى مواطنهم الأولى‏.

و‏صارت مواطنهم ما بين موطن بني راشد وجبل دراق في جانب القبلة‏.

‏وكانت رياستهم أيام صنهاجة لعطية بن دافلتن وابن عمه لُقمان بن المُعتز كما ذكره ابن الرقيق‏.

‏ولما كانت فتنة حَماد بن بلقين مع عمه باديس ونهض إليه باديس من القيروان حتى احتل بوادي

شلف تحيز إليه بنو توجين هؤلاء وكانت لهم في حُروب حماد آثار مذكورة‏.‏

وكان لُقمان بن المعتز أظهر من عطية بن دافلتن وكان قومهم يومئذ زهاء ثلاثة آلاف‏.

‏وأوفد لقمان ابنه يَدَّر على باديس قبل اللقاء طاعة له وانحياشاً‏.

‏فلما انهزم حَماد رعى لهم باديس انحياشهم إليه وسوغ لهم ما غنموه وعقد للُقمان على قومه ومواطنه وعلى ما يفتحه من البلاد بدعوته‏.‏

ثم انفرد برياستهم بعد حين بنو دافلتن‏.‏ويقال إنه دافلتن بن أبي بكر بن الغَلب‏.

‏وكانت رياستهم لعهد الموحدين لعطية بن مَناد بن العباس بن دافلتن وكان يلقب عطية الحيُو‏.‏

وكانت بينهم لعَهده وبين بني عبد الواد حُروب كان مُتولي كِبرها من بني عبد الواد شيخهم لذلك العهد أعْدوى بن يكنيمن بن القاسم فلم تزل تلك الفتنة بينهم إلى أن غلبهم بنو عبد الواد آخيراً على مواطنهم .

‏ولما هلك عطية الحيُو قام بأمرهم ابنه العباس وكانت له آخر في الإجلاب على ضواحي المغرب الأوسط‏.

‏ونقض طاعة الموحدين إلى أن هلك سنة سبع وستماية ودَس عليه عامل تلمسان يومئذ أبو زيد بن بوجان من اغتاله فقتله‏.

‏وقام بأمرهم من بعده ابنه عبد القوي فانفرد برياستهم وتوارثها عقبه من بعده.
‏وكان من أشهر بُطون بني توجين هؤلاء يومئذ بنو يْدلَلْتن وبنو نَمزي وبنو مَادون وبنو زنداق وبنو وسيل وبنو قاضي وبنو مامت ويجمع هؤلاء الستة بنو مَدن‏.‏

ثم بنوتيغرين وبنو يرْناتن وبنو منقوش ويجمع هؤلاء الثلاثة بنو رسوغين‏.‏

ونسب بني زنداق دخيل فيهم وإنما هم من بُطون مغراوة‏.‏

وبنو منقوش هؤلاء منهم عبد القوي بن العباس بن عطية الحَيو هكذا رأيت نسبه لبعض مؤرخي زناتة المنقوشي‏.

‏وكانت رياسة بني توجين جميعاً عند انقراض أمر بني عبد المؤمن لعبد القوي بن العباس بن عطية الحيُو وأحيائهم جميعاً بتلك المَجالات القبلية‏.

‏فلما وهن أمر بني عبد المؤمن وتغلب مغراوة على بسائط متيجة ثم على جبل وانشريس نازعهم عبد القوي وقومه أمر وانشريس وغَالبوهم إلى أن غَلبوهم عليه واستقر في ملكهم‏.‏

وأوطنه بنو تيغرين وبنو منقوش من أحيائهم ثم تغلبوا على منداس وأوطنها أحياء بني مَدن جميعاً وكان الظهور منهم لبني يدللتن ورياسة بني يدللتن لبني سلامة‏.

‏وبقي بنو يرناتن من بطونهم بمواطنهم الأولى قبلة وانشريس‏.‏
وكان من أحلاف بني عطية الحيُو بنو تيغرين منهم خاصة وأولاد عزيز بن يعقوب ويُعرفون جميعاً بالحشم‏.

‏ولما تغلبوا على الأوطان والتلول وأزاحوا مغراوة عن المدية ووانشريس وتافرقنيت واستأثروا بمُلكها ومِلك الأوطان من غربيها مثل منداس والجعبات وتاوغزوت ورئيسهم لذلك العهد عبد القوي بن العباس والكل لأمره‏.

فصار له مُلك بدوي لم يفارق فيه سكنى الخيام ولا إبعاد النجعة ولا إيلاف الرحلتين‏.

‏ينتهون في مشاتيهم إلى مزاب والزَّاب وينزلون في المَصايف بلادهم هذه من التل‏.‏

ولم يزل هذا شأن عبد القوي وابنه محمد إلى أن تنازع بنوه الأمر من بعده وقَتل بعضهم بعضاً‏.
‏وتغلب بنو عبد الواد على عامة أوطانهم وأحيائهم واستبد عليهم بنو يرناتن وبنو يدللتن فصاروا إلى بني عبد الواد‏.

‏وبقي أعقابهم بجبل وانشريس .

المطاعي.
يُتبع......

المطاعي
26-01-2013, 17:22
الخبر عن بني سلامة أصحاب قلعة تاوغزوت ورؤساء بني يدللتن من بطون توجين من هذه الطبقة الثالثة وأوليتهم ومصائرهم :

كان بنو يَدْللتن هؤلاء من شعوب بني توجين وأشدهم شوكة وأوفرهم عدداً وكان لهم ظُهور من بين سائر تلك البطون‏.

‏وكان بنو عبد القوي مُلوك بني توجين يَعرفون لهم ذلك ويوجِبون لهم حقه‏.‏

ولما دخلوا إلى التلول بعد انقراض بني يلومي وبني ومانوا نزل بنو قَاضي منهم وبنو مَادون بأرض مَنداس فأوطنوها‏.

‏وجاء بنو يدْللتن على أثرهم فأوطنوا الجَعبات وتاوغزوت ورياستهم يومئذ لنصر بن سلطان بن عيسى‏.

‏ثم هلك فقام بأمرهم ابنه مَناد بن نصر ثم أخوه علي بن نصر من بعده ثم ابنه إبراهيم بن علي من بعده‏.

ثم هلك وقام بأمرهم أخوه سلامة بن علي على حين استفحل مُلك عبد القوي وبنيه فاستفحل أمْره هو في قومه واختط القلعة تاوغزوت المنسوبة إليه وإلى بنيه وكانت من قبل ِرباطاً لبعض المنقطعين من عَرب سويد‏.

‏ويزعم بنو سلامة هؤلاء أنهم دُخلاء في نسب تُوجين وأنهم جاء جَدهم عيسى أو سلطان نازعاً عن قومه لدم أصابه فيهم فخلطُه شيخ بني يدْللتن من بني توجين بنفسه وكفل بنيه من بعده فكانت له سبباً في رياسته على بني يدللتن وبنيه بعده‏.

‏ولما هلك سَلامة بن علي قام بأمرهم من بعده ابنه يغمراسن بن سَلامة على حين استغلظ بنو عبد الواد على بني توجين بعد مَهلك مُحمد بن عبد القوي سلطانهم الأكبر‏.

‏فكان عثمان بن يغمراسن يترَّدد إلى بلادهم بالغزو ويُطيل فيها العيث‏.‏

ونازل في بعض غزواته قلعتهم هذه وبها يغمراسن فامتنع عليه‏.

‏وخالفه يوسف بن يعقوب وبنو مْرين إلى تلمسان فأجفل عن القلعة‏.

وسابق بني مرين إلى دار ملكه‏.‏واتبعه يغمراسن بن سلامة مغيراً في أعقابه فكر إليه بالمكان المعروف بتليوان‏.

‏ودارت بينهم هنالك حرب هلك فيها يغمراسن بن سلامة وقام بالأمر بعده أخوه محمد بن سلامة‏.

‏فأذعن لطاعة عثمان بن يغمراسن وخالف بني محمد بن عبد القوي وجعل الأتاوة على قومه ووطنه لمُلوك بني عبد الواد فلم تزل عليهم لملوك تلمسان‏.‏

ولحق أخوه سَعَد بالمغرب وجاء في جُملة السلطان يوسف بن يعقوب في غزوته التي حاصر فيها تلمسان حصارهُ الطويل فرعى لسعد بن سلامة هجرته إليه وولاه على بني يدْللتن والقلعة‏.

‏وفر أخوه محمد بن سلامة فلحق بجبل راشد‏.

وأقام هنالك إلى أن هلك يوسف بن يعقوب ورجع أمر المغرب الأوسط لبني عبد الواد فوضعوا الأتاوات على بني توجين وأصاروهم للجباية‏.

‏ولم يزل سعد على ولايته إلى أن هلك أبو حمو وولي أبو تاشفين فسخط سعداً‏.

‏وبعث عن أخيه محمد من جبل راشد فولاه مكانه‏.

‏ولحق سعد بالمغرب وجاء في جملة السلطان أبي الحسن‏.

‏ودخل أخوه محمد مع أبي تاشفين فانحصر بتلمسان‏.

وولي سعد بن سلامة مكانه ثم هلك محمد في بعض أيام الحصار وحروبه‏.‏

ولما انقرض أمر بني عبد الواد رغب سعد من السلطان تخلية سبيله لقضاء فرضه فحج وهلك مرجعه من الحج في طريقه‏.

‏وعهد إلى السلطان أبي الحسن واستوصاه ببنيه على لسان وليه عريف بن يحيى كبير بني سُويد‏.‏

فولى السلطان أبو الحسن ابنه سليمان بن سعد على بني يدللتن والقلعة‏.‏

وانقرض أمر السلطان أبي الحسن وعاد الأمر إلى أبي سعيد وأبي ثابت ابني عبد الرحمن بن يحيى بن يغمراسن فكانت بينه وبينهم ولاية وانحراف‏.‏

وكان أولياؤهم من العرب بني سُويد من زُغبة بما كانوا جيرانهم في مواطنهم من ناحية القبلة فطمع ونرمار بن عريف شيخهم في التَغلب على وطن بني يدللتن ومانعه دونه سليمان هذا وبالغ في دِفاعه إلى أن ملك السلطان أبو عنان بلاد المغرب الأوسط‏.

ورعى لونزمار وابنه عَريف حق انحياشهم إليه وهجرتهم إلى قومه فأقطع ونزمار بن عريف القلعة وما إليها وجباية بني يدللتن أجمع‏.‏

وألحق سليمان بن سعد بن سلامة في جنده ووجوه عسكره إلى أن هلك السلطان وعاد الأمر لبني عبد الواد على يد أبي حمو الأخير فولي سليمان على القلعة وعلى قومه‏.‏

واستغلظ العرب عليه فاستراب سليمان هذا ونذر بالشر منه فلحق بأولاد عريف‏.

‏ثم راجع الطاعة فتقبض عليه واغتاله وذهب دمه هدراً‏.‏

ثم غلبه العَرب على عامة المغرب الأوسط وأقطع القلعة وبني يدللتن لأولاد عريف استئلافاً لهم‏.
‏ثم أقطعهم بني مادون ثم منداس فأصبحت بطون توجين كُلها خولا لسويد وعبيداً لجبايتهم إلا جبل وانشريس فإنه لم يزل لبني تيغرين والوالي عليهم يوسف بن عمر منهم ‏.

‏ونظَّم أبو حمو أولاد سلامة في جُنده وأثبتهم في دِيوانه وأقطعهم القَصبات من نواحي تلمسان في عطائهم‏.

وهم على ذلك لهذا العهد‏.‏ولله الخلق والأمر‏.‏ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم‏.

المطاعي.
يُتبع......

المطاعي
26-01-2013, 17:40
الخبر عن بني يرناتن إحدى بطون توجين من هذه الطبقة الثانية وما كان لهم من التغلب والأمارة وذكر أوليتهم ومصائرهم:

كان بنو يرناتن هؤلاء من أوفر قبائل بني توجين وأعزهم جانباً وأكبرهم صيتاً‏.

‏ولما دخل بنو توجين إلى تُلول المغرب الأوسط أقاموا بمواطنهم الأولى ما بين ماحْنون وورينة‏.

‏ثم يعُودون من القِبلة يجُولون جَانبي نهر واصل من أعلى وادي شلف‏.‏

وكانت رياستهم في بني نصر بن علي بن تميم بن يوسف بن بُونوال‏.

وكان شيخهم مُهيب بن نصر منهم‏.

‏وكان عبد القوي بن العباس وابنه محمد أمُراء بني توجين يختصونهم بالأثرة والتجلة لمكانهم من قومهم وما يُؤنسون من عظيم عنائهم‏.‏

وكان مُحمد بن عبد القوي في سُلطانه يولي عليهم من الحشم أولاد عزيز‏.

‏وكان واليهم لعهده وعهد بنيه عَبُو بن حسن بن عزيز‏.

وقد كان أصْهر مُهيب بن نصر إلى عبد القوي في ابنته فأنكحُه إياها وولدت له نصر بن مهيب فشُرفت خؤولته بمُحمد بن عبد القوي وعَلا كعبه في إمارته‏.

‏ثم ولي بعده ابنه علي بن نصر وكان له من الولد نصر وعنتر وآخرون يُعرفون بأمهم واسمها تاَسَّرْغِينت‏.

‏وولي بعده ابنه نصر بن علي فطال أمد إمارته في قومه‏.‏

واختلف بنو عبد القوي وغلبهم بنو عبد الواد على ما بأيديهم فَصَرُفت مُلوك زناتة وجه العناية إليه فبعد صيته وعُرف بنوه من بعده بشهرته وكان ولوداً‏.

‏فيُقال أنه خلف ثلاثة عشر من البنين ما منهم إلا صاحب حرب أو مقنب‏.

‏ومن مشاهيرهم عُمر الذي قتله السلطان أبو الحسن بمَرات حين سَعى به أنه داخل في اغتياله ففَر وأُدْركَ فقُتل بمَرَّات‏.

‏ومنهم منديل الذي قتله بنو تيغرين أيام ولوا علي بن الناصر وقتلوا معه عَبو بن حسن بن عزيز‏.

‏ومنهم عنان ومات قتيلا في حِصار تلمسان أيام أبي تاشفين‏.‏

ومنهم مَسعود ومُهيب وسَعَد وداود وموسى ويعقوب والعباس ويوسف في آخرين معروفين عندهم‏.‏

هذا شأن أولاد نصر بن علي بن نصر بن مهيب‏.

وأما ولد عنتر أخيه فكان منهم أبو الفتوح بن عنتر‏.

ثم من ولده عيسى بن أبي الفتوح فكان رئيساً على بني أبيه‏.‏

وكانت إحدى وصائفهم سقطت بدار عثمان بن يغمراسن وادعت الحَمل من سَيدها أبو الفتوح وجاءت بأخ لعيسى سمي مُعرفاً فربي بدارهم‏.‏واستوزره أبو حَمو وابنه من بعده‏.

‏وبلغ المَبالغ في دولتهم وكان يُدعى مُعرف الكَبير‏.‏

ولحق به أيام رياسته في دولة أبي حمو الأول أخوه عيسى بن أبي الفتوح مغاضباً لقومه فسعى له في الولاية على بني راشد وجباية أوطانهم‏.

‏وأنزله بلد سعيدة فكانت له بها أمارة‏.‏وكان له من الولد أبو بكر وعبو وطاهر وونزمار‏.

‏وعند غلب بني مرين على بني عبد الواد ولاهم السُلطان أبو الحسن على بني يرناتن متداولين‏.‏

وأما ولد تاسرغينت من بني علي بن نصر بن مهيب فلم يكن لهم ذكر في رياسة قومه‏.‏

إلا أن بعض وصائفهم سقطت أيضاً إلى دار أبي تاشفين فولدت غلاماً يُعرف بعطية بن موسى‏.

‏نشأ في دارهم فنُسب إلى بني تاسرغينت مولاه وتناولته النَجابة في خدمتهم فولوه الأعمال النبيهة‏.

‏وهو لهذا العهد عامل أبي حمو الأخير على شلف وما إليه‏.

‏وقد غلب العرب لهذا العهد على وطن بني يرناتن وملكوا عليهم يعود وماحنون‏.

‏وبقيت صبابتهم بجبل ورينة‏.

وعليهم لهذا العهد أمير من ولد نصر بن علي بن نصر بن مهيب يعطون المغرم للسلطان ويصانعون العرب بالأتاوة‏.‏وبيد الله تصاريف الأمور‏.

المطاعي.
يُتبع......

المطاعي
27-01-2013, 10:15
- بنو مرين من بني واسين من زناتة :

بنو مرين وأنسابهم وشعوبهم وما تأثلوا بالمغرب من السلطان والدولة التي استتبعت سائر زناتة وانتظمت كراسي الملك بالعُدوتين وأولية ذلك ومصائره .

قد ذكرنا أن بني مْرين هؤلاء من شُعوب بني واسين وذكرنا نسب بني واسين في زناتة و أنهم بنو مرين بن ورتاجن بن ماخوخ بن جديج بن فاتن بن يَدر بن يَخفت بن عبد الله بن ورتنيص بن المُعز بن إبراهيم بن زجيك بن واسين وأنهم إخوة بني يلومي ومَديونة‏.

‏وربما يشهد بذلك جوار مواطنهم قبل المُلك ما بين زا ومَلوية‏.‏

و كيف اقتسموا الضاحية والقفر مع أخوانهم بني بادين بن محمد وكيف اتصلت فتنتهم معهم سائر أيامهم‏.‏

وكان الغلب أولا لبني بادين بن محمد لكثرة عددهم فإنهم كما ذكرنا خمسة بطون بنو عبد الواد وتوجين ومزاب وبنو زروال وإخوانهم بنو راشد بن محمد‏.‏

وكانوا أهل تُلول المغرب الأوسط دونهم‏.

‏وبقي هذا الحَي من بني مْرين بمَجالات القفر من فيكيق إلى سَجلماسة إلى ملوية‏.‏
ورُبما يخْطون في ظعنهم إلى بلاد الزَّاب‏.

‏ويذكر نسابتهم أن الرياسة فيهم قبل تلك العُصور كانت لمحمد بن وزرير بن فكوس بن قوماط بن مرين وأنه كان لمحمد إخوة آخرون يُعرفون بأمهم تَنَالَفْت‏.

‏وكان بنو عمه ونقاسن بن فكوس‏.

‏وكان لمحمد من الولد سبعة شقيقان وهما حَمامة وعَسْكر‏.‏

وأبناء عَلاَّت وهم سَنكمان وسَكميان وسْكُم وورَّاغ وقَزُونت وتُسمى هذه الخَمسة في لسانهم تِيربعين ومَعناه عندهم الجماعة‏.‏

يزعمون أن محمداً لما هلك قام بأمره في قومه ابنه حَمامة وكان الأكبر‏.

‏ثم من بعده أخوه عَسكر وكان له من الولد ثلاثة نَكُوم وأبو يَكْنى ويلقب المُخَضب وعلي ويلقب لاَعَادوُر‏.

‏ولما هلك قام برياسته فيهم ابنه المُخضب فلم يزل أميراً عليهم إلى أن كان أمر الموحدين‏.

‏وزحف عبد المؤمن إلى تاشفين بن علي بن يوسف فحاصره بتلمسان‏.

‏وسَرح الشيخ أبا حفص في العساكر لحَرب زناتة بالمغرب الأوسط .

وجمع له بنو بادين كلهم وبنو يلومي وبنو مرين ومغراوة ففض المُوحدون جُموعهم واسْتَلحموا أكثرهم‏.

‏ثم راجع بنو يلومي وبنو بادين طاعتهم وأخلص بنو عبد الواد في خدمتهم ونصيحتهم‏.‏

ولحق بنو مرين بالقفر فلما غلب عبد المؤمن على وهران واستولى على أموال لمتونة وبعث ذخيرتهم بتلك الغنائم إلى جبل تِينملل من مصمودة حيث دارُهُ ومن أين كان منبعث الدَعوة‏.

‏وبلغ الخبرإلى بني مْرين بمكانهم من الزَّاب وشيخهم يومئذ المُخضب بن عسكر فأجمع اعتراضها بقومه‏.

‏ولحق العِير بوادي تلاغ فاحتازها من أيدي المُوحدين‏.

‏واستنفر عبد المؤمن لاستنقاذها أولياءه من زناتة وسَرحهم مع المُوحدين لذلك فأبلى بنو عبد الواد فيها بلاء حسناً‏.

‏وكان اللقاء في فحص مْسون وانكشف بنو مرين وقُتل المخضب بن عسكر واكْتَسح بنو عبد الواد حِلَّلهم وذلك سنة أربعين وخمسماية‏.

‏فلحق بنو مْرين بعدها بصحرائهم ومجالات قفرهم وقام بأمرهم من بعد المخضب أبو بكر ابن عمه حمامة بن محمد إلى أن هلك فقام بأمره ابنه مَحْيو ولم يزل مُطاعاً فيهم إلى أن استنفرهم المنصور لغُزاة الأرْكة فشهدوها وأبلوا البلاء الحسن‏.

‏وأصابت مَحيو يومئذ جِراحة انتقضت عليه مَرجعه منها فهلك بصحراء الزاب سنة إحدى وتسعين وخمسماية‏.‏

وكان من رياسة عبد الحق ابنه من بعده وبقائها في عقبه في دولة بني مْرين بالعُدويتين.‏

المطاعي.
يُتبع ...

المطاعي
27-01-2013, 14:15
بعدما أنهينا من أجيال زَناتة الماذغيسية من البُتر.

نَرجع الٱن إلى تَفصيل إخوانها الماذغيسيين من : أدَّاسة ، نَفوُسة ، لَواتة ( لواتة ونفزاوة) وضَريسة ( زواوة ،زواغة ، مكناسة و بني فاتن ).

الأمازيغ البُتر الماذغيسيين :

الخبر عن البَرابَرة البُتر وشعوبهم وبطونهم وتصاريف أحوالهم :

كان مادغيس الأبتر جد البرابرة البُتر وكان ابنه زجيك ومنه تشعبت بُطونهم‏.‏

فكان له من الوَلد فيما يذكر نسابة البربر أربعة‏:‏ نفوس وادَّاس وضرا ولوا‏.‏

- أدَّاسة :

فأما أدَّاس فصَار في هوارة لِمَا يُقال إن هَوارة خَلف أباه زجيك على أُمِه قبل فِصاله فانتسب إليه واختلط بولده‏.‏
وإندرجت بطون أداس في هَوارة .

‏- نَفوُسة :

وأما نَفُوس فهم بطن واحد تنسب إليه نفوُسة كُلها‏.‏

وكانوا من أوسع قبائل البَربر فيهم شُعوب كثيرة مثل بني زمور وبني مقسور وماطوسة‏.‏

وكانت مواطن جمهورهم بجِهات طَرابلس وما إليها وهناك الجبل المعروف بهم‏.‏

وهم على ثلاثة مراحل من قِبلة طرابلس يسْكُنه اليوم بقاياهم‏.‏

وكانت مدينة صَبرة قبل الفتح في مواطنهم وتُعزى إليهم وهي كانت باكورة الفَتح لأول الإسلام وخرَّبها العَرب عند استيلائهم عليها فلم يبق منهم إلا الأطلال ورُسوم خافية‏.‏

وكان من ِرجالاتهم إسماعيل بن زياد المُتغلب على قابس سنة اثنتين وثلاثين ومائة لأول الدولة العباسية‏.‏
ومنهم لهذا العهد أوزاع متفرقون.

المطاعي.
يُتبع.....

المطاعي
27-01-2013, 15:04
الخبر عن نفزاوة وبطونهم وتصاريف أحوالهم :

ـ نفزاوة :

وهم بنو يطوفت بن نَفزاو بن لَوا الأكبر بن زجيك.

وبطونهم كثيرة مثل غساسة ومَرنيسة وْزهيلة وسُوماتة وزاتيمة وولهاصة ومَجرة‏.‏ ووَرْسيف ومن بُطونهم مقلاتة .‏

ولمقلاتة بطون متعددة مثل بني ورياغل وكزناية وبني يصلتين وبني ديمار وريحون وبني سراين‏.‏

ويقال أن غساسة منهم هكذا عند نسابة البربر مثل‏:‏ سابق المطماطي وغيره‏.‏

ومن بطون ولهاصة ورتدين بن داحية بن ولهاص
وورْفجومة بن تيدغاس بن ولهاص‏.‏

ومن بطون وَرْفجومة زجالة من زجال بن ورفجوم إلى بطون أخرى كثيرة‏.‏

وكان ورْفجومة هَؤلاء أوسم بطون نَفزاوة وأشدهم بأساً وقوة‏.‏

ولما إنحرف عبد الرحمن بن حَبيب عن طاعة أبي جعفر المَنصور وقَتلُه أخواه عبد الوارث وإلياس وطالبهُما ابنه حبيب بالثأر فلحق عبد الوارث بورفجومة ونزل على أميرهم عاصم بن جميل بأوراس ؛ فأجاره وقام بدعوة أبي جعفر المنصور واجتمعت إليه نَفزاوة‏.‏

وكان من ِرجالاتهم عبد الملك بن أبي الجعد ويزيد بن سكوم وكانوا يدينون بدين الأباضية من الخوارج وزحفوا إلى القيروان سنة أربعين ومائة‏.‏

وفَر عنها حبيب بن عبد الرحمن ودخلها عبد الملك بن أبي الجعد وقتل حبيباً‏.

‏ واستولت نفزاوة على القيروان وقتلوا من كان بها من قُريش وسائر العَرب وربطوا دوابهم بالمَسجد وعَظمت حوادثهم‏.‏

ونَكَر ذلك عليهم الأباضية من بَرابرة طَرابلس وتولى كِبرها زناتة وهَوارة فاجتمعوا إلى الخَطاب بن السَمح وِرجالات العَرب واستولوا على طرابلس ثم على القيروان سنة إحدى وأربعين وقتلوا عبد الملك بن أبي الجعد وأثخنوا في قومه من نَفزاوة وورفجومة‏.‏

ثم رجعوا إلى طَرابلس بعد أن إستعمل الخطاب على القيروان عبد الرحمن بن رستم‏.‏
واضطرم المغرب ناراً وعَظمت فتنة ورْفجومة هؤلاء إلى أن قدم محمد بن الأشعث سنة ست وأربعين من قبل المَنصور فأثخن في البَربر وأطفأ نار هذه الِفتنة .‏

ولما اختط عُمر بن حفص مدينة طبنة سنة إحدى وخمسين أنزل وْرفجومة هؤلاء بها بما كانوا شيعاً له وعظم غناؤهم فيها ؛ ثم انتقضوا بعد مهلك عُمرعلى يزيد بن حاتم عند قدومه على إفريقية سنة سبع وخمسين وولوا عليهم أبا زرجونة منهم وسَرح إليهم يزيد العساكر مع ابنه وقومه فأثخنوا فيهم‏.‏

ثم إنتقضت نفزاوة على أبيه داود ودعوا إلى دين الأباضية وولوا عليهم صالح بن نصر منهم فرجعت العساكر إليهم متراسلة وقتلوهم أبرح قتل‏.‏

وعليها كان رُكود ريح الخوارج بإفريقية ‏.‏

وإفترق بنو ورفجوم بعد ذلك وانقرض أمرهم وصاروا أوزاعاً في الفبائل‏.‏
وكان زجالة منهم بطناً متسعاً‏؛وكان منهم ِرجالات مذكورون في أول العُبيديين وبني أمية بالأندلس منهم الزجالي أحد الكتاب بقرطبة‏.‏

وبقي منهم لهذا العهد فرق بمرماجة‏، وهناك قرية ببسيطها تنسب إليهم‏.‏

وأما سائر وَلهاصة من ورفجومة وغيرهم فهم لهذا العهد أوزاعٌ و أشهرهم قبيلة بسَاحل تلمسان اندرجوا في كُومية وعُدوا منهم بالنسب والخلط‏.‏

وكان منهم في أواسط المائة الثامنة ابن عبد الملك إستقل برياستهم وتملك بدعوى السلطان بعد استيلاء بني عبد الواد على تلمسان ونواحيها وتغلب على سلطانهم لذلك العهد ‏.‏

ومن أشهر قبائل وَلهاصة أيضاً قبيلة أخْرى ببسيط بونة (عنابة حاليًا) يركبون الخيل ويأخذون مذاهب العَرب في زيهم ولغتهم وسائر شعارهم كما هو شأن هوارة‏.‏

وهم في عذاد القبائل الغارمة ورئاستهم في بني عريف منهم وهي لهذا العهد في ولد حازم بن شداد بن حزام بن نصر بن مالك بن عريف‏.‏ وكانت قبلهم لعَسكر بن بطان منهم‏.‏

هذه أخبار وَلهاصة فيما علمناه‏.‏

وأما بقايا بطون نفزاوة فمنهم زاتيمة وبقية منهم لهذا العهد بساحل بُرشك (بنواحي تيبازة حاليًا) ومنهم غساسة‏، وبقية منهم لهذا العهد بساحل بَطوية حيث القرية التي هناك حاضرة البحر ومرسى لأساطيل المغرب وهي مشهورة باسمهم‏.‏

وأما زهيلة فبقيتهم لهذا العهد بنواحي باَدس مُندرجون في غمارة وكان منهم أبو يعقوب البادسي أكبر الأولياء وأخرهم بالمغرب‏.‏

وأما مَرنيسة فلا يَسلم لهم موطن ومن أعقابهم أوزاع بين أحياء العَرب بإفريقية‏.‏ وأما سُوماتة فمنهم بقية في نواحي القيروان‏، كان منهم منذر بن سعيد القاضي بقرطبة لعهد الناصر والله أعلم‏.‏
وأما بقايا بطون نفزاوة فهي القُرى الظاهرة المُقدرة السَير المَنسوبة إليهم ببلاد قسطيلة ( الجريد حاليًا)‏.‏

وبها معاهدون من الفرنجة أوطنوهم على الجزية واعتقاد الذمة عند عهد الفتح وأعقابهم بها لهذا العهد‏.‏

وقد نزل معهم من بني سُليم من الشَريد وزغب وأوطنوها وتملكوا بها العَقار والضياع‏.‏

وكان أمر هذه القُرى راجعاً إلى عامل تُوزر أيام استبداد الخلافة‏.‏

فلما تقلص ظل الدولة عنهم وحدثت للعُصبة في الأمصار إستبدت كل قَرية بأمرها وصار مُقدم توزر يُحاول دخولهم في إيالته‏.‏

فمنهم من يَعطيه ذلك ومنهم من يأباه حتى أظلتهم دولة السلطان أبي العباس وأُدرجوا كُلهم في طاعته واندرجوا في حبله والله ولي الأمور ولا رب غيره.

المطاعي.
يُتبع.....

المطاعي
27-01-2013, 16:12
الخبر عن لواتة من البرابرة البُتر وتصاريف أحوالهم:

- لواتة :

وهو بطن عظيم مُتسع من بُطون البَربر البُتر ينتسبون إلى لوا الأصغر بن لوا الأكبر بن زجيك ولوا الأصغر هو أخ نفزاو كما قلناه‏.‏

ولَواَ إسم أبيهم والبربر إذا أرَادوا العُموم في الجَمع زادوا الألف والتاء فصار لَوَات فلما عَربته العَرب حَملوه على الإفراد وألحقوا به هاء الجَمع‏.‏

وفي لَواتَّة بُطون كثيرة وفيهم قبائل كثيرة مثل:
سَدراتة بن نيطط بن لوا ومثل عَزوزة بن ماصلت بن لوا‏.‏

وعد سَابق وأصْحابه في بني ماصلت بُطوناً أخرى غير عزوزة وهم‏:‏ أقورة وجَرمانة ومْغانة.

ومثل بني زائد بن لوا وأكثر بطونهم مْزاتة‏.‏

ونسابة البربر يَعدون في مْزاتة بطوناً كثيرة مثل‏:‏ بلايان وقرنة ومَجيجة ودَقمة وحَمرة ومَدونة‏.‏

وكان لواتة هؤلاء ظواعن في مواطنهم بنواحي بَرقة كما ذكره المسعودي، وكان لهم في فتنة أبى يزيد آثار‏.‏

وكان منهم بجبل أوراس أمة عظيمة ظاهروا أبا يزيد مع بني كملان على أمره‏.‏

ولم يزالوا بأوراس لهذا العهد مع من به من قبائل هَوارة وكُتامة ويدهم العالية عليهم تُناهز خيالتهم ألفاً وتُجاوز رَجالاتهم العُدة‏.‏

وتستكفي بهم الدَولة في جِباية من تحت أيديهم بجبل أوراس من القبائل الغارمة فيُحسنون الغناء والكفاية‏.‏

وكانت البُعوث مَضروبة عليهم يَنفرون بها في معسكر السلطان‏.‏

فلما تَقَلص ظل الدولة عنهم صار بنو سَعادة منهم في أقْطاع أولاد محمد من الدَّواودة فاستعملوهم في مِثل ما كانت الدولة تستعملهم فيه فأصاروهم خولاً للجباية وعسكراً للاستنفار وأصبحوأ من جُملة رعاياهم‏.‏

وقد كان بقي جانب منهم لم تستوفه الإقطاعات وهم بنو زنجان أو ريحان في بعض النُسخ وبنو باديس فاستضافهم منصور بن مُزني والي بسكرة إلى عمله‏.‏

فلما إستبد إبن مُزني عن الدَولة واستقلوا بالزَّاب صَاروا يبعدونهم بالجَبلية بعض السنين ويُعسكرون عليهم لذلك بأفاريق الأعراب‏.‏

وهم لهذا العهد مُعتصمون بجبلهم لا يجاوزونه إلى البسيط خوفاً من عادية الأعراب‏.‏ ولبني باديس منهم أتاوات على بلد نْقاوس المُختطة في سفح الجبل بما تغلبوا على ضواحيها‏.‏

وكان من لَواتة هؤلاء أمة عظيمة بضواحي تاهرت إلى ناحية القِبلة وكانوا ظواعن هنالك على وادي ميناس ما بين جبل يَعود من جِهة الشرق وإلى وارصلف من جهة الغرب‏.‏

يُقال إن بعض أمَراء القيروان نقلهم معه في غزوة وأنزلهم هنالك‏.‏

ولما إنتقض حميد بن يصل صاحب تاهرت على المنصور ثالث خُلفاء الشيعة ظاهروه على خِلافه وجَاوروه في مذاهب ضلاله إلى أن غلبه المنصور‏.‏

وأجاز حَميد إلى الأندلس سنة ست وثلاثين وزحف المَنصور يُريد لواتة فهربوا أمامه إلى الرمال ورجع عنهم ونزل إلى وادي ميناس ثم انصرف إلى القيروان‏.‏ وذكر ابن الرقيق‏:‏ إن المنصور وقف هنالك على أثر من آثار الأقدمين بالقُصور التي على الجبال الثلاثة مَبنية بالحَجر المنحوت يبدو للناظر على البعد كأنها أسنمة قبور ورأى كتاباً في حَجر فسَرُه له أبو سليمان السردغوس‏ :‏ خالف أهل هذا البلد على الملك فأخرجني إليهم ففتح لي عليهم وبنيت هذا البناء لأذكر به.
هكذا ذكر ابن الرقيق‏.‏

وكان بنو وجْديجن من قبائل زناتة بمواطنهم من منداس جيراناً للواتة هؤلاء والتُخم بينهما وادي ميناس وتاهرت‏.‏

وحدثت بينهما فتنة بسبب امرأة أنكحها بنو وجْديجن في لواتة فعيروها بالفقر فكتبت بذلك إلى قومها ورئيسهم يومئذ عَنان فتذامروا واستَمدوا من وراءهم من زناتة فأمدوهم بيعلى بن محمد اليفرني‏.‏

وزحفت مَطماطة من الجانب الآخر في مظاهرتهم وعليهم غَزانة أميرهم وزحفوا جميعاً إلى لواتة فكانت بينهم وقائع وحُروب هلك في بعضها عنان وأزاحوهم عن الجانب الغربي لسَرسُو وألجؤهم إلى الجَبل الذي في ِقبلة تاهرت المُسمى لهذا العهد كْركْيرة وكان به قوم من مَغراوة فغدروا بهم وتظاهروا جميعاً عليهم إلى أن أخرجوهم عن آخر مَواطنهم في جهة الشرق بجبل يَعود فنزلوا من ورائه بالجبل المُسمى لهذا العهد دارق‏.‏

وأنتشرت عَمائرها بتلوله وما وراءه إلى الجبال المُطلة على مَتيجة وهم لهذا لعهد في عِداد القبائل الغارمة‏.‏

ومن لواتة أيضاً بُطون بالجبال المعروفة بهم قِبلة قابس وصْفاقس ومنهم بنو مَكي رؤساء قابس لهذا العهد‏.‏

ومنهم أيضاً بواحَات مَصْر فيما ذكره المسعودي أمة عظيمة بالجِيزة التي بينها وبين مصر‏.‏
وكان ِلمَا قَرُبَ من هذه القصور شيخهم هنالك بدر بن سالم وإنتقض على التُرك وسَرُحوا إليه العَساكر فاستلحموا كثيراً من قومه وفر إلى ناحية برقة وهو الآن في جوار العرب بها‏.‏

ومن لواتة هؤلاء أحياء بنواحي تادلا قرب مراكش من الغرب الأقصى ولهم هنالك كُثرة‏.‏ ويزعم كثير من الناس أنهم بنواحي جابر من عرب جشم واختلطوا بهم وصاروا في عدادهم‏.‏

ومنهم أوزاع مفترقون بمَصْر وقُرى الصعيد شَاوية وفَلاحين ومنهم أيضاً بضواحي بجاية قبيلة يعرفون بلواتة ينزلون بسيط تاكْرارت من أعمالها ويعْتمرونها فُدناً لمزارعهم ومسارح لأنعامهم‏.‏
ومشيختهم لهذا العهد في ولد راجح بن صَوَاب منهم وعليهم للسلطان جباية مفروضة وبعث مضروب‏.‏

وهؤلاء المعروفون من بطون لواتة ولهم شعرب أخرى كثيرة اندرجوا في البطون وتوزعوا.

المطاعي.
يُتبع.....

المطاعي
27-01-2013, 16:59
- الخبر عن بني فاتن من ضريسة إحدى بطون البرابرة البتر وتصاريف أحوالهم :

ـ بني فاتن :

وهم بُطون مَطَغرة ولَمَاية وصَدينة وكُومية ومَديونة ومْغيلة ومَطمامة ومَلزوزة ومَكناسة ودونة وكُلهم من ولد فاتن بن تمصيت بن ضريس بن زجيك بن مادغيس الأبتر ولهم ظهور من البرابر وأخبار نسردها بطناً بطناً إلى آخرها‏.‏

- مطغرة‏:‏

وهم من أوْفر هذه الشعوب‏،‏ وكانوا خصَاصين آهلين‏.‏
وكان جُمهورهم بالمغرب منذ عهد الإسلام ونوبة الفتح وشؤون الِردة وحُروبها وكان لهم فيها مقامات‏.‏

ولما إِسْتوسق الإسلام في البربر أجازوا إلى فتح الأندلس وأجازت منهم أمَم واستقروا هنالك‏.‏
ولما سَرى دين الخارجية في البربر أخذ مَطغرة هؤلاء برأي الصفرية‏.‏

وكان شيخهم مَيْسرة مُقدماً فيه‏.‏

ولما وَلي عُبيد الله بن الحبحاب على إفريقية من قبل هشام بن عبد الملك وأمَره أن يمضي إليها من مصر فقدمها سنة أربع عشرة واستعمل عُمر بن عبد الله المُرادي على طنجة والمغرب الأقصى وابنه إسمعيل على السُوس وما وراءه‏.‏

واتصل أمر ولايتهم وسَاءت سِيرتهم في البَربر ونقموا عليهم أحوالهم وما كانوا يطالبونهم به من الوَصائف البَربَريات والأفْرية العَسلية الألوان وأنواع طُرَف المَغرب فكانوا يتغالبون في جمعهم ذلك وانتحاله‏.‏

حتى كانت الصُرمة من الغَنم تُستهلك بالذبح لاتخاذ الجُلود العَسلية من سِخالها ولا يُوجد فيها مع ذلك إلا الواحد وما قرب منه‏.‏

فكثر عيثهم بذلك في أمْوال الأمازيغ وجُورُهم عليهم ،فإمتعض لذلك مَيسرة زعيم مَطَغرة وحَمَل البَرابِرة على الفَتك بعُمر بن عبد الله عامل طنجة فقتلوه سنة خمس وعشرين‏.‏

وولى مَيسرة مكانه عبد الأعلى بن خدع الإفريقي الرومي الأصل كان من مَوالي العَرب وأهل خارجيتهم وكان يَرى رأي الصُفرية فولاه مَيسرة على طنجة وتقدم إلى السُوس فقتله عامله إسماعيل بن عبد الله واضطرم المغرب ناراً‏.‏

وأنتقض أمره على خلفاء المشرق فلم يراجع طاعتهم بعد‏.‏

وزحف ابن الحبحاب إليه من القيروان في العساكر وعلى مقدمته خالد بن أبي حبيب الفهري فلقيهم مَيسرة في جُموع البَرابِرة فهزم المُقدمة واستلحمهم وقتل خالد‏.‏ وتسامع البَرْبر بالأندلس بهذا الخَبر فثاروا بعاملهم عُقبة بن الحجاج السلولي وعزلوه وولوا عبد الملك بن قُطن الِفهري وبلغ الخبر بذلك إلى هشام بن عبد الملك فسرح كلثوم بن عياض المُري في اثني عشر ألفاً من جنود الشام وولاه على إفريقية وأدال به من عبيد الله بن الحبحاب‏.‏

وزحف كُلثوم إلى البرابرة سنة ثلاث وعشرين حتى انتهت مقدمته إلى وادي سبو من أعمال طنجة فلقيه البرابرة هنالك مع مَيسرة وقد فَحَصوا عن أوساط رؤوسهم ونادوا بشعار وكان كيدهم في لقائهم إياه أن ملأوا الشِنان بالحِجارة وربطوها بأذناب الخيل تُنادي بها فتقعقع الحِجارة في شِنانها ومَرَت بمَصاف العَساكر من العَرب فنفرت خُيولهم واختل مصَافهم وانجَرت عليهم الهَزيمة فافترقوا وذهب بلج مع الطلائع من أهل الشام إلى سبتة ‏.‏

وظهرت الخوارج في كل جهة واقْتِطع المغرب عن طاعة الخلفاء إلى أن هَلك مَيسرة وقام برئاسة مَطغرة من بعده يحيى بن حارث منهم‏.‏

وكان حليفاً لمُحمد بن خزر ومغراوة‏.‏

ثم كان من بعد ذلك ظهور إدريس بالمغرب فقدم بها البرابرة وتولى كِبرها أُوْربة .‏

وكان على مطغرة يومئذ شيخهم بَهلول بن عبد الواحد فانحرف عن إدريس إلى طاعة هارون الرشيد بمداخلة إبراهيم بن الأغلب عامل القَيروان فصالحه إدريس وأنبأه بالسلم‏.‏

ثم ركد ريح مَطَغرة من بعد ذلك وافترق جَمعهم وجَرت الدُول عليهم أذيالها واندرجوا في عُمال البربر الغارمين لهذا العهد بتلول المغرب وصحرائه‏.‏

فمنهم ما بين فاس وتلمسان أمم يتصلون بكُومية ويدخلون حِلفهم واندرجوا من لدن الدَعوة المُوحدية منهم ورئاستهم لوَلد خليفة‏.‏

كان شيخهم على عهد الموحدين وبنى لهم حصناً بمواطنهم على ساحل البحر يُسمى تاونت‏.‏

ولما إنقرضت دولة بني عبد المؤمن واستولى بنو ْمرين على المغرب قام هارون بن موسى بن خليفة بدعوة يعقوب بن عبد الحق سلطانهم وتغلب على ندرومة‏.‏

وزحف إليه إغمراسن بن زيان فاسترجع نَدرومة من يده وغلبه على تاونت‏.‏

ثم زحف يعقوب بن عبد الله إليهم وأخذها من أيديهم وشحنها بالأقوات واستعمل هارون ورجع إلى المغرب فحدثت هارون نفسه بالاستبداد فدعا لنفسه معتصماً بذلك الحِصن خمس سنين‏.‏

ثم حاصره إغمراسن واستنزله على صُلح سنة اثنتين وسبعين وستمائة‏.‏

ولحق هارون بيعقوب بن عبد الحق‏.‏

ثم أجاز إلى الجهاد بإذنه واستشهد هنالك‏.‏

وقام بأمر مَطَغرة من بعده أخوه تاشفين إلى أن هلك سنة ثلاث وسبعمائة‏.‏

واتصلت رياستهم على عقبه لهذا العهد‏.‏

ومن قبائل مطغرة أمة بجبل قِبلة فاس معروف بهم‏.‏

ومنهم أيضاً قبائل كثيرون بنواحي سَجلماسة وأكثر أهلها منهم‏.‏
وربما حدثت بها عصبية من جرَّائهم‏.‏

ومن قبائل مطغرة أيضاً بصَحراء المغرب كثيرون نزلوا بقصورها واغترسوا شجرة النَخل على طريقة العرب‏.‏

فمنهم بتوات قِبلة سجلماسة إلى تمنطيت آخر عملها قوم كثيرون موَطنون مع غيرهم من أصناف البربر‏.‏

ومنهم في قبلة تلمسان وعلى سِتة مراحل منها وهي قصور متقاربة بعضها من بعض ائتلف منها مَصْر كبير مُستبحر بالعِمران البَدوي مَعدود في أحاد الأمصار بالصحراء ضَاٍح من ظِل المُلك والدُوَل لبُعده في القفر‏.‏

ورياسته في بني سيد الملوك منهم‏.‏

وفي شرقيها وعلى مراحل مِنها قُرى أخرى مُتتابعة على ِسمتها مُتصاعدة قليلاً إلى الجَوف آخرها على مَرحلة من قِبلة جبل راشد‏.

‏ وهي في مَجالات بني عامر من زُغبة وأوطانهم من القفر وقد تملكوها لحَط أثقالهم وقضاء حاجاتهم حتى نسبت إليهم في الشهرة‏.

‏ وفي جهة الشرق عن هذه القصور وعلى خَمس مراحل منها دامعة مُتوغلة في القفر تعرف بقُليعة‏.‏
والآن يعْتمرها رهط من مطغرة هؤلاء‏.‏

وينتهي إليها ظواعن عن المُلثمين من أهل الصَحراء بعض السنين إذا لفحهم الهَجير يستبردون في تلولها لتوغلها في ناحيتهم‏.‏

ومن مطغرة هؤلاء أوزاع في أعمال المغرب الأوسط وإفريقية ولله الخَلق جميعاً‏.‏

المطاعي.
يُتبع.....

المطاعي
28-01-2013, 09:00
ـ لْمَاية :

وهم لْمَاية من بني فاتن بن تمصيت كما ذكرناه إخوة مطغرة ولهم بُطون كثيرة عَدَ منها سابق وأصحابه بنوزقُوفا ومْزيزة ومَليزة بنو مَدينين كلهم من لَماية‏.‏

وكانوا ظواعن بإفريقية والمغرب وكان جُمهورهم بالمغرب الأوسط مُوطنين بتخومة مما يلي الصحراء‏.‏

ولما سَرى دين الخَارجية في البربر أخذوا برأي الأباضية ودانوا به وانتحلوه وانتحله جيرانهم من مواطنهم تلك من لَواتة وهَوارة‏.‏

وكانوا بأرض السَرسُو قبلة مَنداس وزْواغة وكانوا في ناحية الغَرب عنهم‏.‏

وكانت مَطماطة ومَكناسة وزَناتة جميعاً في ناحية الجوف والشَرق فكانوا جميعاً على دين الخَارجية وعلى رأي الأباضية منهم‏.‏

وكان عبد الرحمن بن رستم من مسلمي الفتح وهو من ولد رستم أمير الفُرس بالقادسية‏.‏
وقدم إلى إفريقية مع طَوالع الفتح فكان بها‏.‏

وأخذ بدين الخَارجية والإباضية منهم‏.‏

وكان شيعة لليمنية وحليفاً لهم‏.‏

ولما تحزب الأباضية بناحية طَرابلس مُنكرين على وَرْفجومة فِعلهم في القيروان كما مَرَ واجتمعوا إلى أبي الخطاب عبد الأعلى بن السمح المْغافري إمام الإباضية فملكوا طرابلس‏.‏

ثم ملكوا القيروان وقتلوا واليها من َورفجومة عبد الملك بن أبي الجعد وأثخنوا في ورْفجومة وسائر نَفراوة سنة إحدى وأربعين‏.‏

ورجع أبو الخطاب والأباضية الذين معه من زناتة وهوارة وغيرهم بعد أن استخلف على القيروان عبد الرحمن بن رستم‏.‏

وبلغ الخبر بفتنة ورفجومة هذه واضطراب الخوارج من البربر بإفريقية والمغرب وتسلقهم على الكُرسي للإمارة بالقيروان إلى المنصور أبي جعفر فسَرح محمد بن الأشعث الخزاعي في العساكر إلى إفريقية وقلده حَرب الخوارج بها فقدمها سنة أربع وأربعين‏.‏

ولقيهم أبو الخطاب في جُموعه قريباً من طرابلس فأوقع به ابن الأشعث وبقومه‏.‏ وقتل أبو الخطاب وطار الخَبر بذلك إلى عبد الرحمن بن رستم بمكان إمارته في القيروان فاحتمل أهله وولده ولحق بأباضية المغرب الأوسط من البَرابرة الذين ذكرناهم‏.‏

ونزل على لْمَاية ِلقَديم حِلف بينه وبينهم فاجتمعوا إليه وبايعوا له بالخلافة وائتمروا في بناء مدينة ينصبون بها كُرسي إمارتهم فشرعوا في بناء مدينة تاهرت في سَفح جبل قَزول السَياح على تُلول منداس واختطوها على وادي ميناس النابعة منه عيون بالِقبلة ويمُر بها وبالبطحاء إلى أن يصُب في وادي شلف‏.‏

فأسسها عبد الرحمن بن رستم واختطها سنة أربع وأربعين ومائة فتمدنت واتْسعت خِطتها إلى أن هلك عبد الرحمن وولي ابنه عبد الوهاب من بعده وكان رأس الإباضية‏.‏

وزحف سنة سِت وتسعين مع هَوارة إلى طَرابلس وبها عبد الله بن إبراهيم بن الأغلب من قبل أبيه فحاَصره في جُموع الأباضية من البَربر إلى أن هلك إبراهيم بن الأغلب واستقدم عبد الله بن الأغلب لإمارته بالقيروان فصالح عبد الوهاب على أن تكون الضاحية لهم‏.‏

وانصرف إلى نَفُوسة ولحق عبد الله بالقيروان وولى عبد الوهاب ابنه ميموناً وكان رأس الأباضية والصفرية والواصلية‏.‏ وكان يُسلم عليه بالخلافة‏.‏

وكان أتباعه من الواصلية وحدهم ثلاثين ألفاً من ظواعن ساكنين بالخيام‏.‏

ولم يزل المُلك في بني رستم هؤلاء بتاهرت وحَاربهم جيرانهم من مغراوة وبني يفرن على الدخول في طاعة الأدارسة لما ملكوا تلمسان وأخذت بها زناتة من لدن ثلاث وسبعين ومائة فامتنعوا عليهم سائر أيامهم إلى أن كان استيلاء أبي عبد الله الشِيعي عليهم وبَث دعوة عبيد الله في أقطار المغربين فانقرض أمرهم بظهور هذه الدولة وعقد عَروبة بن يوسف الكُتامي فاتح المغرب للشيعة على تاهرت لأبي حميد دواس بن صولان اللهيصي في غَزاته إلى المغرب سنة ثمان وتسعين فأثخن في برابرتها الأباضية من لَماية وازْداجة ولَواتة ومَكناسة ومَطماطة وحَملهم على دين الرافضة وفَسخ بها دين الخَارجية حتى اسْتحكم في عقائدهم‏.‏

ثم وليها أيام إسمعيل المنصور يصلاصن بن حبوس‏.‏

ثم نزع إلى دعوة الأموية وراء البحر ولحق بالخير بن محمد بن خزر صاحب دعوتهم في زناتة‏.‏

واستعمل المنصور بعده على تاهرت مَيسوراً الخصي مولاه وأحمد بن الزجالي من صنائعه فزحف إليها حميد والخير وانهزم مَيسور واقتحموا تاهرت عنوة وتقبضوا على أحمد الزجالي وميسور إلى أن أطلقوهما بعد حين‏.‏

ولم تزل تاهرت هذه ثغراً لأعمال الشيعة وصنهاجة سائر أيامهم وتغلبت عليهما زناتة مِراراً ونازلتها عساكر بني أمية زاحفة في أثر زيري بن عطية أمير المغرب من مَغراوة أيام أجاز المُظفر بن أبي عامر من العُدوة إلى حربه‏.‏

ولم يزل الشأن هذا إلى أن انقرض أمر تلك الدُول وصَار أمر المغرب إلى لمتونة‏.‏

ثم صار إلى دولة الموحدين من بعدهم وملكوا المغربين‏.‏

وخرج عليهم بنوغانية بناحية قابس ولم يزل يحيى منهم يجلب على ثغور الموحدين ويشن الغارات على بسائط إفريقية والمغرب الأوسط‏.‏

وتكرر دخوله إليها عنوة مرة بعد أخرى إلى أن احتمل سكانها وخلا جوها وعفا رسمها لِما يُناهز عِشرون من المائة السابعة والأرض لله‏.‏

وأما قَبائل لََْمَاية فانقرضوا وهلكوا بهَلاك مَصرهم الذي اختطوه وحَازوه ومَلكوه سنة الله في عباده‏.‏
وبقيت فِرق منهم أوزاعاً في القبائل ومنهم جَرْبة الذين سُميت بهم الجزيرة البحرية تجاه ساحل قابس وهم بها لهذا العهد‏.‏

وقد كان النصرانية من أهل صقلية ملكوها على من بها من المُسلمين وهي قبائل لماية وكُتامة مثل‏:‏ جَربة وسَدْويكش ووضعوا عليهم الجِزيه وشيدوا على ساحل البحر بها معقلاً لإمارتهم سموه القشتيل‏.‏

وطال تَمَرس العَساكر به من حضرة الدولة الحَفصية بتونس حتى كان افتتاحها أعوام ثمان وثلاثين من المائة الثامنة في دولة السلطان أبي بكر وعلى يد مخلوف بن الكماد من صنائعه‏.‏ واستقرت بها الدعوة الإسلامية إلى هذا العهد‏.‏

إلا أن القبائل الذين بها من البربر لم يزالوا يدينون بدين الخَارجية ويتدارسون مذاهبهم وبينهم مُجلدات تشتمل على تآليف لأئمتهم في قواعد ديانتهم وأصول عقائدهم وفرُوع مذاهبهم يتناقلونها ويعكفون على دراستها وقراءتها والله خلقكم وما تعملون.

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
28-01-2013, 09:27
ـ مطماطة :

وهم إخوة مطغرة ولَماية من ولد فاتن بن تمصيت الذين مَر ذكرهم وهم شعوب كثيرة‏.‏

وعن سابق المطماطي وأصحابه من النَسابة أن اسم مَطماط مَصْكَاب ومطماط لقب له وأن شعوبهم من لوا بن مطماط‏.‏

وأنه كان له ولد آخر اسمه ورنشيط ولم يذكروا له عقباً .

وكان للوا أربعة من الولد‏:‏ ورماكسن ويلاغف ووريكول ويليصن‏.‏

ولم يعقب يليصن وأعقب الثلاثة الباقون ومنهم افترقت شعوب مطماطة كلها‏.‏

فأما ورماكسن فمنه مَصمود ويُونس ويفرين.

وأما وريكول فكان له من الولد كلثام ومْسيدة وفيدن ولم يعقب مسيدة ولا فيدن‏.‏
وكان لكلثام عَصفراصن وسليايان.

فمن سليايان وريغني ووصْدى وقسطايان وعَمرو ويقال لهؤلاء الخمسة بنو مصطلودة سموا بأمهم‏.‏
وكان لعصفراصن يرهاص ويصراصن‏.‏

فمن يصراصن ورتجين ووريكول وجليدا وسقوم ويقال لهم بني تليفقتان سُموا بأمهم‏.‏
وكان ليرهاص يليت ويصلاسن‏.‏

فمن يليت ورسفلاسن وسقن ومحمد ومقديل ودقوال‏.‏

ومن يصلاسن فان يولين ويتماسن وماركسن ومسافر وفلوسن ووريجيد ونافع وعبد الله وغرزاي‏.‏

وأما يلاغف بن لوا بن مطماط فكان له من الولد دهيا وثابتة فمن ثابتة ماجرسن وريغ وعجلان ويفام وقرة‏.‏

وكان لدهيا ورتجى ومجلين‏.‏

فمن ورتجى مقرين وتور وسقم وأمجميس‏.‏

ومن مجلين ماقور وأشقول وقيلان ومذقون وقطارة وأبورة‏.‏

وهذه هي شعوب مطماطة كما ذكر نسابة البربر سابق وأصحابه وهم مُفرقون في المواطن‏.‏

فمنهم من نواحي فاس من قبلتها في جبل هنالك معروف بهم ما بين فاس وصَفروى‏.‏

ومنهم بجهات قابس والبلد المختط على العين الحامة من جهة غربها مَنسوب إليهم‏.‏ ولهذا العهد يقال حامة مَطماطة .

وبقاياهم أوزاع من القبائل وكانت مواطن جمهورهم بتلول مَنداس عند جبل وانشريس وجبل قزول من نواحي تاهرت‏.‏

وكان لهم بتلك المواطن أخر دولة صنهاجة استفحال وصولة‏.‏

وفي فتنة حماد بن بلقين مع باديس بن المنصور مقامات وآثار‏.‏

وكان كبيرهم يومئذ عزانة وكانت له مع البرابرة المجاورين له من لواتة وغيرهم حروب وأيام‏.‏

ولما هلك عزانة قام بأمره في مطماطة ابنه زيري فمكث فيهم أياماً ثم غلبت صنهاجة على أمره فأجاز البحر إلى العُدوة ونزل على المنصور بن أبي عامر فاصطنعه ونظمه في طبقة الأمراء من البربر وهلك زيري هنالك ولا أدري أي السنين كان مهلكه‏.‏

وأجاز الأندلس أيضاً من رجالتهم كهلان بن أبي لوا بن يصلاصن ونزل على الناصر وهو من أهل العلم بأنساب البربر‏.‏

وكان من مشاهيرهم أيضاً النسابة سابق بن سليمان بن حراث بن مولات بن دوفاس وهو كبير نسابة البربر ممن علمناه‏.‏

وكان منهم أيضاً عبد الله بن إدريس كاتب الخراج لعبيد الله المهدي وفيهم آخرين يطول ذكرهم‏.‏
وهذا ما تلقيناه من أخباز مطماطة‏.

وأما موطن منداس فزعم بعض الإخباريين من البربر ووقفت على كتابه في ذلك أنه سمي بمنداس بن مغر بن أوريغ بن كبوري بن المثني وهو هوار وكأنه والله أعلم يشير إلى أداس بن زجيك الذي يقال أنه ربيب هَوار كما يأتي في ذكرهم إلا أنه اختلط عليه الأمر‏.‏

وكان لمنداس من الولد‏:‏ شْراوة وكَلثوم وتكم‏.‏
قال‏:‏ ولما استفحل أمر مطماطة وكان شيخهم لهذا العهد إرهاص بن عصفراصن فأخرج مَنداس من الوطن وغلبه على أمره واعتمر بنوه موطن منداس ولم يزالوا به. وبقية هؤلاء القوم لهذا العهد بجبل وادنشريس لحقوا به لما غلبهم بنوتوجين من زناتة على مَنداس وصَاروا في عداد قبائل الغارمة والله وارث الأرض ومن عليها‏.

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
28-01-2013, 09:39
- مغيلة :

وهم إخوة مطامطة ولماية كما قلناه وإخوتهم مَلزوزة معدودون منهم‏.‏

وكذلك دونة وكشاتة ولهم افتراق في الوطن‏.‏

وكان منهم جمهوران‏:‏ أحدهما بالمغرب الأوسط عند مَصب شلف في البحر من ضواحي مازونة المَصْر لهذا العهد‏.‏

ومن ساحلهم أجاز عبد الرجمن الداخل إلى الأندلس ونزل بالمنكب .

وكان منهم أبو قرة المغيلي الدائن بدين الصُفرية من الخوارج مَلك أربعين سنة‏.

‏ وكانت بينه وبين أمَراء العَرب بالقيروان لأول دولة بني العباس حُروب ونازل طبنة‏.‏

وقد قيل إن أبا قرة هذا من بني مطماطة وهذا عندي صحيح فلذلك أخرت ذكر أخباره إلى أخبار بني يفرن من زناتة‏.‏

وكان منهم أيضاً أبو حسان ثار بإفريقية لأول الإسلام وأبو حاتم يعقوب بن لبيب بن مْرين بن يطوفت من ملزوزة الثائر مع أبي قرة سنة خمسين ومائة‏.‏

وتغلب على القيروان فيما ذكر خالد بن خراش وخليفة بن خياط من علمائهم‏.‏

وذكروا من رؤسائهم أيضاً موسى بن جليد ومليح بن علوان وحسان بن زروال الداخل مع عبد الرحمن‏.‏

وكان منهم أيضاً دَلول بن حَماد أميراً عليهم في سلطان يعلى بن محمد اليفرني وهو الذي اختط بلد إيقري على اثني عشر ميلاً من البحر وهي لهذا العهد خراب لم يبق منها إلا الأطلال ماثلة‏.‏

ولم يبق من مغيلة بذلك الوطن جمع ولا حي‏.‏

وكان جمهورهم الآخر بالمغرب الأقصى وهم الذين تولوا مع أُوربة وصَدينة القيام بدعوة إدريس بن عبد الله لما لحق بالمغرب وأجازه وحَملوا قبائل البربر على طاعته والدخول في أمره‏.‏

ولم يزالوا على ذلك إلى أن اضمحلت دولة الأدارسة وبقاياهم لهذا العهد بمواطنهم ما بين فاس وصَفرو ومَكناسة والله وارث الأرض ومن عليها‏.‏

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
28-01-2013, 09:46
ـ مديونة :

وهم من إخوة مغيلة ومطماطة من ولد فاتن كما قلناه وكانت مواطن جمهورهم بنواحي تلمسان ما بين جبل بني راشد لهذا العهد إلى الجبل المعروف بهم قبلة وجدة يتقلبون بظواعنهم في ضواحيه وجهاته‏.‏

وكان بنو يلومي وبنو يفرن من قبلهم يجاورونهم من ناحية المشرق ومكناسة من ناحية المغرب وكُومية وولهاصة من جهة الساحل‏.‏

وكان من رجالاتهم المذكورين جْرير بن مسعود كان أميراً عليهم وكان مع أبي حاتم وأبي قرة في فتنتهم وأجاز إلى الأندلس في طوالع القتح كثير منهم فكان لهم هنالك استفحال‏.‏

وخرج هلال بن أ بزيا منهم بشنتمرية على عبد الرحمن الداخل متبعاً شقياً المكناسي في خروجه‏.‏
ثم راجع الطاعة فتقبله وكتب له على قومه فكان بشرق الأندلس وشنتمرية‏.‏

ثم خلفه بها من قومه نابتة بن عامر‏.‏

ولما تغلب بنو توجين وبنو راشد من زناتة على ضواحي المغرب الأوسط وكان مديونة هؤلاء قد قل عددهم وفُل حَدهم فداخلتهم زناتة على الضواحي من مواطنهم وتملكوها وصَارت مديونة إلى الحُصون من بلاده بجبل تاسالة وجبل وجْدة المعروف بهم‏.‏

وضربت عليهم المغارم وتمَرست بهم الأيام فلم يبق منهم هنالك إلا صبابة مُحترفون بالفلح‏.‏
ومنهم أيضاً أوزاع في القبائل مندرجون فيهم‏.‏

وبنواحي فاس ما بينها وبين صفرو قبيلة منهم مجاورة لمغيلة والله يرث الأرض ومن عليها‏.‏

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
28-01-2013, 10:07
ـ كومية :

كومية وهم المعروفون قديماً بصطفورة إخوة لماية ومطغرة وهم من ولد فاتن كما قدمنا ولهم ثلاث بطون منها تفرعت شعوبهم وقبائلهم وهي نَدرومة وصْغارة وبنو يلول‏.

فمن ندرومة : نَغوطة وحَرسة وفَردة وهفانة وفراتة‏.‏

ومن بني يلول‏:‏ مْسيفة ووتيوة وهبيئة وهيوارة ووالغة‏.‏

ومن صغارة : ماتيلة وبنو حياسة‏.‏

وكان منهم النسابة المشهور هاني بن مصدور بن مريس بن نقوط هذا هو المعروف في كتبهم‏.‏
وكانت مواطن كومية بالمغرب الأوسط لسَيف البحر من ناحية أرشقول وتلمسان‏.‏ وكان لهم كَثرة موفورة وشوكة مرهوبة‏.‏

وصاروا من أعظم قبائل الموحدين لما ظاهروا المَصامدة على أمر المَهدي وكلمة توحيده‏.‏
وربما كانوا رهط عبد المؤمن صاحبه وخليفته فإنه كان من بني عابد أحد بيوتاتهم وهوعبد المؤمن بن علي بن مخلوف بن يعلى بن مروان بن نصر بن علي بن عامر بن الأمير بن موسى بن عبد الله بن يحيى بن ورنيغ بن صطفور؛ وهكذا نسبه مؤرخو دولة الموحدين إلى صطفور‏.‏

‏ وكان عبد المؤمن هذا من بيوتاتهم وأشرافهم وموطنهم بتاكرارت وهو حصن في الجبل المُطل على هُنين من ناحية الشرق‏.‏

ولما نجم عبد المؤمن فيهم وشب ارتحل في طلب العلم فنزل بتلمسان‏.‏

وأخذ عن مشيختها مثل ابن صاحب الصلاة وعبد السلام التونسي وكان فقيهاً صالحاً وهو ضجيع الشيخ أبي مدين في ترتبه‏.‏

ولما هلك عبد السلام هذا ولم يحذق تلميذه بعد في فنونه وكان شيخ عصره في الفقه والكلام‏.‏

تعطش التلميذ بعده إلى القراءة وبلغهم خبر الفقيه مُحمد بن تومرت المَهدي ووصولهم إلى بجاية‏.‏

وكان يعرف إذ ذاك بالفقيه السُوسي نسبة إلى السُوس‏.‏

ولم يكن لقب المهدي وضع عليه بعد‏.‏

وكان في ارتحاله من المشرق إلى المغرب قد أخذ نفسه من تغيير المنكر الذي شأنه وطريقته نشر العلم وتبيين الفتاوى وتدريس الفقه والكلام‏.‏

وكان له في طريقته الأشعرية إمامة وقدم راسخة وهو الذي أدخلها إلى المغرب كما ذكرناه وتشوق طلبة العلم بتلمسان إلى الأخذ عنه وتفاوضوا في ذلك وندب بعضهم بعضاً إلى الرحلة إليه لاستجلابه وأن يكون له السبق بإتحاف القطر بعلومه‏.‏

فانتدب لها عبد المؤمن على مكانه من صغر السن بنشاطه للسفر لبداوته فارتحل إلى بجاية للقائه
وترغيبه في نزوله تلمسان فلقيه بمَلالة وقد استحكمت بينه وبين العزيز النَفرة وبنو ورياكل مُتَعصبون على إجارته منهم ومنعه من إذايته والوصول إليه‏.‏ فألقى إليه عبد المؤمن ما عنده من الترغيب وأدى إليه رسالة طلبة العلم بتلمسان فوعاها وشأنه غير شأنهم‏.‏

وعكف عبد المؤمن على التعليم والأخذ عنه في ظعنه ومقامه‏.‏

وارتحل إلى المغرب في صحابته وحذق في العلم وآثره الإمام بمزيد الخصوصية والقرب بما خصه الله به من الفهم والوعي للتعليم حتى كأنه خالصة الإمام وكبير صحابته‏.‏

وكان يؤمله لخلافتة لما ظهر عليه من الشواهد المدونة بذلك‏.‏

ولما اجتازوا في طريقهم إلى المغرب بالثعالبة من بطون العَرب الذين في نواحي المدية‏.‏ قربوا إليه حماراً فارهاً يتخذه له عطية لركوبه فكان يؤثر به عبد المؤمن ويقول لأصحابه اركبوه الحمار يركبكم الخيول المُسومة‏.‏

ولما بُويع فه بهَرغة سنة خمس عشرة وخمسمائة واتفقت على دعوته كلمة المَصامدة وحاربوا لمتونة نازلوا مراكش‏.‏

وكانت بينهم في بعض أيام منازلتها حرب شديدة هلك فيها من الموحدين الألف فقيل للإمام إن الموحدين قد هلكوا‏.‏

فقال لهم ما فعل عبد المؤمن‏.‏ قالوا‏:‏ هو على جواده الأدهم قد أحسن البلاء‏.‏

فقال ما بقي عبد المؤمن فلم يهلك أحد‏!‏ ولما احتضر الإمام سنة اثنتين وعشرين عهد بخلافته في أمره لعبد المؤمن واستراب من العصبية بين المَصامدة فكتم موت المَهدي وأرجأ أمره حتى صدع الشيخ أبو حفص أمير هنتانة وكبير المَصامدة لمصاهرته‏.‏

وأمضى عهد الإمام فيه فقام بالأمر واستبد بشياخة المُوحدين وخلافة المسلمين‏.‏ ونهض سنة سبع وثلاثين إلى فتح المغرب فدانت له غمارة‏.‏

ثم ارتحل منها إلى الريف ثم إلى بطوية ثم إلى بطالسة ثم إلى بني يزناسن‏.‏

ثم إلى مديونة ثم إلى كومية وجيرانهم ولهاصة وكانوا يلونهم في الكثرة فاشتد عضده بقومه ودخلوا في أمره وشايعوه على تمكين سلطانه بين الموحدين وخلافته‏.‏

ولما رجع إلى المغرب وافتتح أمصاره واستولى على مراكش استدعى قومه للرحلة إليها والعسكرة عليه فخف جمهورهم إلى المغرب واستوطن مراكش لحمل سرير الخلافة والقيام بأمر الدعوة والذب عن ثغورهم والمدافعة فاعتضد بهم عبد المؤمن وبنوه سائر الدولة وكانوا بمكانتهم فاتحة الكتاب وفذلكة الجماعة‏.‏

وأنفقهم المُلك في الفتوح والعساكر وأكلتهم الأقطار في تجهيز الكتائب وتدويخ الممالك فانقرضوا وبقي بمواطنهم الأولى بقايا منهم‏:‏ بنو عابد وهم في عداد القبائل الغارمة قد أثقلت زناتة كاهلهم فحملوا المغرم والعسف ونهوضهم بالتكاليف‏.‏

ونظموهم مع جيرانهم ولهاصة في سوم الخسف والذل واقتضاء الخراج بالنكال والعذاب والله مبدل الأمر ومالك الملك سبحانه‏.

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
28-01-2013, 10:30
ـ زواوة وزواغة من بطون ضريسة من البرابر البتر :

زواوة وزواغة الخبر عن زواوة وزواغة من بطون ضريسة من البرابر البتر والإلمام ببعض أحوالهم هؤلاء البطون من بطون البرابرة البتر من ولد سمقان بن يحيى بن ضري بن زجيك بن مادغيس الأبتر‏.‏

وأقرب ما يليهم من البرابر زَناتة لأن أباهم أجَانا هو أخو سمقان ابن أبيه فلذلك كانوا ذوي قربى لهم‏.‏

ـ1ـ زواوة :

فأما زواوة فهم من بطونهم وقد يقال إن زواوة من قبائل كُتامة ذكر ذلك ابن حزم‏.‏
ونسابة البربر إنما يعدونهم من ولد سمقان كما قلناه والصحيح عندي ما ذكره ابن حزم‏.‏
ويشهد له الموطن ونِحلة التشيع مع كتامة لعبيد الله‏.‏

وعد نسابة البربر لهم بطوناً كثيرة‏:‏ بنو مجسطة وبنو مليكش وبنو كوفي ومَشدالة وبنو زريقف وبنو قوزيت وقرسفينة ووزلقة وموقة وزقلاوة وبنو مْرانة ويقال إن بني مليكش من صنهاجة والله أعلم‏.‏

ومن قبائلهم المشهورة لهذا العهد:
بنو يجرو وبنو مانقلات وبنو بترون وبنو يني وبنو بوغردان وبنوإيتورغ وبنو بو يوسف وبنو عيسي وبنو بو شعيب وبنو صدقة وبنو غبرين و بنو قشطولة‏.‏

ومواطن زواوة بنواحي بجاية ما بين مواطن كتامة وصنهاجة أوطنوا منها جبالاً شاهقة متوعرة تنذعر منها الأبصار وفُضِل في خُمرها السالك مثل‏:‏ بني غبرين بجبل زيري وفيه شعراء من شجر الزان يشهد بها لهذا العهد‏.‏

ومثل بني فراسن وبني إيراثن‏، بجبلهم ما بين بجاية وتَدلس وهوأعصم معاقلهم وأمنع حُصونهم فلهم به الاعتزاز على الدول والخيار عليها في إعطاء المغرم مع أن كلهم لهذا العهد قد امتنع لسَاهمه واعتز على السلطان في أبناء طاعته وقانون مزاجه‏.‏

وكانت لهم في دولة صَنهاجة مقامات مذكورة في السِلم والحَرب بما كانوا أولياء كتامة‏.‏
وظهر أولهم على أمرهم من أول الدولة وقتل بادس بن المنصور في إحدى وقائعه بهم وشيخهم زيري بن أجانا لاتهامه إياه في أمر حماد‏.‏

ثم اختط بنو حَماد بعد ذلك بِجاية بساحتهم وتمَرسوا بهم فانقادوا وأذعنوا لهم إلى آخر الدولة‏.‏
واتصل إذعانهم إلى هذا العهد إلا تمريضاً في المَغرم يحملهم عليه الموثقون بمنعة جبالهم‏.‏
وكانت رئاسة بني إيراتن منهم في بني عبد الصمد من بوتاتهم‏.‏

وكانت عند تَغلب السُلطان أبي الحسن على المغرب الأوسط شيخة عليهم من بني عبد الصمد هؤلاء اسمها شَمسي وكان لها عَشرة من الوَلد فاستفحل شأنها بهم وملكت عليهم أمرهم‏.‏

ولما تقبض السُلطان أبو الحَسن على ابنه يعقوب المكنى بأبي عبد الرحمن عندما فر من معسكره بمتيجة سنة ثمان أو سبع وثلاثين وسرح في أثره الخيالة فرجعوه واعتقله‏.‏

ثم قتله من بعد ذلك حسبما يذكر في أخبارهم‏.‏

لحق حينئذ ببني إيراتن هؤلاء خازن من مطبخة فموه عليهم باسمه وشبه بتمثاله ودعا إلى الخروج على ابنه بزعمه فشمرت شَمسي هذه عزائمها في إجازته وحملت قومها على طاعته‏.‏

وسرب السلطان أبو الحسن أمواله في قومها وهما على السلامة فأبته‏.‏

ثم نمي إليها الخبر بمكره وتمويهه فنبذت إليه عهده وخرج عنها إلى بلاد العَرب .‏ وقدمت على السلطان أبي الحسن في وفد من قومها وبعض بنيها فأبلغ السلطان في تكريمها وأحْسن صلتها وأجاز الوفد ورجعت بهم إلى موطنها ولم تزل الرئاسة في هذا البيت‏.

ـ2ـ زواغة :

وأما زواغة فلم يتأد إلينا من أخبارهم وتصاريف أحوالهم ما نعمل في الأقلام ولهم ثلاثة بطون وهي‏:‏ دمر بن زواغ وبنو واطيل بن زجيك بن زواغ وبنو ماجر بن تيفون بن زواغة‏.‏

ومن دمر بنو سمقان وهم أوزاع في القبائل‏.‏

ومنهم بنواحي طرابلس مفترقون في براريها ولهم هنالك الجبل المعروف بدمر‏.‏

وفي جهات قسطنطينة أيضاً رهط من زواغة‏.‏

وكذلك بجبال شلف بنو واطيل منهم وبنواحي فاس أخرون ولله الخلق والأمر‏.‏

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
28-01-2013, 11:04
ـ مكناسة من بطون بني ورصطف بن يحيى إخو ة زناتة :

الخبر عن مكناسة وسائر بطون بني ورصطف وما كان لمكناسة من الدول بالمغرب وأولية ذلك وتصاريفه :

كان لورصطف بن يحيى وهو أخو اجانا بن يحيى وسمقان بن يحيى

ثلاثة من البطون وهم‏:‏ مكناسة وورتناجة وأوكته ‏ويقال مَكنة

وبنو ورتناجة أربعة بطون‏:‏ سدرجة ومكسة وبطالسة وكرنيطة‏.‏

وزاد سابق وأصحابه في بطونهم هناطة وفولالة

وكذلك عَدوا في بطون مكنة‏:‏ بني يصلتن وبني تولالين وبني ترين وبني جرتن وبني فوغال‏.‏
ولمكناسة عندهم أيضاً بطون كثيرة منها‏:‏ صولات وبنو حوات وبنو ورفلاس وبنو وريدوس وقنصارة وورنيفة ووريفلتة‏.‏

وبطون ورْصطف كلهم مندرجون في بطون مكناسة‏.‏

وكانت مواطنهم على وادي ملوية من لدن أعْلاه بسجلماسة إلى مَصبه في البحر وما بين ذلك من نواحي تازا وتسول‏.‏

وكانت رئاستهم جميعاً في بني أبي يزول واسمه مجدول بن تافريس بن فراديس بن ونيف بن مكناس‏.‏

وأجاز منهم إلى العُدوة عند الفتح أمم‏ٌ.‏

وكانت لهم بالأندلس رئاسة وكثرة‏.‏

وخرج منهم على عبد الرحمن الداخل شُعيا بن عبد الواحد سنة إحدى وخمسين واعتصم بشنتمرية ودعا لنفسه منتسباً إلى الحسن بن علي وتَسمى عبد الله بن محمد وتلقب بالفاطمي وكانت بينه وبين عبد الرحمن حروب إلى أن غلبه ومحا أثر ضلالته‏.‏

وكان من رجالتهم لعهد دولة الشيعة مْصالة بن حبوس بن منازل اتصل بعبيد الله الشيعي وكان من أعظم قواده وأوليائه وولاه تاهرت وافتتح له المغرب وفاس وسجلماسة‏.‏

ولما هلك أقام أخاه يصلتن بن حبوس مقامه في ولاية تاهرت والمغرب‏.‏
ثم هلك وأقام ابنه حميداً مقامه فانحرف عن الشيعة ودعا لعبد الرحمن الناصر‏.‏

واجتمع مع بني خزر أمراء مغراوة على ولاية المروانية‏.‏

ثم أجاز إلى الأندلس وولي الولايات أيام الناصر وابنه الحكم وولي في بعضها تلمسان بدعوتهم‏.‏
ثم هلك وأقام ابنه يصل بن حميد وأخوه فياطن بن يصلتن وعلي ابن عمه مْصالة في ظل الدولة الأموية إلى أن أجاز المظفر بن أبي عامر إلى المغرب فولى يصل بن حميد سجلماسة ‏.‏

ثم أن رئاسة مكناسة بالعُدوة انقسمت في بني أبي يزول وانقسمت قبائل مكناسة بانقسامها‏.‏

وصارت رئاسة مكناسة في مواطن سجلماسة وما إليها من بني واسول بن مصلان بن أبي يزول .

ورئاسة مكناسة بجهات تازا وتسول وملوية ومليلة لبني أبي العافية بن أبي نائل بن أبي الضحاك بن أبي يزول‏.‏

ولكل واحد من هذين الفريقين في الإسلام دولة وسلطان وصاروا به في عداد الملوك. ‏

المطاعي.
يُتبع....

المطاعي
28-01-2013, 15:49
بعدما إنتهينا من وَصف الجِذم الأول من الأمازيغ البُتر الماذغيسين.

نرجع الٱن إلى وَصف الجِذم الثاني من الأمازيغ البرَّانيس وهم : هَوارَة ، صَنهاجة ، أُوربة ، كُتامة ، عَجيسة ، وَزداجة ، مَسطاسة ، لَمْطة ، جَزولة ، هَكسورة و مَصمودة....

ـ البرانس:

أخبار البرانس من البربر هوارة:

ولنبدأ أولاً بالخبر عن هوارة من شُعوبهم وذكر بطونهم وتصاريف أحوالهم وافتراق شعوبهم في عَمالات إفريقية والمَغرب وهوارة هؤلاء من بطون البرانس باتفاق من نسابة العَرب والبربر من ولد هوار بن أوريغ بن برنس .

وعند بعضهم أن هَوارة وصنهاجة ولمطة وقزولة وهكسورة يُعرف جميعهم ببني ينهل وأن المُسَور جَدهم جميعاً‏.‏

وأنه وقع إلى البُتر ونزل على بني زجيك بن ماذغيس الأبتر‏.‏

وكانوا أربعة إخوة‏:‏ لوا وضرا وأداس ونفوس‏.‏ وأنهم زوجوه أخْتهم تيزكي العَرجاء بنت زجيك فولدت منه المُثنى أبا هَوارة وتزوجها بعد المُسور عاصيل بن زعزاع أبو صنهاجة ولمطة وكزولة وهكسورة كما قالوا‏:‏ وولد المُثنى بن المُسور خَبوز وولد خبوز بن المُثنى ِريغ الذي يقال فيه أوريغ بن بُرنس ومنه تفرقت قبائل هوارة‏.‏ قالوا‏:‏ إنما سميت هوارة لأن المُسور لما جال البلاد ووقع في المغرب قال‏:‏ لقد تهورنا‏.‏ هكذا عند بعض نسابة البربر‏.‏

وعندي والله أعلم أن هذا الخبر مَصنوع وإن أثر الصُنعة باد عليه‏.‏

ويعْضُد ذلك أن المُحققين ونسابتهم مثل سابق وأصحابه قالوا‏:‏ إن بُطون أداس بن زجيك دخلت كلها في هَوارة من أجل أن هَوار خلف زجيك على أم أداس فرُبي أداس في حِجره وزجيك على ما في الخبر الأول هو جد هَوار لأن المُثنى جده الأعلى هو ابن تيزكي وهي بنت زجيك فهو الخامس من زجيك فكيف يخلفه على امرأته‏.‏

هذا بعيد والخبر الثاني أصَح عند نسابتهم من الأول‏.‏

وأما بُطون هَوارة فكثير وأكثرهم بنو نبه وأوريغ اشتهروا نسبة لشُهرته وكبر سنه من بينهم فانتسبوا جميعاً إليه‏.‏

وكان لأوريغ أربعة من الولد‏:‏ هَوار وهو أكبرهم ومَغر وقلدن وملد ولكل واحد منهم بُطون كثيرة وكلهم ينسبون إلى هوار‏.‏

فمن بطون مغر : ماوس وزمُور وكياد وسراي ذكر هذه البطون الأربعة ابن حزم وزاد سابق المطامطي وأصحابه ورجين ومنداسة وقرقورة‏.‏

ومن بطون قلدن‏ :‏ قمصانة وورصطيف وبيانة‏‏وبل ،ذكر هذه الأربعة ابن حزم وسابق‏.‏

ومن بطون ملد : مليلة ووسطط وورفل‏ وأسيل ومسراتة ذكرهما ابن حزم

وقال‏:‏ ومن بطون هوارة بنو كملان‏.‏ ويقال إن مليلة من بطونهم‏.‏

وعند نسابة البربر من بطونهم غُريان وورغة وزكاوة ومسلاتة ومجريس‏.‏

ويقال إن ونيفن منهم‏.‏ ومجريس لهذا العهد ينتسبون إلى ونيفن‏.‏

وعند سابق وأصحابه أن بني كملان ووريجن إحدى بطون مغر وأن من بطون بني كملان بني كسى وورتاكط ولشوه وهيوارة‏.‏

وأما بطون أداس بن زجيك بن ماذغيس الأبتر الذين دخلوا في هوارة فكثير‏.‏

فمنهم هراغة وترهونة ووشتاتة وأنداوة وهنزونة وأوطيطة وصنبرة‏.‏

هؤلاء باتفاق من ابن حزم وسابق وأصحابه‏.‏

وكانت مواطن الجمهور من هوارة هؤلاء ومن دخل في نسبهم من إخوانهم البرانس لأول الفتح بنواحي طرابلس وما يليها من برقة كما ذكره المسعودي والبكري‏.‏ وكانوا ظواعن وآهلين‏.‏
ومنهم من قطع الرمل إلى بلاد القفر وجاوزوا لمطة من قبائل الملثمين فيما يلي بلاد كوكو من السُودان اتجاه إفريقية ويعرفون بنسبهم هقارة قلبت العجمة واوه قافاً أعْجمية تخرج بين الكاف العربية والقاف‏.‏

وكان لهم في الِردة وحُروبها آثار ومقامات‏.‏

ثم كان لهم في الخارجية والقيام بها ذكر وخصوصاً بالأباضية منها‏.‏

وخرج على حنظلة منهم عبد الواحد بن يزيد مع عُكاشة الفَزاري فكانت بينهما وبين حنظلة حُروب شديدة‏ ؛ ثم هزمها وقتلهما وذلك سنة أربع وعشرين ومائة أيام هشام بن عبد الملك‏.‏

وخرج على يزيد بن حاتم سنة ست وخمسين ومائة وزحف إليه قائد طرابلس عبد الله بن السمط الكندي على شاطىء البحر بسواريه من سواحلهم فانهزم وقتل عامة هوارة‏.‏

وكان منهم مع عبد الرحمن بن حبيب ومجاهد بن مسلم من قواده‏.‏

ثم أجاز منهم إلى الأندلس مع طارق ِرجالات مذكورون واستقروا هنالك وكان من حلفهم بنو عامر بن وَهب أمير رَّندة أيام لمتونة وبنو ذي النون الذين ملكوها من أيديهم واستضافوا معها طليطلة‏.‏ وبنو رزين أصحاب السهلة‏.‏

ثم ثارت هوارة من بعد ذلك على إبراهيم بن الأغلب سنة ست وتسعين ومائة وحاصروا طرابلس وافتتحوها فخربوها‏.‏

وتولى كبر ذلك منهم عياض بن وهب وسَرح إبراهيم إليهم ابنه أبا العباس فهزمهم وقتلهم وبنى طرابلس‏.‏

وجأجأ هوارة بعبد الوهاب بن رستم من مكان أمارتهم بتاهرت فجاءهم واجتمعوا إليه ومعهم قبائل نفوسة‏.‏

وحاصروا أبا العباس بن الأغلب بطرابلس إلى أن هلك أبوه إبراهيم بالقيروان وقد عهد إليه فصالحهم على أن يكون الصحراء لهم‏.‏ وانصرف عبد الوهاب إلى نفوسة‏.‏ ثم أصحبوا بعد ذلك وغزوا مع الجيوش صقلية وشهد فتحها منهم زواوة بن نعم.

ثم كان لهم مع أبي يزيد النكاري وفي حروبه مقامات مذكورة اجتمعوا إليه من مواطنهم بجبل أوراس ومَرماجنة لما غلب عليه وأخذ أهلها بدعوته فانحاشوا إلى ولايته وفعلوا الأفاعيل‏.‏

وكان من أظهرهم في تلك الفتنة بنو كملان‏.‏ ولما هلك أبو يزيد كما نذكره سطا إسمعيل المنصور بهم وأثخن فيهم وانقطع ذكر بني كملان‏.‏

ثم جرت الدُول عليهم أذيالها وأناخت بكلاكلها وأصبحوا في عداد القبائل الغارمة من كل ناحية‏ :‏
فمنهم لهذا العهد بمَصر أوزاع مُتفرقون أوطنوها أكِرَّة وعَباره وشَاوية وآخرون موطنون ما بين برقة والإسكندرية يُعرفون بالمثانية ويظعنون مع العِزة من بطون هيب من سُليم بأرض .

وبأرض التُلول من إفريقية ما بين تبسة إلى مَرماجنة إلى باجة‏،‏ ظواعن صاروا في عداد الناجعة عَرب بني سليم في اللغة والزَي وسكنى الخيام وركوب الخيل وكسب الإبل ومُمارسة الحُروب وإيلاف الرحلتين في الشتاء والصيف في تلولهم‏.‏

قد نسوا رَطَّانة البربر واستبدلوا منها بفصاحة العَرب فلا يكاد يُفرق بينهم‏.‏
فأولهم مما يلي تبسة قبيلة ونيفن ورئاستهم لهذا العهد في ولد يفرن بن حناش لأولاد سليم بن عبد الواحد بن عسكر بن محمد بن يفرن ثم لأولاد زيتون بن محمد بن يفرن ولأولاد دحمان بن يفرن بعده‏.‏

وكانت الرئاسة قبلهم لسارية من بطون ونيفن ومواطنهم ببسائط مَرماجنة وتبسة وما إليهما‏.‏
ويليهم قبيلة أخرى في الجانب الشرقي منهم يعرفون بقيصرون ورئاستهم في بيت بني مؤمن ما بين ولد زعزاع وولد حركات ومواطنهم بفحص أَبَه وما إليها من نواحي الأربس‏.‏

وتليهم إلى جانب الشرق قبيلة أخرى منهم يعرفون بنصورة ورئاستهم في بيت الرْمامنة لولد سليمان بن جامع منهم‏.‏

ويرادفهم في رئاسة بنصورة قبيلة وربهامة ومواطنهم ما بين تبسة إلى حامة إلى جبل الزنجار إلى إطار على ساحل تونس وبسائطها‏.‏

ويجاورهم متساحلين إلى ضواحي باجة قبيلة أخرى من هوارة يعرفون ببني سليم ومعهم بطن من عَرب مضر من هذيل بن مدركة بن إلياس‏،‏ جاؤوا من مواطنهم بالحِجاز مع العَرب الهلاليين عند دخولهم إلى المغرب واستوطنوا بهذه الناحية من إفريقية واختلطوا بهَوارة وحملوا في عدادهم‏.‏

ومعهم أيضاً بطن آخر من بُطون ِرياح من هلال ينتمون إلى عتبة بن مالك بن رياح صاروا في عِدادهم وجَرَوا على مَجراهم من الظعن والمغرم‏.‏

ومعَهم أيضاً بطن من مِرداس بني سُليم يعرفون ببني حبيب‏.‏
و
يقولون‏ :‏ هو حبيب بن مالك‏.‏ وهم غارمة مثل سائر هَوارة‏.‏

وضواحي إفريقية لهذا العهد معْمورة بهؤلاء الظواعن‏.‏ ومعظمهم من هوارة‏.‏
وهم أهل بقر وشاء وركوب للخيل وللسُلطان بإفريقية عليهم وظائف من الجباية وضعها عليهم دهاقين العُمال بديوان الخراج قوانين مُقررة وتضرب عليهم مع ذلك البعث في غزوات السلطان بعسكر مفروض يحضر بمعسكر السلطان متى استنفروا لذلك‏.‏

ولرؤسائهم آراء قاطعات ومكان في الدُول بين ِرجالات البدو ويربطون هوارة بمواطنهم الأولى من نواحي طرابلس ظواعن وآهلين توزعتهم العَرب من ِدباب فيما توزعوه من الرَعايا وغلبوهم على أمرهم منذ ضحا عملهم من ظل الدولة فتملكوهم للجباية منهم والاستكثار بهم في الانتجاع والحرب مثل‏:‏ ترهونة وورفلة الظواعن‏،‏ ومجريس الموطنين بزرنزور من ونيفن وهي قرية من قرى طرابلس‏.‏

ومن هوارة هؤلاء بآخر عمل طرابلس مما يلى بلد سرت وبرقة قبيلة يعرفون بمَسراتة لهم كثرة واعتزاز ووضائع العَرب عليهم قليلة ويعطونها من عزة‏،‏ وكثيراً ما ينقلون في سبيل التجارة ببلاد مَصر والإسكندرية ‏وفي بلاد الجريد من إفريقية وبأرض السودان إلى هذا العهد‏.‏

وأعلم أن في قبلة قابس وطرابلس جبالاً متصلاً بعضها ببعض من المغرب إلى المشرق فأولها من جانب الغرب جبل دُمَر يسكنه أمم من لَواتة ويتصلون في بسيطه إلى قابس وصْفاقس من جانب الغرب وأمم أخرى من نَفُوسة من جانب الشرق‏.‏

وفي طوله سبع مراحل ويتصل به شرقاً جبل نفوسة تسكنه أمة كبيرة من نَفوسة ومغراوة وزمراتة وهو قبلة طرابلس على ثلاث مراحل عنها‏.‏

وفي طُوله سَبع مراحل‏‏ ويتصل بِه من جانب الشرق جبل مسلاتة ويعتمره قبائل هَوارة إلى بلد مسراتة ويفضي إلى بلد سِرت وبَرقة وهو آخر جبال طرابلس‏.‏
وكانت هذه الجِبال من مواطن هَوارة ونَفوسة ولواتة‏.‏
وكانت هنالك مدينة صغيرة بلد نَفوسة قبل الفتح‏.‏

وكانت بَرقة من مواطن هَوارة هؤلاء‏.‏ ومنهم مكان بني خطاب مُلوك زويلة إحدى أمْصار برقة كانت قاعدة ملكهم حتى عُرفت بهم فكان يقال زويلة بن خطاب‏.‏
ولما خُربت انتقلوا منها إلى فَزَّان من بلاد الصَحراء وأوطنوها وكان لهم بها مُلك ودولة حتى إذا جاء قراقوش الغزي الناصري مَملوك تقي الدين ابن أخي صلاح الدين كما نذكر في مكانه عند ذكر الميُورقي بن مسوفة وأخباره وافتتح زويلة وأُوجلة وافتتح فَزان بعدها وتقبض على عاملها محمد بن خطاب بن يصلتن بن عبد الله بن صنفل بن خطاب آخر ملوكهم وامْتحنه وطالبه بالأموال وبسط عليه العذاب إلى أن هلك وانقرض أمر بني خطاب وهؤلاء الهواريين‏.‏

ومن قبائل هوارة بالمغرب أمم كَثيرة في مواطن من أعمال تُعرف بهم وظواعن عن شاوية تنتجع لمسْرحها في نواحيها وقد صاورا عبيدا للمغارم في كل ناحية‏.‏

وذهب ما كان لهم من الاعتزاز والمَنعة أيام الفتوحات بسبب الكثرة وصاروا إلى الافتراق في الأودية بسبب القِلة والله مالك الأمور‏.‏

ومن أشهرهم بالمغرب الأوسط أهل الجبل المطل على البطْحاء وهو مشهور باسم هوارة وفيه من مَسراتة وغيرهم من بُطونهم ويُعرف رؤساؤهم من بني إسحاق‏.‏ وكان الجبل من قَبلهم فيما زعموا لبني يلومي‏.‏ فلما انقرضوا صار إليه هوارة وأوطنوه وكانت رئاستهم في بني عبد العزيز منهم‏،‏ ثم ظهر من بني عمهم رجل اسمه إسحاق واستعمله ملوك القلعة وصنهاجة وورث رئاسته فيهم أخوه حَيُون وصارت في عقبه‏.‏

واتصلوا بالسُلطان أيام ملك بني عبد الواد على المغرب الأوسط وانتظموا في شرائعهم‏.‏
واستعمل أبو تاشفين من مُلوكهم يعقوب بن يوسف بن حَيون قائداً على بني تُوجين عندما غلبهم على أمرهم المَغارم عليهم فقام بها أحسن قيام دوخ بلادهم وأذل من عِزهم‏.‏

وبعد أن غَلب بنو مرين بني عبد الواد على المغرب الأوسط استعمل السُلطان أبو الحسن عبد الرحمن بن يعقوب على قبيلة هؤلاء‏.‏

ثم استعمل بعده عمه عبد الرحمن ثم ابنه محمد بن عبد الرحمن بن يوسف‏.‏

ثم تلاشى حال هذا القبيل وخف ساكن الجبل بما اضطهدتهم دولة بني عبد الواد وأجْحفت بهم في الظلامات‏.‏

وانقرض بيت بني إسحاق والأمر على ذلك لهذا العهد والله وارث الأرض ومن عليها‏.

المطاعي.
يُتبع.....

المطاعي
28-01-2013, 16:04
ـ أعجيسة :

وأما أعجيسة‏ وهم من بطون البَرانس من ولد عجيسة من برنس ومَدلول هذا الاسم البطن فإن البَربر يسمون البطن بلغتهم أعْدَّاس بالدَال المُشددة فلما عَربتها العَرب قلبت دالها جيماً مُخففة وكان لهم بين البَربر كَثرة وظُهور وكانوا مُجاورين في بطونهم لصنهاجة‏.‏

وبقاياهم لهذا العهد فى ضَواحي تونس والجِبال المُطلة على المَسيلة وكانت مِنهم من بُطون يسكنون جبل القلعة‏.‏

وكان لهم في فتنة أبي يزيد أثر‏‏ ولما هزمُه المَنصور لجأ إليهم واعتصم بقلعة كُيانة من حُصونهم حتى أُقتحم عليه‏ .

ثم بادر حَماد بن بلقين من بَعد ذلك مكاناً لبناء مدينة فاختطها بينهم ونزلها ووَسَّع خِطتها واستبحر عمرانها‏.‏

وكانت حاضرة لملك آل حَماد فأخلفت هذه المدينة من جدة عَجيسة لما تمَرست بهم وخَضدت من شوكتهم وراموا كيد القلعة مراراً وأجلبوا على مُلوكها بالأعياص منهم فاستلحمهم السيف‏.‏
ثم هلكوا وهَلكت القلعة من بعدهم وورثت مواطنهم بذلك الجبل عياض من أفاريق العَرب الهلاليين وسُمي الجبل بهم‏.‏

وفي القبائل بالمغرب كثير من عَجيسة هؤلاء مفترقون فيهم والله أعلم‏.

المطاعي.
يُتبع.....

المطاعي
28-01-2013, 17:31
ـ أوربة من بطون البرانس:

الخبر عن أوربة من بطون البرانس وما كان لهم من الِردة والثورة وما صار لهم من الدُعاء لإدريس الأكبر :

و كانت البُطون التي فيها الكثرة والغلب من هؤلاء البربر البَرانس كلهم لعهد الفتح أوربة وهوارة وصنهاجة من البرانس ونفوسة وزناتة ومطغرة ونفزاوة من البُتر.

وكان التقدم لعهد الفتح لأُوربة هؤلاء بما كانوا أكثر عدداً وأشد بأساً وقوة‏.‏
وهم من ولد أُورب بن برنس وهم بطون كثيرة فمنهم بِجاية ونَفاسة ونعجة وزهقوجة ومزياتة ورغيوة وديقوسة‏.‏

وكان أميرهم بين يدي الفتح سكرديد بن زوغي بن بارزت بن برزيات‏.‏

ولي عليهم مدة ثلات وسبعين سنة وأدرك الفتح الإسلامي ومات سنة إحدى وسبعين وولي عليهم من بعده أكْسل بن لْزم الأُوربي المدْعو عند العرب بكُسيلة فكان أميراً على البرانس كلهم‏.‏

ولما نزل أبو المُهاجر الديناربتلمسان سنه خمس وخمسين كان كُسيلة بن لزم مرتاداً بالمَغرب الأقصى في جُموعه من أُوربة وغيرهم فظفر به أبو المُهاجر وعَرض عليه الإسلام فأسلم واستنقذه وأحسن إليه وصَحِبه‏.‏

وقدم عُقبة في الولاية الثانية أيام يزيد سنة اثنتين وستين فأضْطَغن عليه صَحابته لأبي المُهاجر وتَقدم أبو المُهاجر في اصطناعه فلم يَقبل وزَحف إلى المغرب‏.‏
وعلى مُقدمته زُهير بن قيس البلوي فدوخه‏.‏

ولَقِيه مُلوك البربر ومن انضم إليه من الفِرنجة بالزَّاب وتَاهرت فهزمهم واستباحهم وأذعن له يُليان أمير غْمارة ولاطفه وهاداه ودله على عَورات البرابرة ورَاءُه أبو ليلى والسُوس وما والاهما من مَجالات الملثمين فغنم وسَبى وانتهى إلى ساحل البحر وقفل ظافراً‏.‏

وكان في غَزاتة تلك يستهين بكُسيلة ويَستخف به وهو في اعتقاله‏.‏
وأمره يوماً بسَلخ شَاة بين يديه فدفعها إلى غِلمانه وأرَاده عُقبة على أن يتَولاها بِنفسه وانتَهَرُه فقام إليها كُسيلة مُغْضَباً‏.‏

وجعل كُلما دَسَ يده في الشَاة يمْسح بِلِحيته والعَرب يَقولون ما هذا يا بَرْبَري فيقول‏:‏ هذا جيد للشَعر فيقول لهم شَيخ مِنهم إن البَرْبَري يتوعدكم‏.‏

وبلغ ذلك أبا المُهاجر فنهى عُقبة عنه وقال‏:‏ كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسْتألف جَبابرة العَرب وأنت تَعْمد إلى رُجل جَبار في قَومه بدَار عزه، قَريب عهد بِالشِرك فتَفسد قَلبه وأشَار عليه بأن يُوثق منه‏.‏ وخوَفه فَتْكَهُ فَتَهاون عُقبة بقَوله‏.‏

فلما قفل عن غَزاته وانْتهى إلى طَبنة فصَرَف العَساكر إلى القَيروان أفْواجاً ثِقة بما دَوَخْ من البلاد وأَذَل من البَرْبَر ،حتى بقي في قليل من الناس‏.‏

وسَار إلى تْهودة أوبَادس لينزل بها الحَامية‏.‏
فلما نظر إليه الفِرنجة طَمعوا فيه وراسلوا كُسيلة بن لزم ودَلوه على الفُرصة فيه فانتهزها ورَاسل بني عَمه ومن تبعهم من البَربر واتبعوا عُقبة وأصحابه ،حتى إذا غَشَوْه بتْهودة تَرَجَل القوم وكَسروا أجْفان سُيوفهم ونَزل الصَبر واسْتُلحم عُقبة وأصحابه ، ولم يَفْلت مِنهم أحَد وكانوا زُهاء ثلثمائة من كِبار الصَحابة والتَابعين اُسْتشهدوا في مَصْرع واحد وفيهم أبو المُهاجر كان أصْحبه في اعتقاله فأبلى رضي الله عنه في ذلك اليوم البَلاء الحَسن ‏.‏

وأُسر من الصحابة يومئذ محمد بن أويس الأنصاري ويزيد بن خلف القيسي ونفر معهم ففَداهم ابن مُصاد صاحب قفصة‏.‏

وكان زُهير بن قيس البلوي بالقيروان وبلغه الخبر فخرج هارباً وارتحل بالمسلمين ونزل برقة وأقام بها يَنتظر المدد من الخلفاء‏.‏

واجتمع إلى كْسيلة جميع أهل المغرب من البربر وزحف إلى القيروان فخرج العَرب منها ولحقوا بزُهير بن قيس وبقي بها أصحاب الذَراري والأثقال فأمنهم ودَخل القيروان وأقام أميراً على إفريقية ومن بقي بها من العَرب خمس سنين‏.‏

وقارن ذلك مَهلك يزيد بن معاوية وفتنة الضَحاك بن قيس مع المروانية بمرج راهط وحروب آل الزبير فاضْطرب أمر الخلافة بعض الشيء واضطرم المغرب ناراً وفشت الِردة في زناتة والبرانس‏.‏
ثم استقل عبد الملك بن مروان من بعد ذلك بالخلافة وأذهب بالمشرق آثار الفتنة‏.‏ وكان زُهير بن قيس مقيماً ببرقة مند مهلك عقبة فبعث إليه بالمَدد وولاه حرب البرابرة والثأر بدم عقبة فزحف إليها في آلاف من العَرب سنة سبع وستين‏.‏

وجمع كُسيلة البرانس وسائر البربر ولقيه بجيش من نواحي القيروان واشتد القتال بين الفريقين‏.‏
ثم انهزم البربر وقتل كُسيلة ومن لا يحصى منهم واتبعهم العَرب إلى مرماجنة ثم إلى ملوية ولجأوا إلى القلاع والحُصون وخَضدت شَوكة أُوربة من بينهم واستقر جُمهورهم بديار المَغرب الأقصى فلم يكن بعدها لهم ذكر‏.‏

واستولوا على مدينة وُليلى بالمغرب وكانت ما بين موضع فاس ومكْناس بجانب جبل زرهون .
وبقى الحَال على ذلك والجُيوش من القيروان تُدوخ المغرب مرة بعد أخرى إلى أن خرج محمد بن عبد الله بن حسن بن الحسن بن علي أيام المنصور وقُتل بالمدينة سنة خمس وأربعين‏.‏

ثم خرج بعده ابن عَمه حسين بن علي بن حسن المُثلث بن حسن المُثنى بن الحسن السبط أيام الهادي وقُتل بفخ على ثلاثة أميال من مَكة سنة تسع وستين ومائة واسلتحم كثير من أهل بيته‏.‏
وفر إدريس بن عبد الله إلى المَغرب ونزل على أُوربة سنة اثنتين وسبعين وأميرهم يومئذ أبُو ليلى إسحاق بن محمد بن عبد الحميد منهم فأجاره وجمع البَرابر على دعوته‏.‏

واجتمعت عليه زْواغة ولَواتة وسَدراتة وغياثة ونَفزة ومَكناسة وغْمارة وكَافة برابرة المغرب فبايعوه واُئْتمروا بأمره‏.‏

وتَم له الملك والسُلطان بالمغرب وكانت له الدولة التي ورثها أعقابه إلى حين انقراضها بِيد دولة الفاطميين والله تعالى أعلم‏.‏

المطاعي.
يُتبع.....

أمازيغي محارب
31-01-2013, 13:55
أستاذنا المطاعي....

لي سؤال منك أرجو منك أن تجيب عليه فضلا لا أمرا....

وهو: ما هي الكتب المكتوبة بالعربية أو بالفرنسية التي تحدثت عن تاريخ شمال إفريقيا بعد مقدم بني هلال وبني سليم...

وخصوصا تلك التي تمت كتابتها بعد ابن خلدون...

وشكرا.

المطاعي
31-01-2013, 16:35
شكرًا جزيلا ،أخي الأمازيغي على الإهتمام بالمَوضوع...

بكل تواضع بالنسبة للجزائر هناك كتاب تاريخ الجزائر للأستاذ أمبارك الميلي من جزئين وهناك كتب كثيرة في الأونة الأخيرة ،لكن عُمومًا مصدرهم الوحيد هو إبن خلدون..

أما في ما يخص الكُتب الغربية ومنها الِفرنسية فهي كثيرة ومُتعددة وعلى رأسها كُتب المجلة الإفريقية التي تتكون من 106 كِتاب ومن مُؤرخها على سبيل المثال لا الحَصر لُورُون شارل فيرو ، لوي رَّان ،ألكسونر جولي ، ماقلون، أوندري جيليان ،قسال ، ووو...

وكُتب أخرى أيضًاعديدة ومتنوعة ،من هؤلاء المؤرخين و ٱخرين لم تحضرني
أسما ءُهم ،ومَناهلهم عديدة كذلك و متنوعة؛ حقيقة تجد فيها بالتدقيق و التفصيل والدِراسة التاريخية الأكاديمية للتاريخ الجزائري بصفة خاصة و المغاربي بصفة عامة ..

والله أعلى و أعلم.

لمطاعي الريغي.

المطاعي
31-01-2013, 17:33
الخبرعن كتامة من بطون البرانس:

وما كان لهم من العِز والظهور عل القبائل وكيف تناولوا المُلك من أيدي الأغالبة بدعوة الشِيعة .

هذا القبيل من قبائل البَربر بالمغرب وأشَدُهم بأساً وقُوة وأطولهم بَاعاً في المُلك .
عند نسابة البربر من ولد كَتام بن بُرنس ويقال كْتَم .

وتشعبوا في المَغرب وانبثوا في نواحيه إلا أن جُمهورهم كانوا لأول المِلة بعد تهييج الِردة وطيخة تلك الفتن مُوطنين بأرياف قسطنطينية إلى تخوم بجاية غرباً إلى جبل أوراس من ناحية القبلة‏.‏

وكانت بتلك المواطن بلاد مذكورة أكثرها لهم وبين ديارهم ومجالات تقلبهم مثل إيكجان وسطيف وباغاية ونقاوس وبلزمة وميلة وقسطنطينة وسكيكدة والقُل وجيجل من حدود جبل أوراس إلى سَيف البحر ما بين بجاية وبُونة‏.‏

وكانت بُطونهم كثيرة يجمعها كلها جذمان غَرسن ويَسودة ابنا كْتَم بن بُرنس

فمن يَسوده فَلاسة ودنهاجة ومَتوسة ووريسن كلهم بنو بسودة بن كتم‏.‏

وإلى دنهاجة ينسب كْتامة بالمغرب لهذا العهد‏.‏

ومن غَرسن مْصالة وقلال وماوطن ومُعاذ بنو غرسن.

ولهيصة وجيملة ومَسَالته بنو يناوة بن غرسن

وأوجانة وغسمان وأوفاس بنو ينطاسن بن غرسن

وملوزة من أيان بن غرسن‏.‏

ومن ملوزه هؤلاء بنو زلدوي أهل الجبل المطل على قسطنيطينة لهذا العهد‏.‏

وبعد البَرابرة من كتامة بنو يستيتن وهشتيوة ومصالة ، وعد ابن حزم منهم زواوة بجميع بطونهم وهو الحق على ما تقدم‏.‏

وكان من هذه البطون بالمغرب الأقصى كثير مندبذون عن مواطنهم وهم بها إلى اليوم.

ولم يزالوا بهذه المَواطن وعلى هذه الحَالة من لدن ظهور الملة وملك المغرب إلى دولة الأغالبة‏.‏

ولم تكن الدولة تسُومهم بهضيمة ولا ينالهم تعسف لاعتزازهم بكَثرة جُموعهم كما ذكره ابن الرقيق في تاريخه

إلى أن كان من قيامهم في دعوة الشيعة في دولة الفاطميين إثر دولة بني العباس ‏.‏

ولما صار لهم المُلك بالمغرب زحفوا إلى المَشرق فملكوا الإسكندرية ومصر والشام واختطوا القاهرة أعظم الأمْصار بمَصر وارتحل المعز رابع خلفائهم وارتحل معه كتامة على قبائلهم واسْتفحلت الدولة هنالك وهلكوا في ترفها وبذخها‏.‏

وبقي في مواطنهم الأولى بجبل أوراس وجَوانبه من البسائط بقايا من قبائل أسمائها وألقابها والآخرون بغير لقبهم وكلهم رعايا معبدون للمغارم إلا من اعتصم بقمة الجبل مثل بني زندوي بجبالهم وأهل جبال جيجل وزواوة أيضاً في جبالهم‏.‏

وأما البسائط فأشهر من فيها منهم قبائل سَدويكش ورئاستهم في أولاد سواق‏.‏ ولاأدري إلى من يرجعون من قبائل كْتامة المُسمين في هذا الكتاب‏.‏
إلا أنهم منهم باتفاق من أهل الأخبار‏.‏

ونحن الآن ذاكرون ما عرفناه من أخبارهم المُتأخرة بعد دولة كتامة والله تعالى ولي العون‏.‏

سَدويكش :

الخبر عن سدويكش ومن إليهم من بقايا كتامة في مواطنهم :

هذا الحَي لهذا العَهد وما قبله من العُصور يُعرفون بسدويكش وديارهم في مواطن كْتامة ما بين قسطنطينة وبِجاية في البسائط منها خاصة ولهم بطون كثيرة مثل : سيلين ودرسون ودرغيان ومُوليت وبني قشة وبني لماي وقايارة وبني زعلان والبؤرة وبني مروان ووارقسن وسكدال وبني عَياد وفيهم من لَماية ومقلاتة وريغة .

والرياسة على جميعهم في بطن منهم يعرفون أولاد سواق لهم جمع وقوة وعدد وعدة‏.‏

وكان جميع هذه البطون وعيالهم غارمة فيمتطون الخيل ويسكنون الخيام ويظعنون على الإبل والبقر ولهم مع الدول في ذلك الوطن استقامة‏.‏

وهذا شأنهم كشأن القبائل الأعراب من العرب‏ لهذا العهد‏.‏

وهم ينتفون من نسب كتامة ويفِرون منه لما وقع منذ أربعمائة سنة من النكير على كْتامة بانتحال الرافضة وعداوة الدولة بعدهم ،فيتفادون بالانتساب إليهم‏.‏

وربما انتسبوا في سُليم من قبائل مضر وليس ذلك بصحيح‏.‏

وإنما هم من بُطون كتامة وقد ذكرهم مؤرخو صنهاجة بهذا النسب ويشهد لذلك الموطن الذي استوطنوه من إفريقية‏.‏

ويذكر نسابتهم ومؤرخوهم أن موطن أولاد سواق منهم كان في قلاع بني بو خضرة من نواحي قسطنطينة ومنه انتقلوا وانتشروا في سائر تلك الجهات‏.‏

وأولاد سواق بطنان وهم‏:‏ أولاد علاوة بن سواق وأولاد يوسف بن حمو بن سواق‏.‏ فأما أولاد علاوة فكانت الرئاسة على قبائل سدويكش لهم فيما سمعناه من مشيختنا وأن ذلك كان لعهد دولة المُوحدين وكان منهم علي بن علاوة وبعده ابنه طلحة بن علي وبعده أخوه يحيى بن علي وبعده أخوهما منديل بن علي وعزله تاريز ابن أخيه طلحة‏.‏

ولما بُويع السطان أبو يحيى بقسطنطينة سنة عشر من هذه المائة وقع من تاريز انحراف عن طاعته واعتلق بطاعة ابن الخلوف ببجاية فقدم عوضاً منه عمه منديل‏.‏ ثم استبدل منهم أجمعين بأولاد يوسف فشَمروا في طاعته وأبلوا وغلب السلطان على بجاية وقتل ابن الخلوف ظهر أولاد يوسف وزحموا أولاد علاوة وأخرجوهم من الوطن فصاروا إلى عْياض من أفاريق هلال وسكنوا في جوارهم بجبلهم الذي أوطنوه المُطل على المسيلة‏.‏

واتصلت الرئاسة على سدويكش في أولاد يوسف‏.‏

وهم لهذا العهد أربع قبائل‏:‏ بنو محمد بن يوسف وبنو المهدي وبنو إبراهيم بن يوسف والعزيزيون وهم : بنو منديل وظافر وجري وسيد الملوك والعباس وعيسى.

والستة أولاد يوسف وهم أشقاء وأمهم تاعزيزت فنسبوا إليها‏.‏

وأولاد محمد والعْزيزيون يوطنون بنواحي بجاية.
وأولاد المهدي وإبراهيم بنواحي قسطنطينة‏.‏

وما زالت الرئاسة في هذه القبائل الأربع تجتمع تارة في بعضهم وتفترق أخرى إلى هذا العهد‏.‏
وكانت الأخرى دولة مولانا السلطان أبي يحيى اجتمعت رئاستهم لعبد الكريم بن منديل بن عيسى بن العزيزيين‏.‏

ثم افترقت واستقل كل بطن من هؤلاء الأربعة برئاسة وأولاد علاوة في خلال هذا كله بجبل عياض‏.‏
ولما تغلب بنو مرين على إفريقية أنكر السلطان أبو عنان أولاد يوسف ورَمَاهم بالميل إلى الموحدين وصرف الرئاسة على سدويكش إلى مْهنا بن تاريز بن طلحة من أولاد علاوة فلم يتم له ذلك وقتله أولاد يوسف‏.‏
ورجع أولاد علاوة إلى مكانهم من جبل عياض‏.‏

وكان رئيسهم لهذه العصور عَدوان بن عبد العزيز بن زروق بن علي بن علاوة وهلك ولم تجتمع رئاستهم بعده لأحد‏.‏

وفي بطون سدويكش هؤلاء بطن مرادف أولاد سواق في الرئاسة على أحيائهم وهم بنو سقين‏.‏
ومواطنهم في جِوار لَواتة بجبل تبابورت وما إليه من نواحي بجاية ورياستهم في بني موسى بن ثاير منهم‏.‏

أدركنا ابنه صخر بن موسى واختصه السلطان أبو يحيى بالرئاسة على قومه وكان له مقامات في خدمته‏.‏
ثم عرف‏‏ بعده في الوفاء ابنه الأمير أبو حفص فلم يزل معه إلى أن أوقع به بنو مرين بناحية قابس وجيء به مع أسرى الوقيعة فقطعه السلطان أبو الحسن من خلاف وهلك بعد ذلك وقام برئاسته ابنه عبد الله وكان له فيها وفي خدمة السلطان ببجاية شأن إلى أن هلك لأعوام ثمانين وولي ابنه محمد من بعده والله وارث الأرض ومن عليها‏.

لمطاعي.
يُتبع......

أمازيغي محارب
31-01-2013, 17:36
شكرا لك أستاذنا المطاعي الريغي....

وأنا لا أجاملك أستاذنا الفاضل لما أقول أنه علي دراسة التاريخ 10 أو 20 سنة لكي أصل إلى مستواك...

شخصيا لا أقوم حاليا بقراءة الدراسات التاريخية، إنما التاريخ مجردا، وشخصيا أعتقد أن هناك عدة تغيرات قد طرأت بعد وفاة ابن خلدون. فالحسن مثلا ذكر أن ابن قبيلة هوارة في الشرق الجزائري بدأت في عهده تستعيد عافيتها، قبائل الجشم تم طردها من سهل تامسنا من قبل بنو مرين واستوطنت المنطقة محلها قبائل هوارة وزناتة.

كما أن الحسن الوزان ذكر أن منطقة الريف في عهده كانت ناطقة بالعربية، وقد قرأت في أحد المنتديات الأخرى أن سبب استعادة المنطقة لأمازيغيتها هو سيطرة بنو مرين عليها.

لذلك فأرجو منك (فضلا لا أمرا) الكتب التي تحدثت عن تاريخ المنطقة بصفة مجردة بعد ابن خلدون، فأنا أجزم أن عدة تغيرات حصلت بعد وفاة ابن خلدون.

وشكرا.

المطاعي
01-02-2013, 08:22
شكرا لك أستاذنا المطاعي الريغي....

وأنا لا أجاملك أستاذنا الفاضل لما أقول أنه علي دراسة التاريخ 10 أو 20 سنة لكي أصل إلى مستواك...

شخصيا لا أقوم حاليا بقراءة الدراسات التاريخية، إنما التاريخ مجردا، وشخصيا أعتقد أن هناك عدة تغيرات قد طرأت بعد وفاة ابن خلدون. فالحسن مثلا ذكر أن ابن قبيلة هوارة في الشرق الجزائري بدأت في عهده تستعيد عافيتها، قبائل الجشم تم طردها من سهل تامسنا من قبل بنو مرين واستوطنت المنطقة محلها قبائل هوارة وزناتة.

كما أن الحسن الوزان ذكر أن منطقة الريف في عهده كانت ناطقة بالعربية، وقد قرأت في أحد المنتديات الأخرى أن سبب استعادة المنطقة لأمازيغيتها هو سيطرة بنو مرين عليها.

لذلك فأرجو منك (فضلا لا أمرا) الكتب التي تحدثت عن تاريخ المنطقة بصفة مجردة بعد ابن خلدون، فأنا أجزم أن عدة تغيرات حصلت بعد وفاة ابن خلدون.

وشكرا.


السلام عليكم أخي الأمازيغي.....

لقد أعطيت لك بعض الكُتب بالفرنسية مُهمة جدًا وكتاب بالعربية وهناك كُتب بالعربية أيضًا لأحمد توفيق المَدني ووو..

أما الموضوعية في كِتابة التاريخ التي تُريدها ،فلا نُدركها،لماذا؟

لأن المُؤرخ لا يستطيع أن يتجَّرد من عاطفته ومُيولاته 100% ،حتى إبن خلدون نفسه لم يكون متجردًا 100% لأننا فقط بَشَرْ ......

ولكن الجميل هو أن الإنسان عندما يقرأ التاريخ ،يعرف كيف يقرأ ه بِإسْتقرا ءِ ه بالواقع وتجريده من العاطفة....

لمطاعي الريغي.

المطاعي
01-02-2013, 09:05
بني ثابت من كْتامة :

الخبر عن بني ثابت :

أهل الجبل المطل علي قسنطينة من بقايا كتامة ومن بطون كتامة وقبائلهم أهل الجبل المُطل على القُل ما بينه وبين قسنطينة المَعروف برئاسة أولاد ثابت بن حسن بن أبي بكر من بني تليلان‏.‏

ويقال إن أبا بكر هذا الجَد هو الذي فرض المَغرم على أهل هذا الجبل لأيام الموحدين ولم يكن قبل ذلك عليه مغرم ء فلما انقرض مُلك صَنهاجة وغلب المُوحدون على إفريقية وفد أبو بكر هذا على الخليفة بمراكش ونجع بالطاعة والانقياد وتقرب إليه بفرض المغرم على قبيلة بالجبل وكان لثابت هذا من الولد علي وحسن وسلطان وإبراهيم كلهم رأسوا بالجبل‏.‏

فلما تملك السُلطان بجاية وقتل ابن خلوف ورجع ابن غمر من تونس إلى حِجابته وجد حَسن بن ثابت مُعسكراً بفَرجيوة لانقضاء مغارم الوطن فبعث إليه من قتله‏.‏

وكان آخرهم ِرئاسة بالجبل علي أدرك دولة بني مرين بإفريقية‏.‏

وولي بعده ابن عبد الرحمن‏‏ ووفد على السلطان أبي عنان بفاس‏.‏

ولما ِاسْتجد السلطان أبو العباس دولته بإفريقية استولى عليهم ومحا أثر مشيختهم ورئاستهم وصَيَرهم من عِداد جنده وحاشيته‏.‏

واستعمل في الجبل عُماله وهو جَبل مُطاوع وجِبايته مؤداة لصولته وجواره للعسكر بقسنطينة‏.‏


- من بقايا كتامة :

ومن بقايا كتامة أيضاً قبائل أخرى بناحية دَّلس في هضابه مكتنفة بها وهم في عِداد القبائل الغارمة‏.‏

وبالمغرب الأقصى منهم قبيلة من بني يستيتن بجبل قبلة جبل يزناسن وقبيلة أخرى بناحية الهِبط مُجاورون لقصر ابن عبد الكريم وقبائل أخرى بناحية مَراكش نزلوا مع صنهاجة هنالك‏.‏

ونسب كتامة لهذا العهد بين القبائل المَثل السَائر في الدولة لما نكرتهم الدول من بعدهم أربعمائة سنة بانتحالهم الرافضة ومذاهبها حتى صار كثير من أهل نسبهم يفرون منه وينتسبون فيمن سواهم من القبائل فراراً من هجنته والعِزة لله وحْده‏.

لمطاعي.
يُتبع....

المطاعي
01-02-2013, 09:45
صنهاجة من البرانيس :

الخبر عن صنهاجة من بطون البرانس وما كان لهم من الظهور والدول في بلاد المغرب والأندلس :

هذا القبيل من أوفر قبائل البربر وهو أكثر أهل المغرب لهذا العهد وما قبله لا يكاد قطر من أقطاره يَخلو من بطن من بطونهم في جبل أو بسيط حتى لقد زعم كثير من الناس أنهم الثلث من أمم البربر‏.‏
وكان لهم في الِردة ذكر وفي الخروج على الأمُراء بإفريقية شأن ‏.‏

وأما ذكر نسبهم فإنهم من ولد صنهاج وهو صْناك بالصَاد المُشمة بالزاي والكاف القريبة من الجيم‏.‏
إلا أن العرب عربته وزادت فيه الهَاء بين النُون والألف فصار صنهاج‏.‏

وهو عند نسابة البربر من بطون البرانس من ولد برنس بن بر .‏

والمُحققون من نسابة البربر فيقولون هو صنهاج بن عاميل بن زعزاع بن كيمتا بن سْدر بن مولان بن يصلين بن يبرين بن مكسيلة بن دهيوس بن حلحال بن شرو بن مصرايم بن حام‏.‏

ويزعمون أن جزول ولمطا وهكسور إخوة صنهاج وأن أمهم الأربعة تصكي وبها يعرفون‏.‏
وهي بنت زجيك بن مادغيس ويقال لها العرجاء‏.‏
فهذه القبائل الأربعة من القبائل إخوة لأم والله أعلم‏.‏

وأما بطون صنهاجة فكثيرة فمنهم بلكانة وأنجفة وشرطة ولمتونة ومسوفة وكدالة ومندلة وبنو وارث وبنو يتيسن‏.‏

ومن بطون أنجفة بنو مزوارت وبنو سليب وفشتالة وملوانة‏.‏
هكذا يكاد نقل بعض نسابة البربر في كتبهم وذكر آخرون من مؤرخي البربرأن بطونهم تنتهي إلى سبعين بطنا‏.‏

وذكر ابن الكلبي والطبري أن بلادهم بالصحراء مسيرة ستة أشهر‏.‏

وكان أعظم قبائل صنهاجة ملكانة وفيهم كان المُلك الأول‏.‏
وكانت مواطنهم ما بين المغرب الأوسط وإفريقية وهم أهل مَدر‏.‏

ومواطن مَسوفة ولمتونة وكدالة وشرطة بالصحراء وهم أهل وبر‏.‏

وأما أنجفة فبطونهم مفترقة وهم أكثر بطون صنهاجة‏.‏

ولصنهاجة ولاية لعلي بن أبي طالب كما أن لمغراوة ولاية لعثمان بن عفان رضي الله تعالى عنهما إلا أننا لا نعرف سبب هذه الولاية ولا أصلها‏.‏

وكان من مشاهيرهم في الدولة الإسلامية ثابت بن وزريون ثار بإفريقية أيام السفاح عند انقراض الأموية ; وعبد الله بن سكرديرد وعباد صادق من قواد حماد بلقين وسليمان بن بطعتان بن عليان أيام باديس بن بلكين‏.‏

وبنو حمدون وزاراء بني حماد وهو حمدون بن سليمان بن محمد بن علي بن عليم‏.‏ منهم ميمون بن جميل ابن أخت طارق مولى عثمان بن عفان صاحب فتح الأندلس وفي آخرين يطول ذكرهم‏.‏

وكان المُلك في صنهاجة في طبقتين‏:‏ الطبقة الأولى ملكانة ملوك إفريقية والأندلس والثانية مسوفة ولمتونة من المُلثمين ملوك المغرب المسمون بالمرابطين

وتأتي الطبقة الأولى من صنهاجة وما كان لهم من الملك :

كان أهل هذه الطبقة بنو بلكان بن كرت وكانت مواطنهم بالمسيلة إلى حَمزة إلى الجزائر ولمدية ومليانة من مواطن بني يزيد وحَصين والعَطاف من زُغبة ومواطن الثعالبة لهذا العهد‏.‏
وكان معهم بُطون كثيرة من صنهاجة أعقابهم هنالك من: متنان وونوغة وبنو عثمان وبنو مزغنة وبنو جعد وبلكانة وبَطوية وبنو يفرن وبنو خليل ولمدية و بني احسن وبني ورياقل و بجاية وو و...

وبعض أعقاب بلكانة بجهات بجاية ونواحيها وكان التقدم منهم جميعاً لتلكانة وكان كبيرهم لعهد الأغالبة مناد بن منقوش بن صنهاج الأصغر وهو صناك بن واسفاق بن جبريل بن يزيد بن واسلي بن سمليل بن جعفر بن إلياس بن عثمان بن سكاد بن ملكان بن كرت بن صنهاج الأكبر هكذا نسبه ابن النحوي من مؤرخي الأندلس .

وذكر بعض مؤزخي المغرب‏:‏ أن مناد بن منقوش مَلك جانباً من إفريقية والمغرب الأوسط مقيماً لدعوة بني العباس وراجعاً إلى أمر الأغالبة‏.‏

وأقام أمره من بعده ابنه زيري بن مناد وكان من أعظم ملوك البربر ومؤسس دولة آل زيري بإفريقية.

لمطاعي.
يُتبع....

المطاعي
01-02-2013, 10:01
- الطبقة الثانية من صنهاجة :

ومن أشهر قبائلهم : شرطة ولمتونة ومسوفة وكدالة وتارقا ويعرفون بالملثمون .

وما كان لهم بالمغرب من الملك والدولة.

هذه الطبقة من صنهاجة هم الملثمون الموطنون بالقفر وراء الرمال الصحراوية بالجنوب أبعدوا في المجالات هنالك منذ دهور قبل الفتح لا يعرف أولها فأصحروا عن الأرياف ووجدوا بها المراد وهجروا التلول وجفوها واعتاضوا منها بألبان الأنعام ولحومها انتباذاً عن العمران واستئناساً بالانفراد وتوحشاً بالعز عن الغلبة والقهر‏.‏

فنزلوا من ريف الحبشة جواراً وصاروا ما بين بلاد البربر وبلاد السودان حجزاً واتخذوا اللثام خطاماً تميزوا بشعاره بين الأمم وعفوا في تلك البلاد وكثروا‏.‏

وتعددت قبائلهم من كذالة فلمتونة فمسوفة فوتريكة فتارقا فزغاوة ثم لمطة إخوة صنهاجة كلهم ما بين البحر المحيط بالمغرب إلى غدامس من قبلة طرابلس وبرقة‏.‏ وللمتونة فيهم بطون كثيرة منهم‏:‏ بنو ورتنطق وبنو زمال وبنو صولان وبنو ناسجة وكان موطنهم من بلاد الصحراء يعرف كاكدم وكان دينهم جميعاً المجوسية شأن برابرة المغرب‏.‏

ولم يزالوا مستقرين بتلك المجالات حتى كان إسلامهم بعد فتح الأندلس وكانت الرياسة فيهم للمتونة‏.‏ واستوسق لهم ملك ضخم منذ دولة عبد الرحمن بن معاوية الداخل توارثتة ملوك منهم‏،‏ تلاكاكين وورتكا وأوراكن بن ورتنطق جد أبي بكر بن عمر أمير لمتونة في مبتدأ دولتهم وطالت أعمارهم فيها إلى الثمانين ونحوها ودوخوا تلك البلاد الصحراوية وجاهدوا من بها من أمم السودان وحملوهم على الإسلام فدان به كثيرهم‏.‏

واتقاهم آخرون بالجزية فقبلوها منهم وملك عليهم بعد تلاكاكين المذكور تيولوتان‏.‏ قال ابن أبي زرع‏:‏ أول من ملك الصحراء من لمتونة تيولوتان فدوخ بلاد الصحراء واقتضى مغارم السودان‏.‏ وكان يركب في مائة ألف نجيب‏;‏ وتوفي سنة اثنتين وعشرين ومائتين وملك بعده يلتان وقام بأمرهم وتوفي سنة سبع وثمانين ومائتين وقام بأمرهم بعده ابنه تميم إلى سنة ست وثلثمائة وقتله صنهاجة وافترق أمرهم‏.‏ انتهى كلام ابن أبي زرع‏.‏

وقال غيره‏:‏ كان من أشهرهم تينزوا بن وانشيق بن بيزا وقيل برويان بن واشنق بن يزار ملك الصحراء بأسرها على عهد عبد الرحمن الناصر وابنه الحكم المستنصر في المائة الرابعة‏.‏

وفي عهد عبيد الله وابنه أبي القاسم من خلفاء الشيعة كان يركب في مائة ألف نجيب وعمله مسيرة شهرين في مثلها‏.‏ ودان له عشرون ملكاً من ملوك السودان يعطونه الجزى وملك من بعده بنوه ثم افترق أمرهم من بعد ذلك وصار ملكهم طوائف ورياستهم شيعاً‏.‏ قال ابن أبي زرع‏:‏ افترق أمرهم بعد تميم بن يلتان مائة وعشرون سنة إلى أن قام فيهم أبوعبيد الله بن تيفاوت المعروف بناشرت اللمتوني فاجتمعوا عليه وأحبوه وكان من أهل الدين والصلاح وحج وهلك لثلاثة أعوام من رياسته في بعض غزواته‏.‏

وقام بأمرهم صهره يحيى بن إبراهيم الكندالي‏.‏ وبعده يحيى بن عمر بن تلاكاكين‏.‏ وكان لهذه الطبقة ملك ضخم بالمغرب والأندلس أولاً وبإفريقية بعده‏.‏

لمطاعي.
يُتبع....

المطاعي
01-02-2013, 10:19
- الطبقة الثالثة من صنهاجة :

وهذه الطبقة ليس فيها مُلك وهم لهذا العهد أوفر قبائل المغرب فمنهم الموطنون بالجانب الشرقي من جبال دْرَن ما بين تازى وتادلا ومعدن بني فازاز حيث الثنية المفضية إلى آكرسلوين من بلاد النخل‏.‏
وتفصل تلك الثنية بين بلادهم وبلاد المَصامدة في المغرب من جبال درن‏.‏

ثَم اعتمروا قنن تلك الجبال وشواهقها وتنعطف مواطنهم من تلك الثنية إلى ناحية القبلة إلى أن تنتهي إلى آكرسلوين‏.‏

ثُم ترجع مغرباً من آكرسلوين إلى درعة إلى ضواحي السُوس الأقصى وأمصاره من تارودانت وإيفري إلى فونان وغيرها‏.‏

ويعرف هؤلاء كلهم باسم صناكة حُذفت الهَاء من اسم صنهاجة وأشموا صاده زاياً وأبدلوا الجيم بالكاف المتوسطة المخرج عند العرب لهذا العهد بين الكاف والقاف أو بين الكاف والجيم‏،‏ وهي معربة النطق‏.‏

ولصنهاجة هؤلاء بين قبائل الغرب وفور عَدد وشِدة بأس ومنعة وأعزهم جانباً أهل الجبال المطلة على تادلا ورياستهم لهذا العهد في ولد عمران الصناكي ولهم اعتزاز على الدولة ومَنعة عن الهضيمة والانقياد للمغرم‏.‏

وتتصل بهم قبائل خباتة منهم ظواعن يسكنون بيوت الخص وينتجعون مواقع القطر في نواحي بلادهم يتغانيمين من قبيلة مكناسة إلى وادي أم ربيع من تامسنا في الجانب الشمالي من جانبي جبل درن ورياستهم في ولد هيبري من مشاهيرهم .
وتتصل بهم قبائل دكالة في وسط المغرب من عُدوة أم ربيع إلى مراكش ويتصل بهم من جهة المغرب على ساحل البحر المحيط قبيلة بناحية آزمور وأخرى وافرة العدد مُندرجة في عِداد المصامدة وطناً ونحلة وجباية وعَمالة‏، ورياستهم لهذا العهد في دولة عزيز بن يبورك ورئيسهم لأول دولة زناتة ويعرف عقبه الآن ببني بطال.

ومن قبائل صنهاجة بُطون أخرى بجبال تازى وما والاها مثل بطوية وبخاصة وبني وارتين إلى جبل لكائي من جبال المغرب معْروف ببني الكائي إحدى قبائلهم يعطون المغرم عن عزة‏.‏
وبطوية منهم ثلاثة بطون‏:‏ بقوية على تازى وبني ورياغل على ولد المزمة وأولاد علي بتافرسيت‏.‏
وكان لأولاد علي ذمة مع بني عبد الحق ملوك بني مرين وكانت أم يعقوب بن عبد الحق منهم فاستوزرهم‏.‏
وكان منهم طلحة بن علي بن مْحلى وأخوه عْمر ولهم ذكر في دولتهم‏.‏

ويتصل ببسيط بالمغرب ما بين جبال درن وجبال الريف من ساحل البحر الرومي قبائل أخرى من صنهاجة موطنون في هضاب وأودية وبسائط يسكنون بيوت الحِجارة والطين مثل فشتالة وسطه وبنو ورياكل وبنو حميد وبنو مزكلدة وبنو عِمران وبنو دركون وبنو رتزر وملوانة وبنو وامرد‏.‏

وموطن هؤلاء كلهم بورغة وأمر قو ،يحترفون بالحياكة والحِراثة ويعرفون لذلك صنهاجة البَز وهم في عداد القبائل الغارمة ولغتهم في الأكثر عربية لهذا العهد. ويتصل بجبال غمارة من ناحيتهم جبل سريف موطن بني زروال‏ من صنهاجة وبني مغالة لا يحترفون بمَعاش ويُسَمون صنهاجة العِز لما اقتضته منعة جبالهم‏.

ويقولون لصنهاجة آزمور الذين قدمنا ذكرهم صنهاجة الذَل لما هم عليه من الذُل والمَغرم والله وارث الأرض ومن عليها وهو خير الوارثين‏.‏

وقد يقال في بعض مزاعم البربر أن بني وديد من صنهاجة وبنو يزناسن وباطويه هم أخوال وأصل يزناسن إجناسن ومعناه بلغة العرب الجالس على الأرض‏.‏

لمطاعي.
يُتبع....

المطاعي
01-02-2013, 10:50
- الخبر عن لمطة وكزولة وهسكورة بني تصكي:

وهم إخوة هَوارة وصنهاجة هؤلاء القبائل الثلاث قد تقدم لنا أنهم أخوة لصنهاجة وأن أم الثلاثة تِصْكي العَرجاء بنت زجيك بن مادغيس .

فأما صنهاجة فمن ولد عاميل بن زعزاع وأما هَوارة فمن ولد أوريغ وهو إبنها وإبن برنس وأما الآخرون فلا تحقيق في نسبهم‏.‏

وهذه الأمَم الثلاث موطنون بالسُوس وما يليه من بلاد الصحراء وجبال دْرن ملأوا بسائطه وجباله‏.‏

1 - لَمْطة :

فأما لَمْطة فأكثرهم مُجاورون المُلثمين من صنهاجة .
ولهم شعوب كثيرة وأكثرهم ظواعن أهل وبر‏.
ومنهم بالسُوس قبيلتا زَكن ولْخَس صَاروا في عداد ذوي حسان من المَعْقل ،

وبقايا لَمْطة بالصحراء مع الملثمين ومعظمهم قبيلة بين تلمسان وإفريقية .

وكان منهم الفقيه واكاك بن زيزي صاحب أبي عمران الفاسي وكان نزل سجلماسة‏; ومن تلميذه كان عبد الله بن ياسين صاحب الدولة اللمتونية.‏

ويذكر كذلك المُؤرخ A. Le Chatelier - لو شاتوليي - في كتابه مدن و قبائل المغرب سنة 1890 م بحوز فاس قبيلة أولاد مطاع و يظهر جليًا جُغرافيًا و تاريخيًا أنها نفسها التي ذكرها الإدريسي في القرن الحادي عشر وهي قبيلة لمطة التاريخية ولا يُوجد غيرها وإنما صُحفت إلى أمطاع بعد تعريبها نُطقًا من طرف القبائل المُستعربة وخاصةً الأعْراب(مِثال ذلك ; أنَّ القبائل العربية البَدوية تنطق : واد زَّا بواد صَاعْ) وتُنطق كذلك مْزاب بِمصاب أو مُصعب.
وهذا الشيء معروف عند العرب و الأعراب ، أنهم لصعوبة نُطقهم للكلمات الأعجمية ، فإنهم يقومون بتبديل حروف هذه الكلمات بحُروف أخرى أو بالزيادة أو النقصان منها.....

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A %D8%A9_(%D9%84%D9%87%D8%AC%D8% A9)#.D8.AA.D9.81.D8.B1.D9.8F.D 9.91.D8.B9.D8.A7.D8.AA_.D8.A7. D9.84.D9.84.D9.8E.D9.91.D9.87. D8.AC.D8.A9_.D8.A7.D9.84.D8.B9 .D8.B1.D9.88.D8.A8.D9.8A.D8.A9
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D8%BA%D8%A7%D8%AA_%D8%A 7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A 8
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D8%AC%D8%A9 _%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8 A%D8%A9
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%AF _%D8%A7%D9%85%D8%B7%D8%A7%D8%B 9

وقبيلة أولاد أمطاع بنواحي فاس تتكون من بطنان و هما : بني سَّتَات أو سطَّاط و أولاد حسن.
ويُسميها المُؤرخون لمطة و في بعضها أولاد أمطاع.

http://tribus-maroc.blogspot.com/2010/10/blog-post_9451.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2010/10/blog-post_4330.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2010/10/blog-post_5041.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2011/10/blog-post_7726.html
http://tribusdumaroc.free.fr/lemta.php
http://tribusdumaroc.free.fr/ouledmtaa.php
http://www.ansabcom.com/vb/101299-post2.html

ومن هذه التعاريف التاريخية و الجُغرافية ، يتبيَّن جَليًا أنَّ قبيلة لمطة بنواحي فاس هي نفسها أولاد أمطاع المُعربة نُطقًا فقط من طرف القبائل البدوية الأعرابية.

وكذلك حسب حسن الوزان فإن هناك من لمطة بأسريربالسُوس الأقصى بالمغرب مع عرب المعقل.

ومن نُول لمطة (أسْرير) بالسُوس الأقصى من ذهب إلى نواحي مراكش ومنهم بجيش الوداية بالرباط و تادلا وصُحِّف إسمهم كذلك كُلهم إلى أولاد أمطاع بعد تعريبه.

وكذلك حسب كتاب : قبائل إيلالة بِالسُوسْ للحاج محمد البوقدوري الإيلالي , فإنَّ أولاد أمطاع هم : سُكان الأطلس الصغير من :
أيت ألما بإدوسكا أوفلا ، أيت العطار.
تيفريت بأيت علي أوعلا ، تكموت ، أيت حماد أولحس ببني واسو .
أيت أخلوا ، أيت الحاج الحسن ، أيت واحا ، تيميال ، أهل إمي أنتوزون و ٱل تيسكات من أيت علي أو علا بقبيلة تصدميت .
أيت أرزك من إدا ومرتني بإسافن .
أيت للو من تموسلت بأيت علي ،أيت بوتخرست ، بني أمسلوغ و إخوانهم بأحنكاس ، أيت أزور نعلي من أيت عبلا ، بني عبد الكريم ، ٱل تسلان ، أيت بسع بأيت أرزك من إدا ومرتني بإسافن وو..
http://tribus-de-souss.blogspot.com/2008/11/blog-post_9739.html
http://tribus-de-souss.blogspot.com/2008/04/blog-post_8969.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2009/10/blog-post_5748.html
http://www.alnssabon.com/t10246-3.html
http://www.alnssabon.com/t10246.html
http://alnssabon.com/t25075-6.html

ومن خلال هذا البحث والمخطوطات يتضح أن من نزح من تامَدُولت إلى ناحية إسافن (إدا ومرتني) و إداوكنسوس هم أولاد أمطاع السُوس الأقصى وقد دخل بعضهم إلى إلالن و إستقروا فيها .

مُلاحظة هامة:

أولاد أمطاع ( لمطة) بالمغرب لا علاقة لهم بأولاد مُطاوع الفصيل إن لم نقول العائلة التي كانت ترأس بطن الحارث من سُفيان الجشمية والذين ينتجعون ٱنذاك ضواحي قبائل حاحة السوسية على عهد إبن خلدون.
والذي جعل البعض ممن يتشدق بغير علم ومعرفة صحيحة و دقيقة للدراسات التاريخية ، أن يجعل من عائلة أولاد مُطاوع السفيانية ، ويخلط بينها و بين هذا القبيل الكبير المُتسع ألا و هو أولاد أمطاع المُنتشر في أنحاء المغرب بقبائل كبيرة من السُوس إلى الأطلس الصغير إلى مراكش إلى فاس و رباط و تادلا .....

ومما يدعم هذا التحليل أنَّ ، بطن الحارث مازالوا إلى يومنا هذا مع اتحادية قبائل الشياظمة بالصويرة بِجِواَر قبائل حاحة بالمغرب و أزمور وهم فصيل صغير ليس إلا..
وكذلك قبيلة سُفيان مازالت إلى الٱن ببلاد الغرب بالمغرب.
http://tribus-maroc.blogspot.com/2008/09/blog-post_5626.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2009/10/blog-post_863.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2009/10/blog-post_5146.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2009/10/blog-post_7967.html

والله تعالى أعلى و أعلم.

2 - كزولة :

وأما كزولة أو جزولة فبطونهم كثيرة ومُعظمهم بالسُوس ويجاورون لَمْطة ويُحَاربونهم‏.‏
ومنهم الآن ظواعن بأرض السُوس وكان لهم مع المعقل حُروب قبل أن يدخلوا السُوس فلما دخلوه تغلب عليهم وهم الآن من خولهم وأخلافهم ورعاياهم‏.‏

3 - هسْكُورة :

وأما هسْكُورة وهم لهذا العهد في عداد المَصامدة ويُنسبون إلى دَعوة المُوحدين وهم أمم كثيرة وبطون واسعة ومواطنهم بجبالهم متصلة من ْدرن إلى تادلا من جانب الشرق إلى درْعة من جانب القبلة وكان دخول بعضهم في دعوة المَهدي قبل فتح مراكش ولم يستكملوا الدخول في الدعوة إلا من بعده لذلك لا يعدهم كثير من الناس في المُوحدين وإن عُدوا فليسوا من أهل السابقة منهم لمخالفتهم الإمام أول الأمر‏.‏

وبطون هسكورة هؤلاء مُتعددون فمنهم مصطاوة وغجرامة وفطواكة وزمراوة وانتيفت وبنو نفالوبنو رسكونت إلى آخرين لم يحضرني أسماؤهم‏.‏
وكانت الرئاسة عليهم آخر دولة الموحدين لعمر بن وقاريط .‏

ثم كان من بعده مسعود بن كلداسن وهو القائم بأمر دبوس والمظاهر له على شأنه وأظنه جد بني مسعود بن كلداسن الرؤساء عليهم لهذا العهد من فطواكة المعروفين ببني خطاب لاتصال الرئاسة في هذا البيت‏.‏

ولما انقرض أمر الموحدين استعصوا على بني مرين مدة واختلفت حالهم معهم في الاستقامة والنفرة وكانوا ملجأ للنازعين عن الطاعة من عَرب جشم ومأوى للثائرين منهم‏.‏

ثم استقاموا وأذعنوا لأداء الضرائب والمغارم وجبايتها من قومهم والخفوف إلى العسكرة مع السلطان متى دعوا إليها شأن غيرهم من سائر المصامدة‏.‏

وأما انتيفت : فكانت رئاستهم في أولاد هنو وكان يوسف بن كنون منهم اتخذ لنفسه حصن تاقيوت وامتنع به ولم يزل ولده علي ومخلوف يشيدانه من بعده وهلك يوسف وقام بأمره ابنه مخلوف وكان من بعده ابنه هلال .

وأما بنو نفال : فكانت رئاستهم لأولاد تروميت وكان منهم لعهد السلطان أبي سعيد وابنه أبي الحسن كبيرهم علي بن محمد ‏ وولي بنوه من بعده أمر قومهم إلى أن انقرضوا والرئاسة لهذا العهد في أهل بيتهم ولأهل عمومتهم‏.‏

وأما فطواكة‏:‏ وهم أوسع بطونهم وأعظمهم رئاسة فيهم وأقربهم اختصاصاً بصاحب الملك واستعمالا في خدمته‏‏ وكان بنو خطاب منذ انقراض أمر الموحدين قد جنحوا إلى بني عبد الحق وأعطوهم المقادة واختصوا شيوخهم في بني خطاب بالولاية عليهم‏.‏

وكان شيخهم لعهد السلطان يوسف بن يعقوب محمد بن مسعود وابنه عمر من بعده‏.‏ وهلك عمر سنة أربع وسبعمائة بمكانه من محله وولي بعده عمه موسى بن مسعود وسخطه السلطان لتوقع خلافه فاعتقله‏‏ وكان خلاصه من الاعتقال سنة ست وسبعمائة وقام بأمر هسكورة من بعده محمد بن عمر بن محمد بن مسعود‏.‏

ولما استفحل ملك بني مرين وذهب أثر الملك من المصامدة وبعد عهدهم صار بنو مرين إلى استعمال رؤسائهم في جباية مغارمهم لكونهم من جلدتهم‏.‏

ولم يكن فيهم أكبر رئاسة من أولاد تونس في هنتاتة‏‏ وبني خطاب هؤلاء في هسكورة فداولوا بينهم ولاية الأعمال المراكشية وليها محمد بن عمر هذا من بعد موسى بن علي وأخيه محمد فلم يزل والياً منها إلى أن هلك قبيل نكبة السلطان أبي الحسن بالقيروان؛‏ وقام بعده إبنه إبراهيم بأمرهم ثم من بعده أخوه منصور بن محمد واستقل برياسة هسكورة لهذا العهد والله قادر على ما يشاء‏.‏

لمطاعي.
يُتبع....

المطاعي
01-02-2013, 15:49
أزداجة ومسطاسة من البرانس :

الخبر عن أزداجة ومسطاسة وعجيسة من بطون البرانس ووصف أحوالهم :

أما أزداجة ويُعرفون أيضاً وزداجة فمن بُطون البرانس وكثير من نسابة البربر يعدونهم في بطون زناتة‏.‏

وقد يقال إن أزداجة من زناتة ووزداجة من هَوارة وأنهما بطنان مفترقان وكان لهم وفور وكثرة‏.‏

وكانت مواطنهم بالمغرب الأوسط بناحية وهران وكان لهم اعتزاز وآثار في الفتن والحروب‏.‏

ومَسطاسة مندرجون معهم فيقال أنهم من عِداد بطونهم ويقال أنهم إخوة مسطاس أخي وزداج والله أعلم‏.‏

وكان من ِرجالتهم المذكورين شَجرة بن عبد الكريم المَسطاسي وأبو دَليم بن خطاب‏.‏ وأجاز أبو دليم إلى الأندلس من ساحل تلمسان وكان لبنيه بها ذكر وفي فقهاء قرطبة مكان‏.‏

وكان من بطون أزداجة بنو مَسقن وكانوا يجاورون وهران ونزل مرسى وهران من رجال الدولة الأموية محمد بن أبي عون ومحمد بن عبدون فداخلوا بني مسقن وملكوا وهران سبع سنين مقيمين فيها للدعوة الأموية‏.‏

فلما ظهرت دعوة الشيعة وملك عبيد الله المهدي تاهرت وولى عليها دواس بن صولات اللهيصي من كْتامة وأخفت البرابرة بدعوتهم أوعز دواس بحصار وهران فزحفوا إليها سنة سبع وتسعين وداخلوا بني مسقن في ذلك فأجابوهم وفر محمد بن أبي عون فلحق بدواس بن صولات واستبيحت وهران وأضرمت ناراً‏.‏

ثم جدد بناءها دواس وأعاد محمد بن أبي عون إلى ولايتها فعادت أحسن ما كانت وأمراء تلمسان لذلك العهد من الأدارسة بنو أحمد بن محمد بن سليمان وسليمان أخو إدريس الأكبر ‏.‏
وكانوا يقيمون دعوة الأموية لذلك العهد‏.‏

ثم ولي على تاهرت أيام أبي القاسم بن عبد الله أبا مالك يغمراسن بن أبي سمحة وانتقض عليه البربر فحاصروه عند زحف ابن أبي العافية إلى المغرب الأوسط بدعوة المروانية وكان ممن أخذ بها محمد بن أبي عون صاحب وهران وسرح أبو القاسم ميسوراً مولاه إلى المغرب وأتاه محمد بن عون بطاعته فقبلها وأقره على عمله ثم نكث محمد بن عون عند منصرف ميسور من المغرب وراجع طاعة المروانية‏.‏

ثم كان شأن أبي يزيد وانتقاض سائر البرابرة على العُبيديين واستفحل أمر زناتة وأخذوا بدعوة المروانيين‏.‏

وكان الناصر عقد ليعلى بن أبي محمد اليفرني على المغرب فخاطبه بمراوغة محمد بن أبي عون وقبائل أزداجة في الطاعة للعَداوة بين القبيلتين بالمجاورة وزحف إلى أزداجة فحصرهم بجبل كيدرة‏.‏
ثم تغلب عليهم واستأصلهم وفرق جماعتهم وذلك لسنة ثلاث وأربعين وثلثمائة ثم زحف إلى وهران ونازلها ثم افتتحها عنوة وأضرمها ناراً‏.‏

واستلحم أزداجة ولحق رئاستهم بالأندلس فكانوا بها وكان منهم خزرون بن محمد من كبار أصحاب المنصور بن أبي عامر وابنه المظفر وأجاز إلى المغرب وبقي أزداجة بعد ذلك على حال من الهضيمة والمذلة وانتظموا في عداد المغارم من القبائل‏.

لمطاعي.
يُتبع....

المطاعي
01-02-2013, 16:32
المصامدة من البرانس :

الخبر عن المَصامدة من قبائل البربر وما كان لهم من الدولة والسلطان بالمغرب ومبدأ ذلك وتصاريفه :

وأما المصامدة وهم من ولد مصمود بن يونس بن بربر فهم أكثر قبائل البربر وأوفرهم من بُطونهم برغواطة وغمارة وأهل جبل درن‏.‏

ولم تزل مواطنهم بالمغرب الأقصى منذ الأحقاب المتطاولة‏.‏

وكان المُتقدم فيهم قبيل الإسلام وصَدره برغواطة‏.‏
ثم صار التقدم بعد ذلك لمصامدة جبال درن إلى هذا العهد‏.‏

وكان لبرغواطة في عصرهم دولة ولأهل درن منهم دولة أخرى أو دُول بحسب ما تأدى إلينا من ذلك‏.‏

برغواطة من بطون المصامدة :

وهم الجيل الأول منهم كان لهم في صدر الإسلام التقدم والكثرة وكانوا شعوباً كثيرة مفترقين وكانت مواطنهم خصوصاً من بين المصامدة في بسائط تامسنا وريف البحر المحيط من سَلا وأزمور وأنفى وأسفى‏.‏

وكان كبيرهم لأول المائة الثانية من الهجرة طريف أبو صالح وكان من قواد ميسرة وطريف المطغري القائم بدعوة الصفرية ومعهما معزوز بن طالوت‏.‏

ثم انقرض أمر ميسرة والصفرية وبقي طريف قائماً بأمرهم بتامسنا حتى هلك وولي مكانه ابنه صالح وقد كان حضر مع أبيه حُروب ميسرة وكان من أهل العلم والخير فيهم‏.

غمارة من بطون المصامدة :

هذا القبيل من بطون المصامدة من ولد غمار بن مصمود وقيل غمار بن مسطاف بن مليل بن مصمود وقيل غمار بن أصاد بن مصمود‏.‏

والبُطون المشهورة منهم بنو حميد ومتيوة وبنونال وأغصاوة وبنو وزروال ومجكسة وهم آخر مواطنهم يعتمرون جبال الريف بساحل البحر الرومي من عن يمين بسائط المغرب من لدن غساسة فنكور فبادس فتيكيساس فتيطاوين فسبتة فالقصر إلى طنجة خمس مراحل أو أزيد أوطنوا منها جبالا شاهقة اتصل بعضها ببعض سياجاً بعد سياج خمس مراحل أخرى في العرض إلى أن ينحط إلى بسائط قصر كتامة ووادي ورغة من بسائط المغرب ترتد عنها الأبصار وتزل في حافاتها الطيور لا بل الهوام وتنفسح في رؤوسها وبين قننها الفجاج سبل السفر ومراتع السائمة وفدن الزراعة وأدواح الرياض‏.‏

ويتبين لك أنهم من المصامدة بقاء هذا النسب المحيط سمة فيهم لبعض شعوبهم يُعرفون بمصمودة ساكنين ما بين سبتة وطنجة وإليهم ينسب قصر المَجاز الذي يعبر منه الخليج البحري إلى بلد طريف ويعضده أيضاً اتصال مواطنهم بموطن برغواطة من شعوب المَصامدة بريف البحر الغربي وهو المحيط إذ كان بنو حسان منهم موطنين بذلك الساحل من لدن أزغار وأصيلا إلى أنفى ومن هنالك تتصل بهم مواطن برغواطة ودَكالة إلى قبائل درن من المصامدة فما وراءها من بلاد القبلة‏.‏

فالمصامدة هم أهل الجبال بالمغرب الأقصى إلا قليلا منها وغيرهم في البسائط‏.‏

ولم تزل غمارة هؤلاء بمواطنهم هذه من لدن الفتح ولم يعلم ما قبل ذلك‏.‏

وأما بقية قبائل المصادمة مثل هيلانة وحاحة ودكالة وغيرهم ممن أوطن هضاب الجبل أو ساحته فهم أمم لا تنحصر‏.‏

ودكالة منهم في ساحة الجبل من جانب الجوف مما يلي مراكش إلى البحر من جانب الغرب‏.‏
وهناك رباط آسفي المعروف ببني ماكر من بطونهم وبين الناس اختلاف في انتسابهم في المصامدة أو صنهاجة وتُجاورهم من جانب الغرب في بسيط ينعطف ما بين ساحل البحر وجبل درن في بسيط هناك يفضي إلى السُوس يعْمره من حَاحة هؤلاء خلق أكثرهم في خُمُر الشعراء من الشجر المَعروف بأرجان يتحصنون بملتفها وأدواحها ويعتصرون الزيت لأدامهم من ثمارها‏.‏

وهو زيت شريف طيب اللون والرائحة والطعم يبعث منه العُمال إلى في دار الملك في هداياهم فيطوفون به‏.‏

وبآخر مواطنهم مما يلي أرض السُوس وفي القبلة عن جبل درن دَنست وبها معظم هذه الشُعراء ينزلها رؤساؤهم ورياستهم في بطن منهم يعرفون بمغراوة وكان شيخهم لعهد السلطان أبي عنان ،إبراهيم بن حسين بن حماد بن حسين وبعده ابنه محمد بن إبراهيم بن حسين وبعده ابن عمهم خالد بن عيسى بن حماد‏.‏

واستمرت رياسته عليهم إلى أعوام ست وسبعين وسبعمائة أيام استيلاء السلطان عبد الرحمن بن يفلوسن على مراكش فقتله شيخ بني مرين علي بن عمر الورتاجي من بني ويغرن منهم وما أدري لمن صارت رياستهم من بعده .

وهم و دَكالة جميعاً أهل مغرم واسع وجباية موفورة فيما علمناه ولله الخلق والأمر وهو خير الوارثين‏.‏

لمطاعي.
يُتبع....

المطاعي
01-02-2013, 16:46
بقايا قبائل المُوحدين من المصامدة بجبال درن :

بقايا قبائل الموحدين من المصامدة بجبال درن بعد انقراض دولتهم بمَراكش وتصاريف أحوالهم لهذا العهد:

لما دعى المَهدي إلى أمره في قومه من المصامدة بجبال درن ‏ وكان أهل تلك السابقة‏, قبل فتح مراكش ثماني قبائل

سَبعة من المصامدة‏:‏ هرغة وهنتاتة وتينملل وكنفيسة وهزرجة وكدميوة ووريكة‏.

هرغة وهم قبيلة الإمام المَهدي .
هنتاتة وتينملل هم الذين بايعوه مع هرغة على الإجارة والحَماية.

وثمانية قبائل الموحدين‏:‏ كُومية من بني فاتن قبيلة عبد المؤمن بن علي كبير صَحابته دخلوا في دعوته قبل الفتح.

فكانت لهم المزية بسابقة عبد المؤمن وسابقتهم فاختص هؤلاء القبائل بمَزية هذه السابقة واسمها‏.‏ وقاموا بالأمر وحملوا سريره وأنفقوا في مذاهبه وممالكه في سائر الأقطار على نسبة قربهم من صاحب الأمر وبعدهم‏.‏

وبقي من بقي منهم بجبالهم ومعاقلهم.

لمطاعي.
يُتبع..

المطاعي
02-02-2013, 09:01
فضائل هذا الجيل من الأمازيغ : حسب إبن خلدون :

في ذكر ما كان لهذا الجيل قديماً وحديثاً من الفضائل الإنسانية والخصائص الشريفة الراقية بهم إلى مراقي العز ومعارج السلطان والملك :

قد ذكرنا ما كان من أمر هذا الجيل من البربر ووفور عدده وكثرة قبائلهم وأجيالهم وما سِواه من مُغالبة المُلوك ومُزاحمة الدُول عدة آلاف من السنين من لدن حروبهم مع بني إسرائيل بالشَام وخُروجهم عنه إلى إفريقية والمغرب وما كان منهم لأول الفتح في مُحاربة الطوالع من المُسلمين أولاً ثم في مُشايعتهم ومُظاهرتهم على عُدوهم ثانياً من المقامات الحميدة والآثار الجميلة‏.‏

وما كان لدهياً الكاهنة وقَومها بجبل أوراس من المُلك والعِز والكَثرة قبل الإسلام وبَعده .

وما كان لأُوربة من مُشايعة المسلمين أولاً ثم ِردتهم ثانياً وتحَيزهم إلى المغرب الأقصى‏.‏

قال ابن أبي زيد‏:‏ إن البربر ارتدوا بإفريقية والمغرب اثنتي عشرة مرة وزحفوا في كلها على المُسلمين ولم يثبت إسلامهم إلا في أيام موسى بن نصير وقيل بعدها‏.‏

وتقدم ذكر ما كان لهم في الصَحراء والقَفر من البلاد وما شيدوا من الحُصون والآطام والأمْصار من سَجلماسة وقُصور توات وتقورارين وفيجيج ومزاب ووارقلة وبلاد ريغة والزَّاب ونفزاوة والحامة وغدامس‏.

ثم ما كان لهم من الأيام والوقائع والدُول والمَمالك‏.‏

ثم ما كان بينهم وبين طَوالع العَرب من بني هلال في المائة الخامسة بإفريقية‏.‏

وما كان لهم مع دولة آل حماد بالقلعة ومع لمتونة بتلمسان وتاهرت من الموالاة والانحراف‏.‏

وما استولى عليه بنو بادين آخراً بإسهام المُوحدين وإقطاعهم من بلاد المغرب وما كان لبني مرين في الإجلاب على عير عبد المؤمن من الآثار وما تشهد أخباره كلها بأنه جِيل عزيز على الأيام وأنهم قوم مَرْهوب جانبهم شَديد بأسهم كثير جَمعهم مظاهرون لأمَمْ العالم وأجياله من العَرب والفُرس ويُونان والرُوم‏.‏

واستنكف كثير من الناس بعد ذلك عن النسب فيهم لَمَا تَلاشت عُصبتهم بما حَصل لهم من ترف المُلك والدُول التي تكَررت فيهم.
وإلا فقد كانت أُوربة وأميرهم كسيلة عند الفتح كما سَمعت.
وزناتة أيضاً حتى أُسِر أميرهم وزمار بن صولات وحمل إلى المدينة إلى عثمان بن عفان‏.‏
ومن بعد ذلك هَوارة وصنهاجة وبعدهم كْتامة وزناتة وما أقاموا من الدَولة .

وأما تخلقهم بالفضائل الإنسانية وتنافسهم في الخلال الحميدة وما جبلوا عليه من الخلق الكريم مَرقاة الشرف والرفعة بين الأمم ومُدعاة المَدح والثَناء من الخُلق من عز الجوار وحِماية النزيل ورعي الأذمة والوسائل والوفاء بالقَول والعَهد والصَبر على المكَاِره والثَبات في الشدائد‏.‏

وحُسن الملكة والإغضاء عن العيوب والتجافي عن الانتقام ورحْمة المسكين وبر الكبير وتوقير أهل العِلم وحمل الكل وكسب المعدوم‏.‏

وقرى الضيف والإعانة على النوائب وعُلُو الهِمة وإباية الضيم ومَشاقة الدُول ومُقارعة الخطوب وغلاب المُلك وبيع النُفوس من الله في نصر دينه‏.‏

فلهم في ذلك آثار نقلها الخَلف عن السَلف لو كانت مَسطورة لحفظ منها ما يكون أسْوة لمتبعيه من الأمَم وحَسبك ما اكتسبوه من حَميدها واتصفوا به من شريفها أن قادتهم إلى مَراقي العِز وأَوْفت بهم على ثنايا المُلك حتى عَلت على الأيدي أيديهم ومَضت فى الخلق بالقبض والبسط أحكامهم‏.‏

وكان مَشاهيرهم بذلك من أهل الطبقة الأولى ‏:‏ بلقين بن زيري الصنهاجي عامل إفريقية للعبيديين ومُحمد بن خزر والخير ابنه من مغراوة وعروبة بن يوسف الكتامي القائم بدعوة عبد الله الشيعي ويوسف بن تاشفين ملك لمتونة بالمغرب وعبد المؤمن بن علي شيخ المُوحدين وصاحب الإمام المهدي‏.‏

وكان عظماؤهم من أهل الطبقة الثانية السابقون إلى الراية بين يدي دُولهم والمَاهدون لملكهم بالمغرب الأقصى والأوسط كبيرهم يعقوب بن عبد الحق سُلطان بني مرين ويغمراسن بن زيان سلطان بني عبد الواد ومحمد بن عبد القوي ووزمار كبير بني توجين وثابت بن منديل أمير مغراوة وأهل شلف ووزمار بن إبراهيم زعيم بني راشد المتعاصرين في أزمانهم المتناغين في تأثيل عزهم والتمهيد لقومهم كل على شاكلته بقوة جمعه‏.‏

فكانوا من أرْسَخهم في تلك الخِلال قُدماً وأطولهم فيها يداً وأكثرهم لها جمعاً طارت عنهم في ذلك قبل المُلك وبعده أخبار عني بنقلها الإثبات من البربر وغيرهم وبلغت في الصِحة والشُهرة منتهى التواتر‏.‏

وأما إقامتهم لمراسم الشريعة وأخذهم بأحكام المِلة ونصرهم لدين الله فقد نقل عنهم من اتخاذ المُعلمين لأحكام دين الله لصبيانهم والاستفتاء في فروض أعيانهم واقتفاء الأئمة للصلوات في بواديهم وتدارس القرآن بين أحيائهم وتحكيم حَمَلة الفقه في نوازلهم وقضاياهم وصياغتهم إلى أهل الخير والدين من أهل مصرهم التماساً في آثارهم وسوأً للدعاء عن صالحيهم وإغشائهم البحر لفضل المرابطة والجهاد وبيعهم النفوس من الله في سبيله وجهاد عَدوه ما يدل على رسوخ إيمانهم و صحة معتقداتهم ومتين ديانتهم التي كانت ملاكاً لعزهم ومقاداً إلى سلطانهم وملكهم‏.‏

المُبرز منهم في هذا المُنتحل يوسف بن تاشفين وعبد المؤمن بن علي وبنوهم‏.‏
ثم يعقوب بن عبد الحق من بعدهم وبنوه فقد كان لهم في الاهتمام بالعِلم والجِهاد وتشييد المدارس واختطاط الزوايا والربط وسد الثغور وبذل النفس في الله وإنفاق الأموال في سبيل الخيرات ثم مخالطة أهل العِلم وترفيع مكانهم مجالستهم ومفاوضتهم في الاقتداء بالشريعة والانقياد لإشاراتهم في الوقائع والأحكام ومُطالعة سير الأنبياء وأخبار الأولياء وقراءتها بين أيديهم من دواوبن ملكهم ومجالس أحكامهم وقصور عزهم‏.‏

والتعرض بالمَعاقل لسماع شكوى المتظلمين وإنصاف الرعايا من العُمال والضَرب على يد أهل الجُور واتخاذ المَساجد بصَحن دورهم وسَده خلافتهم ومُلكهم يعْمرونها بالصلوات والتسبيحات والقُراء المُرتلين لتلاوة كتاب الله أحزاباً بالعَشي والإشراق على الأيام وتحصين ثُغور المسلمين بالبنيان المُشيد والكتائب المجهزة وإنفاق الأموال العريضة‏.‏
شهدت لهم بذلك آثار تخلفوها بعدهم‏.‏

وأما وقوع الخوارق فيهم وظُهور الكاملين في النوع الإنساني من أشخاصهم فقد كان فيهم من الأولياء المُحدثين أهل النفوس القدسية والعلوم الموهوبة‏.‏

ومن حملة العلم عن التابعين ومن بعدهم من الأئمة والكُهان المفطورين على المُطلع للأسرار المُغيب ومن الغرائب التي خَرقت العَادة وأوضحت أدلة القُدرة ما يدل على عظيم عناية الله بذلك الجيل وكَرامته لهم بما آتاهم من جِماع الخير وآثرهم به من مذاهب الكمال وجمع لهم من متفرق خواص الإنسان ينقل ذلك في أخبار توهم عجائب‏.‏

فكان من مشاهير حملة العلم فيهم سعيد بن واسول جد بني مدرار ملوك سَجلماسة أدرك التابعين وأخذ عن عكرمة مولى العباس ذكره عريب بن حميد في تاريخة‏.‏ ومنهم أبو يزيد مُخلد بن كيداد اليفرني صاحب الحِمار الخارج على الشيعة سنة اثنتين وثلثمائة الدائن بدين الخارجية‏.‏ أخذ العِلم بتوزر عن مشيختها ورأس في الفتيا وقرأ مذاهب الإضافية من الخوارج وصدق فيه‏.‏

ثم لقي عماراً الأعمى الصُفري النكار‏.‏ فتلقن عنه من مذاهبهم ما انسلخ من آية السعادة بانتحاله‏.‏ وهو مع ذلك من الشُهرة في هذا الجيل بحيث لايغفل‏.‏

ومنهم منذر بن سعيد قاضي الجماعة بقرطبة من ظواعن ولهاصة ثم من سُوماتة منهم مولده عام عشرة ووفاته عام ثلاثه وثمانين وثلثمائة‏.‏ كان من البُتر من ولد مادغيس هلك على يد عبد الرحمن الناصر‏.‏
ومنهم أيضاً أبو محمد بن أبي زيد علم الملة وهو من نفزة أيضاً‏.‏

ومنهم علماء بالنسبة والتاريخ وغير ذلك من فنون العلوم‏.‏

ومن مشاهير زناتة أيضاً موسى بن صالح الغمري مَعروف عند كافتهم معرفة وضوح وشُهرة عند ذكر غمرة من شعوب زناتة‏.‏
وهو وإن لم توقفنا الأخبار الصَحيحة على الجَلي من أمْره في دينه فهو من مَحاسن هذا الجيل الشاهدة بوجود الخَواص الإنسانية فيهم‏:‏ من ولاية وكهانة وعِلم وسِحر وكل نوع من آثار الخليقة‏.‏

ولقد تحدث أهل هذا الجيل فيما يتحدثون به أن من بني يفرن كَلمام إبن أخت رئيسهم يعلي بن محمد اليفرني ،‏ ويذكر له أخبار في الشجاعة خَرقت العوائد ودَلت على أنه مَوهبة من الله استأثره بها لم يُشاركه فيها غيره من أهل جلدته‏.‏
وربما ضاقت حواصل الخَواص منهم عن ملتقط هذه الكائنة ويجهلون ما يتسع لها ولأمثالها من نطاق القُدرة وينقلون أن حَملها كان إثر اسْتِحمامها في عين حامية هنالك غَب ما صَدر عنها بعض السِباع كانت ترد فيها على الناس ويردون عليها ويرون أنها عَلقت من فضل ولوغه ويُسَمُون ذلك المَولود ابن الأسد لظُهور خاصة الشجاعة فيه‏.‏

وكثير من أمثال هذه الأخبار التي لَوْ انصرفت إليها عِناية الناقلين لملأت الدوَّاوين‏.‏ ولم يزل هذا دأبهم وحالهم إلى أن مَهدوا من الدُول وأثلوا من المُلك ما نحن في سبيل ذكره من الدَولة الِزيرية ،الحَمادية، المُرابطية، فالموحدية ، فالحفصية ،فالِزيانية و المَرينية .

لمطاعي.
يُتبع..

المطاعي
06-02-2013, 15:24
- مواطن الأمازيغ بافريقية والمغرب في عهد إبن خلدون :

ذكر مواطن هؤلاء الأمازيغ بإفريقية والمغرب :

إعلم أن لفظ المغرب في أصل وضعه اسم إضافي يدل على مكان من الأمكنة بإضافته إلى جهة المشرق ولفظ المشرق كذلك بإضافته إلى جهة المغرب فكل مكان من الأرض مغرب بالإضافة إلى جهة المشرق ومشرق بالإضافة إلى جهة المغرب إلا أن العرب قد يخصص هذه الأسماء بجهات معينة وأقطار مخصوصة‏.‏

وعرف أهل الجغرافيا المُعتنين بمعرفة هيئة الأرض وقسمتها بأقاليمها ومَعمورها وخَرابها وجبالها وبِحَارها ومَساكن أهلها مثل بطليموس ورَجار صاحب صقلية المنسوب إليه الكتاب المشهور بين الناس لهذا العهد في هيئة الأرض والبلدان وأمثالهم ‏:‏ أن المغرب قطر واحد مُميز بين الأقطار‏.‏

فحده من جهة المغرب بحر المُحيط أي المُحيط الأطلسي وهو عنصر الماء وسمي محيطاً لإحاطته بما انكشف من الأرض ‏.‏
ويسمى أيضاً البحر الأخضر لتلونه غالباً بالخُضرة ويُسمى بَحر الظلمات لما أنه تقل الأضواء من الأشعة المُنعكسة على سطح الأرض من الشمس لبعده عن الأرض فيكون مظلماً‏.‏
ولفقدان الأضواء تقل الحَرارة المُحللة للأبخرة فلا تزال السُحب والغُيوم مُتكاثفة على سَطحه مُنعقدة هنالك متراكمة وتسميه الأعاجم‏:‏ بحر أوقيانوس يعنون والله أعلم ما نعني نحن بالعُنصر‏،‏ ويسمونه أيضاً بحر البلاية بتفخيم اللام الثانية‏.‏

وهو بحر كبير غير مُنحصر لا تبعد فيه السفن عن مرأى العين من السَواحل للجهل بسمو الِرياح هُنالك ولنهايتها إذ لا غاية من العُمران وراءه‏.‏
‏وأيضاً فإذا أوغل فيه فربما وقع في المتكاثف من الغيوم والأبخرة كما قلت فيهلك فلهذا كان راكبه على غرر وخطر‏.‏

فحد الغرب من جهة المغرب البحر المُحيط كما قلناه وعليه كثير من مُدنه مثل طنجة وسَلا وأزمور وأنفى وأسفى وهي مُن مدن الغرب وحواضره‏.‏
وعليه أيضاً مَسجد ماسة وبلدتا كاوصت ونول من بلاد السُوس وهي كلها من مساكن البَربر وحواضرهم وتنتهي المراكب إلى وراء ساحل نول ولا تجاوزه إلا على خطر كما قلناه‏.‏

وأما حَده من جهة الشمال فالبحر الرُومي أو كما يُسمى حاليًا البحر الأبيض المُتوسط والمتفرع من هذا البحر المحيط يخرج في خليج مُتضايق بين طَنجة من بلاد المغرب وطَريف من بلاد الأندلس ويُسمى هذا الخليج الزُقاق وعرضه ثمانية أميال فما فوقها‏ وكانت عليه قَنطرة رَكبها ماء البحر‏.‏
ثم يذهب هذا البحر الرومي في سمت الشرق إلى أن ينتهي إلى سواحل الشام وثغوره وما إليها مثل أنطالية وأنطاكية والعلايا وطَرسُوس والَمصيصة وطرابلس وصُور والإسكندرية‏،‏ ولذلك سمي البحر الشامي‏.‏
وهو إذاً خرج من الخليج ينفسح في ذهابه عرضاً‏ وأكثر انفساحه إلى جهة الشمال ولا يزال انفساحه ذلك متصاعداً إلى الشمال إلي أن ينتهي إلى غايته‏ وطوله فيما يقال خمسة آلاف ميل أو ستة‏ وفيه جزائر ميورقة ومنرقة وياسة وصقلية وأقريطش وسردانية وقُبرص‏.‏

وأما عرضه من جهة الجنوب فإنه يخرج عن سمت واحد‏
ثم يختلف في ذهابه فتارة يبعد عن الجنوب وتارة يرجع إلى الشمال
‏وهكذا اختلافه في هذه العدوة الجنوبية ولسنا على علم من حاله في العدوة الشمالية‏.

‏ وينتهي بسواحل عرض هذا البحر في انفساحه إلى سبعمائة ميل أو نحوها ما بين سواحل إفريقية وجنوة من العدوة الشمالية والبلاد الساحلية من المغرب الأقصى والأوسط وإفريقية من لدن الخليج حيث منبعثة كلها عليه مثل طنجة وسبتة وبادس وغساسة وهنين ووهران والجزائر وبجاية وبونة وتونس وسُوسة والمهدية وصفاقس وقابس وطرابلس وسواحل برقة والإسكندرية‏.‏
هذا وصف هذا البحر الرُومي الذي هو حد المغرب من جهة الشمال‏.‏

وأما حده من جِهة القبلة والجنوب فالِرمال المُتهيلة المَاثلة حجزاً بين بلاد السُودان وبلاد الأمازيغ‏.‏ وتعرف عند العرب الرَّحالة البَادية بالعِرق وهذا العِرق سياج على المغرب من جهة الجنوب مبتدىء من البحر المحيط وذاهب في جهة الشرق على سمت واحد إلى أن يعترضه النيل الهابط من الجنوب إلى مصر، فهنالك ينقطع وعَرضه ثلاث مراحل وأزيد‏

‏ ويعترضه في جهة المغرب الأوسط أرض مُحَجرة تسمى عند العرب الحَمادة من لَدن مزاب إلى بلاد ريغة ووراءه من جهة الجنوب بعض بلاد الجَريدية ذات نخيل وأنهار مَعدودة في جملة بلاد المغرب مثل بلاد بودة وتمنطيت فى قبلة المغرب الأقصى وتسّايبت وتيقورارين في قبلة المغرب الأوسط وغدامس وفزان ووَدان في قبلة طرابلس‏؛ كل واحد من هذه إقليم يشتمل على بلدان عَامرة ذات قُرى ونخيل وأنهار ينتهي وإلى هذه العدوة الجنوبية من هذا العرق ينتهي في بعض السنين مجالات أهل اللثام من صَنهاجة ومتقلبهم الجائلون هناك إلى بلاد السودان‏.‏

وفي العُدوة الشمالية منه مجالات البادية من الأعْراب الظواعن بالمغرب‏‏ وكانت قبلهم مجَالات للا مازيغ.‏
ومن دون هذا العِرق سياج آخر على المغرب مما يلي التُلول منه‏ وهي الجبال التي هي تخوم تلك التُلول مُمتدة من لدن البحر المحيط في الغرب إلى برنيق من بلاد برقة‏‏ وهنالك تنقطع هذه الجبال‏.‏ ويُسمى مبدؤها من المغرب جبال درن‏ وما بين هذه الجبال المحيطة بالتلول وبين العرق الذي وصفناه آنفاً بسائط وقفار أكثر نباتها الشجر وفيما يلي التلول منها ويقاربها بلاد الجريد ذات نخل وأنهار‏.‏

ففي أرض السُوس قبلة مراكش ترودانت والغيرى فودان وغيرهما بلاد ذات نخل وأنهار ومزارع متعددة عامرة‏.‏

وفي قبلة فاس سجلماسة وقراها بلد معروف ودرعة أيضاً وهي معروفة

وفي قبلة تلمسان قصور متعددة ذات نخل وأنهار‏.‏

وفي قبلة تاهرت القصور أيضاً بلاد متتالية على سطر من المشرق إلى المغرب أقرب ما إليها جبل راشد وهي ذات نخل ومزارع وأنهار‏.‏

ثم قصور معينات تناهز المائة وأكثر قبله الجزائر ذات نخل وأنهار‏.‏

ثم بلد واركلة قبلة بجاية بلد واحد مُستبحر العمران كثير النخل وفي سمته إلى جهة التلول بلاد ريغة تُناهز الثلثمائة منتظمة على حفافي واد ينحدر من المغرب إلى المشرق
ويُناهز مائة من البلاد فأكثر قاعدتها بسكرة من كبار الأمصار بالمغرب‏ وتشتمل كلها على النخل والأنهار والفدن والقرى والمزارع‏.‏

ثم بلاد الجريد قبلة تونس وهي‏:‏ نفطة وتوزر وقفصة وبلاد نَفزاوة وتُسمى كُلها بلاد قسطيلة مُستبحرة العمران مستحكمة الحضارة مشتملة على النخل والأنهار‏.‏

ثم قابس قبلة سُوسة وهي حاضرة البحر من أعظم أمصار إفريقية وكانت دار ملك لابن غانية كما نذكره بعد‏.‏ وتشتمل على النخل والأنهار والمزارع‏.‏

ثم فزان ووَدان قبلة طرابلس قُصور متعددة ذات نخل وأنهار وهي أول ما افتتح المسلمون من أرض إفريقية لما غزاها عمر بن الخطاب وعمرو بن العاص‏.‏

ثم الوحات قبلة برقة‏.‏ ذكرها المسعودي فى كتابه‏.‏
وما وراء هذه كلها في جهة الجنوب فقفار ورمال لا تنبت زرعاً ولا مرعى إلى أن تنتهي إلى العرق الذي ذكرناه‏ ومن ورائه مجالات المتلثمين كما قلناه مفاوز معطشة إلى بلاد السودان‏.‏

وما بين بلاد هذه والجبال التي هي سياج التلول بسائط متلون مزاجها تارة بمزاج التلول وتارة بمزاج الصحراء بهوائها ومياهها ومنابتها‏.‏
وفيها القيروان وجبل أوراس معترض وسطها‏ وبلاد الحضنة حيث كانت طبنة ما بين الزاب والتل‏.‏ وفيها مقرة والمسيلة وفيها السَرسُو قبلة تلمسان حيث تاهرت فيها وجبل درن قبلة فاس معترض في تلك البسائط‏.‏

هذا حد المغرب من جهة القبلة والجنوب‏‏ وأما من جهة الشرق فيختلف باختلاف الاصطلاحات‏.

‏ فعرف أهل الجغرافيا أنه بحر أهل القلزم المُنفجر من بحر اليمن هابط على سمت الشمال وبانحراف يسير إلى المغرب حتى ينتهي إلى القلزم والسُويس ويبقى بينهم من هنالك وبين سمته من البحر الرومي مسيرة يومين‏ وينقطع عند السويس والقلزم وبعده عن مصر في جهة الشرق ثلاثة أيام‏.‏
هذا آخر المغرب عندهم ويدخل فيه إقليم مصر وبرقة‏ وكان المغرب عندهم جزيرة أحاطت بها البحر من ثلاث جهاتها كما تراه‏.‏

وأما العُرف الجاري لهذا العهد بين سكان هذه الأقاليم فلا يدخل فيه إقليم مصر ولا برقة وإنما يختص بطَرابلس وما وراءها إلى جهة المغرب في هذا العرف لهذا العهد‏ وهذا الذي كان في القديم ديار البربر ومواطنهم‏.‏

فأما المغرب الأقصى منه وهو ما بين وادي ملوية من جهة الشرق إلى أسفي حاضرة البحر المحيط‏.‏ وجبال درن من جهة الغرب فهي في الأغلب دِيار المصامدة من أهل درن وبرغواطة وغمارة‏‏ وآخر غمارة بطوية مما يلي غساسة ومعهم عوالم من صنهاجة ومطغرة وأوربة وغيرهم يحيط به البحر الكبير من غربيه والرومي من شماليه والجبال الصاعدة المتكاثفة مثل درن من جانب القبلة وجبال تازى من جهة الشرق‏, لأن الجبال أكثر ما هي وأكثف قرب البحار بما اقتضاه التكوين من ممانعة البحار بها‏.‏
فكانت جبال المغرب لذلك أكثر وساكنها من المصامدة في الأغلب وقيل من صنهاجة‏.‏
وبقيت البسائط من الغرب مثل أزغاو وتامسنا وتادلا ودكالة‏ واعتمرها الظواى من البربر والطارئين عليه من جشم ورياح فغص المغرب بساكنه من أمم لا يحصيهم إ لا خالقهم وصار كأنه جزيرة وبلد واحد أحاطت به الجبال والبحار وقاعدته لهذا العهد فاس وهي دار ملكه‏.‏
ويمر فيه النهر العظيم المعروف بوادي أم ربيع وهو نهر عظيم يمتنع عبوره أيام الأمطار لاتساعه ويعظم مده إلى البحر فينتهي إلى سبعين ميلاً أو ما يقاربها ومصبه في البحر الكبير عند أزمور‏ ومنبعه من جبال درن من فوهة كبيرة ينبع منها هذا النهر ويتساهل إلى بسيط المغرب‏.‏
وينبع منها أيضاً نهر آخر وينحدر إلى القبلة ويمر ببلاد درعة ذات النخل المخصوصة بنبات النيلج وصناعة استخراجه من شجره وهي قصور ذات نخل موضوعة في سفح جبل درن من آخره وبها يسمى هذا النهر ويجاورها إلى أن يغوص في الرمل قبلة بلاد السوس‏.‏

وأما نهر ملوية آخر المغرب الأقصى فهو نهر عظيم منبعه من فوهة في جبال قبلة تازى ويصب في البحر الرومي عند غساسة وعليه كانت ديار مكناسة المعروفة بهم في القديم‏.‏ ويسكنها لهذا العهد أمم أخرى من زناتة في قُصور منتظمة إلى أعلى النهر يعرفون بوطاط ويجاورهم هنالك وفي سائر نواحيه أمم من البربر أشهر من فيهم بطالسة إخوة مكناسة‏.‏
وينبع مع هذا النهر من فوهته نهر كبير ينحدر ذاهباً إلى القبلة مشرقاً بعض الشيء ويقطع العرق على سمته إلى أن ينتهي إلى بُودة ثم بعدها إلى تمنطيت ويسمى لهذا العهد غير وعليه قصورها‏.‏ ثم يمر إلى أن يصب في القفار ويروغ في قفارها ويغور في رمالها وهو موضع مغامه قصور ذات نخل تسمى ورقلان‏.‏
وفي شرق بوده مما وراء العرق قصور تسابيت من قصور الصحراء‏.‏
وفي شرقي تسابيت إلى ما يلي الجنوب قصور تيقورارين تنتهي إلى ثلثمائة أو أكثر في واد واحد فينحدر من المغرب إلى المشرق وفيها أمم من قبائل زناتة‏.‏

وأما المغرب الأوسط فهو في الأغلب ديار زناتة‏, كان لمغراوة وبني يفرن وكان معهم مديونة ومغيلة وكومية ومطغرة ومطماطة‏‏ ثم صار من بعدهم لبني ومانوا وبني يلومي‏‏ ثم صار لبني عبد الواد وتوجين من بني مادين وقاعدته لهذا العهد تلمسان وهي دار ملكه ويجاوره من جهة المشرق بلاد صنهاجة من الجزائر ومتيجة والمدية وما يليها إلى بجاية ‏.‏
ويمر في وادي شلف بني واطيل النهر الأعظم منبعه من بلد راشد في بلاد الصحراء ويدخل إلى التل من بلاد حَصين لهذا العهد‏‏ ثم يمر مغرباً ويجتمع فيه سائر أودية المغرب الأوسط مثل مينا وغيره إلى أن يصب في البحر الرُومي ما بين كليتوا ومستغانم‏.‏
وينبع من فوهته نهر آخر يذهب مشرقاً من جبل راشد ويمر بالزاب إلى أن يصب في سبخة ما بينه و توزر

وأما بلاد بجاية وقسنطينة فهي دار زواوة وكتامة وصنهاجة وعجيسة وهوارة وزناتة وغيرهم.

وأما إفريقية كلها إلى طرابلس فبسائط فيح كانت دياراً لنفزاوة وبني يفرن ونفُوسة ومن لا يحصى من قبائل الأمازيغ‏ وكانت قاعدتها القيروان وهي لهذا العهد مجالات للعَرب من سُليم وبني يفرن وهوارة ؛‏ وقد تبدو معهم ونسوا رطانة الأعاجم وتكلموا بلغات العرب وتحلوا بشعارهم في جميع أحوالهم‏.‏ وقاعدتها لهذا العهد تونس وهي دار ملكها ويمر فيها النهر الأعظم المعروف بوادي مجردة يجتمع فيه سائر الأودية بها ويصب في البحر الرومي على مرحلة من غربي تونس بموضع يعرف ببنزرت‏.‏

وأما برقة فدرست معالمها وخُربت أمْصارها وانقرض أمرها‏.‏ وعادت مَجالات للعرب بعد أن كانت دارا للواتة وهَوارة وغيرهم من البربر‏.‏
وكانت بها الأمصار المُستبحرة مثل لبدة وزويلة وبرقة وقصر حسان وأمثالها فعادت يباباً ومفاوز كأن لم تكن والله أعلم.

لمطاعي الريغي.

ملاحظة هامة : معنى إفريقية والمغرب أوالمغربين.

إفريقية : في عهد إبن خلدون معناها تقريبًا المجال الجغرافي من غرب ليبيا وتونس إلى الشرق الجزائري.

المغرب : مغربين الأوسط والأقصى

المغرب الأوسط : في عهد إبن خلدون هو تقريبًا الوسط و الغرب الجزائري حسب تأثير الدولتين الحفصية و الزيانية.

المغرب الأقصى : كذلك في عهد إبن خلدون هو تقريبًا المغرب الحالي.

لمطاعي.

massi
20-04-2013, 10:10
سلام حار إلى الاخ المطاعي غبت منذ مدة طويلة عن هذه الصفحة التي انتظر فيها دائما جديد أبحاثك أتمنى الرد موفق باذن الله

المطاعي
20-04-2013, 16:22
سلام حار إلى الاخ المطاعي غبت منذ مدة طويلة عن هذه الصفحة التي انتظر فيها دائما جديد أبحاثك أتمنى الرد موفق باذن الله


سلام حار مُتبادل أخي ماسي.....

أما عن الغياب ، فكما تعلم كان المنتدى مُعطل مدة طويلة ربما للصيانة.....
أما في ما يخص الأبحاث ، فعندما يكون الجديد وتكون الظروف مُواتية ، فكما تعلم أخي ماسي ،فإنني لا أبخل ولا أتردد على إبلاغ أبناء منطقتي في معرفة ماضيهم التاريخي الذي ربما لا يكون في مُتناول الجميع..

في الأخير ،أبقى دائمًا أنتظر إجابتك عن التَحقُق في وجود ألقاب من أولاد أمطاع مُندمجين مع إخوانهم أولاد أبراهم وخاصة في منطقة الخَّرزة ،حسب المعلومات التي بحوزتي ؛ ومن بينها مايلي : دودة ، حمودة ، قني ووو...
فهل من جديد في هذا الصَّدد.

وشُكرًا جزيلا أخي ماسي.

المطاعي.

شمس الجنة
01-05-2013, 17:45
نشكر لك مواضيعك

شمس الجنة
01-05-2013, 17:46
ننتظر منك جديدك

شمس الجنة
01-05-2013, 17:46
الافضل دوما

شمس الجنة
01-05-2013, 17:46
لك مني اغلى التحيات

شمس الجنة
01-05-2013, 17:47
الافضل للافضل

شمس الجنة
01-05-2013, 17:47
الاحسن دوما

شمس الجنة
01-05-2013, 17:48
الاحسن والحلى والاغلى

شمس الجنة
01-05-2013, 17:48
دوام الصحة والعافية

شمس الجنة
01-05-2013, 17:48
والتوفيق والنجاح

شمس الجنة
01-05-2013, 17:49
والتفوق والارادة

شمس الجنة
01-05-2013, 17:49
من جد وجد ومن زرع حصد

شمس الجنة
01-05-2013, 17:49
احلى التمنيات واغلاها مني

شمس الجنة
01-05-2013, 17:50
مني انا شمس الجنة

شمس الجنة
01-05-2013, 17:50
الى العضو المميز

المطاعي
30-06-2013, 14:24
إلى الإخوة ماسي (massi) ، سفيان خوني ، السيناتور وأويس ...

أين أنتم بمُشاركتكم وإثراءكم لموضوعنا ؟...

أما في ما يخُصُني ; فسوف تكون لي إن شاء الله، في المُستقبل مُشاركات تاريخية أخرى ، فماينقصني إلا ترتيبها لتكون جاهزة إن شاء الله.

والسلام عليكم.

أخوكم المطاعي الريغي.

الأمازيغي الحُر
13-07-2013, 08:54
أخي الفاضل المطاعي الريغي السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
أخي الكريم، أردت فقط أن أقول لك بأنّني متتبّع وفيّ لكافّة مواضيعكم ومشاركاتكم، سواء التي أدليتم بها في منتدى الجلفة، أو التي في منتدى أبناء عين ولمان، وأحسب أنّني قرأتها كلّها بل وأعدت قراءتها مرارا وتكرارا وبشغف كبير، بحكم أنني محبّب لعلميّ التّاريخ والأنساب الذي يجري منّي مجرى الدّم، منذ أن كنت شابا يافعا في المرحلة الثانوّية. وكل يوم يزداد حبي لهذا العلم أكثر فأكثر.
وصدّقني أخي الكريم، وأنا لم آتي إلى هنا لأجامل أو أمدح أحدا، ولكن، شهادة وجب عليّ قولها، بأنّك أفضل من رأيته يكتب في هذا المجال على الشبكة العنكبوتية منذ أن عرفتها. هذه شهادتي الشخصية المتواضعة فيك ونحن في شهر رمضان المعظّم. وصدقني كذلك أنّك اليوم أصبحت تحظى بشعبيّة كبيرة لدى المهتمين بالتاريخ وخاصة فئة الشباب الباحثة عن الجديد بعيدا عن اللغة الرسمية البروتكولية الخشبية المغشوشة. التي أشربهم السياسويون من كأسها حتى الثمالة، وكان من من جرّاءها ما نراه اليوم من الضياع والتيهان البادي على محيّاهم حيث أصبحوا غارقين في دوّامة حقيقية.
ولذلك أخي، أرى أنك في مواضيعك هذه قد خطوت خطوات مهمة في سبيل تصحيح بعض المفاهيم الخاطئة، والتي ترسّخت في عقول أكثر النّاس على أنّها هي الحقيقة المطلقة. وأن من خالف ذلك فهو عدّو للأمّة العربيّة والشعب العربيّ وضارب لإستقرار الوطن العربيّ، وأنها مؤامرة اسرائيلية أمريكية على أمة العرب، وغير ذلك من الكلام الذي أثبتت الأيام زيفه وبطلانه، ولم يفلح إلا في تكبيل وتقيّيد عقول الناس، وأنا هنا أقصد بكلامي الهويّة الأمازيغية. وهي هويّة كافة الشعب الجزائري وليست هوية فئة دون غيرها والتي نراها اليوم ترتكب مجزرة في حقها لم يسجل التّاريخ لها مثيلا، كل ذلك بسبب مثل هذه الأفكار المتطرّفة من هذا الطرف أو ذاك والتي تريد هدم مقوّم أساسي لا غناء عنه من مقومات الشّعب الجزائري.
على كلّ، هذا ما أردت قوله خصوصا أنّني كنت متتبّعا لمواضعيكم ثمّ فجأة رأيتكم توقّفتم عن الكتابة، فخشيت أن تكون تلك هي نهاية المطاف، ولهذا أرجو منك أخي الكريم أن تواصل في الطريق الذي سلكته، في سبيل تصحيح المفاهيم الخاطئة وابراز الحقائق المغيّبة من طرف بعض الفئات المجرمة، والتي سيطرت على عقول النّاس لعهود طويلة، وقادتهم إلى الهاويّة في الدنيا والآخرة.
بقيت لي ملاحظة أو لعلّه اقتراح إن أمكن أخي الكريم، لقد لاحظت أن العديد من النّاس يبذلون الكثير من جهدهم ووقتهم في سبيل التعرّف على تاريخهم، وخاصّة البحث عن أنسابهم، ولكن بدون جدوى، وحتى وإن وجدوا شيئا فهو لا يتوافق مع ما كانوا يطمحون إليه، أو أنّه لا يشبع غليلهم، وبذلك يصبحون في حيرة من أمرهم، وأنا أرى أن هناك عوائق ومعضلات كثيرة، تحول دون وصول هؤلاء النّاس إلى غاياتهم، من بينها كما ذكرت سابقا: تغيّيب الحقائق وطمسها ومنع ظهوها من طرف بعض أصحاب التوجهات الأيديولوجية ممّن لهم سلطة على رقاب النّاس، هذه نقطة وكذلك الإنحطاط والسقوط الحر الذي يعرفه العلم والعلماء في بلادنا، حيث أننا نفتقد بشكل كبير جدّا لأهل العلم الحقيقيين على السّاحة مما فسح المجال لبعض أشباه العلماء ليصولوا ويجولوا ويقضوا على الأخضر واليابس ودون أن يجدوا من يردعهم.
وأعطيك مثال على هذه النّقطة أخي الكريم، تجد مثلا في مكتبة ما كتاب بعنوان كبير جدّا "القبائل الأمازيغية في القديم والحديث تاريخها ومواطنها وأعيانها ووو....." عندما تقرأ العنوان تأتيك حالة من الفرح الشّديد والسّعادة، وتقول أخيرا وجدت ما كنت أصبو إليه، ثمّ بعد ذلك تشتريه بمبلغ ينزع اللحم عن العظم، ولكن مع ذلك تقول معليش في خاطر العلم، وتعود به إلى بيتك فرحا مسرورا، ثمّ ما أن تفتح الكتاب، وتبدأ بقراءة ما جاء فيه، وإذا بالصّاعقة تقع على رأسك ! حيث تجد أن المؤّلف، يعيد في كتابه ماذكره ابن خلدون منذ ثمانية قرون، وبشكل حرفي، بل تراه ينقل اقتباسات طويلة أحيانا الإقتباس فيه عشرة صفحات كوبي كولي من عند ابن خلدون فأين هو الجديد الذي أتى به هذا الذي يقال له مؤّرخ ؟
هذه هي الركاكة والرداءة بأمّ عينها، ولذلك أرى أخي الكريم ولا أدري إن كنت توافقني أم لا، أن الكتب العربيّة المنشورة اليوم، أغلبيتها الساحقة رديئة واستهلاكية، وتعبّر بشكل واضح عن المستوى المنحط الذي وصل إليه العلم في بلدنا.
أما المعضلة الثّالثةّّ، فهي أن أغلب الدراسات الأكاديميّة القيّمة، والتي تحتوي على جميع الأجوبة، هي الدراسات الأكاديمية الفرنسية، والتي فيها معلومات مفصّلة تفصيلا ممّلا عن جميع المناطق والقبائل الجزائرية، ولكن الإشكال فيها لغويّ بالدّرجة الأولى، لأّن أغلبية الناس لا يستطيعون الإطلاع عليها بسبب عائق اللغة، وبالتالي لا يتمكنون من الإستفادة منها.
ولذا أرجو من حضرتكم أخي المطاعي، إذا كان بإمكانكم أن تركّزوا على هذا الجانب بالخصوص، أي جانب التّعريف بالتّاريخ الحقيقي للقبائل الجزائرية، وما يشمله ذلك من أنساب القبائل والتّي هي أكثر ما يهتم به النّاس، ويسعون لمعرفته، وذلك اعتمادا على النّصوص التّاريخة الأكاديميّة الحقيقيّة خاصّة الفرنسيّة، والتّي يكفي وضعها في متناول النّاس فقط، وترك الحكم عليها لهم، وأنا متأكّد أن أنّه لو تمّ ذلك على شكل واسع، فإنّه سيحدث ثورة فكرية لدى الكثير منهم هؤلاء النّاس، لأنه كما تعلم أخي، من هذه النّاحية خاصة هناك قصر في الفهم ورؤية غير صحيحة لهذا الموضوع عند الكثير والكثير من النّاس، مثلا أغلب الجزائريين يعتقدون أن الأمازيغ هم القبائل فقط، وأنّ باقي الشعب الجزائري لا علاقة له لا من قريب ولا من بعيد بهؤلاء الأمازيغ أو البربر، وهم يعتقدون أنّهم عرب أقحاح، وأن تاريخهم هو تاريخ عشق عنترة بن شداد لعبلة، والزير سالم، وحرب عبس وذبيان، وحرب البسوس، وعربدة امرئ القيس أيّام الجاهلية الأولى، وذلك باطل وغير صحيح وهذا ليس تاريخهم الحقيقيّ، وهي وضعية أنا أراها كارثيّة جدّا، كيف أنّ شخصا من أصل أمازيغي مثلا، يدعي زورا وبهتانا أنه عربيّ قحّ، ثم تراه يعادي كل ما له علاقة بالأمازيغية والأمازيغ، وكل ذلك ظنّا منه أنه في الطرف الآخر في المعادلة، وهذا الفهم الخاطئ ناجم عن الجهل الذي يعيش فيه هؤلاء، فالأمازيغ موجودون في كافة التراب الوطنيّ، وليس فقط في منطقة القبائل، وهم موجودون في الشرق والغرب، في الشمال والجنوب، في المدن الكبرى مثل عنابة وقسنطينة والجزائر ووهران، وليسوا فقط في كهوف تيزي وزّو كما يصوّرهم العروبيون المجرمون، وأنّهم قلّة قليلة على وشك الإنقراض، وكأنّهم يتحدّثون عن حيوانات وليس عن بشر كرمّهم الله عزّ وجلّ، وسلاحهم في ذلك الكذب والتزوير وغسل الأدمغة، ولكن هؤلاء النّاس الذين خلقهم الله على الفطرة لوأنهم وجدوا من يوّعيهم ويفتح أعينهم على الحقائق المغيّبة عنهم، فإن نظرتهم ستصبح أوسع وأشمل وستتغير الكثير من مواقفهم واعتقاداتهم الخاطئة، ولكنها في هذه المرة، سوف تستند على قاعدة صلبة وسليمة، مبنية على الحق وليس على الباطل كما كانت في السابق.
في الأخير أرجو ان لا أكون قد أطلت عليك أخي الكريم وأرجوا أن تتقبلّ كلامي هذا بصدر رحب وهو في النهاية رأي شخصيّ فقط، من مواطن جزائري بسيط.
بارك الله فيك أخي الكريم وصح فطورك.

المطاعي
14-07-2013, 09:24
وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبراكاته أخي الأمازيغي الحُر.

جزاك الله خيرًا، على مَجهوداتك المُضنية في البحث عن الحقيقة التاريخية لمنطقتنا بصفة خاصة وبلدنا بصفة عامة وأشكرك شكرًا جزيلاً على رجَّاحة عقلك و التي تُبين فَهْمك للحقيقة المُرَّة التي نتخبط فيها وذلك بإستقراءك للتاريخ الباباغائي الذي تجِده في كثير من الأحيان لا يُعبرتمامًا عن الواقع لعدم مواكبته للزمان والمكان......

فكل ماعَبرت عنه أخي الأمازيغي الحُر، فهوصحيح وواقع نفسي مُزري تعيشه أمتنا..

أما شهادتك أخي الأمازيغي الباتني ، فأنا أعتز بها كثيرًا لأنها من مصدر سليم السَريرة و النفس و العقل....

أما عملنا التاريخي ، فما هو إلا مجهودًا لتصحيح المعاليم، كي تكون لنا قاعدة صلبة نبني عليها رُؤيتنا وعملنا في الحاضر و المُستقبل

وننتظر إن شاء الله جزاءنا من الله عز وجل.

أما في ما يخص المصادر التاريخية وخصوصًا العربية منها ، فحقيقة كما تفضلت أخي، فتقريبًا كل المُؤرخين، يقومون بنقل حرفي لما قام به إبن خلدون حرفيًا، ولا يبذلون أدنى مجهود في إستقراءه بمواضيع تاريخية أخرى منها الفرنسية أوالقديمة أو بالواقع أو بروايات شفوية تكون تأريخ جديد أو بمعنى أدق حلقة وصل بعجلة التاريخ لِمَا أُِرّخَ !؟....

والطامة الكُبرى هو حتى النقل الذي يقومون به يحمل أخطاءًا فادحة، لم يقع فيها المؤرخون الأجانب !!!!؟؟؟؟....

لا أُكثر عليك أخي الأمازيغي فأنت فاهم الحقيقة جيداً، فلم يبقى لي إلا أن أقول لك أنني لست غائبًا عن الكتابة، ولكن كما تعلم ظروف المعيشة لا تتركنا أحرارً في كل شيء، في مُقابل هذا إنني أقوم بترتيب مواضيع أخرى لأنشرها كذلك، لكن تتطلب مني قبل نشرها الحرص على الدقة و التمحيص و الموضوعية، فأنا كما تعلم أخي، أحترم نفسي، لعلمي بِثقل تحمل المسؤولية التاريخية أمام الله و العباد.

في الأخير أشكرك ثانيةً، أخي الأمازيغي الحُر، على مجهوداتك ، وفقنا الله جميعًا إلى معرفة الحقيقة التاريخية لأنسابنا، ونطلب من الله عز وجل الصِحة و الهناء لبذل مجهود أكثر لكتابة تاريخنا الزاخر بالأمجاد.

وصح فطورك والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبراكاته.

الأمازيغي الحُر
15-07-2013, 02:30
السلام عليكم أخي الريغي، حقيقة لقد أثلجت صدري بردك هذا والذي وضعت فيه النقاط على الحروف على ما جاء في كلامي.
أخي الكريم، هنالك حكمة قديمة تقول "من ثمارهم تعرفهم"، وواضح من خلال مواضعيك ومشاركاتك والتي أعلم أنك تبذل فيها مجهودا ليس كبيرا فقط بل جبارا، وذلك في البحث والتنقيب وقراءة أمهات الكتب ومختلف المصادر والمراجع واستقراء النصوص، ثم بعد ذلك محاولة مقارنتها ومطابقتها بالواقع الحالي، وهذا يتطلب صبرا وجلدا كبيرين، وكذلك تضحيات جسام بالجهد وبالوقت، وكما قلت أيضا ظروف المعيشة التي أحيانا لا تترك مجالا لصاحبها لكي يبدع ويمتع، وهذه النقطة بالذات هي مرتبطة بذوي العلم في بلادنا، حيث أننا نرى الأموال والخيرات توزع على أصحاب الحفلات والفنانات وأراذل الناس، في حين نرى العلماء يعانون من كافة أشكال الظلم والإضطهاد والمضايقات في بلد لا يقدر العلم والعلماء. ولكن بعد كل ماسبق، تقوم بوضع ما وصلت إليه بعد جهد جهيد بين أيدي الناس لكي يستفيدوا وينتفعوا به، دون أن تجد أي حاجة في نفسك ودون أن تطلب أو تحصل على أجر أو مقابل مادي على ذلك، فماذا يعني هذا ؟ أنا أرى أخي الكريم ولا أزكي على الله أحدا أنك من الذين تنطبق عليهم الآية الكريمة "لا نريد منكم جزاءا ولا شكورا"، فهدفك فقط هو خدمة العلم وكذلك تصحيح المفاهيم والإعتقادات الباطلة والجاهلية عند عامة الناس، عملا بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم " من رأى منكم منكرا فليغيره..." والمنكر نراه اليوم خاصة في الأيديولوجيات والسياسات المضلة والمفسدة للحرث والنسل، والتي تستغل جهل الناس بتاريخهم لتتلاعب بعقولهم وتقودهم كالنعاج إلى الهلاك، وتسعى كذلك لسلخ الشعوب من مقوماتها وفي مقدمتها الإسلام، وهذه الأيديولوجيات يجب مجاربتها والوقوف لها بالمرصاد من طرف الجميع، كل بالذي يقدر عليه، على الأقل بالدعاء لله عز وجل، أن يكفينا شرها المستطير، ولذلك أنا أراك أخي الكريم وهذه شهادة أخرى.. من الرواد الذين تصدوا لهذه الطامات التي لا ندري من أين سقطت علينا، ودليل على أنك ذو ضمير حي، ونفسك تأبى أن ترى المنكر أمامها وتسكت عليه، واعلم أخي الكريم أن عملك وجهدك هذا لم ولن يذهب سدا إذا كان بنية خالصة وصادقة لوجه الله، الذي لا يضيع عمل عامل من ذكر أو أنثى، وأسئل الله، ونحن في شهر رمضان المعظم، أن يجعله في ميزان حسناتك وأريد كذلك أن أذكرك بقول النبي شعيب عليه السلام "إن أريد إلا الإصلاح ما استطعت "، ويمكن لهذه الآية أن تكون منهاجا يقتدي به أي انسان يريد خير الدنيا والآخرة.
في الأخير لدي ملاحظة فقط على ردك أخي الكريم أنت قلت "أما شهادتك أخي الواحدي الريغي الأمازيغي" لا أدري أخي المطاعي من تقصد بكلامك، ولكنني أنا لست هذا الشخص الذي قصدته، فتلك هي أول مشاركة لي في منتديات عين ولمان، رغم أني كنت أرغب في المشاركة في نقاشاتكم منذ زمن ولكن للأسف لم تتح لي الفرصة لذلك، فأنا لعلمك من مدينة باتنة وهي ليست بعيدة عن منطقتكم بل إننا نعتبر أبناء منطقة وبيئة واحدة... هذه فقط لأعرف عن نفسي، في الأخير تقبل تحياتي الخالصة وصح فطورك.

المطاعي
15-07-2013, 10:03
السلام عليكم أخي الأمازيغي الحُرْ، صَحَ رمْضَانك....

أولاً، إنني قُمت بتصحيح التسمية، فأعتذر عن هذا الخطأ في العنوان.

ثانيًا أشكرك الشُكر الجزيل أخي، على الدعم المعنوي بالثناء على العمل الذي نقوم به قدر ما أستطعنا ومنه يكون لنا التحفيزعلى العمل أكثر وسأبذل قُصارى جُهدي إن شا ء الله على نقل الحقيقة التاريخية من أمَهات الكُتب بعد إبن خلدون وعلى رأسها المصادر الفرنسية والتي حقيقةً لم تترك لا صغيرة ولا كبيرة في الجزائر إلا دَرَستْها و حَللتها بكل مِهنية وِدقة ولكن هذا طبعًا ليس من أجل جَمال عُيوننا بل لمعرفة نقاط ضعفنا من نقاط قوتنا وبالتالي كانت دراستهم حقيقية وواقع مَلمُوس يُعبرعن تاريخ علمي أكاديمي دقيق على جميع الأصعدة الإجتماعية ، التاريخية ، الإقتصادية و الإدارية، مُعتمدين فيها على جميع المناهل عربيةً كانت أم غربية قديمة بدون إقصاء وبكل حِرفية و مِهنية ....

وليس كما يرى و يتغنى بالزيف البعض اليوم من أصْحاب العُقول الضعيفة إن لم نقول أصحاب المصالح الشخصية على أن هذه الأعمال التاريخية الدقيقة العِلمية ليست إلا مصادر إستعمارية تخدم الإستعمار ووو......
لكن في حقيقة رُؤيتهم هذه، ما هي إلا لغة خشب أساسها كلمة حق أُريد بها باطل.......

في الأخير ننتظر دائمًا منك أخي الأمازيغي الباتني المشاركة و الإثراء في مواضيعنا التاريخية هذه ، فلا تبخل علينا بٱراءك إن شاء الله.

سوف يكون لي الجديد التاريخي في المستقبل إن شاء الله على مناطقنا، فالقضية قضية وقت فقط فإسمحولي.

وأشكرك كثيرًا على دعواتك الطيبة وخاصة أنها كانت في شهر رمضان المُعظم ،جزاك الله خيرًا إن شاء .
كما يُقال بالداِرج : هَذَا عْلاَشْ أنْحَوْسُوا ،غِيرْ عْلَى دْعَاِوي الخِيرْ

وصح فطورك والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبراكاته.

المطاعي الريغي.

الأمازيغي الحُر
16-07-2013, 02:42
وعليكم السلام أخي المطاعي، تقبل الله منا ومنكم.
لي تعقيب فقط حول المصادر الفرنسية، فكما قلت أخي الكريم فإن تلك الدراسات العلمية والأكاديمية لم تكن لجمال أعين الجزائريين، بل إنها لم تكن موجهة إليهم أصلا، وإنما هي دراسات قام بها أشخاص لهم اخلاص كبير وتفاني في خدمة بلدهم، أقصد "فرنسا"، حيث أنهم كانوا يأتون في مهمات رسمية، وأحيانا تطوعية، وفي ظروف صعبة، حتى نعلم مدى اخلاصهم وشيلهم لثقل المسولية، وكذلك تضحياتهم الكبيرة في سبيل خدمة بلدهم، حيث يأتون إلى المنطقة ويحتكون بأفراد القبائل المحلية، الذين سرعان ما يطمأنون إليهم، خاصة عندما يرونهم في تلك الهيئة البريئة والمتواضعة، من حيث اللباس وطريقة المعاملة والكلام وغير ذلك، فيكرمونهم ويحسنون وفادتهم على عادة الشعب الجزائري دون أن يرتابوا من ناحيتهم، عندها يستغلون ثقة الجزائريين لهم، ويبدؤون بتنفيذ خطتهم وهي جمع ما يمكن جمعه من معلومات حول هذه القبائل، سواء ماتعلق بالتاريخ أو جغرافية المنطقة، أو الروايات الشعبية والأساطير المحلية، وكذلك مختلف الإحصائيات لعدد الأفراد وعدد المنازل وحجم الثروة النباتية والحيوانية، وكل ذلك بدقة متناهية بل أحيانا مبالغ فيها، وذلك من خلال مشاهدتهم الميدانية، وكذلك من خلال شهادات أفراد القبائل المقدمة إليهم، حيث يقومون بتدوينها، ثم يقومون بإرسالها على شكل تقارير إلى الإدارة الإستعمارية، التي تصبح على احاطة بكافة أسرار القبائل الجزائرية.
ولذلك، فصحيح أن هؤلاء الباحثين الكولونياليين كانوا نقمة على الجزائر والجزائريين، وأنهم كانوا السبب في بقاء فرنسا بالجزائر لـ 132 سنة، حيث أنهم يمثلون جهاز المخابرات الفرنسي في الجزائر، ولكن من جهة أخرى، فإن أعمالهم من حيث الدقة والموضوعية لا تعادلها فيها أي دراسات أخرى، لأنها كانت تهدف إلى معرفة الواقع الجزائري، ثم بعد ذلك تجد الأساليب والطرق المتناسبة مع الوضع العام وكل ذلك بهدف إخضاع السكان الأصليين، وترسيخ أقدامها في الجزائر.
أما الذين يقولون بأن أن هذه المصادر استعمارية تخدم الإستعمار وووو... فكما تعلم أخي الكريم فإن طبيعة الإنسان أنه معاد لما يجهل، ولذلك تراني أجزم أن 99% من الذين يقولون هذا الكلام لم يسبق لهم أن اطلعوا على ماجاء في تلك الأعمال، بسبب العوائق التي ذكرتها لك آنفا، أو لأسباب أخرى
كيف تحكم يا من تقول أن تلك الأعمال هي لخدمة الإستعمار وأنه أمر دبر بليل ومثل هذا الكلام وأنت لم تطلع على ماجاء فيها لأنك لا تقرأ ولا تطالع أو أنك لا تملك ناصية اللغة الفرنسية ؟ يا أخي إقرأ أولا إن استطعت ما جاء في تلك الأعمال، ثم تعالى وقل بأنها تخدم الإستعمار وأنها مزيفة وأنها مؤامرة اسرائيلية تحاك لأمة العرب ؟
سبحان الله هو لا يفقه حرفا مما جاء فيها ثم يأتي كما نقول بالعامي وبكل صحانية وجه، ويقول أنها مزيفة وتخدم الإستعمار ومانعرف واش وووو ؟ والله عجيب أمر بعض الناس ؟
أعذرني أخي المطاعي، فهذا الكلام الأخير هو رسالة شخصية مني موجهة لمن يقول بمثل هذا القول، واعذرني كذلك إن كنت انفعلت قليلا ولكن حقيقة، هذه هي اللغة الباباغائية التي ملّ الناس منها، والتي جعلت حياتهم كلها نكدا وبكاءا على الأطلال، حتى أن شباب اليوم أصبحوا لا يلقون بالا لمثل هذا الكلام الذي يؤلم الرأس ويصدون بوجوهم عن أصحابه صدودا.
بقيت نسبة 1% وأولئك كما تعلم أخي الكريم هم أصحاب التوجهات الأيديولوجية، الذين لا يريدون أن يعرف الناس حقيقتهم المغيبة وتاريخهم، حيث أنهم اطلعوا على تلك الأعمال وهم يعلمون أنه لو أحاط الناس بها فذلك فيه خطر على مصالحهم الشخصية ومخططاتهم القومية الفاسدة، ولذلك فإن أحلامهم وأمانيهم أن تبقى مثل هذه الأعمال مقبورة تحت التراب.
وإلا كيف نفسر أن هذه الأعمال لم تترجم إلى العربية بعد 51 سنة من الإستقلال ؟ لو أرادوا فعلا أن يعرف الناس حقيقة الإستعمار وما قام به من جرائم في حق الجزائر والجزائريين، لقاموا من فورهم بترجمة هذه الاعمال إلى اللغة العربية حتى تطلع عليها العامة وتعرف الحقيقة وبكل شفافية ؟ ولكنهم لا يريدون نشر الغسيل لحاجة في أنفسهم معلومة.
بقي لي أخي المطاعي الريغي، أن أقول لك أنني في انتظار وترقب لجديدك بفارغ الصبر، وإن شاء الله سوف أكون عند حسن ظنك وأحاول أن أساهم بالشيءالذي أقدر عليه، رغم أنني مازلت في بداية الطريق ولكن مع ذلك فأنا أحاول بكل جد وحزم أن أتعلم وأتطور أكثر وأطلع على مناهل العلم خاصة باللغة الفرنسية، والتي تحسنت فيها كثيرا بعد جهد كبير مبذول، بل إنني تمكنت بحول الله من ترجمة بعض المواضيع والتي أريد أن أضعها بين يدي الإخوة المهتمين لعلهم يستفيدون منها، ثم إنني أذكرك بأن أكثر ما استفدت منه هي كتاباتكم العلمية الراقية أنا والكثير من الإخوة المهتمين، ولكنني مازال ينقصني الكثير والكثير من العمل حتى أصل إلى مرتبتكم في العلم، وأقصى ما أسعى إليه هو أن يوفقني الله عز وجل لأقوم بما تقومون به مما أعتبره أنا جهادا في سبيل الله، وذلك بنشر العلم والمعرفة بين الناس.
أخي المطاعي أنا بحول الله دائما متابع ومتواجد في المنتدى، وأرجو كذلك من الإخوة أن يقبلوني بينهم محاورا ومناقشا، وكذا ناهلا مما يملكونه من رصيد علمي وثقافي كبيرين.
صح فطورك وصح رمضانك خويا المطاعي، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

المطاعي
16-07-2013, 09:57
أحسنت أخي الأمازيغي الحُر ، فيما تفضلت به من تعقيب شافي ووافي.

مع ملاحظة بسيطة فيما يخص الكُتاب والمؤرخين الفرنسيين فهم ليسوا كلهم بالضرورة جَواسيس بل رُبما في غالب الأحيان كان عملهم إداري تأريخي واضح بمساعدة القُياد و حاشيتهم و بمساعدة أيضًا الحاكم الإداري للمنطقة ويكون مرفوقًا بتقارير إدارية و تأريخية.

وصح فطورك والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبراكاته.

المطاعي
16-07-2013, 10:29
اليوم نتكلم عن مكونات أعراش الحضنة مأخوذة من كتاب الحضنة لمؤلفه جون ديسبوا :

- حسب الدرّاسة التاريخية الأكاديمية لجون ديسبوا 1953م في كتابه الحضنة، لمنطقة الحضنة, يسكن سهل الحضنة من الشرق إلى الغرب ثلاثة عروش وهم : أولاد سحنون ، أولاد درّاج و أولاد ماضي.

- وحسب جون ديسبوا كذلك عن المؤرخين المسليمين ، اليعقوبي ،إبن حوقل ،البكري ،إبن الأثير ،الإدريسي وإبن خلدون فإن الحضنة كانت تسكنها قبائل أمازيغية مُختلفة وهي :

ـ مكناسة وأوربة حول أنقاوس
ـ بني زنداج أو زنداق ، كوريزة وصدينة حول مقرة
ـ بني برزال ، بني كملان أو قملان ومزاتة حول مسيلة
ـ بني يرنيان في نواحي سيدي عيسى أين توجد مدينة هاز
ـ بني زَكرة أو صَكرة بنواحي طُبنة أي بريكة وبيطام حاليًا
ـ وفي الشمال أي بالجبال فكانت هناك قبائل عجيسة بجبال المعاضيد والحضنة بالوسط وبعدها بالجهة الغربية منها قبائل ونوغة بجبال ونوغة أما بالجهة الشرقية منها بجبال بوطالب فهي لقبائل بني ريغة.


1 ـ أولاد ماضي :

يسكنون الجهة الغربية لمنطقة الحضنة وذلك غرب واد القصب وجزء كبير من الرمل في ولاية المسيلة ويتكونون من عدة فِرق مُختلفة الأصول وهم :

ـ أولاد علي بن خالد و أولاد بويحي بدوار الشلال
ـ أولاد سي سليمان و أولاد سديرة بدوار بريبري
ـ أولاد معتوق و أولاد عبد الحق بدوار سعيدة
ـ أولاد سيدي حملة بدوار أمسيف
ـ أولاد منصور بن ماضي بدواري تارمونت ولقمان

2 - نرجع الٱن إلى تفصيل كل فرقة من هؤلاء :

ـ أولاد علي بن خالد و أولاد بويحي لا ينقسمون و معهم لوذاني أصلهم من ريغة سطيف.

ـ أولاد سي سليمان ينقسمون إلى : خناتشية و أولاد أمبارك

ـ أولاد سديرة ينقسمون إلى : رماضنية ، أولاد صغير ، بيات ، لعوينات ، لوذاني ، موامين و أولاد دهيم

ـ أولاد معتوق : خباسة ، أولاد سايح ،أولاد قانة ، أولاد سعيدي ، أولاد عيسى ، مراشدة و دحادحية.

ـ أولاد عبد الحق : أولاد عبد الحق ، مراشدة ،أولاد بديرة ، معاريف، أولاد أسْعِيدي وأولاد عزوز

ـ أولاد سيدي حملة : أولاد يوسف، أولاد يحي ، أولاد عطية وأولاد الحاج

ـ أولاد منصور بن ماضي : يتكون من :
- أولاد موسى ، أولاد البالي ، أولاد حالس بدوار تارمونت
- أولاد سيدي براهيم ، أولاد بلقاسم و أولاد حريز بدوار لقمان


3- ومنه يقول حسب إتفاق الروايات و التاريخ أن أولاد ماضي الحقيقيين هم فقط مايلي :

ـ أولاد وَّار من أولاد علي بن خالد
ـ أولاد بويحي ، خباسة و أولاد قانة من أولاد معتوق
ـ أولاد بديرة منهم عائلة بوضياف من أولاد عبد الحق

4- أما بخصوص الفرق الأخرى قيقول أن لها أصول مختلفة وجاءت من هنا و هناك وهي :

التي أصلها من عْريب هي:

ـ أولاد سلمي، عكاكلة عند أولاد معتوق لكن بعد ثورة 1871ذهبوا إلى سيدي عيسى
ـ معاريف عند أولاد عبد الحق
ـ كوايش و زوايد عند أولاد موسى بدوار تارمونت
ـ أولاد جدي ، أولاد علي ، مظافرة ، رتيمة وأولاد دراية عند سلامات بسيدي عيسى أصلهم من قبيلة عْريب
ـ أولاد حميدة عند أولاد عدي لقبالة(أولاد درَّاج) أصلهم من قبيلة عْريب

- أما في مايخص قبيلة عْريب فحسب المؤلف وحسب بعض المصادرالأخرى أنها جاءت من المغرب ومازالت قبيلة كبيرة بهذا الإسم بالسوس الأقصى بالمغرب وأول ما إستوطنت كانت الحُضنة وبعدها جهات عين بسام بالبويرة ومنها أيضًا بجهات مليانة ومتيجة.



التي أصلها من المغرب هي:

ـ جزء من أولاد عبد الحق من أصل مغربي
ـ سي سليمان جد أولاد سي سليمان من أصل مغربي من وزان
ـ أولاد البالي من دوار تارمونت ينحدرون من طالب مغربي إسمه هوناس من فاس

التي أصلها من ريغة سطيف هي:

ـ لعوينات و لوذاني جاؤوا من ريغة عن طريق السوامع
ـ مْوامين جاؤوا من ريغة من شاوية بوطالب

التي أصلها من معاضيد هي:

ـ جزء من أولاد سديرة
ـ جزء من أولاد موسى
ـ جزء من الخناتشية

التي أصلها من ونوغة هي:

ـ دحادحية

التي أصلها من القبائل هي:

ـ جزء من الخناتشية

التي أصلها من بني يلمان هي:

ـ جزء من أولاد عبد الحق

ـ جزء من أولاد سعيدي أصلهم من خرابشة
ـ بعض العائلات من أولاد الحالس أصلهم من عذاورة

التي أصلها من قبايل من المنصورةهي:

ـ أولاد سيدي براهيم أنتاع بوخميسة
ـ بعض العائلات من أولاد موسى و أولاد الحالس

5- تحركات بعض الفرق المجاورة:

ـ مراشدة أولاد معتوق أصلهم من مراشدة أولاد عبد الحق .

ـ جُزء من لوذاني من السوامع و أصلهم من ريغة قطنوا مؤخرًا عند أولاد علي بن خالد بدوار شلال بإسم ديالم وأخرين عند أولاد سديرة بدوار بريبري بعد مصادرة أراضيهم بعد ثورة 1871م

ـ أولاد بلقاسم من دوار لقمان أصلهم من مطارفة من أولاد رّاج.

ـ أولاد دهيم بدوار بريبري أصلهم من أولاد دراج

ـ أولاد سلامة أنتاع مطارفة بأولاد دراج وخرابشة ونوغة قطنوا بدوار تارمونت

- بالنسبة لأولاد سيدي حملة يقول المؤلف بأنهم يُعتبرون قدماء سكان الحضنة ويدعون بأنهم شُرفة ، لكن في مُقابل هذا يقول بأنه رغم أن هذه الشهادة مُحترمة إلا أنها تحمل كثيرًا من الشكوك.

6- وكان أولاد ماضي ينقسمون إلى قيسمين عند ثورة المقراني 1871م وهم :

صف واد شلال وهم : أولاد منصور بن ماضي ،أولاد بويحي و أولادعلي بن خالد وأولاد معتوق بقيادة عائلة بوعزيز الدرَاجيين والمتحالف مع أولاد مقران بمجانة ومعهم حلفاءهم السوامع الدراجيين .

وصف واد مسيلة وهم : أولاد عبد الحق ،أولاد سي سليمان ،أولاد سديرة و أولاد سيدي حملة بقيادة عائلة بوضياف بن بوراس المُعادي لأولاد مقران بمجانة والمُتحالف مع صف بيت بوعكاز بالزيبان ومعهم حلفاءهم أولاد خلوف وجزء من أولاد دراج.

يُتبع...

الأمازيغي الحُر
16-07-2013, 23:43
شكرا أخي المطاعي على الملاحظة المفيدة والتصحيح كذلك، وأعتقد أن بعض هذه الأعمال كانت أيضا بهدف علمي تاريخي استكشافي، من أشخاص مولعين بالتاريخ وحب الإستكشاف والمعرفة، وليس لأغراض سياسية أو عسكرية أو غيرها.
أخي المطاعي، لدي ملاحظة حول قبيلة ريغة وبالتحديد فرقة أولاد المداسي.
فقد قرأت في أحد أبحاث الأستاذ علي بوزيان الخنشلي اللموشي السلفي، أن هذه الفرقة تنحدر من صنهاجة الصحراء (الملثمون) بالتحديد من لمطة.
وقد وجدت هذا القول في كتاب "أصل وهجرة أهم القبائل الجزائرية" للباحث الفرنسي "كاريت" حيث قال تحت عنوان "قبيلة مداسة" والتي تنحدر من لمطة:
" وتوجد اليوم قبيلة شاويّة تسمّى أولاد المداسي في جبل بلحنّاش جنوبيّ سطيف".
وأعتقد أن الباحث علي بوزيان، قد استند إلى قول "كاريت" في هذا القول أو الإفتراض.
سؤالي أخي المطاعي ؟ ما مدى صحة هذا القول أو هذا الإفتراض ؟ وصحّ فطورك.

المطاعي
17-07-2013, 08:49
شُكرًا أخي الأمازيغي الحُر ، على مُلاحظتك على أحد فروع قبيلة بني ريغة.

أولاً التاريخ ليس بالعلوم الدقيقة، فهو كما تعلم أخي قاعدته ِروايات شفوية أوِروايات مكتوبة أوتاريخ مكتوب من قبل وفي هذا التَعَدُد ينتج في بعض الأحيان التضارب إن لم نقول التناقض.

ومن جهة أخرى نرى كذلك بكل تواضع أن هذا التناقض ينتج أيضًا لعدم التمحيص والتحليل قبل الكتابة من بعض المؤرخين الذين لا يُعطون للبحث التاريخي العلمي حقه.

ومنه نُلاحظ الخطأ التقديري الذي رُبما وقع فيه الباحث كارّات والذي لم أفهمه حقيقة, بحيث يقول بأن قبيلة أولاد المداسي تقطن جبل بلحناش؟! كيف ذلك؟!

هُناَ الإجابة بملاحظة أولية أن قبيلة أولاد المداسي لا تقطن الجبل بل هي تقطن سَهل السَبخة ومن جهة أخرى على حسب معرفتي لا يوجد جبل إسمه بلحنَّاش في منطقة بني ريغة كلها ؟!

وعلى حسب معرفتي أيضًا أن قبيلة لَمْطة تاريخيًا، لها فَرعان في السُوس الأقصى وهما زَكَّن و لََََخَّسْ إلى جانب هذا لم يُفَصِّلْ إبن خلدون قبيلة لمْطَة التي كانت قبلة المغرب الأوسط وإفريقية.

أما الأستاذ عليّ بوزيان الرّشاشي على ما أضن فإنه أعاد فقط ما جاء به كارّات.

أما بخصوص إنتماء أولاد المداسي إلى يحي بن أمساهل الريغي فهذا من تأريخ الأرشيف الفرنسي ببلدية ريغة المُختلطة، ِزدْ على هذا فالدراسة التى قام بها لورُون شارل فيرو على منطقة سطيف تؤكد موضوع يحي بن أمساهل الريغي و أولاده السبعة ومنه إنحدر أولاد المداسي إخوة أولاد عمر بن أسباع وهم جغرافيًا مُتجاوران ويؤكدان إنتسابهم إلى بني ريغة بنفس طريقة الإخوة الأشقاء السبعة .إذًا فالوَاقع يُؤَكد التأريخ والله أعلم.

رُبما أنا ألاحظ شيء ٱخر هوأن كلمة لَمْطَة أقرب إلى أمْطاع التي كما تعلم أخي الأمازيغي الحُر عند الإنتقال في النطق من الأمازيغية إلى العَربية , يُصاحبه تقريبًا بعض النقص أو الزيادة ومنه رُبما كان التغيير من لَمْطَة إلى أَمْطَاع كما كان الأمر من زناكة إلى صنهاجة والله أعلم.

وصحّ فطورك.

المطاعي
17-07-2013, 11:42
اليوم نتكلم على أولاد درَّاج و أولاد سحنون من كتاب الحضنة لمؤلفه جون ديسبوا .
يقطن هذين الحيين من واد قصاب غربًا إلى واد بريكة شرقًا.

2- أولاد درَّاج : يتكون عرش أولاد درَّاج من عناصر مُختلفة وهم من الغرب إلى الشرق :

ببلدية المسيلة :
ـ مطارفة بدوار مطارفة
ـ سوامع بدوراي بير العانات وبوحمادو
ـ أولاد دهيم بدوارأولاد دهيم يُمثلون أولاد عَدي ظهارة
-سلمان بدوار سلمان و دوار مرابطين الجرف وهل الدار يُمثلون أولاد عَدي ظهارة
- دوار كُدية ويتلان يُمثلون أولاد عَدي ظهارة
ـ أولاد عدي لقبالة : براكتية ، أولاد ولهة ، أولاد قسمية

ببلدية بريكة :
ـ أولاد نجاع : دُوار برهوم
ـ زوي : دُوارعين الكلبة
ـ أولاد عمر : دُوار مقرة
ـ سلالحة : دُوار الجَزَّار
ـ أولاد سحنون : دُواري بريكة و مَتْكعوك

نرجع الٱن إلى تفصيل كل فرقة من هؤلاء :

ـ مطارفة : أولاد لوصيف ، براكتية ، أولاد علي ، أولاد بوعاكر ،أولاد لكحل ، حْواوسة وأولاد سلامة

ـ سوامع ( بير العانات) : أولاد عثمان ، أولاد عمر ، المهايا ، لعوايز وأولاد غنايم

ـ سوامع (بوحمادو) :أولاد حديدان ، لوذاني ،أولاد عبد الله والعواسة

ـ مرابطين ( جُرف) : خلايف ، أولاد بن صوشة و لعرَّايب

ـ سلمان : أولاد صالح ، أولاد منالله و أولاد بن عثمان ودُوار أولاد هيم

ـ كُدية ويتلان : قريتي الطُلبة و الشُرفة بالجبل

ـ أولاد عدي لقبالة :
1ـ أولاد قسمية : أولاد قسمية ،أولاد بية ،أولاد عطية ، بْرَابْرَة و محاميد
2ـ أولاد ولهة : أولاد براهيم بن قسمية ،العوابي ، لحمايد ،أولاد حميدة ، عوايز وعطالات
3ـ أولاد براكتية : أولاد جلايل ، زوانتية ، برابح ،أولاد سعيد ،أولاد مهدي.

ـ أولاد نجاع ( برهوم) :
1 ـ لقبالة : لحواشي ، أولاد براهيم بن نجاع ،أولاد خليفة ، أولاد نويوة و لَعْماير
2 ـ ظهارة أو أولاد سعيد : أولاد سيدي يحي ،منايفة ،أولاد مرزوق ، أولاد بوضياف، سلامات ، هلالات وأولاد مبارك.

يُتبع....

المطاعي
18-07-2013, 15:41
نُكمل الموضوع أنتاع أولاد درّاج و أولاد سحنون:

بالنسبة لنسب أولاد درَّاج الحقيقين فإنه جاء في كتاب جون ديسبوا مايلي :

حسب الروايات التاريخية فإنها تجعل من عثمان الدرَّاجي مُؤسس قبيلة أولاد درَّاج أنه جاء من الساقية الحمراء أو من وَزان ( لَجْبالة) بالمغرب، و في أول الأمر حَطَّ الِرحَال مع أصْدقائه بمَليانة وبعدها إتجه إلى الحُضنة وهذا كان حوالي ما بين القرن سادس عشر وسابع عشر.

وإستقراءُنا الخاص من هذا وماجاء به (م.ج.ماقلون) في كتابه عن أعراش الحُضنة و ما جاء في كتاب جمهرة الأنساب لإبن حزم ، نلاحظ وجود قبيلة بني درَّاج من صنهاجة بالأندلس بحيث ذُكر منهإ عدد كَبير من ِرجال العلم و الأدب قاطني قشتالة و قرطبة ..
فمنهم رُبما كان هذا المُسمى عثمان الدرَّاجي نسبة إلى بني دراج هؤلاء الصنهاجيين الأندلسيين و الله أعلم .

إكمال مكونات عرشي أولاد درَّاج و أولاد سحنون :

ـ أولاد عْمر ( مقرة) : أولاد عمر (لهزال ، غرايب ،لمرابعة) ، لعباري ، ذبابحة ،
، أولاد زميرة ، أولاد منصور، أولاد قشايش و أولاد سيدي عبد القادر

ـ سلالحة ( جزَّار) : أولاد سليح ، أولاد مسعود ، عجيسة ، أولاد حريز و قاوة

3- أولاد سحنون :

ـ أولاد عبد الرحمان بن سحنون (متكعوك) : دغامنة ، أولاد شريفة ، أولاد العمرية ، عيادات ، طالب و أولاد سيدي غانم

ـ أولاد سحنون ( بريكة) : أولاد عبد الله ، أولاد عمار ، أولاد أمْحمد و أولاد أحمد


مصادر أصول فِرَقْ أولاد درّاج وأولاد سحنون:

الٱتين من الساقية الحمراء هم مايلي:

ـ العوابي و العطالات أنتاع دُوار أولاد عدي لقبالة

ـ الطُلبة أنتاع دوار كُدية ويتلن

ـ أولاد دهيم ، أولاد بن صوشة وجزء من أولاد صالح أنتاع دوار سلمان.

ـ لقشايش أنتاع مَقرة

ـ أكثرية السْلالحة

الٱتين من المغرب هم مايلي:

ـ شُرفة أنتاع دوار كُدية ويتلن

ـ السْوامع الحقيقيين

ـ أولاد سعيد أنتاع أولاد نجاع جاؤوا من تفيلالت

ـ أولاد سيدي أحمد ، أولاد بن ضحوة ، أولاد الخضرة أنتاع زوي

الٱتين من التل هم مايلي:

ـ حْوَاوْسة من مطارفة جاؤوا من عين بسام من بويرة

ـ خلايف أنتاع دُوار الجُرف جدهم علي بن خلف الله جاء من عَمالة وهران بغريس مُعسكر

ـ برابرة أنتاع أولاد عدي لقبالة أصلهم شاوية من عين البيضاء من أم البواقي

ـ تَويرات أنتاع أولاد صالح بسلمان و أولاد سلامة أنتاع مطارفة أصلهم من جبل لمعاضيد

ـ عجيسة أنتاع جزار و عيادات أنتاع متكعوك أصلهم من قدماء البرابرة من جبل لمعاضيد

ـ لحمايد أنتاع أولاد ولهة أصلهم من ريغة ظهارة

- لوذاني أنتاع سوامع أصلهم من ريغة ظهارة

- البراكتية أنتاع أولادعدي لقبالة و مطارفة أصلهم من جبال بوطالب من ريغة

ـ جزء من البراكتية أنتاع أولادعدي لقبالة و مطارفة أصلهم قبايل من قلعة بني عباس و زمورة

ـ لمنايفة أنتاع برهوم أصلهم قبايل أنتاع مْزيتة أنتاع منصورة

ـ لعماير أنتاع سلمان أصلهم قبايل أنتاع أقبو

ـ قاوة أنتاع الجزَّار أصلهم من زواوة ( إقواون)أنتاع جرجرة

- مهايا أنتاع سوامع أصلهم من عياض الأثبج.


- أولاد سحنون بصفة عامة أصلهم من أولاد مُولات من واد ريغ وهم لا يُريدون أن يُخْتلطُوا مع أولاد درَّاج أي أنهم لا يُريدون أن يُفهم أنهم أولاد درَّاج.

تحركات بعض الفرق المجاورة:

ـ أولاد لويفي بسفيان أنتاع الخضران أصلهم سوامع

ـ لُوذاني أنتاع السْوامع من أصل ريغي منهم من ذهب إلى أولاد علي بن خالد وكونوا مشتة ديالم وأخرين عند أولاد سديرة بدوار بريبري بعد مصادرة أراضيهم بعد ثورة 1871م.

يُتبع....

المطاعي
20-07-2013, 08:38
الأعراش الغير حُضنية و مُتاخمة للحُضنة :

1ـ سْحاري بيطام :

يقول جون ديسبوا عنهم ،إنهم مُؤخرًا فقط قد سكنوا سهل بيطام ، ويَرْبِطون نسبهم بالنظر من زُغبة ، و كانوا يرتحلون بالقرب من جبل مشنتل ، جبل سْحاري حاليًا شمال الجلفة ، وبعيدًا كذلك نحو الجنوب.
و يَستدرك ثم يقول إنه إحتمال كبير أن يكون سْحاري بَرابرة أمازيغ ، تعربوا لإحتكاكهم بزغبة .
وهُنا حقيقة ما يُؤكده إبن خلدون في حديثه عن بني سنجاس الزناتيين الذين كانوا يسكنون جبل مْشنتل أي جبل سْحاري حاليًا ونزل عليهم سْحاري وسكنوا معهم.

ثم يقول جون ديسبوا ، نتيجة لِصِرَاعات مع جيرانهم أولاد نايل تَفَرق من سْحاري شرقًا و غربًا :

ـ سْحاري أولاد عطية و لخبيزات مازالوا بنواحي الجلفة

ـ سْحاري أولاد براهيم بسنجاس أو ما يُسمى اليوم بحد سْحاري

ـ سْحاري أولاد عْمارة ببوسعادة

ـ سْحاري مينا بالتل الوهراني

ـ سْحاري أولاد خليف بتيارت

ـ سْحاري بيطام بِبيطام و لوطاية ببسكرة.

يتكون سْحاري بيطام من ثلاثة فِرق ألا وهم كالتالي :

1ـ أولامنصور : أولاد سايح ، شتاتحة ، أولاد عايش ، أولاد سعيد ، طُرَشْ

2ـ مساريق : ظْراريف ، أولاد فارح ، أولاد ميمون ، سْمامط

3ـ لَعْرَّاف : قواوسو ، غْرّايب ، أولاد سليمان بن عطية ، بْدارنة ، أولاد فْرج ، أولاد ثابت ، أولاد مطير (مطيرات) ، أولاد داود.



2ـ الخُذران أو لخضر الحلفاوية :

يقول عنهم جون ديسبوا ، أنهم سكنوا سهل سقانة وجبل متليلي وحتى بسيط عين توتة .
يقول كذلك إن الخُذران قبيلة صغيرة غير مُتجانسة ،إمتصت وعَرَّبت السُكان البرابرة الأمازيغ الذين قبلهم وبعض النازلين عليهم.
فمنهم من بوطالب ومن المغرب ووو..

وكونوا الدواوير التالية :

ـ بريكات : منهم لُوشاشنة الزناتيين

ـ تيلاتو : الأخماس

ـ سقانة : أولاد يوسف منهم أولاد سي علي جاءجدهم من المغرب وسيدي شدباغة جاء من الأوراس وهم بعين تَزَّاغْتْ ومنهم إنحدرت الفرق التالية : أولاد عبد الله ، أولاد ياغين ، أولاد سيدي علي ، أولاد حميدة و أولاد حاج.

يُتبع..

المطاعي
20-07-2013, 12:38
لأعراش الشاوية التي تقطن أو مُتاخمة للحُضنة :

1ـ أولاد سُلطان :

قبيلة شاوية كبيرة تسكن جِبال بَلزمة فهم بذلك يُتاخمون من الناحية الغربية سُهول الحُضنة الشَرقية بدُواري سَفيان و أنقاوس وهم يختلفون بطبعهم ومعيشتهم عن جيرانهم الحُضنيين.

إذًا هنا نتكلم فقط عن هذين الدُوارين المُتاخمين للحُضنة و ليس على كافة قبيلة أولاد سُلطان الكُبرى التي تمتد من سُهول أنقاوس غربًا عبر السلسلة الجبلية لبلزمة إلى مروانة وعين توتة شرقًا.

ـ دُوار سفيان : يتكون من : رْواقد و تيفرن الشاوية من أولاد سُلطان ومعهم أولاد لْويفي

ـ دُوار أنقاوس : يتكون من قبيلة بني يَفْرن و أولاد طالب الشاوية من أولاد سُلطان

1 ـ أولاد طالب الشاوية من أولاد سُلطان : تتكون من : أولاد بو حركات ، أولاد جْبالة ، أولاد عبد الواد و أولاد بورادي .

2 ـ بني يفرن : تتكون هذه القبيلة من : أولاد لمدابيس ، أولاد علي بن مُحمد ،أولاد أحمد و أولاد الهادي وهم تقريبًا مُستعربون وهم يُمثلون قبيلة مُختلفة عن قبيلة أولاد سُلطان الشاوية لُغةً و عِرقًا.

ـ إذًا كما هو مَعْروف عن إبن خلدون أن بني يفرن من زناتة مُنتشيرين هُنا و هُناك بالمغرب والجزائر و تونس وبليبيا بجبل نفوسة ووو..
ومنه أيضًا يقول جون ديسبوا عن بني يفرن أنتاع دُوارأنقاوس المُستعربين ، أنهم جاؤوا من تلمسان بقيادة سيدي بلقاسم بن أحمد بن جَنان ، لكن لا نعرف متى و لماذا؟
ومنهم من ذهب إلى واد زناتي و قسنطينة.

2ـ أولاد علي بن صابور :

شاوية عِرقاً و لُغةً ، يقطنون جبل قطيان والسُهول والهضاب التي تُحيط به وذلك من جبل جزار إلى رأس العيون.
ثم يقول الذي يهُمُنَا هُنا هم الغْرابة فقط المتاخمين للحُضنة وهم : أولاد بوروبة و أولاد عمر بن المهدي و أولاد سعدي و أولاد خلاف.

يقول جون ديسبوا أن أولاد علي بن صابور شاوية لُغةً و عِرْقًا لكنهم يبدوا أنهم عرفوا تاريخًا كثير الإظطراب وحسب روايات تقريبًا أُسْطورية في تأليفيها ،أنه في القرن الثامن عشر، فِرق مُختلفة من أصول أمازيغية ، نُفيت أو طُردت من التل الجزائري فسكنت هذه المنطقة مع السُكان الٱصليين التي يعود أصولها إلى علي بن صابور.
وهم مُتجاورين غربًا وشمال غرب مع شاوية بني ريغة من أهل الحامة وأهل بوطالب بِجِبال بُوطالب
ومن الجنوب الغربي يُجاورون أولاد درّاج بالحُضنة
ومن جهة الجنوب الشرقي يُجاورون شاوية أولاد سُلطان
و من جهة الشمال يُجاورون شاوية أولاد سلام.

3 - حسب ما جاء عن تعريف العروش في كتاب لوي رَّان فإن :

ـ عرش أولاد سُلطان يتكون من الدْواوير التالية : أولاد سي سليمان ، مركوندة ، أولاد عُوف و سفيان

وهذه الدواوير تتكون من الفرق التالية :

أولاد سي سليمان ، أولاد سي لحسن ، أولاد أحمد ، أولاد جَمَّة ، أولاد بلقاسم بن يحي ، شعابنة ، أولاد حمود ، أولاد رحاب ، أولاد طالب ، أولاد بشينة ، أهل إسومار ، لبرّاكنة ، أولاد زانة ، أولاد علي زارة ، أولاد زعابيب ورواقد.

ـ عرش أولادعلي بن صابور يتكون من الدْواوير التالية : القُصبات و رأس العيون

وهذان الدواران يتكونان من الفرق التالية:

أولاد سعدي ، أولاد عمر بن مهدي ، أولاد حْمنة ، أولاد علي بن عبد الله ، أولاد سي لحسن ، أولاد بوروبة ، أولاد بوعجينة ، أولاد حمزة ، أولاد محبوب و أولاد أنصر.

يتبع..

الأمازيغي الحُر
20-07-2013, 12:56
بارك الله فيك أخي المطاعي على المعلومات الراقيّة جعلها الله في ميزان حسناتك في هذا الشّهر الكريم آمين.
أخي الفاضل، لديّ ملاحظتين حول عرش الخذران في باتنة.
الملاحظة الأولى: حول علاقة عرش الخذران مع عرش أولاد سيدي يحي بن زكري، لأنّني قرأت في كتاب مونوغرافيا الأوراس لـ: Colonel delartigue، أن أولاد سيدي يحي هي فرقة من عرش الخذران ؟ وقد استغربت كثيرا من هذا القول، لأن العرشين يختلفان اختلافا تاما عن بعضهما البعض ؟ فأولاد سيدي يحي مشهورون في باتنة بأنهم شاويّة فيما الخذران مشهورون بأنهم عربان !! هذه من ناحيّة، ومن ناحيّة أخرى هي أن العُرف في باتنة هو أنّ كل قبيلة مستقلة عن الأخرى وليس هنالك علاقة بين العرشين !!
ولذلك سؤالي أخي المطاعي هو ؟ هل هناك علاقة ما بين هذين العرشين أم لا ؟
الملاحظة الثانيّة: حول فرقة الأخماس أو الخامس كما وردت عند delartigue، حيث ذكر أن هذه الفرقة تقطن بدوّار القصور، فيما يذكر جون ديسبوا أنهم بدوّار تيلاطو ؟ يعني هناك اختلاف في موطن هذه الفرقة بين المؤرخين ؟؟ وضحّ فطورك.

المطاعي
20-07-2013, 13:54
السلام عليكم أخي الفاضل الأمازيغي الحُر وصح رمضانك..

أما بخصوص الخُذران فكما أشَرنا سابقًا هم خليط من الأمازيغ الشاوية من لُوشاشنة جمع أوشن معناه الذيب بالعربية و ٱخرين من شاوية بوطالب وٱخرين ٱتين من المغرب مثل فرقة أولاد سيدي علي وٱخرين من الأوراس وو.....
وإندمج معهم رُحل جاؤوا من الزيبان وتحديدًا من عين الناقة من قبيلة الأخضر.

فيما يخص أولاد سيدي يحي بن زكري فهم شاوية عرقًا ولُغةً فلا علاقة لهم بالخُذران وإنما هي قضية التقسيم الإداري بواسطة تطبيق قانون سيناتيس كونسيلت لسنة 1862م التي وضعت هذا العرش مع قبيلة الخذران لإعتبارات عِدة يأخذها هذا القانون في الحُسبان إقتصادية و عقارية وسياسية ولا ينظر فيها للجانب العرقي في حالا ت عديدة يطول التكلم فيها هُنا........

ومنه كان لأولاد يحي وحْدهم دُوار القّصور مُقسم إلى ثلاثة أقْسام وهم : لبْيارْ ولقصُور ببلدية عين توتة وعْيون لَعْصافر ببلدية عين لقصر.

وهناك قول ذُكر في قانون سيناتيس كونسيلت بأن جدهم جاء من المغرب.
وهذه الحكايات كما تعلم أخي ، موجودة كثيرًاكما هو معروف في تاريخ الأمازيغ بحيث أنهم لِنيتهم ولِحُبهم للدين الإسلامي جعلهم يُخلطون بين الدين والأصل ومنه إدعاءهم لغرائب الأنساب ، ظنًا منهم أنها تنفعهم في دينهم ، حتى وصل بهم الأمرحقيقةً أن أصبحوا لا يُفرقوا بين الدين الإسلامي واللغة العربية لأنها بالنسبة لهم شيء واحد أي أصبح عربي معناه مُسلم ومن هنا إختلط الحَابل بالنابل..................

أما فرقة لخماس فهي تقطن دُوار تيلاتو فقط ولا علاقة لهم بدُوار القصور لأنه لأولاد سيدي يحي وحدهم .

في الأخير الشيء الأكيد التاريخي أنه لا علاقة للخُذران بعرش أولاد سيدي يحي بن زكري ، بحيث أن الخُذران أنفسهم كما قُلنا سابقًا كما جاءت به المصادر التاريخية هم فُسيفساء من هنا و هناك.

وصح فطورك أخي الأمازيغي الحُر وشُكرًا على الإهتمام والمتابعة .

الأمازيغي الحُر
21-07-2013, 07:26
كفيت ووفيت أخي المطاعي في ردك، حيث أنك تطرقت إلى قضية ادعاء الأمازيغ الإنتساب إلى العرب، وكذلك الإنتساب إلى من يسميهم البعض الأشراف مع تحفظي الشديد على هذه الكلمة، لأن الشريف عند الله عزّ وجلّ هو من يأتيه يوم القيامة بقلب سليم خال من الرواسب والشوائب الجاهلية، ليس مثلما كان يعتقد أجدادنا غفر الله لهم أن العرب أشرف وأعلى درجة منهم حتى كاد يقول بعضهم عنهم كما قالت بني اسرائيل نحن أبناء الله وأحباءه، أو أنهم شعب الله المختار ظنا منهم أنهم بذلك يتقربون إلى الله زلفى، ولكن غدا يوم القيامة كيف سيقابلون الله عزّ وجلّ بهذا الفكر الذي ما أنزل الله به من سلطان ؟
ولذلك أعتقد أخي المطاعي، أنه يجب تنبيه الناس وتحذيرهم من مثل هذه الإعتقادات الباطلة، لأنها شائعة كثيرا عند أغلب الناس، إلى اليوم لازال أكثرهم يعتقد أن العرق العرق العربي أشرف وأرقى، ولذلك نرى الكثير من الأمازيع اليوم يدعون زورا وبهتانا أنهم عرب أو أشراف قدموا من الساقية الحمراء استنادا إلى كلام الجدات والعجائز، ويتعصبون لهذه الفكرة حتى ولو أتيته بالدلائل الدامغة على بطلان ادعائه، إلا أنه يصر على فكرته كل ذلك اعتقادا منه أنه إذا انتسب إلى غير العرب فذلك فيه انتقاص من قدره وشرفه. وصحّ فطورك.

المطاعي
21-07-2013, 08:49
شُكرًا أخي الأمازيغي الحُر على وعْيِّكَ وفَهمك للأمُور ، فحقيقةً نحن نُعاني من أمْراض عديدة وعلى رأسها التعَصُب و التَطَرُف الفِكري ، فتجِدنا بعيدين كل البُعد عن ميزان الفكر الحضاري المُعتدل الذي يري الأمور بعين المنطق والرُوحْ الإنسانية والأخلاقية.

ومن هذا التعَصُب إِنْجَّرَّى التمَلْمُل والتعفن الفكري والأخلاقي الذي نُعاني منه حاليًا في جميع المجالات وعلى رأسها الميادين العلمية التي أصبحت تُعاني من الأيديولوجيات.

فذاك قومي عربي يحسب نفسه أحسن من الٱخر كما قُلت أخي, حتى جَعَل من الٱخر أن يكون مُتطرفًا في أمازيغيته.
ألا يعلم أن هناك من العَرب من هُم مسيحيون ووو...؟!

وعلى كل حَال فهؤلاء هم أحْرار في مُعتقداتهم وأفكارهم ولسنا ضِدهم فهذه هي الدُنيا ويجب علينا أن نتعلم ثقافة إحترام الٱخر ونُطَّلِقْ إلى الأبد عادة الِوصاية إن لم نقول طبع الِوصاية الذي ورثناه من ضُعفنا.

وهذا التعصب الأيديولوجي تَرتَب عليه كما قُلنا سابقًا تطرفًا ٱخرًامُعاديًا وأصبح الطَرفان يتنفسان لا للصالح العام بل لمصالح شخصية ضيقة ومن جهة أخرى أصْبحاَ لُقمة سائغة في مُتناول العدو الحقيقي ، بحيث يخدمون مصالحه بدون ما يشعرون.

فمن هذا يجب أن يكون لدينا الوعي الكافي من هذا وذاك كي نتدارك أخطاءنا ونعي جيدًا الأمور لتصليح على الأقل ما بقيِ وإلا سوف ندفع الثمن غاليًا .

والسلام عليكم أخي الأمازيغي الحُر وصح فطورك.

المطاعي
21-07-2013, 14:44
يقول جيستان بون في كتابه : دراسة تاريخية عن قيادة لعْمَامْرة بخنشلة مايلي :

ـ قيادة لعْمامرة معناها أنها كانت تُسير من طرف قايد إلى جانب هذا فهي تحتوي على :

لعْمامرة الأصليين وهم : أولاد يعقوب ، أولاد أنسيغا ، أولاد بودرهم و لارباع.

قبائل من الجِوار هم : أولاد سْعيد و أولاد سي زْرارة .

الِفرق المُنضوية تحت لواء لعْمامرة فهم : أولاد سي الطيب ، أولاد بو كحيل ، أولاد سي أنجا و أولاد سي موسى.

وهؤلاء كلهم وُضعوا تحت قيادة واحدة إسمها قيادة لعْمامرة.

- لعْمامرة قبائل أمازيغية تشترك فِرَّقُها في نَمَطْ العيش وفي العَادات و التقاليد وهم عِرقًا ولغةً أقحاح في الأمازيغية لأنهم يمثلون بقايا قبائل جْراوة و زناتة وكُتامة وهَوارة ولأن منطقتهم كانت تُمثل أيضًا مَسْرح و معقل الكاهنة دِهيا الجْراوية المعروفة حتى الأن بين الٱهالي.

ثُم يرجع إلى تفصيل هذه القبيلة وِتبيان أصولها فيقول :

ـ أولاد بودرهم ، أولاد يعقوب و أولاد أنسيغا : تُمثل هذه الفرق حقيقةً السُلالة الأمازيغية الحُرة الأصيلة.

ـ لارباع وأولاد سعيد : يقول عليهم أيضًا أنهم أمازيغ لُغةً وعِرقًا إلا أنه يُضيف بعض التعليقات على مظاهرهم الخارجية التي توحي على أنهم إختلطوا مع الرومان.
لكن هُنا لدينا مُلاحظة مُهمة بحيث أننا نرى أن هذه الصِفات الرومانية في حقيقة الأمر هي من السِماَت الخَلقية للأمازيغ الشُقرمنذ زمن طويل وسحيق والواقع يُثبتُ ذلك بحيث أننا نرَّاها تنتشر فيهم حتى يومنا هذا تقريبًا في جميع مواطن الأمازيغ مُختلطة بذلك مع مثيلاتها من السَِمات الخلقية للأمازيغ السُمر , لأن الأمازيغ أصْناف وألوان يختلفون بإختلاف المناخ والمناطق من جِبال و سُهول و صَحاري وهِضاب وو....والله أعلم.

ـ أولاد سي زرارة ، أولاد سي موسى ، أولاد سي الطيب ،أولاد سي أنجا و أولاد بوكحيل : يقول هنا عليهم رغم أنهم أمازيغ لُغةً وعرقًا إلا أنهم يَدَعُون النسب الشريف و أنهم جاؤوا من الساقية الحَمراء ، هذه الدِعاية التي يَدَّعيها تقريبًا جميع الأمازيغ للحُصول على النَبَالة و السيادة من جهة و من جهة أخرى ظنًا منهم بِِنيتهم وحُبهم لدينهم أنه كي تكون مُسلمًا يجب أن تكون عربيًا.

- تنقسم كل فرقة من هؤلاء إلى فرق أخرى وهم :

ـ أولاد يعقوب ( طامزة) : تتكون من : أولاد بوزيان ، أولاد معزوز ، أولاد مخلوف و أولاد عثمان

ـ أولاد بودرهم : تتكون من : أولاد بودرهم و أولاد خليفة

ـ أولاد أنسيغا : تتكون من : أولاد رقايس ، أولاد عواج ، أولاد بو سكة و أولاد غضبان

ـ لارباع ( خنشلة) : لارباع

ـ أولاد سعيد ( رْميلة) : تتكون من : أولاد هنين ، أولاد ميرة و أولاد عيد

ـ أولاد سي أزرارة : تتكون من : أولاد سي أزرارة ظهارة و لقبالة

ـ أولاد سي موسى : أولاد سي موسى

ـ أولاد سي الطيب : أولاد سي الطيب

ـ أولاد بو كحيل : أولاد بو كحيل.

يقول كذلك أيضًا في هذا الكتاب أن أولاد مَرَّاد الذين يَحكمون قبيلة قرفة بنواحي قالمة يرجع أصلهم إلى لعْمامرة وأنهم ذهبوا إلى تلك الجِهاَت مع أولاد يعقوب.
أولاد مَرَّاد كانوا يحكمون جبل أوراس قبل أولاد بلقاسم أنتاع الشْمرة الذي يقول عنهم أيضًا أن أصلهم من جبل ششَّار.

والسلام عليكم.

يُتبع.....

الأمازيغي الحُر
23-07-2013, 08:14
شكرا أخي المطاعي الريغي، حقيقة التعصب هو أحد أخطر الامراض الذي تفتك بأمتنا وبلداننا إن لم يكن هو أخطرها على الإطلاق، ولو أنّنا تأملنا في أسبابه ومكامنه لوجدناه يخرج من مشكاة الحب الجشع للذات والأنا، مما يعمي صاحبه من أن يبصر أن هناك تنوعا في هذه الحياة، وأن الإختلاف في كل شيء هو سنة من سنن الله في خلقه، وهذا العمى يدفع بصاحبه إلى أن يحاول فرض أفكاره واعتقاداته على غيره وبكل الطرق الشرعية واللاشرعية والمتاحة دون مراعاة أحوالهم ومشاعرهم.
أخي المطاعي لدي بعض الملاحظات بخصوص عرش العمامرة الشاوي الكبير بجبل أوراس.
بالنسبة لعرش أولاد سي زرارة هل هو نفسه عرش أولاد زرارة الموطن بجبل حمر خدو أم أن هناك اختلاف بين العرشين لأنه على حد علمي فعرش أولاد زرارة بحمر خدو ينحدر من أولاد أحمد الذين بمشونش ؟
ثم أخي الكريم المطاعي، من خلال مناقشتي لأحد هؤلاء المتعصبين العروبيين، وهو شخص دائما يحاول تشويه صورة الشاوية الأمازيغ الأحرار بأنهم عبارة عن أخلاط من عربه الهلاليين وبقايا الأمازيغ، وأن أمازيغ الأوراس كانوا خاضعين لهؤلاء الهلاليين، ومصدره الوحيد هو ابن خلدون وكأنه هو فقط من قرأ لإبن خلدون، قلت أنني من خلال مناقشتي معه ذكر لي أن قبيلة أولاد فاضل الشاوية بمنطقة دوفانة والشمرة، كانوا حلفاء لقبيلة العمامرة وأنهم قدموا من تونس وذلك استنادا إلى المؤرخ العدواني، وهم الذين ذكرهم ابن خلدون في تاريخه بجبل أوراس مما يلي زاب تهودا، وذكر من بطونهم أولاد صبيح وأولاد سرحان وأنهم عرب هلاليون، وحقيقة لقد أثار هذا الأمر الشك في نفسي، وقلت ربما يكونون حقا من أولاد فاضل الهلاليين الذين ذكرهم ابن خلدون ؟
ولكن من جهة أخرى، عندما ترى هذه القبيلة من خلال موقعها الجغرافي في قلب جبل أوراس، وكذلك من حيث عراقتها في الأمازيغية والتي لازالت متداولة بين أفرادها إلى اليوم، وهاته الأخيرة أعتبرها دليلا حاسما على أمازيغية هذه القبيلة، لأنه حسب وجهة نظري فالعرب مهما طال بهم العهد في هذه المنطقة، مستحيل أن يتخلوا عن لغتهم العربية، حتى وإن تعلموا اللغة الأمازيغية إلا أنها فقط من أجل التعامل بها مع القبائل المجاورة فقط، أما بينهم فلغة التخاطب هي العربية، وهذا ربما يدل على قوة شخصية القبائل العربية التي تفتخر وتعتز بأصلها ولغتها، عكس القبائل الأمازيغية التي تنكرت لنسبها وتاريخها وأصبحت تدعي أنها من أصول عربية أو أنها من الأشراف، والدليل على ذلك مثلا قبيلة السراحنة، رغم أنها قبيلة صغيرة تقطن في بيئة أمازيغية خالصة ولقرون طويلة، إلا أنها بقيت محافظة على شخصيتها العربية التي لم تتخلى عنها يوما، كما أنها لم يسبق أن عرفت بين سكان المنطقة بأنها قبيلة شاوية ومعروفين بأنهم عربان، أما أولاد فاضل فمعروفين بين سكان المنطقة بأنهم شاوية ولغتهم كما قلت إلى اليوم الأمازيغية.
فهل يمكن أخي المطاعي أن تكون قبيلة أولاد فاضل هي نفسها التي ذكرها ابن خلدون في تاريخه أو أنها ربما قد هاجرت إلى هذه المنطقة بعد زمن ابن خلدون إلى المنطقة التي تتواجد بها اليوم، ثم تأثرت بقبائل المنطقة إلى درجة أن تغيرت لغتها وحتى نمط عيشها أو أنه مجرد تشابه فقط في الأسماء ليس أكثر ؟ وصحّ فطورك.

الأمازيغي الحُر
23-07-2013, 08:58
أخي الفاضل المطاعي الريغي، أريد أن أسئلك إذا كان بإلإمكان أن أضع رابط الموضوع بين يدي بعض الإخوة الذين نتناقش معهم في حول مواضيع التاريخ والأنساب، حيث أنني أحيانا أريد أن أدلهم على الموضوع بما يحتويه من معلومات قيمة حول تاريخ القبائل عسى أن يستفيدوا منها، ولكنني أخشى أنك ربما تعارض أو ترفض ذلك فأرجو أن أعرف رأيك في هذا الأمر. وصحّ فطورك.

المطاعي
23-07-2013, 11:42
سلام عليكم أخي الأمازيغي الحُر ، وصح رمضانك...

أمافي مايخص قبائل كَرْفة الهلاليين الذين ذكرهم إبن خلدون فمازالو إلى يومنا هذا بالزاب الشرقي و بجبل لحمر خدو كما ذكرهم إبن خلدون وهم :

ـ أولاد نابت أو كما يُسَموا اليوم بالنْوابت هم بليانة بزريبة الوادي بالزاب الشرقي
ومعهم أولاد ظافر بالقَصر بزريبة الوادي الذين يُمثلون ِفرقة من أولاد نابت كما ذكرهم إبن خلدون

ـ السْراحنة أو أولاد سَرْحان الذين يمثلون قبيلة كَرفة بجبل لحمر خدو فهم يَضُمُوا إلى يومنا هذا فِرَق الصَبحة أي أولاد صبيح ببوقطاية و الكُليبية أي أولاد كُليب بالدَرمون ومعهم أولاد شبيب أي شَّبة بزريبة الوادي كذلك كما ذكرهم إبن خلدون وإنما غلب عليهم مؤخرًا فقط إسم السْراحنة وهم إلي يَومنا هذا مازالوا مُحافظين على عُروبتهم رغم أنهم يسكنون مع قبائل عريقة في الشاوية من أمثال أولاد عبد الرحمان وبني ملكم و أولاد يوب و أولاد زرارة من بني أحمد أنتاع مشونش كما قُلت و بني ملول وووو.. .

أما أولاد فاضل الشاوية الذين يُمثلون أولاد فاضل ، أولاد سي معنصر و أولاد عمر بن فاضل ، فلا علاقة لهم بفاضل هذا المذكورعند إبن خلدون فقط في عمُود نسب السْراحنة و الكَلبية وو..
فحتى إبن خلدون لم يذكره أنه يُمثل السْراحنة ، الصبحة و أولاد نابت بل ذكرهم مباشرةً بأسْماءهم.

أما ما يقوم به ذلك المُهَِرّج من تضخيم للقبائل الهلالية على حِساب القبائل الأمازيغية بدون أي دليل تاريخي قاعدته في ذلك بكل دناءة تشابه الأسماء وكأنه وحده من يعرف أو من قرأ لإبن خلدون لكن الشيء الذي لا يعلمه أن قراءته لإبن خلدون كلها سطحية إن لم نقول فَهْمه له كله خاطئ لأنه يَحْسب أن أي أحد يستطيع أن يفهم ما جاء به إبن خلدون ألا يعرف أن إبن خلدون ليس فقط هو مؤرخ بل هو كذلك فيلسوف وعالم إجتماع ومُلم بجميع العلوم الإنسانية والإقتصادية و الأدبية وحتى العلوم الميطافيزيقية وووو....؟؟؟!!!

بل حتى لغته الأدبية لا يستطيع أي إنسان أن يفهمها لأنها تتطلب مُستوى علمي أدبى على الأقل مقبول.

وما يقوم به هذا المُتعصب من تعتيم للحقيقة التاريخية مُستغلا بذلك جهل الناس وعدم إطلاعهم الواسع عن تاريخهم وواقعهم ، فما هو إلا تعبيرعن مرض التعَصب و التطرف الذي يعيشه البعض كما قُلنا من قبل والذي يؤدي بصاحبه إلى التطرف الفكري، فكما تراه أخي الأمازيغي يصُول ويجُول بهذا الفكر المريض ولا يَكل ولا يَمل رغم أنه في مواقع كثيرة كان يُبهدل على كذبه و إفتراءه بالدليل القاطع لكنه لا يُبالي ولا يستحي لأنه لا يعي ما يقوم به !!!!!!!؟؟؟؟؟؟..

أما بخصوص العَدْواني فَقَرْأت له تَرْجمة كتابه من طرف لورون شارل فيرو ، فحقيقة لا علاقة لتاريخه بما جاءت به أمهات الكُتب التاريخية وعلى رأسها إبن خلدون، اليعقوبي، البكري ، الإدريسي ، إبن حزم ووو...
وتاريخه عُمُومًا مَمْلوُء بالتُناقضات مع الواقع بأخطاءه التاريخية لأنه غير مَبْني على مصادر ومادة تاريخية.
فحقيقة بكل تواضع لا يَصْلح أن يكون مَعلم أو مصدر تاريخي.

في الأخير الشيء الذي أعرفه أنه لا علاقة لأولاد سي أزرارة بعر ش لعمامرة بأولاد أزرارة أنتاع لحمر خدو لماذا؟ بكل بساطة لأن الأولين يدعون الشرف الديني كما تري : سي....
أما أولاد أزرارة فهم من أصل بني أحمد من مشونش كما جاء في التاريخ.

- هناك إضافة إن لم أقول ملاحظات تاريخية هي :

- قبيلة كَرْفَة الهلالية لا علاقة لها بقبيلة قَّرْفَة بالقاف البدوية التي تسكن جنوب قالمة و المتكونة من قبائل شاوية تحت قيادة أولاد مَرَّاد التي تعود أصولهم إلى لعْماَمْرة بالأوراس.
ـ أولاد بلقاسم رُؤوساء جبل أوراس الموطنين بالشْمرة أصلهم شاوية من جبل شَّشَّار.

والله أعلم.

والسلام عليكم ورحمة الله تعالى و براكاتة وصح فطُورك.

الأمازيغي الحُر
23-07-2013, 14:47
بارك الله فيك أخي المطاعي على التوضيح، أمّا ذلك المهرّج فأنا أعتقد أن ابن خلدون لو علم بأن تاريخه سوف يقرءه من هم على شاكلته لما كان ألفه من الأساس.
والله أحيانا لما أراه حقيقة أتعجب في أمره ؟؟!!! هذا الشخص منذ سنوات وهو دائم التواجد تقريبا يشارك بشكل يومي وبدون كلل أو ملل، وكأنه ليس له عمل آخر يقوم في هذه الحياة، وتراه خبط عشواء هنا وهناك، ولو لاحظت أخي الكريم فإنه يرد على جميع مداخلات الناس ؟ يرد على من يسأل ! وعلى من يجيب ! وعلى من يناقش ! ويقحم نفسه كالفطريات في قضايا لا تخصه، وفي القضايا التي هي أكبر من حجمه ! دون حياء أو دون أن يردعه ضمير أو خوف من الله، وردوه دائما تأتي بشكل سريع ولا يلقي لها بالا أي أنه يرد من أجل الرد وفقط ولا يهمه لماذا قام بالرد أو على ماذا يحتوي رده وبدون تفكير مسبق، ربما كلمة قالها لا يلقي لها بالا تهوي به في النار سبعين خريفا، وهذه النقطة تبين ضعف الوازع الديني لديه، كما أن ردوده مليئة بالأخطاء اللغوية والنحوية وغير ذلك، أما من الناحية العلمية فحدث ولا حرج فالرجل لا يملك أية مصادر أو مراجع ومصدره الأول هو ابن خلدون وهو برئ منه ومن أمثاله الدجالين الذي يفترون عليه الكذب، ومصدره الثاني أظن وأعتقد وتبالي ويظهر لي، وكذلك الكذب والتدليس والدجل واستغلال جهل الناس بتاريخها لنفث سمومه الفكرية المتطرفة وأحيانا أخرى عن طريق سرقة المعلومات التاريخية من أشخاص آخرين ونسبها إليه مثلا تجده يقول لك: "جاء في المجلة الإفريقية" حتى أن من لا يعرفه يظن حقا أنه اطلع على المجلة الإفريقية، والحقيقة أنه لم يجرؤ حتى على ذلك لأن المسكين ليس في مستواها، وأحيانا الكلام الذي يسرقه يقوم بتزويره وتحريفه وكثيرا ما يسرق هذه المعلومات من مواضيعكم أخي المطاعي وينسبها إلى نفسه، لأنه لا يجرؤ أن يذكر مصدرها، وأنا شخصيا رأيته يفعل ذلك كثيرا، يعني تقريبا نفس أساليب اليهود في التزوير والتحريف والكذب جهارا نهارا، والغريب أنك إذا قلت له يا أخي لا تفسد في الأرض قال لك إنما نحن مصلحون وأخذته العزة بالإثم.
أحيانا أخي الكريم أراه يتحاور مع أشخاص لنقل ينتمون إلى قبائل أمازيغية بما أن فكره وتوجهه قومي عروبي متطرف معاد لكل ما يتعلق بالأمازيغية، فتراهم أشخاص ما شاء الله من حيث العلم والثقافة واللباقة في الكلام وغير ذلك، يذكرون له بأن أصولهم أمازيغية وأنهم يفتخرون بذلك وأنهم ليسوا هلاليين وأنهم أعرف بأنفسهم وقبائلهم منه، فتجده يجن جنونه إذا سمع كلمة أمازيغ ! وتجده يجادل ويكذب ويزور ويطعن في كلامهم، يعني يريد أن ينسبهم رغم أنوفهم إلى عربه الهلاليين، وأحيانا يستعمل أساليب خبيثة بالإستفزاز والطعن والتحقير في أنسابهم، مثلا: بقوله أنهم بقايا البربر أو الرومان أو الزنوج أو أنهم عبيد خاضعين للهلاليين أو حتى يهود، دون أنفة ولا حياء من الله أو من الناس رغم ما يلقاه من سب وشتم ولعن من بعضهم، من الذين لا يتحملون البهتان الذي يصدر منه والعياذ بالله.
ولكن المسكين لا يعلم بأن دجله وتهريجه هذا الأوهن من بيوت العنكبوت بما أنه لا يحتوي على أي مصادر علمية، سوف لن يأخذ به أي شخص، لأن الباحث عن الحقيقة التاريخية يجب أن تقدم له الأدلة والبراهين العلمية على صحة كلامك، لا أن ترتجل وتتحذلق وتتملق أمامه لتعوض به جهلك وافتقارك للحجة والبراهين، ولذلك كلامه كله سوف يذهب أدراج الرياح ولن تبقى له إلا الدعوات واللعنات عليه والتي سوف يحمل أوزارها في الدنيا والآخرة.
والحقيقة أن مثل هذه الحالة أنا أعتقد أنه يجب أن تجرى لها دراسة علمية نفسية من قبل أخصائيين نفسانيين كبار لتحديد سبب العلة وكذلك مظاهرها وأعراضها وعواقبها على الإنسان وهل هناك علاج لمثل هذه الحالة الكارثية المستعصية أم لا.
وهذه في حقيقة الأمر ماهي إلا عينة فقط لما قد يؤدي إليه التعصب الفكري المجمد للعقل، فهذا الشخص بمجرد أن قرأ في تاريخ ابن خلدون أنه قبيلته عربية أصبح شخصا متطرفا من ناحية عروبته، أي أنه لو قرأ أن قبيلته أمازيغية لأصبح متطرفا من ناحية أمازيغيته، معناه أن التطرف هو سمة لهذا الإنسان الأناني المريض بحبه لذاته ونفسه مهما كان انتماءه.
اعذرني أخي المطاعي إن كنت خرجت من الموضوع ولكن حقيقة موضوع التعصب هذا مهم ومؤلم وحساس، وقد ركزت على هذا الإنسان ليس لذاته أو لأن لي شيئا أو شعورا ما نحوه وأنا أرجو من الله تبارك وتعالى أن يهدينا ويهديه في هذا الشهر الكريم اللهم آمين، ولكن لأنني رأيت التعصب بشحمه ولحمة مجسدا على شكل إنسان في هذه الحالة، وذلك من خلال أفعاله وأقوله وإيماءاته التي تعبر عن رفض الآخر، وكذلك عن رفض هؤلاء التعايش مع الغير في جو يسوده إحترام خصوصية وثقافة الغير، والخطر كل الخطر أن يصل أمثال هؤلاء المتعصبين إلى مراتب عالية ورفيعة في المجتمع، حيث أنهم بعد ذلك سيسخرون كل ما أتيح لهم من امكانيات لتنفيذ فكرهم الظال المنحرف والمؤدي إلى تدمير المجتمعات بنشر الحقد والكراهية بين الناس والله أعلم.
في الأخير، أشكرك أخي المطاعي على رحابة صدرك، وأرجو فقط أن لا أكون قد أثقلت عليك وأعتذر إليك إن كنت كذلك وصحّ فطورك والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

المطاعي
23-07-2013, 15:42
بارَك الله فيك أخِي الأمَازيغي الحُرْ فلقد كَفَيْتَ وَوَفَيْتَ بِتَحْليلاتَك و تَوْضيحَاتك البَناَءَة عن مَرَضْ التطَّرُف و التعَصُّبْ الذي أُبْتُليَ كَثيرًا من الناس به , عَفانا الله وإِيَاك منه.

شُكرًا جَزيلاً أخي على الموضوع ، فحقيقةً كما يقول المَثل أو الحِكْمة : مِنْ المُناقشَة يَبرُزْ النُورْ.

والسلام عليكم ورحْمة الله تعالى وبرَّاكاته و صَحَ فْطورك.

الأمازيغي الحُر
23-07-2013, 16:19
وفيك بركة أخي المطاعي الريغي، وفي الحقيقة كلامي هذا لا يعبّر إلا عن نفسي وعن وجهة نظري الشّخصيّة المتواضعة فقط، فكما تعلم فلكّل انسان مبادءه ومواقفه وأفكاره التّي يتميّز بها عن غيره، وهذه من آيات الله عزّ وجلّ أن جعل النّاس مختلفين، نسأل الله العلي القدير، أن يلهمنا التوفيق في أوقوالنا وأفعالنا آمين، صحّ فطورك، مرة أخرى والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

المطاعي
03-09-2013, 14:49
إلى جميع الإخوة الِكرام، المُشاركين معنا في إثراء موضوعنا التاريخي، لمنطقتنا و غيرها من مناطق بلادنا الطيبة ، نقول لهم أين أنتم بمشاركتم البناءة المُفيدة......؟

أما نحن فلما تسنح لنا الفرصة بذلك، بعد الترتيب والتنقيح للمواضيع، فإننا سوف لن نتردد لنشرها بإذن الله تعالى.

إننا ننتظر منكم دائمًا إخواني الكرام، المُشاركة التاريخية البناءة الأكاديمية والمُوثقة المَبنية على المصادر والمؤلفات في كتابة تاريخنا في جميع المجالات، كي يبقى دائمًا ساطعًا، يتكلم عن نفسه، نعتز به ونستلهم منه ِلبناء حاضرنا ومُستقبلنا على وعي و شفافية تامين.

والسلام عليكم .


لمطاعي الريغي.

الاخاء العلمية
18-10-2013, 16:49
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عيدكم مبارك و اعاده الله علينا وعليكم بالخيرات و البركات

أخي المطاعي حقيقة يعجز اللسان عن شكرك عما تقدمه لاخوانك الريغيين ، لكن يفتقد كلامك الى توثيق كل كلامك

فمثلا ، أنا بعداش ابحث كل ما يخص هذه العائلة المنتشرة في انحاء الوطن حتى في تونس

ارغب في معرفة من نسب بعداش الى ريغة سطيف من النسابة المغاربة

ومن هو جدنا بعداش رحمه الله

ولم كل هذا الانتشار غير المنتظم في البلاد لبعداش

و كيف جزمت اخي الكريم باننا من تلك القبيلة و لسنا عربنا لان بعضهم يقول عن بعداش التي قبالة عين مليلة يسميهم ولاد فاضل ؟؟ فمن ترانا نصدق؟

بعد تكرمك اخي بالاجابة عن ما ارغب في معرفته لي مناقشة لك واستفادة منكم اشتاذنا الكريم

تحياتي الخالصة و بخالص التوفيق

المطاعي
19-10-2013, 10:44
شُكرًا جزيلاً أخي على تدخلك المُفيد والذي يتبين منه أنك مُتتبع لمواضعينا التاريخية التي تخص قبيلة بني ريغة.

فيما يخص تساؤُلك عن قضية اللقب ، فربما أجَبنا عليها ووضحناها من قبل في بعض تدخلاتنا إن لم تنتبه لهذا؟
فأنظر المشاركة رقم 29 التي تُوضح مصدره و بدايته.

ثانيًا بخصوص لقب بعداش ، فليس بالضرورة كما قُلنا سابقًا أن يكون تشابه الألقاب يعطي نفس الأصل ، بحيث مثلا تجد لقب بعداش كما تفضلت بأولاد فاضل بعين أمليلة و تجده كذلك بريغة ولا علاقة لهما من ناحية الأصل .............

فلا غرابة هنا أخي لأن القضية ترجع إلى 1890م و1892م فقط...

ملاحظة أخرى هي، أنك ربما تجد عائلة تنتقل إلى منطقة أخرى بعد هذا التاريخ أي 1890م و1892م ، فهنا الأمر واضح بصلة القرابة.

أما قولك أنني أفتقد إلى التوثيق حسب فهمي الأول ، فيما يتعلق بأنساب الألقاب ،فالقضية بسيطة جدًا بحيث هذا الأمر يأتي من الإستقصاء من أصحاب الأمانة لأن كل شخص يعرف أصُوله من أين أتى؟ وإنتمائه العْروشي لأنه مُتواتر من السلف إلى الخلف وهذا هو الجانب المُهم عندي.

وكذلك هناك السِّجلات الأصلية التاريخية لكل الألقاب والمُوضحة بشجرة عائلية صغيرة في كُل دُوار لِعرشي ريغة الظهارة و ريغة القبالة المَوجودة طبعًا في البلديات وخاصة ببلدية عين ولمان.

أما إذا كنت تقصد موضوع ريغة كَكل، فأعتقد أنني كتبت المصادر في ٱخر الموضوع؟!..............



أخيرًا أريد أن أعرف منك من أي لبعادشة أنت ؟ من بعادشة ملول أو بعادشة عين لحجر؟ لكي نتناقش أكثر........


وشُكرًا على تدخلك أخي بُغية معرفة حقيقة إنتماءك والسلام عليكم.

الريغي.

الأمازيغي الحُر
21-10-2013, 16:36
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
أود أن أرد على الأخ الذي يسأل عن عائلة بعداش بما أنني أعرف هذه العائلة جيدا ولدي الكثير من المعارف منها
أخي الكريم هذا اللقب متواجد بكثرة في مدينة تيمقاد بولاية باتنة وأصلهم من عرش لعشاش وهم شاوية أمازيغ وبعداش الذين أعرفهم أنا شخصيا يتحدثون الشاوية
وربما هم الذين قصدتهم بقولك يسميهم الناس أولاد فاضل لأن عرش أولاد فاضل متواجد بباتنة وهم مجاورون للأعشاش ومساكنون لهم في مدنهم مثل تيمقاد والشمرة وهناك تداخل وتشابه كبيرين بين هذين العرشين وهما شاوية أمازيغ وليسوا عرب
وقد التمست من كلامك أخي الكريم أنك تريد أو ربما تتمنى أن تكون من أصل عربي ولكن عائلة بعداش التي تتواجد في مناطق هذين العرشين هم شاوية أي أمازيغ حسب العرف السائد في منطقة باتنة
أما إذا كان هنالك شيء آخر غير هذا فالله أعلم وشكرا

الاخاء العلمية
21-10-2013, 17:08
جزاكما الله خيرا على ما افدتما به و لكما مني خالص الشكر

نحن ننتمي الى فرع بعداش الذي بعين لحجر ويقول عمي اننا اتينا من واد الذهب لاادري اين يقع ومن اين حصل على هذه المعلومة لكنه دائما كان يقولها وان كنت استبعد هذا اللهم الا ان يكون للاساتذة الكرام علم فلعلهم يفيدونا به مشكورين

اما عن حبي للانتماء العربي فليس الا حبا في النبي العربي صلى الله عليه وسلم والا فأنا جد فخور بنسبي المغراوي الزياني اهل الحضارات المغربية و الاباء و العزة والذود عن حياض الاسلام كما كان المرينيون لذي اعتقد انهم زناتيون والحمد لله ليس فينا نعرات عرقية قبيلية كانت سببا في انهيار دول اسلامية كبرى

أما عن بعداش باتنة فاعرف انهم شاوية وكما قال الاخ المطاعي ليس كل من تكلم بلغة فهو عريق النسب فيهم
وبما ان الاخوة يعرفون عائلة بعداش فليتحفونا بما عندهم من علم عن نسب هذه العائلة
وعن عائلة بعداش من عين لحجر اعرف ان جدهم ابن بعداش يسمى لوعيل فيما زعموا فهل يصح هذا ؟؟

انه يحيرني كثيرا انتشار لقب بعداش في انحاء الجزائر وحتى تونس فهذا عندي يدل على عراقة هذا الجد المنتسب اليه وهو بعداش
وهل يمكن اعطاء تفسير لكلمة بعداش بالشاوية او باي لغة اخرى ؟

اما عن التوثيق فكما هو معروف التوثيق الجزئي يعطي مصداقية اكثر و انا ابحث عن عالم مصنف ذكر عائلة بعداش؟
ولي عودة في مناقشة بعض الامور الاخرى

الاخاء العلمية
21-10-2013, 17:08
جزاكما الله خيرا على ما افدتما به و لكما مني خالص الشكر

نحن ننتمي الى فرع بعداش الذي بعين لحجر ويقول عمي اننا اتينا من واد الذهب لاادري اين يقع ومن اين حصل على هذه المعلومة لكنه دائما كان يقولها وان كنت استبعد هذا اللهم الا ان يكون للاساتذة الكرام علم فلعلهم يفيدونا به مشكورين

اما عن حبي للانتماء العربي فليس الا حبا في النبي العربي صلى الله عليه وسلم والا فأنا جد فخور بنسبي المغراوي الزياني اهل الحضارات المغربية و الاباء و العزة والذود عن حياض الاسلام كما كان المرينيون لذي اعتقد انهم زناتيون والحمد لله ليس فينا نعرات عرقية قبيلية كانت سببا في انهيار دول اسلامية كبرى

أما عن بعداش باتنة فاعرف انهم شاوية وكما قال الاخ المطاعي ليس كل من تكلم بلغة فهو عريق النسب فيهم
وبما ان الاخوة يعرفون عائلة بعداش فليتحفونا بما عندهم من علم عن نسب هذه العائلة
وعن عائلة بعداش من عين لحجر اعرف ان جدهم ابن بعداش يسمى لوعيل فيما زعموا فهل يصح هذا ؟؟

انه يحيرني كثيرا انتشار لقب بعداش في انحاء الجزائر وحتى تونس فهذا عندي يدل على عراقة هذا الجد المنتسب اليه وهو بعداش
وهل يمكن اعطاء تفسير لكلمة بعداش بالشاوية او باي لغة اخرى ؟

اما عن التوثيق فكما هو معروف التوثيق الجزئي يعطي مصداقية اكثر و انا ابحث عن عالم مصنف ذكر عائلة بعداش؟
ولي عودة في مناقشة بعض الامور الاخرى

المطاعي
21-10-2013, 18:06
أهْلاً و سَهلاً بك أخي الأمازيغي الحُرْ ، والله إن لك وحْشة كبيرة بعد هذه المُدة .........

وأشْكُرُكَ على رَّدِك المُبين الشافي على الأخ بعداش.

ثانيًا أخي الأمازيغي الحُر ، أطلب منك السَماح و عُذرًا إن كنت أطَّلْت ولم أنشر بعض المواضيع التاريخية التي تخص مناطقنا.
فحقيقة والله , إنَ المواضيع التي تتعلق بالعُروش الجزائرية كثيرة من أمُهات الكُتب الأكاديمية و الإدارية و خاصة منها المكتوبة الفرنسية على العُموم ، لكن ليس لديَ الوقت الكافي كي أقوم بتمحيصها و نشرها فيما بعد..

فإلى ذلكم الحين قدرنا الله على هذا العمل لتنوير الناس بهذا المجال التاريخي الزاخر..

والسلام عليكم.

الاخاء العلمية
21-10-2013, 20:33
انتظر جواب الاخوة الكرام

المطاعي
22-10-2013, 08:34
يا أخي بعداش ، أعتقد أن الأمور قد وُضِّحَتْ...

بحيث قُلنا بأن قضية التلقيب هي حديثة النشأة ، ِزد على ذلك هي مُوثقة في البلديات مع عليك إلا أن تذهب إلى بلديتك عين لحجر أو عين ولمان فسوف تجد هذا مُسجل بِدُوار السبخة ، بواسطة شجرة عائلية للقب بعداش.

ثانيًا لماذا أنت مُركز على قضية اللقب بما أنه كما قُلنا سابقًا حديث النشأة و لا يُعبر في كثير من الأحيان عن الأصل وهناك الكثير من الألقاب المتاشبهة و لا تُعبر عن نفس الأصل في المقابل هناك ألقاب مُختلفة عن بعضها لكنهم لهم نفس الجد بمعنى نفس الأصل؟!

فما عليك يا أخي إلا أن تسأل ِكبار السِن ْ كي يُثبتوا لك أنك تنتمي إلى فرقة أولاد باروش من أولاد عْمر بن أسباع الريغيين أوأنك من أصل لبْعَادشة أنتاع أولاد أمطاع الريغيين الموجودين بالقرب من سبخة ملول.

أما طبيعة لقب بعداش ياأخي فأعتقد من صيغتها أنها شاوية الأصل وتبقى الإحتمالات مفتوحة لأن كثيرًا من الأسماء الأمازيغية فقدناها و هناك من فقدت معناها كما تعلم أخي بعداش وكثيرًا من الكلام أيضًا الذي نعتبره نحن عربيًا تجده في كثير من الأحيان ذو أصول أمازيغية و هذا راجع أساسًا لعدم الإعتناء باللغة الأمازيغة مما جعلها تفقد الكثير و الكثير من مُفراداتها ...

أخيرًا فإن أصبنا فمن الله و إن أخطأنا فمن من أنفسنا ، نسأل الله السَداد و العون في عملنا و السلام عليكم.

أخوكم المطاعي الريغي.

الاخاء العلمية
22-10-2013, 13:18
جزاك الله خيرا ونفع بك
انما عقبت على كلامك لانك سألتني من اي بعداش نحن فاجبت بأننا من عين لحجر

وكلامك عن عدم الاخذ باللقب وجيه جدا إذ اني اجد في بعداش عين لحجر ما لااجد في غيرهم من جهة العادات واللغة وغيرها وبرما الامر مكتسب فقط

وفقك الله

المطاعي
22-10-2013, 14:00
شُكرًا أخي بعداش....

وماذا تعرف عن لبعادشة المطاعيين أنتاع سبخة ملول ؟

المطاعي الريغي.

الأمازيغي الحُر
22-10-2013, 15:27
أخي الفاضل بعداش لو أنك تعمقت قليلا فقط في دراسة تاريخ القبائل الجزائرية لوجدت أنك لست أنت فقط من يذكر أفراد عائلتك أنكم أتيتم من وادي الذهب بل أغلب القبائل الجزائرية تدعي الإنتساب إلى منطقة الساقية الحمراء ووادي الذهب وهي ما يعرف اليوم بالصحراء الغربية، والمقصد من هذا الإدعاء أن هذه القبائل في أغلبها تشير إلى أنها من نسب شريف، أي أنهم يدعون الإنتساب إلى آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولكن أخي هذه الإدعاءات أو يمكن أن نسميها خرافات العجائز اليوم في زمن العلم والإختراعات كلها مرفوضة وموضوعة ولا صحة لها تماما.
أخي الكريم هل تصدق إذا قلت لك أنني أنا شخصيا في عائلتنا لدينا رواية متوارثة من الأجداد تذكر بأننا في الأصل قدمنا من منطقة الساقية الحمراء ووادي الذهب ؟ بل أزيدك على ذلك أننا نمتلك شجرة نسب حصلها أحد أقربائي من احدى أشهر الزوايا الجزائرية وهي زاوية تيوت بعين الصفراء ولاية النعامة مختومة من طرف شيوخ هذه الزاوية ترفع نسبنا إلى الرسول صلى الله عليه وسلم أي أننا حسب هذه الشجرة من نسب عربي شريف
ولعلمك هذه الشجرة شائعة في عائلتنا وهناك من هو مقتنع. بها ولكن أنا شخصيا أرفضها رفضا قاطعا وأجزم بأنها باطلة، لأن ادعاء النسب الشريف أو على الأقل النسب العربي، هي ظاهرة تاريخية واجتماعية برزت بشكل كبير في في العهد الإسلامي لدى القبائل الأمازيغية، التي أصبحت تنتفي من نسبها البربري وتدعي النسب العربي أو الشريف، وأغلب القبائل الأمازيغية إن لم نقل كلها صارت تدعي النسب العربي، وقد ركز على هذه الظاهرة العديد من المؤرخين وعلى رأسهم العلامة ابن خلدون، الذي وضع في كتابه فصولا كثيرة تحدث فيها عن محاولات انتساب البربر إلى العرب، وقام بتحليل أسباب هذه الإدعاءات سواء الإجتماعية أو النفسية، وارجع أخي الكريم إلى كتاب ابن خلدون وستجد أمثلة كثيرة على ذلك والتي رفضها هو وغيره من النسابة المسلمين الكبار مثل ابن حزم.
ومن بين أسباب ادعاء النسب العربي على سبيل المثال لا الحصر ما ذكرته لي عن حب النبي العربي عليه الصلاة والسلام أي وكأنه أصبح هنالك عقدة نفسية للأمازيغ اتجاه العرب الذين ينتسب إليهم الرسول عليه الصلاة والسلام
ولكن أخي الكريم دعنا نفكر في هذا الأمر بعقولنا وليس بقلوبنا:
أولا قضية الإنتساب في الإسلام هي قضية حتمية وليست اختيارية، لأنها متعلقة بمشيئة الله عز وجل فهو الذي شاء أن يخلقنا كما نحن عليه سواء كنا عربا أو أمازيغا أو غير ذلك، فلا يجوز للمرء أن ينتسب إلى غير أبيه وغير أهله لأن ذلك فيه اعتراض على الإرادة الإلهية.
قضية النسب أخي الكريم هي ليست علما دقيقا بل هي علم تقريبي إن صح التعبير، يجب أن يعتمد فيها الإنسان بشكل أساسي على العقل وليس على العواطف كما سبق وقلت لك، وعليه أن يقارن بين جميع المعطيات المطروحة وبكل موضوعية بهدف الوصول إلى نتيجة تكون أقرب إلى الحقيقة ويقرها العقل والمنطق.
مثلا أنا شخصيا لدي شجرة عائلة تذكر أنني من الأشراف، ولكنك تراني سجلت في منتديات عين ولمان تحت اسم الأمازيغي الحُر، لأن انتسابي إلى الأمازيغ هو الأقرب إلى الحقيقة حسب مجموعة من المعطيات ترجح هذه الكفة على الأخرى.
أما من يدعي حب الرسول الرسول عليه الصلاة و السلام فعليه أن يثبت ذلك بالإقتداء به في أعماله وخصاله وأن يأتمر بأوامره وينتهي عن نواهيه وأن يحاول أن يتشبه به في كافة أحواله فهذا هو الحب الحقيقي للرسول عليه الصلاة والسلام وليس عن طريق الإنتساب إلى العرب لأن الرسول صلى الله عليه وسلم نهى عن انتساب الإبن إلى غير أبيه وعن انتساب المرء إلى غير أهله. أم أننا حققنا الشرف في كل شيء ولم يبقى لنا إلا شرف النسب حتى نصبح ملائكة تمشي على الأرض ؟
أما أن الرسول أرسل إلى العرب فتلك حكمة إلهية لا يعلم سرها إلا الله تبارك وتعالى ولكن الخطورة كل الخطورة أن نفهم من هذا الأمر أن الرسول عليه الصلاة والسلام أرسل إلى العرب على أنهم شعب الله المختار !! أو أنهم أرقى من بقية الأمم !! وهذا هو الخطأ الذي وقع فيه الكثيرون ممن أصبحوا يتنكرون لأصولهم ويدعون زورا وبهتانا أنهم عرب بغير وجه حق ظنا منهم أن العرب أرقى وأعلى درجة منهم وعلينا أن نعلم أن المقياس عند الله عز وجل هو مقياس التقوى وليس مقياس النسب كما جاء في الآية الكريمة والرسول أرسل إلى العرب ليخرجهم ظلمات الشرك والجهل إلى نور الإسلام والتوحيد ومن عبادة العباد إلى عبادة رب العباد وليس لأنهم شعبه المختار كما يحاول بعض العروبيين المتعصبين لعروبتهم أكثر من تعصبهم للإسلام ايهام الناس بأن العرب جنس أرقى من بقية البشر وإلا فأحوال العرب في الجاهليه معروفة لا تحتاج لأي تذكير أو كلام.
عذرا أخي إن كنت خرجت من الموضوع قليلا ولكنني حاولت توجيه خطابي هذا للقراء لمحاولة تصحيح بعض المفاهيم التي أراءها خاطئة وشائعة عند أغلب الناس طبعا حسب وجهة نظري المتواضعة فقط ولا ألزم أحدا بها ولكن هذا رأيي أقوله وبكل ديمقراطية لأنني أرى أن المسألة ليست سهلة والناس غير مقدرين عاقبتها الدينية والدنيوية ولا يقدرون حجم خطورتها ولذلك يجب علينا توعيتهم وتنبيههم.
وقد آل حالنا اليوم حتى أصبحنا كما نقول بالعامي لي تهدر معاه يقولك أنا من الأشراف ؟! وتجد في المنتديات الكثير ممن يسمون أنفسهم الهاشمي الشريف ويعتقد أنه شريف حقا !!! وكذلك الكثير من المواضيع المضحكة حول القبائل الشريفة والمقدرة عددها بالملايين !!!؟؟؟ وهم في حقيقة أمرهم أمازيغ مستعربين كذبوا على أنفسهم كذبة وصدقوها هم فقط والناس لا تقر لهم بذلك، وبعض هذه القبائل مذكور في المصادر التاريخية أنهم أمازيغ جدهم هو مادغيس الأبتر.
عذرا مرة أخرى أخي وعودة إلى سؤالك حول لقب بعداش فليس لدي الكثير لأضيفة حول هذا اللقب وكما قلت لك هذه العائلة متواجدة بكثرة في تيمقاد ونواحيها ومعروفة في تلك الناحية ولكن لو صادفت أحدهم سوف أحاول أن أستفسره عن عائلتهم ولقبهم وسأحاول أن أزودك بما استطعت الحصول عليه وفي حال توفري على معلومات أكثر فإن شاء الله لن أبخل عليك أخي الكريم وشكرا.

المطاعي
22-10-2013, 16:27
شُكرًا جزيلاً أخي الأمازيغي الحُر , علي الإثراء و النقاش الإجابي العلمي الأخلاقي العالي المُستوى من الناحية التحليلية الفكرية لهذه الظواهر الإجتماعية المرضية المُرتبطة بالتاريخ والأنساب ، التي يتخبط فيها المُجتمع والتي تعكس حقيقة مدى الجُمُود الفكري الذي نُعاني مِنه حتى أدى بنا إلى التشدق والإلتصاق بمٱثر الغير، عِوض أن نعمل بِجِد و نَجْتهد كي نُبدع ونتطور ونَتأدب بأخلاق الدين الإسلامي الحنيف ومن هٌنا نُبِْرز ذاتنا ولا نَحتاج أن نَكون شُرفاء أو غير شُرفاء النسب لأن الشرف الحقيقي بالعمل و الأخلاق و ليس بالنسب........

و السلام عليكم.

أخوكم المطاعي الريغي.

الأمازيغي الحُر
22-10-2013, 16:40
أستاذي الكريم المطاعي الريغي السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته صح عيدك وكل عام وأنت بخير
أخي المطاعي في البداية أنا الذي يجب أن يعتذر إليك وليس أنت فأنا للأسف أصبحت لا أدخل إلى هذا المنتدى إلا لأستفيد وأنهل من علمكم فقط دون أرد بالمثل أي أنني أأخذ دون أن أعطي شيئا ولذلك أرجو أن تصفح عني فهل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون ؟
ثم صدقني أنه منذ آخر حوار لنا وانا تقريبا كل يوم على اتصال بالمنتدى علّني أجد جديدا منك ولكنني لا أريد فقط أن أثقل عليك بردودي وأطلب منك المزيد بطريقة جشعة خصوصا وأنا مقدر لصعوبة الامر وحجم المسؤلية الملقاة على عاتقكم أمام الله وأمام الناس في نشر هذه المواضيع التي تحتاج إلى جهد كبير وكذلك إلى تحقيق وتنقيح لإخراجها على أكمل صورة إلى الناس لقراءة تاريخهم الحقيقي وليس التاريخ المسيس الذي وضع لتكريه الناس في تاريخهم حتى عزف عنه أغلب الشباب وأصبحوا بدون ذاكرة أو هوية وبالتالي بدون مستقبل
وأنا أعرفك جيدا أخي المطاعي وأعرف أنك انسان صاحب رسالة وحين تتاح لك الفرصة أعرف أنك لن تبخل على اخوانك وستنورهم بما آتاك الله من علم وأنا سأبقى في انتظار أي جديد منك فكما قلت لك سابقا أنني أعتبرك قدوة لي ومثلا أعلى وسأحاول أن أساهم بما أقدر عليه في هذه النقاشات التاريخية وإن شاء لن أبخل على اخواني أو على أي محتاج وربما كلمة حق أقولها هنا ينتفع بها كل من يقرؤها ستبقى لي صدقة جارية وذخرا إلى يوم القيامة وحتى وإن أخطأت فحسبي أني اجتهدت فإن أصبت فلي أجران وإن أخطأت فلي أجر واحد.
في الأخير أعجز عن شكرك أستاذي المطاعي على فضلك الكبير علي أنا شخصيا ولا أجد ما يمكن أن أقابل به إلا الدعاء لك بالتوفيق من الله وأن يلهمك السداد في قولك وعملك وأعلمك أني دائما متواجد بحول الله وستكون لي اضافات ومواضيع في المنتدى في الأيام القليلة القادمة بحول الله وبالطبع لن نستغني فيها عن نصحك وتوجيهك والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

المطاعي
22-10-2013, 17:11
و عليكم السلام أخي الأمازيغي و عيدكم مُبارك وكل عام و أنتم بخير .

ثانيًا العفو أخي الأمازيغي الحُر على تقديراتكم ..
و أنا كذلك أرى فيك أخي بكل تواضع نظافة سريرتك والشُعلة المُنيرة المُضيئة بالعلم و الذكاء رغم شبابك ، ربي يحفظك من العين و سَدَدَ الله خُطاك إن شاء الله.

وتراني حقيقة عاجز عن التعبير من شِّدة السُرور و البهجة لأنني أجد أشخاص من طينتكم الطيبة في هذا الزمان الذي تغلبت فيها المادة على الأخلاق و أنقلب كل شيء رأس على عقب حتى أصبحنا في بعض الأحيان لا نُفِرق نسبيًا بين الصحيح من الخطأ و بين الخيرمن الشَر ،..........
إنقلبت الموازين حتى أصبح طعم الحياة ليس له مذاق إن لم نقول مُر..........

لكن لنا العزيمة الكاملة إن شاء الله حتى نُبرز الحقيقة التاريخية التي هي مصدر الثقافة و العلوم والقاعدة الصلبة لبناء فكر خلاق يعتمد على النفس و رَاضٍ عليها.

شُكرًا مرة أخرى أخي الأمازيغي الحُر ، نحن هنا في خدمة إخواننا بالشيء الذي نعرفه بكل مسؤولية إن شاء الله.

أخوك المطاعي الريغي.

الأمازيغي الحُر
22-10-2013, 17:39
صدقني إذا قلت لك أن شهادتك هذه أعتز بها أكثر من شهادتي الجامعية لأنها صادرة عن انسان عالم أنا شخصيا لم أجد له مثيلا خلال سنواتي الدراسية أي أن من شهدوا علي في الجامعة لم يرتقوا إلى مستواك العلمي والثقافي
ولن أبالغ ثم لست أمدحك إذا قلت لك أنه من أسعد أوقاتي عندما أهم بقراءة مواضيعكم وردودكم الراقية المليئة بالفوائد والنوادر خصوصا وأني عاشق لعلمي التاريخ والأنتروبولوجيا الذين يحتلان جزءا كبيرا من حياتي الشخصية وأعتبرهما هوايتي المفضلة إلى جانب كرة القدم هههههههههههه
صحيح أستاذي المطاعي أن هذا الزمن صعب ولكن أعتقد أنه ليس أسوء من الذي قبله لأن والأمور تسير إلى الأحسن وأعتقد بأن الوعي بالهوية بدأ يزداد خصوصا مع ظهور وسائل الإتصال الحديثة بحيث لم يبقى هناك من يحتكر العلم أو يطمس المواهب والساحة مفتوحة للجميع وعلى من يرى نفسه أجدر من غيره أن يثبت ذلك والناس هي التي تحكم في الأخير عليه
ثم ماذا نفعل نحن في الأخير وما هو دورنا ؟ فنحن لن نبقى نتفرج على الأمور كيف تسير من سيء إلى أسوء ثم لا نحرك ساكنين بل سوف نحاول اعادة الأمور إلى نصابها بالشيء الذي نقدر عليه أو أن نموت ونحن نحاول
وأنا أسبشر بأن الأيام القادمة ستكون أجمل وستنقشع هذه الحجب التي تغطي على عقول الناس وسوف يرون الحقيقة كما هي وبدون مساحيق تجميل وشكرا

المطاعي
23-10-2013, 08:54
ما عَسانا أن نقول لك أخي الأمازيغي الحُر إلا شُكرًا جزيلاً لك ..............

ونتمنى أن نكون في حُسنَ ظنك إن شاء الله و السلام عليكم.

أخوك المطاعي الريغي.

المطاعي
23-10-2013, 10:43
اليوم نتكلم على إثنوغْرافية البلدية المُختلطة لعين أمليلة حسب الكاتب أ، رُوبرت المنشور سنة 1910م :

تتوزع إثنية السُكان لبلدية عين أمليلة المُختلطة كالٱتي :

عرش الزمول :

يتكون عرش زْمول من الدَواوير الٱتية : لكواهي وفي بعض النُسخ لكواشي ، أولاد زُواي ولمراونة .

1ـ دُوار لَكْواهي يتكون من الفِرق التالية :

ـ لمهَّايدية
ـ أولاد بو قلة
ـ أولاد توهامي
ـ أولاد غانم ( أصلهم من أولاد سحنون)
ـ بواتة
ـ لوناندة
ـ أولاد نوي ( أصلهم من مراكش)
ـ دبابحة ( أصلهم من واد عبدي من الأوراس)
ـ صوالحية (أصلهم من واد عبدي من الأوراس)
ـ لقنادزية ( أصلهم من مراكش)
ـ زغاونة ( أصلهم من تابرنت من أنقاوس)
ـ أولاد غريبي ( أصلهم من المغرب)

2ـ دُوار أولاد زُواي يتكون من الفِرق التالية :

ـ أولاد سعدي
ـ أولاد زُواي
ـ لحلالة
ـ أولاد عجيسة
ـ أولاد جابر (أصلهم شاوية من بني ملول)
ـ أولاد عيسى
ـ دبابحة
ـ لعكاشات
ـ أولاد العربي
ـ أولاد أنصر (أصلهم شاوية من بني ملول)
ـ أولاد عبد الحق
ـ هوارة ( أصلهم شاوية من بلزمة)

3ـ دُوار لَمْرَّاونة يتكون من الفِرق التالية :

ـ ثلاث
ـ أتكاري
ـ أولاد عون
ـ لعواسة
ـ شناخرة
ـ خناترة
ـ مراونة
ـ قوازيت ( أصلهم من المغرب)
ـ دكاكمة ( أصلهم من أولاد سحنون)
ـ أولاد بوقلة
ـ أولاد هلال
ـ أولاد مرابط

يُتبع إن شاء الله ......

المطاعي
23-10-2013, 11:08
عرش البَرَّانية :

يتكون عرش البرانية من الدواوير التالية : أولاد عزيز ، أولاد بلعقال ، أولاد سلام و أولاد أملول.

1ـ أولاد عزيز يتكون من :

ـ أولاد عزيز ( شاوية من جبل بوعريف)
ـ عطاطفة ( شاوية)
ـ أولاد حْجَّز ( من أهل بن علي)
ـ أولاد يعقوب ( شاوية)
ـ أولاد عنان ( شاوية)

2ـ أولاد بلعقال يتكون من :

ـ ألاد بلعقال (شاوية)
ـ المرازة (شاوية )
ـ أولاد زايد ( شاوية نمامشة)
ـ لارباع (شاوية )
ـ لعشاش ( شاوية من بوعريف)
ـ جلابة
ـ أولاد يعلى ( قبايل من قرقور)

3ـ أولاد سلام و أولاد أملول يتكونا من :

ـ أولاد أملول ( شاوية من لحمر خدو)
ـ أولاد صيغة ( شاوية من لحمر خدو)
ـ زغاونة ( شاوية من تابرنت)
ـ ثوابت ( شاوية)
ـ زحاحفة ( شاوية وأصلهم من العلمة)
ـ أولاد أحمد ( شاوية)
ـ لفرادة ( شاوية )
ـ أولاد منصور ( شاوية)
ـ أولاد بوقصة ( شاوية)
ـ أولاد عمار ( شاوية)
ـ أولاد علي ( شاوية)
ـ أولاد وادة ( شاوية)

مُلاحظة هامة : يُعتبر عرش البرَّانية عمومًا شاوي عِرقًا و لُغةً.

يُتبع إن شاء الله ........

الأمازيغي الحُر
23-10-2013, 14:32
أستاذي المطاعي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
لدي بعض الملاحظات حول عرشي الزمول والبرّانية.
بالنسبة لعرش الزمول فهل يعتبر هذا العرش من الشاوية أو أنه من العرب ؟ وما طبيعة علاقتهم مع أولاد دراج ؟ لأنني قرأت في كتاب الباحث الفرنسي كاريت أن أصل هذا العرش من أولاد دراج.
أما عرش البرانية فحسب ما قرأته حول هذا العرش فإنه قد تشكل من فرق أمازيغية مختلفة الأصول استقدمت من جبل أوراس من طرف الأتراك إلى منطقة عين مليلة كقوة مخزن لحماية طريق القوافل ومراقبة القبائل لصالح الدولة فما مدى صحة هذه الأقوال ؟

المطاعي
23-10-2013, 15:20
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و براكاته أخي الأمازيغي الحُر.

- فيما يخص تساؤُولك أخي الأول ، فهو وجيه .

فالإجابه عليه هي بسيطة لأن( إ. كاريت) في كتابه أُصول وهجرة القبائل الأساسية في الجزائر وَضع في جدوله القبائل بصفة عامة يَخُص فيه طبيعة العروش الأمازيغية من العربية عُمومًا لأن الهدف من جَدوله إحْصائي بالدرجة الأولى و ليس درَاسة إثنوغرافية مُعمقة لأنه لم يُفصيل أصْل كل فِرقة من عرش الزمول عَكس دِراسة (أ، روبرت) الذي بيَّن تقريبًا أصل كل ِفرقة هذا من جهة.

و من جهة أخرى هو له الحَق في ذلك نسبيًا لأن بعض ِفرق الزْمول من أصل الحُضنة أي من أولاد درّاج خصوصًا أولاد سحنون و كذلك أيضًا ِبحُكم عمل هذا العرش كقوة مخزن في العهد التركي كان مُتنوع الأصُول كما تراه موضحًا أعلاه.

نفس الشيء بالنسبة لعرش البرّانية الذي كما تَراه مُكون من ِعدة فِرق ٱتية خصوصًا من الأوراس ، بحيث نرى بكل وضوح في طبيعة أصُولها على العموم أمازيغية لأنها حافظت على لُغتها.

وعُمومًا أُستغلوا كقُوة أهل مخزن من الدرجة الأولى بالنسبة للزْمول تحت قيادة قائد تُركي .

وأما البرانية فإنهم أُستُغِلوا كحُراس لدى قائد البَّل في بايليك قسنطينة.

و الله أعلم و السلام عليكم.

المطاعي
23-10-2013, 15:35
عرش السَقّْنية :

يتكون عرش السَقْنية ( إسَقّْنين) من الدواوير التالية : أولاد عاشور ، أولاد مْساعد ، أولادأسباع ، أولاد سي أونيس ، أولاد أجْحِيش ، أولاد أسْخَّر ، أولاد خالد ، أولاد قاسم و أولاد ونداج.


1ـ أولاد عاشور يتكون من :

ـ أولاد أحمد بن عبد الله ( شاوية من لحمر خدو)
ـ أولاد أحمد ( شاوية من لحمر خدو)
ـ أولاد مازة ( شاوية من لحمر خدو)
ـ أولاد مُحمد الساسي ( شاوية من لحمر خدو)
ـ لكواوشة ( شاوية من لحمر خدو)
ـ أولاد غنام ( شاوية من لحمر خدو)
ـ أولاد مسعود ( شاوية من لحمر خدو)
ـ أولاد عالم ( شاوية من لحمر خدو)
ـ أولاد بَلْتي ( أهل بن علي)
ـ أولاد بابا غنام ( شاوية من لحمر خدو)
ـ أولاد شيخ العلمي ( أولاد درّاج )

2 ـ أولاد أمْساعد يتكون من :

ـ أولاد أوشن ( شاوية)
ـ أولاد بركان ( شاوية من أولاد سلطان أنقاوس)
ـ أولاد شوحرة ( شاوية)
ـ أولاد عبد الله ( شاوية)
ـ أولاد بن علي ( شاوية)
ـ أولاد عثمان ( شاوية)
ـ أولاد غُمريان ( شاوية أصلهم من ميلة)
ـ أولاد منعة ( شاوية)
ـ أولاد براهيم ( شاوية أصلهم من أولاد أملول)
ـ أولاد علي ( شاوية)
ـ أولاد أمجلَّب ( شاوية)
ـ أولاد بوعلي ( شاوية)

3 ـ أولاد أسْباع يتكون من :

ـ أولاد بوعزيز ( شاوية أصلهم من أولاد عْمر بن أسباع أنتاع ريغة وأيت علي أو صابور بقيقبة و القُصبات)
ـ أولاد أنصر ( شاوية أصلهم من أولاد عْمر بن أسباع أنتاع ريغة وأيت علي أو صابور بقيقبة و القُصبات)
ـ أولاد عمار ( شاوية أصلهم من أولاد عْمر بن أسباع أنتاع ريغة وأيت علي أو صابور بقيقبة و القُصبات)
ـ أولاد علي ( شاوية أصلهم من أولاد عْمر بن أسباع أنتاع ريغة وأيت علي أو صابور بقيقبة و القُصبات)
ـ أولاد بو لخاد ( شاوية أصلهم من أولاد عْمر بن أسباع أنتاع ريغة وأيت علي أو صابور بقيقبة و القُصبات)
ـ أولاد عمر بن عثمان ( شاوية أصلهم من أولاد عْمر بن أسباع أنتاع ريغة وأيت علي أو صابور بقيقبة و القُصبات)
ـ أولاد بوترور ( شاوية من نمامشة)
ـ قرارية ( شاوية من نمامشة)
ـ أولاد أحمد ( شاوية من نمامشة)
ـ أولاد عباس ( شاوية من نمامشة)
ـ زعارية ( شاوية من نمامشة)
ـ عولمة ( شاوية من العلمة سطيف)
ـ أولاد بوقاجوح ( شاوية من بني فْرح)

مُلاحظة هامة : يُعتبر عرش السَقْنية عمومًا شاوي عِرقًا و لُغةً.

يُتبع إن شاء الله....

الأمازيغي الحُر
24-10-2013, 10:46
أستاذي الريغي أعتقد أن هنالك بعض الغموض يكتنف كلمة أو مصطلح "دوّار" وماذا يقصد به ؟ يعني هل هو تقسيم جغرافي أو أنه تقسيم قبلي ؟.
مثلا عرش السقنية، نلاحظ أنه ينقسم إلى مجموعة من الدواوير تحمل أسماء القبائل مثلا "دوار أولاد عاشور"، ثم نرى هذا الدوّار يتألّف من فرق قبلية ذات أصول مختلفة.
وهنا سؤالي ؟ هل هذه الفرق القبلية ذات الأصول المختلفة تنتسب إلى عرش السقنية أو أنها مجاورة لها فقط أو في حضنها ؟
مثلا أولاد عاشور ؟ هل هو عبارة عن عرش يتألف من فرق ذات أصول مختلفة ؟ أو أنه عرش متجانس من حيث الأصل والفرق الأخرى دخلية عليه ولا تنتسب إليه ولكنها تقطن الإقليم الجغرافي الذي يحمل اسمهم "أولاد عاشور"
أرجو أن تكون فكرتي وصلت وشكرا أستاذي الكريم.

المطاعي
24-10-2013, 14:51
مُصطلح دُوار جاء بتطبيق قانون سيناتيس كو نسيلت أنتاع : 1863.04.22 م
والذي يهدف إلى تفكيك العُروش أو القبائل إلى دَوَاوير كي تسهل المُهمة للمُستعمر الفرنسي للإستملاك على حساب الأراضي العَرشية المَبنية على أساس التملك العُرفي العرشي المحلي.
ومنه فهو في حقيقة أصله إداري سياسي.

ومن هذه القرارات التعسفية الإستعمارية نتج عنه نزع ملكيات القبائل الأصلية لصالح المُعمرين مِمَا أدى إلى خلق فوضى و في بعض الأحيان ثورات ردًا على هذا الإستبداد.
و من هذه الثورات تنجرالعُقوبات الجماعية من طرف المُستعمر بالحَجْز و نَزع الأراضي من أصحابها و طردهم إلى أماكن أخرى هذا ماأدى إلى هِجرة فِرق و في بعض الأحيان قبائل بأكملها من أراضها إلى أماكن أخرى أقل خصوبة إن لم نقول وعْرة أو فقيرة.

وفي بعض الأحيان تجد إسم الدُوار يحْمل نفس إسم الفرقة أو القَبيلة لكن الشيء المُلاحظ على هذا أنه يخص إلا المناطق الفقيرة أو الوعرة التي لا تجذب إليها أطماع المُستعمر......
أما إذا كانت سُهولا و تلالاً خِصبة فهو يَتعمد بطمس مَعالم القبيلة إلى تحويلها إلى أسماء دَواوير أخرى تحت طَائلة أسماء أماكن أو عُيون أو أي شيء ٱخر ، لكي يُغَيبْ إسم القبيلة أو الفرقة عَمْدًا بُغية أن يصبح الإستملاك سهلاً وذلك بعدما أُنِْزعَ أو زال إداريًا ومن ثم قانونيًا الحَقْ العقاري أو بالأحرى رُخصة التَملك العُرفي العروشي للقبيلة أو الفرقة .

كذلك مُلاحظة أخرى مُهمة فحسب المُؤرخ عبد الحميد زوزو عن القبائل في السُهول القسنطينية وكذلك شارل فيرو......
فإنهما يقولا أن أصْل جُل هذه العُروش من الأوراس تكونت خلال الحِقبة التُركية في حالة السِلم طبعًا مع الباليك بحيث إندفع تدفقهم إلى هذه التلول و السهول الخصبة في بحثها عن الكلأ لأنعامها أو لعدم توفر أراضي بالأوراس فهرعت للبحث عن أراضي أُخرى فوجدت هذه السُهول لتعيش فيها و تستوطنها فيما بعد إما بِرُخصة من البايليك لتقديم بعض الخدمات المخزينية أو للعمل في هذه العزل البايليكية .

و يعضد هذا التفسير أن كثير من أسْمائها تُطابق التي مازالت في مواطنها الأصلية بالأوراس مثل: أولاد داود ، بني وجانة ، الأعشاش ، أولاد يعقوب ، أولاد عزيز ، بوزينة ، بني بربار ، أولاد خيار ، بني معافة ، بني مْلول ، ......

و منها مَن هاجر كُليةً : كسَّلاوة ، النمامشة ، بني مزلين ، أولاد ضاعن ، ...

ومنها مَن تبدل إسمه أو أن فِرق منها فقط من هاجر إلى هذه السُهول كما نَراه موجود في تركيبة عِدة قبائل و عُروش كبيرة بالمنطقة مثل : الحرّاكتة ، السقنية ، أولاد عبد النور ، تلاغمة ، ريغة ، أولاد سلام ، أولاد علي بن صابور ، أولاد بوعون ، وو.......

أعتقد هذا ماأقدر أن أُفسِرهُ لك مِمَا سألت ، فأرجو من الله أن أكون قد أصبت و السلام عليك .

أخوكم المطاعي الريغي.

المطاعي
12-12-2013, 10:23
الحمد لله أنه عاد منتدانا المُفضل ......................

لكن نطلب من الإخوة الأعزاء أصحاب المُنتدى بدون إحراج من فضلكم ، أن يُبينوا لنا سبب هذا الغلق الطويل ؟!

المطاعي الريغي.

المطاعي
15-12-2013, 15:31
والله أيُها الإخوة و الأخوات المتتبعين لموضوعنا هذا التاريخي التثقيفي ، إنني تعجبت كثيرًا عندما لاحظت كما تُلاحظون معي إخواني الأفاضل ؛ عَدّمْ الإثراء للموضوع بصفة عامة من أصحاب الإختصاص و خاصة من منطقتنا و هذا شيء يُؤسف له كثيرًا ....
بحيث رغم طُول مُدة نَشْر هذا المَوضوع لم نُلاحظ و لو إثراء بسيط أو حتى قليل ؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
سؤال يبقى مطروح ؟!

أيرجع هذا ِلعدم أهمية المادة الإعلامية التاريخية بالنسبة لهؤلاء المؤرخين ؟

أم أنَّه ليس لهم الوقت الكافي كي يُنَِّورُوا أهل منطقتهم بماضيهم الزاخر مثل جميع مناطق وطننا والذي في نظري يُعتبر حق عليهم لأنه واجب منهم ومن مسؤوليتهم الأولى عليهم.

في مُقابل هذا لا حظنا بعض التَشْويش و النقد الهدّام كي يُعيق نشر هذه الكُنوز الإعلامية التاريخية و التي لا تَروق بعض الأطراف ، لأنها تريد أن تحتكر السَّاحة التاريخية ِلوحدها ومن جهة أُخرى لا تريد أن يعرف الناس تاريخهم لأنها ترى و تَتوهم بأن مصالحها سوف تُصبح في خطر؟!
وبالتالي تُريد أن يبقى الناس رهائن للجهل على حساب معرفة حقيقة تاريخهم ،كي يَرُوق لها الجو لِتصول و تجول وحدها في الميدان.

في الأخير ، أقول لأهل منطقتنا ، و خاصة أصْحاب الإختصاص التاريخي :

ماذا قدمتم لأهل منطقتكم من كُتب في تاريخهم الأنترُوبوُلوجي ، الإثنولوجي ، الإجتماعي ووو..؟؟؟؟

أصحيح لا يَهُمُكم هذا يا مؤرخين ؟!!!!!!!!!!!!!

لمطاعي الريغي.

المطاعي
21-12-2013, 08:44
جزاك الله خيرا ونفع بك
انما عقبت على كلامك لانك سألتني من اي بعداش نحن فاجبت بأننا من عين لحجر

وكلامك عن عدم الاخذ باللقب وجيه جدا إذ اني اجد في بعداش عين لحجر ما لااجد في غيرهم من جهة العادات واللغة وغيرها وبرما الامر مكتسب فقط

وفقك الله


إلى الإخاء العلمية :

أولاً :
- لما سألت أخي ، أجدادك هل قَالوا لك أنهم ينتمون إلى أولاد أمطاع أو إلى أولاد عمر بن أسباع ؟.هنا أقصد الإنتماء العرقي لا الجغرافي.

ثانيًا :
- حسب إستقصا ء اتي ، وجدت أن الأراء حول أصل لقبي بعداش و عزوق في عين ولمان ، عين لحجر و قلال ، تُجمع كلها تقريبًا على أنهم من أولاد أمطاع الريغيين.

فما رأيك في هذا ؟

و للحديث بقية إن شاء الله.

لمطاعي الريغي.

المطاعي
28-12-2013, 16:56
إكمال مُكونات عروش بلدية عين أمليلة المُختلطة :

عرش السقنية ( إسقنين) :

4 ـ أولاد سي أونيس : كُلُهم شاوية يتكون من :

ـ أولاد عباس
ـ أولاد علية
ـ أولاد سعيد
ـ أولاد قراري (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد نويوة (أصلهم نمامشة)
ـ ذْوافرية (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد حاج مسعود (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد كنتي (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد بوعبد الله (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد سلطان (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد كابة (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد ِإغيد (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد كابري (أصلهم نمامشة)
ـ خوالدية (أصلهم نمامشة)
ـ لمجاجة (أصلهم من بني أوجانة)

5 ـ أولاد اجْحِيش : كلهم شاوية و يتكون من :

ـ أولاد عيسى
ـ أولاد لعلمي
ـ أولاد عبد الحميد
ـ البرشية
ـ أولاد علي
ـ لغضابنة
ـ أولاد سعدي
ـ أولاد حمودة
ـ أولاد ضِيف الله
ـ شراقة
ـ أولاد عمر
ـ دغارشة
ـ أولاد ساعد
ـ أولاد بلقاسم
ـ أولاد جباري
ـ أولاد رزقي
ـ أولاد أمبارك
ـ أولاد عولمي
ـ أولاد مومن
ـ أولاد سلامة
ـ دهايشية (أصلهم من مجانة البرج)
ـ أولاد سي زرارة (أصلهم شاوية من رميلة خنشلة)

6 ـ أولاد سْخَّرْ : كلهم شاوية يتكون من :
ـ بْرَاكنة
ـ أولاد بوقرة
ـ شيابنة
ـ أولاد أُو جَرْتان
ـ أولاد بوحْجَار (أصلهم من بني بلعيد من جيجل)
ـ أولاد عزيز ( شاوية أصلهم جبل بوعريف)
ـ براولة
ـ أولاد أرابيا

7 ـ أولاد خالد : كلهم شاوية يتكون من :

ـ أولاد سعود
ـ أولاد سعيد
ـ قدادرة
ـ أولاد يوسف (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد عمارة (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد شابو (أصلهم نمامشة)
ـ أولاد خالد (أصلهم نمامشة)

ـ خوالدية (أصلهم نمامشة)
ـ لْعَلمة (من علمة سَطَّارْنُو أي العلمة الحالية)

8 ـ أولاد قاسم : كلهم شاوية يتكون من :

ـ زْحاليفة (أصلهم أولاد قاسم بحَرْمِلية قلال سطيف)

ـ أولاد بَاخَة (أصلهم أولاد قاسم بحَرْمِلية قلال سطيف)
ـ لعجاردية (أصلهم أولاد قاسم بحَرْمِلية قلال سطيف)
ـ أولاد عيشة
ـ أولاد بوسعادة
ـ أولاد ريحان
ـ أولاد كشاو
ـ مناصرية
ـ أولاد معزوز
ـ زغامرية
ـ أولاد بوعلي

يُتبع....

لمطاعي الريغي.

الأمازيغي الحُر
29-12-2013, 23:13
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته، كيف الأحوال أستاذنا المطاعي.
أخي المطاعي، حقيقة لقد اطّلعت على جزء من كتاب أ، روبرت حول قبائل المنطقة المختلطة لعين مليلة، ولكنني استغربت عندما وجدت هذا المؤرّخ ينسب الكثير من الفرق المشكلة لقبائل معدودة على أنّها أمازيغيّة مثل السقنية والبرانيّة إلى العرب، وخاصة إلى السحاري وأهل بن علي الذواودة، ولاحظت كذلك أنها تشكلّ جزءا معتبرا من مكوّنات تلك القبائل، رغم أنّها تتكلم اللهجة الشّاويّة، أي حسب هذا الباحث فهي قبائل عربيّة متمزغة، وفي الحقيقة قد غيّر ذلك من رؤيتي وفهمي فيما يخصّ الشأن اللغوي للقبائل الجزائرية، وهو أنّ العنصر العربيّ حتى وإن كان ضئيلا في منطقة ذات أغلبية أمازيغيّة، فإنّ تأثيره بالنسبة للناحية اللغوية سيكون أكبر من تأثير الأغلبية الأمازيغيّة لعدّة اعتبارات معروفة، ولكن حسب ما نستنتجه من خلال هذه الدراسة لهاته القبائل، هو أنّ هذه القاعدة ليست ثابتة ويمكن أن تتأثر بعض القبائل العربيّة بالأمازيغ ويترتب عن ذلك تركها للغتها العربيّة واستعمال اللغة الأمازيغيّة، مثلما هو الحال في قبيلة السقنيّة مثلا، فأفراد هذه القبيلة تقريبا كلّهم أمازيغ من النّاحية اللغويّة، أما من الناحيّة العرقية، فهم خليط غير متجانس من العرب والأمازيغ، ولكن الشخصيّة الأمازيغيّة هي التّي تغلب وسادت على الجميع تقريبا.
أمر آخر أستاذي المطاعي، ما لاحظته كذلك في هذه القبائل، والعديد من القبائل الأخرى المقيمة بعمالة قسنطينة، هو أنّ لهم علاقة وطيدة وتداخل مع القبائل الصحراويّة البدوية، والتّي كانت تشتهر بعملها المخزنيّ، خاصة السحاري وأهل بن علي وأولاد صاولة الذين يمثلان ورثة الذواودة الهلاليين، ومعروف أنّ هذه القبائل كان تمتد مجالاتها المخزنية حسب ابن خلدون إلى غاية جبال قسنطينة وبجاية وضواحيهما، حيث كانت تتولّى جباية قبائل هذه المنطقة، والتّي تمثل أماكن اقامتها الصيفية، ثم نلاحظ أنها من بين العناصر المشكلّة لتلك القبائل في عمالتي قسنطينة وبجاية مثل السقنيّة والبرانيّة والعلمة وأولاد عبد النور والتلاغمة وغيرهم، فهل يمكن تفسير ذلك أستاذي الريغي، بأنّ تلك القبائل مثل الذواودة وبعد سيطرتها على هاته الأقاليم وقبائلها كانت تمثل لهم المضارب الصيفيّة، ثم بعد تراجع النمط البدوي في العصر الحديث وبعد الإحتلال الفرنسي، فإن الكثير من فروع تلك القبائل العربية استقرت على امتداد مجالاتها، فهناك ما استقروا بالتل واندمجوا مع قبائله مثل ما رأيناه في القبائل السالفة، وبعضهم الآخر بقيوا في مجالاتهم الشتوية كالزاب ووادي ريغ، وبالتالي فإن أغلب فروع تلك القبائل العربيّة متواجدة اليوم في التّل، إما مندمجة مع القبائل الأمازيغيّة كالشاوية، وتشكّل عنصرا مهما في تكوينها، وإما على شكل قبائل مستقلة بذاتها مثلا الزمول وعامر وغيرهم ؟ أرجوا منك التوضيح ؟أستاذي المطاعي الريغي وشكرا.

المطاعي
30-12-2013, 09:58
شُكرًا أخي الأمازيغي الحُر على العودة و المُشاركة البناءة.

أولاً والله حقيقة القضية مُعقدة و لكن بالإطلاع الواسع و القراءة الموضوعية للأشياء نستطيع إن شاء الله أن ندلو بدلونا بُغية تبسيط الأمر ونقرأ منه كالتالي :

أمَّا في مايخص سؤالك الأول فإلإجابة عليه هي كالتالي :

إنَّ جَعل الحاكم الرئيسي و المُراسل أ. رُوبرت بأن بعض فروع قبيلة السقنية أو غيرها تنتسب إلى السْحاَري أو أهل بن علي وغيرها , رغم أمازيغتها لُغةً وعرقًا فهو كما تعلم تاريخيًا سِوَى إدعاء فقط منهم وهذا ينطبق تمامًا على ما قاله عالم الإجتماع إبن خلدون : إقتداء المغلوب بالغالب.

لأن هاتيه القبائل المَخزنية الشبه عسكرية للدُول المُتعاقبة كانت تُعتبر بالنسبة لقبائل الرَعِيَة قُوة غالبة ومنه أرادت الإنتساب إليها رُبما بغية التقرب منها لتخفيض أو إزاحة عِبْء كاهل الضرائب عنها أو من جهة أخرى حُبًا في الإنتساب إلى العُروبة التي بالنسبة لهم تمثل عن فهم خاطىء الإسلام .

و كما يُلاحظ أنَّ هذا الإدعاء عمُومًا يكون من وسط الفروع ذات النفوذ و القيادة أوالتي تبتغي النُبل.

من جهة أخرى يجب أن تعلم كذلك أنَّ قبائل المخزن ليست كلها عربية بل هي عبارة عن مزيج غير مُتجانس شُكل أو جُند لهذا العمل المأجور .

ويظهر هذا التمايز بوضوح وجليًا في تركيبتها الإثنية كما هو مُلاحظ بالنسبة لقبيلة الزْمول ذات الأكثرية الأمازيغية.

كذلك أيضًا بالنسبة لقبيلة السحاري المخزنية المُتكونة من عَرشْ أولا جحيش السَقْنية و من عَرشْ ثْلاث الشاوية أنتاع سَريانة ومن غيرهم ووو..

وسوف أُبين هذا المزيج والإختلاف بالنسبة لقبائل المخزن الأخرى كأهل بني علي و أولاد صاولة و غيرها إن أُتِيحَتْ لي الفرصة في ذلك إن شاء الله .

خُلاصة القول بالنسبة لسُؤالك الأول أخي الأمازيغي الحُر ، هو أنَّ العمل المخزني لهاتيه القبائل هو الذي أدَّى لسيطرتها بالمفهوم الواسع للكلمة و ليس الأصل العربي.

للإضاح أكثر، أنت تعرف جيدًا أخي الأمازيغي الحُر وهو شيء واضح حتى يومنا هذا أنَّ القوة العسكرية هي المُسيطرة دائمًا و في جميع المجالات وفي جميع الدُول وليس بعُنصريتها .

- أما في مايخص ما قُلته بأنَّ هناك علاقات بين هؤلاء البدو المخزن و قبائل التل فنستطيع أن نقول عن هذا بعد مُلاحظاتنا و إستقرا ء تنا المتواضعة مايلي :

هناك عوامل عِدة منها :

1 ـ أنهم كانوا يأتون صيفًا ليسقروا معهم قصد جمع الأتاوات و الضرائب ووو..

2 ـ الأمر الثاني التركيبة الإثنية لهاتيه القبائل غير مُتجانسة فمنهم كما قلنا تَلِيين أمازيغ ومنهم بَدَويين أمازيغ و عرب.

3 ـ وبعد ضُعفهم أدى بهم أنَّ منهم من إستقر في الصحراء وهم معروفون إلى اليوم بألقابهم و منهم عائلات إستقرت أو بالأحرى رجعت إلى أصلها التلي.

4 ـ الأمر الرابع بعدما ضعف نفوذهم وخاصة في عهد الإستعمار الفرنسي وأصبح غير مرغوب فيهم بعدما أُضْعَفُوا, قاموا بطرد أجزاء منهم إلى أقطار أخرى وفي بعض الأحيان عدم تركهم حتى الصعود إلى التل للميرة إلا من أراد منهم العمل تحت راية حكم الدول المُتحضرة.

5 - الأمر الخامس أن هذه الدول فيما بعد أصبحت لها الإمكانيات المُعتبرة عسكريًا و إداريًا للقيام بعملها وحدها و هي في غِنًا عن عمل هذه القبائل المخزنية.

ومن هذا, أرَدت أن أوضح أمرًا هامًا لما أُتيحت لي الفرصة بِأنه هناك من يعتبر أنَّ هذا العمل المخزني الذي كانت تقوم به هذه القبائل البدوية من باب قوتها أو يرمز إلى القوة و السيطرة ووو..

فهذا خطأ في التفسير و قِرا ءة الأمور التاريخية بموضوعية و نباهة و إنما هو في حقيقة الأمر بسيط جِدًا لكي نفهمه وهو أنَّ الدول الأمازيغية المتعاقبة على حكم المغرب الكبير من حفصيين و زيانيين و مرينيين على سبيل المثال لا الحصر كانوا يعتمدون على هاتيه القبائل البدوية لجمع الٱتاوات و الضرائب لأنه لم تكون لها الإمكانيات المُلائمة و الضخمة للقيام بهذا العمل الشاق.
لبعد الأقطار عن بعضها البعض هذا من جهة و من جهة أخرى لطبيعة الترحال لهاتيه القبائل بين التل و الصحراء فهذا العمل المأجور كان يناسبها مع طبيعة معيشتها و منه تستطيع أن تقوم به في ِرحلتيْ الشتاء و الصيف.

فهنا إذًا نستنتج أن الدُول كانت مضْطرة للتعامل مع هذا الأمر لِقِلة إمكانيتها فقط كي تقوم بهذا العمل الشَاقْ في ذلك الوقت.

و ليس كما يرى أو يستنبط بعض الناس بأنَّ الأمر ناتج عن قُوة هاتيه القبائل البدوية ؟!

لأنه كما رأينا تاريخيًا في بعض المراجع أن هذه الدول من باب القوة تستطيع أن تستغني عليهم أو تقوم بإستبدالهم بقوم ٱخرين و تقوم أيضًا بمعاقبتهم عقابًا شديدًا إذا شقوا عصا الطَاعة أو أرادوا أن يُناوروا في أمر ما وفي بعض الأحيان لا تتركهم حتى يصعدون لميرة أقواتهم صيفًا إلى التل.

هذا ما إستطعت أن أقرأه بكل موضوعية أخي الأمازيغي الحُر من أسئلتك و الإجابة عليها ، فإن أصبت فمن الله سبحانه و تعالى و أرجو منه كذلك أن أكون غير مخطيء في تحليلي و قراءتي الموضوعية للأشياء.
و الله أعلى أعلم.

و السلام عليكم أخي و شُكرًا.

أخوك لمطاعي الريغي.

المطاعي
31-12-2013, 17:11
إكمال مُكونات عروش بلدية عين أمليلة المُختلطة :

عرش ما يُسمى إصطلاحًا على منطقة البحيرة الطويلة :

يتكون من قيسمين :

1 ـ دور هْزابري : هو عرش شاوي لُغةً و عرقًا ويتكون من إعُولمين و أولاد عبدي .

ـ إعولمين هم : أولاد مُحمد ، أولاد قبال ، أولاد أحمد ، أولاد ساري ، أولاد منصور ، أولاد غنام.
ـ أولاد عبدي : أولاد بوراي ، أولاد سي موسى ، أولاد بلقاسم ، أولاد مكاد ، أولاد أرباب.

2 ـ دوار ما يُسمى إصطلاحًا أولاد دريد : هو دُوار مُختلط بين الشاوية و العرب الٱتين من الصحراء.

ـ الشاوية : أولاد يحي ، أولاد مغازة ، أولاد وزين ، أولاد عزيز ، أولاد محاوش

ـ العرب : دريد الوَبَرة ، دريد شطاية ، سْحَاري ( فراقعة ، عشيشات ، كوامل)

مُلاحظة : معهم فرقة معاضيد (أصلهم من لمعاضيد قلعة بني حماد) و فرقة لَمَّيْريَة ؟ .

يُتبع....

لمطاعي الريغي.

المطاعي
08-02-2014, 16:02
أين أنتم يا إخواننا المُتتبعين و المُثرين للموضوع التاريخي من أمثال :

سُفيان خوني ، الأمازيغي الحُر ، ماسي ( massi ) ، سيناتور ...؟؟؟؟؟

فهل من جديد ؟

عَسىَ الأمرُ خيرًا إن شاء الله ....

أخوكم لمطاعي الريغي.

المطاعي
11-02-2014, 08:27
- التعريف بقبيلة مغراوة من شعوب زناتة الأمازيغية مادامت قبيلة بني ريغة فرع منها.



السّلام عليكم ..

أقول، وبالله التّوفيق:

1. مغراوة (يمغراون) : بنو أمغراو بن يصليتن بن مسرا بن زاكيا بن ورشيگ بن ألدّيديت بن چانا.
وإخوتهم بنو يفرن وبنو يرنيّان وبنو واسين؛ ذكره ابن خلدون وابن حزم.

2. قال بعضهم أنّ سلفهم أمغار! والصّحيح أنّ جمع أمغار، هو ي‍مغارن؛ وهم الشّيوخ.

3. أوّل سُكناهم جبال طرابلس (نفوسة)؛ ذكره الزّيّاني (وعند ابن خلدون ما يشهد له).

4. وَجَد الكُتّاب المسلمون جُمهورهم بعدوتي شلف. وممّا لا شكّ فيه أنّهم Makkhourêboi الّذين وَجَدهم الكتّاب اللاّتين غربيّ Mons-Ferratus (جبال جرجرة)، بضفاف شلف!
وكانت لهم هناك مدن مشهورة، مثل مستغانيم وتنس ومزّغران ومليانة وواجر ومازونة وبرشك وشرشال.

5. أسلم كبيرهم صولات (زولاث، بتفخيم الزّاي) بن ورززمار على يد عثمان بن عفّان (رضي الله عنه)، جيء به أسيرا عنده، فعقد له على قومه.

ومن نسله كان آل خزر بن حفص بن صولات، ملوك وهران، من بلاد المغرب الأوسط.
وآل زيري بن عطيّة بن عبد الرّحمن بن خزر الثّاني، ملوك فاس، من بلاد المغرب الأقصى.
وبنو خزرون بن فلفول بن خزر الثّاني، ملوك سگّلماسة، من بلاد المغرب الأقصى.
وبنو خزرون بن فلفول بن سعيد بن خزرون بن فلفول بن خزر الثّاني، ملوك طرابلس، من بلاد أفريقيا.
وبنو يعلى بن محمّد بن الخيّر بن محمّد الثّاني بن خزر الثّاني، ملوك تلمسان، من بلاد المغرب الأوسط؛ وأمراء أغمات، بتادلا، من بلاد المغرب الأقصى، آخر دولة بني زيري، بفاس.
وأولاد منديل بن عبد الرّح‍مٰن بن بو ناس بن عبد الصّمد بن وارجيغ بن عبد الصّمد بن محمّد بن خزرون بن فلفول بن خزر الثّاني، الأمراء بشلف، من بلاد المغرب الأوسط.

6. شعوب مغراوة، وبطونهم، كثير؛ مثل بني يلنت وبني زنداگ وبني ورا وورتزمين وبني بو سعيد وبني ورسيفان ولغواط وبني ريغة، وغيرهم؛...

وقد زعم بعض النّاس أنّ سنجاسن وريغة والأغواط وبني ورا، من بطون زاناتة، غير مغراوة؛
لكن أخبرني بذلك الثّقة عن إبراهيم بن عبد الله التّيمزّوغتي، قال وهو نسّابة زاناتة لعهده أنهم من مَغراوة ...

ولمّا ذهب الملك عن مغراوة، بانقراض ملوكهم، آل خزر؛ واضمحلّت دولتهم بتلمسان وفاس وطرابلس؛ بقيت قبائل مغراوة متفرّقة في مواطنهم الأولى، بنواحي المغربين وأفريقيا، بالصّحراء والتّلول؛ والكثير منهم بعنصرهم ومركزهم الأوّل، بوطن شلف وما إليه؛ ذكره ابن خلدون.

7. أمّا أفريقيا، فكان بجبال طرابلس منها، بنو ورسيفان [ورشفانة، الحاليّون] وبنو ورا؛ وبضواحي تونس، سنجاسن [سنداسن، الحاليّون]؛ وبناحيّة قسنطينة، بنو ورا وسنجاسن؛ وبإزاء بجاية، بنو ورا؛ وبالزّاب، سنجاسن (مغراوة)؛ وبجبل عياض (الحضنة) إلى بسيط نقاوس، ريغة [القبالة والظّهارة] وبنو زنداگ [مغراوة جبل ديرة]؛ وبقصور وارگلان، بنو زنداگ؛ وبقصور الصّحراء، ما بين الزّاب ووارگلان، ريغة وسنجاسن وبنو ورززمار وبنو يلنت.

8. أمّا المغرب الأوسط، فكان بوطن شلف منه، مركزهم الأوّل، إلى متّيجة شرْقًا، إلى جبال وانشريش قبلة، بنو ورا وسنجاسن وريغة وبنو زنداگ وبنو مناصر وشنوة ومغراوة (زرّيفة وأولاد رياح وأولاد خلّوف وبنو زنطيس وعشعاشة وأولاد عبد الله) وبنو منديل (كرشتل) وبنو بو سعيد وبنو ورسيفان وبنو زروال وبنو ورتزمان وبنو يلنت وبنو زگزگ وبنو وانود وبنو فرح وبنو ويغرن وأولاد سيّدي بو عبد الله المغوفل؛ وبقبلة تاهرت إلى فرندة وغريس، سنجاسن وبنو زروال وبنو منديل (الزّدامة) وأهل عين الفرس الغربيّة؛ وبقصور الصّحراء، بين الزّاب وجبل راشد (العمور)، لغواط وسنجاسن؛ وبجبل راشد (العمور) وجبل كسال، سنجاسن ولغواط.

9.أمّا المغرب الأقصى، فكان بنواحي تازا منه، بنو وانود (مغراوة)؛ وبناحيّة تازا ومرّاكش وسوس، بنو ورا [بنو وراين]؛ وبالبصرة، بين فاس وتيطّاوين، بنو حمدان وبنو وانود وبنو الفرطاس.

10. أعلام مغراوة:

أ. أبو العبّاس أحمد بن يوسف الملياني (؟م-1521م)، متصوّف صالح، تنسب إليه الطّريقة اليوسفيّة؛ نسبه في بني وانود بن خزرون؛ ومولده في قلعة بني راشد (قلعة هوّارة، القدي‍مة)؛ ووفاته بمليانة.

ب. أبو البيان واضح بن عثمان بن محمّد بن عيسى بن فكرون المغراوي (؟م-1452م)، قاض، من فقهاء المالكيّة.

ج. حفيد الأخير، أبو عبد الله محمّد المغوفل (المقوفل) بن محمّد بن واضح المغراوي؛ يعرف عقبه بأولاد سيّدي بو عبد الله المغوفل أو أولاد سيّدي العريبيّ.

د. أبو عبد الله محمّد بن عمر بن عثمان بن سبع بن عيّاشة بن عكاشة بن سيّد النّاس المغراوي (1350م-1439م)، المعروف بسيّدي الهوّاري، متصوّف وفقيه، مالكيّ؛ نسبه في بني غيّار، من سنجاسن؛ ومولده بكلميتو، من بلد مغراوة، شرقيّ مستغانيم؛ ونسبته إلى قلعة هوّارة (قلعة بني راشد، الحاليّة)؛ ووفاته بوهران.

ه. أبو العبّاس أحمد بن محمّد بن عبد الرّحمن بن زاغو المغراوي (1380م-1441م)، متصوّف، من أهل تلمسان؛ أولاده علماء أجلّة، من علماء تلمسان، يقال لهم أولاد ابن زاغو.

و. العلاّمة الجليل، أبو العبّاس أحمد بن يحيى بن محمّد بن عبد الواحد بن عليّ الوانشريشي التلمساني (1430م-1509م)، لم يذكر أحد قبيلته؛ حتّى وجدت في كتاب الوفيات، له، قال في واضح بن عثمان المغراوي: بلديّنا وقريبنا إهـ.

- مأخوذ عن : علي بن زروال بو زيّان الرّشاشيّ اللّمّوشيّ الهوّاريّ الخنشليّ الأوراسيّ.

وشكرا.

المطاعي
11-02-2014, 08:52
-التعريف بِبَني مْزَاب وهم بَنُو مُصاب (بنو مُصْعَب الوِسياني):


السّلام عليكم، إخواني الكرام، أمّا بعد ...

أقول، وبالله التّوفيق:

1. بنو مُصاب [بِتَفْخيم الزّايِ] من شعوب بني بادين، منِ بني واسين، من زاناتة، موطنهم بالقصور المنسوبة إليهم قبلة جبل تيطري والحمادة، وغربيّ قصور بني ريغة؛ ومعهم من سائر شعوب بني بادين، من بني عبد الواد وبني توجين وبني أزردال، ومن انضاف إليهم من شعوب زاناتة؛ وإن كانت شهرة تلك القصور مختصّة بمُصاب؛ ذكره ابن خلدون.

ويُدْعى سلفهم مُصْعَب بن سَدمان الوِسْياني (من بني واسين)؛ كذا في الحوليّات الإباضيّة.

2. كان أهل بَوادي بني مُصعب واصليّة، ثُمّ تحوّلوا إلى الإباضيّة على يد أبي عبد الله محمّد بن بُكَّر المغراوي النّْفوسي، إباضيّ، من أهل الطّبقة التّاسعة (القرن 5ه)؛ ذكره الدّرجيني.

3. ائتلَفَت من تلك القصور، عبر الزّمن، خمسة أمصار كبيرة :

(أ) غرداية [تاغرذايث، مُؤنّث أغرذا، وهُوَ الجُرَذ؛ ونسمّيه في لهجتنا الشّاويّة أغرضا]، اختطّها سليمان بن يحيى وسي بو جمعة وعيسى بن علوان، عام 1050م.

(ب) مليكة [تامليشت].

(ج) بنو يزگن [أث يزگن أو أث يسجن]، وهم من بني مَطْهَر بن يَمَّل بن يزگن بن القاسم بن عبد الواد بن بادين (ابن خلدون).

(د) بو نورة [أث بو نور]، اختطّها خليفة بن أبغور، عامي 1012م و1013م.

(ه) العَطْفُ [تاجْنينْت]. وهذه الخمسة، هي المستحقّة اسم بني مُزاب، لأنّ ساكنيها أولاد مُصْعب بن سَدْمان؛ ذكره محمّد أطْفَيَّش (نقله Masqueray (ترجمة سير أبي زكريّا الوارگلاني)).

أمّا القرارة وبرّيان، فاختطّت فيما بعد!

4. هناك قصور أخرى خربت اليوم، اختطّها بنو مُصاب ووَرْفَجّومة (يسمّونهم الفرجوميّة)، مثل القصر الأحمر (كان أهله الزّناخرة، من تيهرت) ومبرتخ وثيلَزّْذيث وأَوْلاوال ولالاّ غيرة وكريمة شعر وحنّوشة وأولاد نصر وتْمِيزَرْت والقصر الأوّل وسيّدي سعد؛ نقله J. Huguet.

5. في قصور بني مُصاب مُهاجِرَةٌ من تيهرت، بعد سقوطها؛ جاء بهم، عام 971م، الإمام يوبا يعقوب بن عبّاس (دفين كريمة)؛ ذكره A. Coyne.

6. في قصور بني مُصاب أيضا لْماية، من بني فاتن، من ضريسة، وأخلاط من صنهاجة؛ ذكره المؤرّخ بو رأس النّاصريّ.

7. تدعى لهجة بني مُصاب تاگْ اَوْبانْت؛ ذكره R. Basset.

8. سكن بني مُصاب، أيضًا، قصور تيگورارين (گورارة)، موطن بني يالَدَّس، مِنْ بني أَوْمانّْوا؛ ذكره ابن خلدون.

9. سكنوا أيضا بلد سوف. منهم هناك المَساعيّة وأولاد إسماعيل، في المصاعبة؛ ذكره السّاسي العوامر. ولعلّ المصاعبة (المختلف في أصلهم) من بني مصعب؟!

10. سكنوا أيضا تامسنا (الشّاويّة)، من أقاليم المغرب الأقصى، نقلهم بنو مرين، مع سائر زاناتة وهوّارة؛ فهم هناك إلى اليوم. ومن هؤلاء، مع مجّاط، بين واديي سوس ودرعة.

11. في الأخير، يتوجّب تبنّي التّسميّة الأصليّة مُصْعب أَوْ مُزاب؛ والتّخلّص من التّسميّة المستهجنة (ميزاب) الّتي لا مدلول تاريخيّ وعرقيّ لها!

- أرجوا أن تعمّ الفائدة .. شكرا.

- مأخوذ عن : علي بن زروال بو زيّان الرّشاشيّ اللّمّوشيّ الهوّاريّ الخنشليّ الأوراسيّ.

وشكرا.

المطاعي
11-02-2014, 09:02
- بني يسقَّن (يزگن) أو أث يسجن من بني مْزاب، في التّاريخ:


السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أمّا بعد ..

أريد أن أنوّه بِمكان بني يزگن (بني يسجن) في التّاريخ!

إنّ سلالة الملوك من بني عبد الواد من نفس جذم أث يسجن، هؤلاء، المغمورين في الصّحراء! إذ هم من عقب يغمراسن بن زيّان بن ثابت بن محمّد (أخي يوسف بن محمّد، ودرع بن محمّد، ومَگَّن بن محمّد) بن زگدان بن تيدوكْسَن بن طاع الله بن عليّ (أخي دلّول بن عليّ، وگُمِّي[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn1) بن عليّ وجوهر بن عليّ) بن القاسم (أخي يكنيمن بن القاسم ويزْگن[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn2) بن القاسم وعليّ بن القاسم) بن عبد الواد (أخي ياتَكْتَن بن عبد الواد، ووْلَلُّو بن عبد الواد، ووَرْصَطُّف بن عبد الواد، ومزُّوگ بن عبد الواد، وتومرت بن عبد الواد) ابن بادين بن واسين بن يصليتن بن مسرا بن زاكيا بن وارديزن بن ورشيگ بن چانا بن يحيى بن ضري بن زجّيك بن مادغيس بن أبر بن سفگو بن .. بن مازيغ.
.. شكرا.

[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref1) أهل قصور بني گُمّي، من ولاية بشّار.

[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref2) كلّهم من عقب مَطْهَر بن يَمَّل بن يزگن. منهم بنو مطهر ببلد مسولان، قبلة جبال الضّاية (ولاية سيّدي بلعبّاس)، مندرجون في بني عامر، من زغبة الهلاليّين؛ وبنو مَطْهَر، بالمغرب الأقصى (ولاية وجدة)، مندرجون في المهايا، من عياض، الهلاليّين؛ وبنو مطهَر أَوْ بنو يزگن، بقصر بني يسجن (ولاية غرداية)؛ وبَنو مَطْهَر بقصور تيگورارين، اختلطوا ببني ومانّوا.

- مأخوذ عن : علي بن زروال بو زيّان الرّشاشيّ اللّمّوشيّ الهوّاريّ الخنشليّ الأوراسيّ.

وشكرا.

المطاعي
20-02-2014, 10:58
- بني ريغة أو رْواغة (لَحْشاشنة) بواد ريغ (بالصحراء الشرقية الجزائرية) :



1. لا يُعرف شيء عن تاريخ وادي أريغ قبل القرن 12م ؛ فلم يذكر القدماء واحات ريغ ؛ إذ هي لاحقة للسّيطرة الرّومانيّة ؛ وأوّل إشارة إليها كانت في عهد الإمام الرّستميّ ، أفلح بن عبد الوهّاب (823م -871م) ؛ وفي منتصف القرن 10م كان يسكنها طوائف من مغراوة الإباضيّة ؛ نقله Lewicki.

2 . عرّفتنا الحوليّات الإباضيّة ، وكذا المصادر السّنّيّة ، بأسماء قصور :

- تُقَّرتْ أو تگّرت و تماسين و تيجْديث و تالا عيسى بن يَرْصوكاسَن و أَجْلو الشّرقيّة و أجْلو الغربيّة (بُلَيْدَةُ عَمْرٍو) و تين يسْلي و تين وال و تين زارْنين و تين وَلِّيل وتين يسْلا و قَصْرِ بني نوبَة و تين تامَرْنا وتين سْليمان وأَگُوگ !

وعدد هاته القصور اليوم ، خمس وثلاثون :

- المُغَيَّر و سيّدي خليل و دندوگة والبارد والزّاوية وجامعة و تينَگْنيدين ومازَر و وغلانة الكبيرة و وغلانة الصّغيرة و سيّدي عمران و تامرنا الجديدة و تامرنا القديمة و سيّدي راشد (قريتان) و بْرام و مَگَّر و سيّدي سليمان و القصور و مْگارين القديمة و مْگارين الجديدة و غَمْرَة و زاويّة سيّدي العابد و هِْريهرة و زاويّة سيّدي عبد السّلام و تابَسْبَسْت و زاويّة سيّدي بو جنان و بُليْدة عمْرو وتْلاليس و العاليّة و تْماسين ؛ ذكره Daumas.

3 . أكثر سكّان وادي ريغ من مغراوة ، من زاناتة ، مثل : بني تاكْسينْت و بني وَرْزَزْمار و بني يُوجين و بني سيتَتَّن و بني زَلْغين و بني وَلِّيل و بني وَرْتيزَلَن و بني يلَنْت و يَطَّوَّفْت و بني سنجاس و بني يفْرَن و غَمْرَة ؛ كذا في الحوليّات الإباضيّة.

4 . أكثر أهل تلك الأمصار من العزّابة والنّكاريّة ، من الإباضيّة ؛ ذكره ابن خلدون.

5 . بقي اللّسان الأمازيغي أوالبربريّ مُنحصِرا في تْماسين وبُلَيْدة عمرو ومْگارين وغَمْرة مَگَّر ؛ ذكره R. Basset.

6 . يدّعي الحشاشنة إلى الحشّان (ينطقونها الحسّان) .
والصّحيح أنَّهم رجال الحشّان ، وهم فلاّحون أطْلق عليهم هذا الاسم لجلبهم الفسيل من النّخل من بلاد الزّاب، منذ القديم ؛ فلمّا كان لسان القوم أمازيغيًا ، كان يقال لهم ((يريازَن اَنْ تيزدايت)) [1] ، أي رجال النّخلة ؛ كذا عند محمّد الطّاهر المولاتيّ التّابسبستيّ.

مُلاحظة كذلك : أريغ هي كلمة أمازيغية أو بربريّة ، معناها السّبخة ؛ نقله ياقوت .

- [1] نقول في لهجتنا الشّاويّة : يرْگازَن اَنْ تَزْدايْث (رجال النّخلة).

- مأخوذ عن : علي بن زروال بو زيّان الرّشاشيّ اللّمّوشيّ الهوّاريّ الخنشليّ الأوراسيّ.

وشكرا.

المطاعي
09-04-2014, 10:55
السّلامُ عَلَيْكُم ورحمةُ الله وبَرَكاته.


يَقولُ، العَبْدُ الفَقيرُ إلى اللهِ، عَلِيُّ بنُ زَرْوالَ بنِ العَجْرودِ بنِ الْمَسْعودِ بنِ نَصْرِ بنِ بو زَيَّانَ بنِ نَصْرِ بنِ سي مُحَمَّدِ بنِ عَمَّارَ بنِ مُسَلَّمِ بنِ گَرْفَةَ بنِ اصْماش بنِ زايِدِ بنِ زايِدِ بنِ رَشاشِ بنِ وِشاحَ بنِ مُحَمَّدِ بنِ أَحْمَدَ بنِ عُثْمانَ بنِ طَلاَّلَ الكُدِيِّ، اللَّمُّوشيُّ الهَوَّارِيُّ الأَوْريغِيُّ البَرْنوسِيُّ السَّفْگاوِي الأَمازيغِيُّ الخَنْشَلِيُّ الأَوْراسِيُّ الْجَزائِرِيُّ السَّلَفِيّ :



أَنْسابُ البَرْبَرِ، بِما لا يوجَدُ في كِتاب.

قالَ ابنُ حَزْم : قالَ قَوْمٌ : إِنَّ البَرْبَرَ مِنْ وَلَدِ حامِ بنِ نُوحٍ (عَلَيْهِ السَّلام) إهـ. قالَ ابنُ عَبْدِ البَرّ: ومِمَّا يَشْهَدُ، مِنْ قَوْلِ أَهْلِ الأَثَرِ، وهُم عُلَماءُ الإِسْلامِ، أَنَّ البَرْبَرَ مِنْ وَلَدِ حامٍ، لا مِنَ العَرَبِ، ولا مِنْ وَلَدِ سامِ بنِ نُوحٍ (عَلَيْهِ السَّلامُ)، قَوْلُ سَعيدِ بنِ الْمُسَيَّبِ، وقَوْلُ وَهْبِ بنِ مُنَبَّه إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: والْحَقُّ الَّذِي لا يَنْبَغِي التَّعْويلُ عَلَى غَيْرِهِ، في شَأْنِ البَرْبَرِ، أَنَّهُم مِنْ وَلَدِ كَنْعانَ بنِ حامِ بنِ نُوحٍ (عَلَيْهِ السَّلامُ)؛ وأَنَّ اسْمَ أَبيهِم مازيغ إهـ. وعَنْ يوسُفَ الوَرَّاقِ، عَنْ أَيُّوبَ بنِ أَبِي يزِّيد مَخْلَدَ بنِ كِيدادَ اليفْرَني الزَّاناتِي أَنَّ مازيغَ، هُوَ ابنُ هَرَّاكَ بنِ هَرِّيكِ بنِ بَدا بنِ بَدْيانَ بنِ كَنْعانَ بنِ حامِ بنِ نوحٍ النَّبِيِّ (صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّمَ)؛ ذَكَرَهُ ابنُ حَزم. قالَ ابنُ خَلْدون: أَمَّا شُعوبُ هَذا الْجيلِ وبُطونُهُم، فَإِنَّ عُلَماءَ النَّسَبِ مُتَّفِقُونَ عَلَى أَنَّهُم يَجْمَعُهُم جَذْمانِ عَظيمانِ، وهُما بَرْنُوس ومادْغِيس. ويُلَقَّبُ مادْغيس الأَبْتَرَ، فَلِذَلِكَ يُقالُ لِشُعوبِهِ البُتْرُ؛ ويُقالُ لِشُعُوبِ بَرْنوس البَرانِيسَ؛ وهُما مَعًا اِبنًا بَر إهـ. وفي مَوْضِعٍ آخَرَ، لَه: وعِنْدَ نَسَّابَةِ البَرْبَرِ أَنَّ البُتْرَ مِنْ بَر بنِ قَيْسٍ عَيْلانَ؛ والبَرانِسُ، بَنو بَرْ بن سَفْگو بنِ أَبْذَجْ بنِ حَنَّاح بنِ وليل بنِ شَرَّاط بنِ نام بنِ دْويم بنِ دام بنِ مازيغ بنِ كَنْعانَ بنِ حامٍ، وهَذا هُوَ الَّذي يَعْتَمِدُهُ نَسَّابَةُ البَرْبَر إهـ. ولَهُ، أَيْضا: سَفْگ، أَبو البَرْبَرِ، كُلِّهِم إهـ. قالَ يَحْيى ابنُ خَلْدون: سَفْگ، أَصْلُ شَجَرَةِ أَنْسابِ البَرْبَرِ؛ وأَنْسابُهُم مِنْهُم إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: ادَّعَتْ طَوائِفُ مِنَ البَرْبَرِ إلى اليَمَن، إلى حِمْيَرَ، وبَعْضُهُم إلى بَرْ بنِ قَيْسٍ عَيْلانَ؛ وهَذا باطِلٌ، لا شكَّ فيه. وما عَلِمَ النَّسَّابونَ لِقَيْسٍ عَيْلانَ ابنًا اسْمُهُ بَر، أَصْلاً؛ ولا كانَ لِحِمْيَرَ طريقٌ إلى بِلادِ البَرْبَرِ، إِلاَّ في تَكاذِيبِ مُؤَرِّخِي اليَمَن إهـ. قالَ ابنُ عَبْدِ البَرِّ: وقَدِ انْتَسَبَ بَعْضُ البَرْبَرِ في حِمْيَرَ؛ وأَنْكَرَ ذَلِكَ أَكْثَرُ النَّاس .. وقَدْ قيلَ أَنَّ قَيْسَ عَيْلانَ وَلَدَ أَرْبَعَةَ رِجالٍ، خَصْفَةَ وسَعْدًا وعَمْرًا وبَرّا. فَجَعَلَ، قائِلُ هَذا القَوْلِ، بَرَّ بنَ قَيْسٍ وَلَدَ طَوائِفَ مِنَ البَرْبَرِ .. وأَنْكَرَ أَكْثَرُ العُلَماءِ بِالنَّسَبِ وأَيَّامِ العَرَبِ أَنْ يَكُونَ لِقَيْسٍ عَيْلانَ ابنٌ يُسَمَّى أَبَر؛ ولَمْ يَعْرِفُوا لِقَيْسٍ وَلَدًا إلاَّ الثَّلاثَةَ الْمَذْكُورِينَ، ومِنْهُم تَشَعَّبَتْ شُعوبُ قَيْسٍ وقَبائِلُها كُلُّها إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ بَرْ بَرْنُوس ومادْغيس إهـ.

المطاعي
09-04-2014, 10:56
أَوَّلا : بَنو مادْغيس (يمَدْغاسَن).

قَالَ ابنُ حَزْم : ذَكَرَ يوسُفُ الوَرَّاقُ عَنْ أَيُّوبَ بنِ أَبي يَزِّيد بنِ مَخْلَد بنِ كيداد اليفْرَني، قال: وَلَدَ مادْغِيسْ: زَجِّيك. فَوَلَدَ زَجِّيك[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn1): ضَرِي[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn2) ولْوَى الكَبيرَ ونْفُوس وأَدَّاس إهـ.

1. أَدَّاسَةُ (يادَّاسَن[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn3)) : قالَ ابنُ حَزْم: فَتَزَوَّجَ أُمَّ أَدَّاس، هَذا، أَوْرِيغ بنُ بَرْنوس، والِدُ هَوَّار؛ فَدَخَلَ نَسَبُهُ في هَوَّارَة. فَوَلَدَ أَدَّاس بنُ زَجِّيك بنِ مادْغِيس، هَذا: وَشْتاتَةَ[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn4) وأَنْدارَةَ[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn5) وهَنْزُوتَةَ[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn6) وصَنِّيرَةَ[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn7) وهَرَّاغَةَ[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn8) وأَوْطِيطَةَ وتَرْهُونَةَ[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn9)؛ وكُلُّ هَؤُلاءِ اليَوْمَ في هَوَّارَة إهـ.
2. ضَريسَةُ[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn10) (يضَريسَن): قالَ ابنُ حَزْم: وَوَلَدَ ضَرِي بنُ زَجِّيك بنِ مادْغِيس: يَحْيى وتَمْزِيت إهـ.
أ. بَنو تَمْزيت[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn11): قالَ ابنُ حَزْم: هَؤُلاءِ وَلَدُ تَمْزِيت بنِ ضَري: وَلَدَ تَمْزيت: مَطْماطَةَ وصَدْفُورَةَ ولْمايَةَ ومْدَغْرَةَ[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn12) وصَدِّينَةَ ومْغِيلَةَ ومَلْزُوزَةَ وكَشَّانَةَ ودُونَةَ ومَدْيُونَة إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: قالَ سابِقُ وأَصْحابُهُ: إِنَّ بُطونَ تَمْيصِيت اخْتُصُّوا بِنَسَبِ ضَريسَة إهـ.
(1) بَنو فاتَن: قالَ ابنُ خَلْدون: مِنْ بُطونِ تَمْصِيت مَطْماطَةُ وصَطْفورَةُ، وهُم كُومِيَّةُ، ولْمايَةُ ومْطَغْرَةُ وصَدِّينَةُ[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn13) ومْغيلَةُ ومَلْزُوزَةُ وكَشَّانَةُ ودُونَةُ ومَدْيونَةُ؛ كُلُّهُم بَنو فاتَن بنِ تَمْصِيت بنِ ضَري إهـ.
(أ) مَطْماطَةُ (يمَطْماطَن): عَنْ سابِقِ الْمَطْماطِيِّ وأَصْحابِهِ، مِنَ النَّسَّابَةِ، أَنَّ اسْمَ مَطْماط مَصْگاب[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn14)، ومَطْماط لَقَبٌ لَهُ؛ وأَنَّ شُعوبَهُم مِنْ لْوَى بنِ مَطْماط؛ وأَنَّهُ كانَ لَهُ وَلَدٌ آخَرُ، اسْمُهُ وُرَنْشيط، ولَمْ يَذْكُرُوا لَهُ عَقِبا. قالوا: وكانَ لِلْوا أَرْبَعَةٌ مِنَ الوَلَدِ، وَرْماكْسَن ويلاغَف ووُرِيگول ويلِّيصَن[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn15). ولَم يَعْقُبْ يلِّيصَن، وأَعْقَبَ الثَّلاثَةُ الباقونَ، ومِنْهُم افْتَرَقَت شُعوبُ مَطْماطَةَ، كُلُّها. فَأَمَّا وَرْماكْسَن، فَمِنْهُ مَصْمود ويونُسُ ويفْرِين. وأَمَّا وُريگول، فَكانَ لَهُ مِنَ الوَلَدِ كَلْثام ومْسيدَة وفيدَن. ولَم يَعْقُب مْسيدَة ولا فيدَن. وكانَ لِكَلْثام عَصْفْراصَن وسْلِيَّايان. فمِنْ سْلِيَّايان سابْحان ووُريغْني ووُصْدي ونَطْسايان وعَمْرو، ويُقالُ لِهَؤُلاءِ الْخَمْسَةِ بَنو مَصْطْكودةَ، سُمُّوا بِأُمِّهِم. وكانَ لِعَصْفْراصَن يرْهاض ويصْراصَن. فَمِنْ يصْراصَن وُرْتْگين ووُريگول وجَلِّيدا وسَكّوم، ويُقالُ لَهُم بَنو تْليكَفْتان، سُمُّوا بِأُمِّهِم. وكانَ لِيرْهاض يلِّيت ويصْلاسَن. فَمِنْ يلِّيت وُرْسَفْلاسَن وسَگَّن ومُحَمَّدُ ومَگْديل ودَكْوال. ومِنْ يصْلاسَن فاوْيُولَن ويتْماسَن ومارْكْسَن ومْسافَر وفَلُّوسَن ووُريجِيد ونافِعُ وعَبْدُ اللهِ وغَرْذاي. وأَمَّا يلاَغَفْ بنُ لْوَى بنِ مَطْمَاط، فَكانَ لَهُ مِنَ الوَلَدِ دِهْيا وتابْتَة. فمِنْ تابْتَةَ ماجَرْسَن وريغ وعَجْلان ويفَام وقُرَّة. وكانَ لدِهْيا وُرْتْجي ومَجْلين. فَمِن وُرْتْجي مَقْرين وتور وسَگَّم وغُجْمِيس. ومِنْ مَجْلِين ماكُور ولَشْكول وكيلان ومَزْكون وقَطَّار وأَيورَة إهـ.
(ب) كُومِيَّةُ (يكُومَيَّن): قالَ البَيْذَق: كُومِيَّةُ، لَهُم مِنَ الأَفْخاذِ خَمْسَةٌ وعِشْرُون؛ مِنْ ذَلِكَ بَنو مُجْبَرٍ؛ وبَنو عابِدٍ؛ وبَنو يَزيدَ؛ وبَنو وارْسُوس؛ وكُومِيَّةُ القَصَبَةِ؛ وفَنْتْرُوسَةُ؛ ونَزَّارَةُ، وهُم فَخِذانِ، بَنو خَلاَّدٍ وبَنو عِمْرانَ؛ وگْزَنَّايَةُ[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn16)؛ ومْطَغْرَةُ[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn17)؛ وزْغارَةُ السَّاحِلِ؛ وبَنو يانْگْسَن، مِنْهُم بَنو بو قَرارٍ؛ ومَدْيونَةُ[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn18)، وهُم فَخِذانِ، تَكيرا وتافَسْرا؛ وبَنو فْرَنْك؛ وبَنو يْلُول؛ ومْسيفَةُ، وهُم مِنْ بَني يْلُول؛ وبَنو مَنَّان الْمِنْشارِ؛ وأَهْلُ القَرْيَةِ نَدْرُومَةَ؛ ووَلْهاصَةُ الْجَبَلِ[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn19)؛ ووَلْهاصَةُ الوَطا؛ وبَنو مِسْگَن[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn20) الغَرْب إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: لَهُم ثَلاثَةُ بُطونٍ، مِنْها تَفَرَّعَتْ شُعوبُهُم وقَبائِلُهُم، وهِيَ نَدْرُومَةُ، ومِنْهُم نَغُّوطَةُ وحَرْسَةُ وفَرْدَةُ وهَفَّانَةُ وفَرَّاتَةُ[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn21)؛ وصْغارَةُ[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn22)، ومِنْهُم ماتيلَةُ وبَنو حَيَّاسَةَ[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn23)؛ وبَنو يْلُول؛ ومِنْهُم مْسِيفَةُ وتِيوْرَةُ[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn24) وهْشِيمَةُ[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn25) وهَيْوارَةُ ووالْغَة .. وبَنو سْنُوس، بَطْنٌ مِنْ كُومِيَّة إهـ.
(ج) لْمايَةُ (يلْمايَن): قالَ ابنُ خَلْدُون: لَهُم بُطونٌ كَثيرَةٌ، عَدَّ مِنْها سابِقُ وأَصْحابُهُ زَكوفا ومْزِيزَةَ ومَلِّيزَةَ وبَني مَدّْنين .. ومِنْهُم جَرْبَة إهـ.
ب. بَنو يَحْيى[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn26): قالَ ابنُ حَزْم: فَوَلَدَ يَحْيى بنُ ضَرِي بنِ زَجِّيك بنِ مادْغيس: زانا، وهُوَ أَبو زاناتَةَ، وسَمْجان[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn27) ووَرْسَطُّف إهـ.

[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref1) لِزَجِّيك، عَدا هَؤُلاءِ الأَرْبَعِةِ، بِنْتٌ، تُدْعَى تَصُگِّي (تَزُگِّي)، وتُلَقَّبُ العَرْجاءَ؛ كانَ لَها أَرْبَعَةٌ مِنَ الوَلَدِ، أَصْناگ (صَنْهاج) ولَمْط وهَسَكُّور وأَگَزُّول، لا يُعْرَفُ لَهُم أَبٌ؛ تَزَوَّجَها أَوْريغ بنُ بَرْنوس بنِ أََبَرْ بنِ سَفْگو، فَوَلَدَتْ لَهُ هَوَّار.

[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref2) زَري، في لُغَةٍ أُخْرَى.

[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref3) يعَدَّاسَن؛ وهُم العَدايِسِيَّة.

[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref4) صُحِّفَت (شتاتة) أَوْ (ستاتة).

[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref5) صُحِّفَت (نداوة).

[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref6) صُحِّفَتْ (هَنزونة)، بِالنُّونِ، بَدَلَ النَّاء.

[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref7) صُحِّفَت (صَنبرة)، بِالباءِ، بَدَلَ الياءِ. ونُطْقُها (زَنِّيرَةُ)، بِزايٍ مُفخَّمَة.

[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref8) هَرَّاقَةُ، في لُغَةٍ أُخْرَى. وعادَةً ما تُصَحَّفُ (هداغة).

[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref9) هُم غَيْرُ تَرْهُونْت (يرْهُونَن)، مِنْ بُطونِ أَصَّادَةَ، إِحْدَى قَبائِلِ جَذْمِ مَصْمُودَةَ، الْمُوَطَّنَةِ بِإقْليمِ جَبالَةَ، مِنْ بِلادِ الْمَغْرِبِ الأَقْصى!

[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref10) زَريشَةُ أَوْ ضَريشَةُ، في لُغاتٍ أُخْرى! وقَدْ تُصَحَّفُ (صويشة) أَوْ (طريشة) أَوْ (زويشة).

[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref11) بِتَفْخيمِ الزَّاي.

[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref12) مْطَغْرَةُ أَوْ مْضَغْرَةُ، في لُغاتٍ أُخْرى. الْمَداغِرُ، عِنْدَ عَرَبِ اليَوْمِ؛ والنِّسْبَةُ إلَيْهِم مْدَغْري.

[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref13) يزَدِّينَن (بِزايٍ مُفَخَّمَة).

[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref14) يُذَكِّرُنا بِمَصْگابا، ابنِ ماصِنيسَّا، وعَمِّ يُگُرْطا!

[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref15) إيلِّيزَن (بِتَفْخيمِ الزَّاي).

[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref16) لَيْسوا مِنْ كومِيَّةَ؛ بَلْ هُم مِنْ بُطونِ مَكْلاتَةَ، مِنْ قَبائِلِ نَفْزاوَة.

[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref17) إخْوَةُ كوميَّة.

[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref18) إخْوَةُ كومِيَّة.

[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref19) لَيْسوا مِنْ كومِيَّةَ؛ بَلْ هُم مِنْ قَبائِلِ نَفْزاوَةَ.

[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref20) لَيْسوا مِنْ كومِيَّةَ؛ بَلْ هُم مِنْ بُطونِ أَزَدَّاجَةَ، مِنْ شُعوبِ البَرانيسِ؛ ويُعْرَفونَ أَيْضًا ببَني مِسَرْگِين.

[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref21) فَرَّانَةُ، في نُسْخَة.

[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref22) نُطْقُها بِزايٍ مُفخَّمة (زْغارَة).

[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref23) صُحِّفَتْ (حباسة). وهُم الْحُيوس.

[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref24) ورَدَتْ في الأَصْلِ وْتيوَة؛ والتَّصْحيحُ عَنْ بو رَأْس.

[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref25) ورَدَتْ في الأَصْلِ هْبيشَة (هْبيئَة، في نُسْخَةٍ أُخْرى). والتَّصْحيحُ عَنْ بو رَأْس.

[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref26) يَحْيَىٰ هَذا عَلَمٌ بَربَرِيّ. وهُوَ غَيْرُ يَحْيَى، العَلَمِ البَرْبَرِيّ! وهُوَ مِنْ بابِ التَّشابُه فَقَط.

[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref27) سَمْگان.

المطاعي
09-04-2014, 10:57
(1) زاناتَةُ (يچاناتَن):

لِزاناتَةَ شُعوبٌ، أَكْثَرَ مِنْ أَنْ تُحْصَى؛ كَما ذَكَرَهُ ابنُ خَلْدون. فَقَدْ ذَكَرَ مِنْها اليَعْقوبِيُّ بَني دَمَّر وبَني بَرْزال وبَني مَسْرَةَ[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn1) وبَني يَرْنَيَّان ومَكْناسَة[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn2). وذَكَرَ مِنْها ابنُ حَوْقَلَ بَني مَغْراوَةَ[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn3) وبَني وَرْتاجَن[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn4) وبَني يَلُّوما[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn5) وبَني يَزْليتَن[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn6) وبَني يزْمَرْتْنا[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn7) وبَني زاوِين وبَني أَمَنْدَرين وزْواوَةَ[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn8) ومَكْلاتَةَ[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn9) وبَني مَلَنْتيس وبَني واريتَن ونْزارْتَةَ وبَني سْنُوس[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn10) وبَني يانْگاسَن[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn11) وأَيَ سّْرَاوْسَن[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn12) وبَني يوكَسَّن وبَني يوجِين وبَني يوجْلِين وبَني تيگَرْت[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn13) ومْريطاطَةَ وبَني يَغْمَرِيتَن وبَني يلَغِيل وبَني يلاسْيَكُش، يُريدُ قَوْمَ اللهِ، وبَني نْفُورِيت ومَنْجَصَةَ[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn14) ووَدَّانَةَ وزْوارَةَ[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn15) ونَفْزَةَ[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn16) وبَني واريفَن[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn17) وبَني يَرْنَيَّان[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn18) وبَني أَمَزْيُور وبَني وارُونِيفَّن وبَني صَنْدَرِين وبَني بَطْوِي وبَني غَرْمِيسْت وگْزَنَّايَةَ[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn19) وفَزازَةَ[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn20) وبَني وَرْياغَل[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn21) وبَني مَصْطْكُودَاسَن، وبَني مُومْنَاسَن وبَني مَسْتِيزِين وبَني غَمْرَت[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn22) وبَني يسُوكِين وبَني طارِقٍ وبَني مُومان وبَني أَحْوَبَ وبَني مَسْتَنِيتَن وبَني وَرْتيزَلَن وبَني غَلْيان وبَني وْمانّْوا وبَني وْريليتَس وبَني وْفا وبَني يْلَيَان[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn23) وبَني لَوَّةَ ودُجْمَةَ[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn24) وبَني وِيسْرُوكَن وبَني تَدْرَجْ وبَني وَصِين وبَني مَصْنَان وبَني بوليتْ وبَني سَبْلين وبَني سيكْرِين وبَني غْفَاوْسَن وصَدِّينَةَ[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn25) وبَني وَكْلادَن وبَني قَطُّوف[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn26) وبَني غَرْزُول[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn27) وبَني سَغَّمار[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn28) وبَني بَرْزال[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn29) وبَني تَزارْت وبَني زُوراغ وبَني شَلْكان وبَني يوراسَن[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn30) ويغَمْرَةَ .. وبَني يفْرَن (قَبيلَ يَعْلَى بنِ يَحْمَدَ) وبَني واسين ومْطارَةَ وبَني واصَل وبَني حَمْزَةَ وبَني وابوط ومَكْناسَةَ[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn31) وبَني تيغْرين[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn32) ومَسْغونَةَ وبَني ياكْرين، ومُلوكَ زاناتَةَ بَني وَرْزَزْمار (وكانَ مِنْهُم مُحَمَّدُ بنُ الْخَيِّرِ بنِ مُحَمَّدِ بنِ خَزْر وعَطِيَّةُ ومُقاتِلُ ولُقْمانُ خَزْرُون بنُ فَلْفول) وبَني سْتاتَةَ[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn33) وبَني دَرْكْمُون وبَني مِسْگَن[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn34) وبَني لَنْت[35] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn35) وگُورايَةَ[36] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn36) وسَدّْراتَةَ[37] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn37) وبَني زَنْداج[38] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn38) وبَني وَرْسيفان[39] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn39) ووَرْداجَةَ وبَني دَمَّر وسَنْجاسَن[40] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn40). وذَكَرَ مِنْها البَكْرِيُّ وَرْدَغْروسَةَ وبَني وَنْمُو وگْزَنَّايَةَ وحَمْزَةَ؛ والصَّحيحُ أَنَّهُم مِنْ مْزاتَة! وذَكَرَ مِنْها الإدْريسِيُّ بَني مَرين[41] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn41) ووَرْتَطْغير وزِير ووَرْنيد[42] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn42) ومانِي وأَوْمانّْوا وسَنْجاسَةَ[43] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn43) وغَمْرَةَ[44] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn44) ويلُّومان ووَرْماكْسَن وتُوجِين[45] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn45) ووَرْشِفان[46] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn46) ومَغْراوَةَ وبَني راشَد[47] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn47) وتِمَطْلاس ومَنَّان وزْكَارَةَ وتيمْني، أَصْحابَ الفُحوصِ، بَيْنَ مَدينَةِ تِلَمْسان وتاهَرْت؛ وبَني سَمْگُون وبَني يگْلان وبَني تاسَگْدالْت وبَني عَبْدِ اللهِ وبَني مُوسَى وبَني مَرْوِي وتَكْلامَّان ويغِيل وُشَّان وأَنْتاكْفاكان وبَني سْميري، قِبْلَةَ قَلْعَةِ مَهْدِيٍّ؛ وبُرْغُواطَةَ[48] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn48) ومَطْماطَةَ[49] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn49) وبَني تيسَلْت وبَني أُويقَمْران وزْگارَةَ وبَني يجْفَش مِنْ زاناتَةَ، بِتامَسْنا.
قالَ ابنُ حَزْم: ذَكَرَ يوسُفُ الوَرَّاقُ عَنْ أَيُّوبَ بنِ أَبِي يَزِّيد مَخْلَد بنِ كِيدَاد اليفْرَني، قال: وَلَدَ زانا، وهُوَ أَبو زاناتَة: وَرْسِيج[50] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn50) وأَلَدِّيدِيت وفَريني. فَوَلَدَ فَريني بنُ زانا بنِ يَحْيى: يزْمَرْتْنا ووَرَجْلَةَ ومَنْجَصَةَ ونُمالْتَة إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: أَمَّا فَريني بنُ چانا، فمِنْ وَلَدِهِ، عِنْدَ نَسَّابَةِ زاناتَةَ، يزْمَرْتَن ومَنْجَصَةُ ووارَگْلا ونُمالْتَةُ وسْبَرْتْرَة. ولَم يَذْكُرْ أَبو مُحَمَّدٍ ابنُ حَزْمٍ سْبَرْتْرَةَ، وذَكَرَ الأَرْبَعَةَ الباقِيَّة إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ وَرْسِيج[51] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn51) بنُ زانا بنِ يَحْيى: بَني مْسَارْت وبَني تاجْرا وبَني واسِين إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: مِنْ وَلَدِ وَرْشِيگ، عِنْدَ نَسَّابَةِ زاناتَةَ، مْسَارْت ووَرْغاي وواشْرُوجَن. ومِنْ واشْرُوجَن واريفَن بنُ واشْرُوجَن إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: قالَ لي أَبو مُحَمَّدٍ بو يَكْني البَرْزالي الإِباضِيُّ، وكانَ ناسِكًا، عالِمًا بِأَنْسابِهِم: وَلَدَ أَلَدِّيدِيت: وَرْسِيگ بنَ أَلَدِّيدِيت إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: أَمَّا أَلَدِّيدِيت بنُ چانا، فَمِنْ وَلَدِهِ، عِنْدَ نَسَّابَةِ زاناتَةَ، گُراو بنُ أَلَدِّيدِيت؛ ولَم يَذْكُرْهُ ابنُ حَزْم إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ وَرْسِيگ: أَلْغانا، ولَقَبُهُ دَمَّر، وزاكْيا؛ وهُما شَقيقَان إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: وعِنْدَ نَسَّابَةِ البَرْبَرِ، مِثْلَ سابِقِ بنِ سُلَيْمانَ الْمَطْماطِي وهانِئِ بنِ مَصْدُور الكُومِي وكَهْلانَ بنِ أَبِي لْوَى، وهُوَ مَسْطورٌ في كُتُبِهِم، أَنَّ بَني وَرْشِيگ بنِ أَلَدِّيدِيت بنِ چانا، ثَلاثَةُ بُطونٍ، وهُم بَنو زاكْيا؛ وبَنو دَمَّر؛ ووانْشَةُ[52] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn52)، بَنو وانْش[53] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn53)؛ وكُلُّهُم بَنو وارْديزْن بنِ وَرْشِيگ إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: فَوَلَدَ زاكْيَا بنُ وَرْسِيگ: مَسْرا بنَ زاكْيا. فَوَلَدَ مَسْرا: يصْليتَن. فَوَلَدَ يصْلِيتَنْ بنُ مَسْرا بنِ زاكْيا: مَغْراو، جَدَّ بَني مَغْراوَةَ؛ ويفْرَن؛ وَوَاسِين، أُمُّهُ مَمْلُوكَةٌ لأُمٍّ مَغْراو إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: ويَزيدُ نَسَّابَةُ زاناتَةَ، في هَؤُلاءِ، يَرْنَيَّان بنَ يصْليتَن، أَخًا لِمَغْراو ويفْرَن وواسِين؛ ولَم يَذْكُرْهُ ابنُ حَزْم إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: فَمِنْ زاكْيَا بنِ وارْديزْن أَرْبَعُ بُطونٍ، مَغْراوَةُ وبَنو يفْرَن وبَنو يَرْنَيَّان وبَنو واسِين، كُلُّهُم بَنو يصْليتَن بنِ مَسْرا بنِ زاكْيا .. ويَذْكُرُ نَسَّابَةُ زاناتَةَ آخَرِينَ مِنْ شُعُوبِهِم، ولاَ يَنْسِبُونَهُم، مِثْلَ يجْفَش، وهُمْ أَهْلُ جَبَلِ فازاز، قُرَيْبَ مَكْناسَةَ؛ وسَنْجاسَن؛ ووَرْسيفان، وتَمْليلَةَ؛ وتيسَلْت؛ وأُوغَمْرَت؛ وتيفْراصَن؛ ووَجْديجَن؛ وبَني يَلُّومِي؛ وبَني وْمانّْوا؛ وبَني تُوجِين. عَلَى أَنَّ بَني تُوجِين يَنْتَسِبونَ في بَني واسِين، نَسَبًا ظاهِرًا، صَحيحًا، بِلا شَكٍّ؛ عَلَى ما يُذْكَرُ في أَخْبارِهِم[54] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn54). وبَعْضُهُم يَقولُ، في وَجْديجَن وأُوغَمْرَت، بَنو وَرْتَنِّيض بنِ چانا. وكَذَلِكَ، يَذْكُرُ بَعْضُ نَسَّابَتِهِم أَنَّ بُرْغُوَاطَةَ ومَطْماطَةَ وأَزَدَّاجَةَ مِنْ زاناتَة. والصَّحيحُ عِنْدَ نسَّابَةِ البَرْبَرِ أَنَّهُم مِنَ البَرانيسِ، مِنْ بُطونِ البَرْبَرِ؛ عَلَى ما قَدَّمْناه. وذَكَرَ ابْنُ عَبْدِ الْحَكَمِ (في كِتابِهِ، فَتْحِ مِصْرَ) خالِدَ بنَ حَميدِ الزَّاناتِي؛ وقالَ فيه: هُوَ مِنْ هَتُورَةَ، إِحْدَى بُطونِ زاناتَةَ؛ ولَمْ نَرَهُ لِغَيْرِه إهـ. وفي مَوْضِعٍ آخَرَ، لَه: لَمْ نَقِفْ عَلَى نَسَبِ بَني يَلُّومي وبَني وْمانّْوا إلى چانا، إلاَّ أَنَّ نَسَّابَتَهُم مُتَّفِقُونَ عَلَى أَنَّ يَلُّومِي ووَرْتاجَن[55] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn55)، الَّذي هُوَ أَبو مَرين، أَخَوَانِ؛ وأَنَّ مَدْيون[56] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn56) أَخوهُما لأُِمّ إهـ. ويُسَمَّى بَنو يفْرَن وبَنو واسِين، جَميعًا، دونَ مَغْراوَةَ ووَجْديجَن، بَني تيجَرْت[57] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn57)، وهِيَ أُمُّهُم؛ ذَكَرَهُ أَبو زَكَرِيَّا الوارَگْلانِي. ويُقالُ أَنَّ مِنْ زاناتَةَ أَيْضًا غَيَّاثَةُ وبَنو يازْغا[58] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn58) (يَزْغَتَنْ) وبَهْلولَة.

[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref1) مْسارْت، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref2) إخْوةُ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref3) مَشْهُورُون.

[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref4) مِنْ بني واسين، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref5) بَنو يلُّومي أَوْ يلُّومان، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref6) مِن مَكْلاتَةَ، مِن نَفْزاوَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref7) يزْمَرْتَن، إخْوَةُ وارَگْلا، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون. وفي مْزاتَةَ أَيْضًا يزْمَرْتَن.

[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref8) مِنْ كُتامَةَ، إخْوَةِ صَنْهاجَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref9) مِنْ نَفْزاوَةَ، مِنْ لْواتَةَ، إخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref10) مِنْ كُومِيَّةَ، مِنْ بَني فاتَن، إخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref11) مِنْ ريغَةَ، مِنْ مَغْراوَةَ، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ الدَّرْجينِي؛ ومِنْ بني مَرين، مِنْ بَني واسين، مِنْ زاناتةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref12) أَيْث سْراوسَن، بَنو سْراوسَن.

[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref13) يَجْمَعونَ بني يفْرَن وبَني واسين، عِنْدَ أَبِي زَكَرِيَّا الوارَگْلانِي.

[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref14) إخْوةُ وارَگْلا، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref15) إخْوةُ زْواغَةَ وزاناتَة.

[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref16) إِحْدَى عَشائِرِ الْجَذْمِ الكَبيرِ، نَفْزاوَةَ، مِنْ لْواتَةَ، إخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref17) بَنو واريفَنْ بنِ واشْروجَن بنِ وَرْشيگ بنِ چانا، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref18) بَنو يَرْنَيَّان بنِ يصْليتَن بن مَسْرا بن زاكْيا بنِ وَرْشيگ بن أَلَدِّيديت بنِ چانا، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref19) مِنْ مَكْلاتَةَ، مِنْ نَفْزاوَةَ، مِنْ لْواتَةَ، إخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref20) بَنو فازاز أَوْ بَنو فازان، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref21) مِنْ مَكْلاتَةَ، مِنْ نَفْزاوَةَ، مِنْ لْواتَةَ، إخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref22) بنو غَمْرَت بنِ وَرْتَنّيض بنِ چانا، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref23) يْلايان (أَيْل أَيان)، مِنْ مْزاتَةَ، مِنْ لْواتَةَ، إخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ أَبِي زكَرِيَّا الوَارَگْلانِي وابنِ خَلْدون.

[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref24) دُگْمَةُ، مِنْ مْزاتَةَ، مِنْ لْواتَةَ، إخْوةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref25) مِنْ بَني فاتَن، إخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref26) بَنو گَطُّوف، مِنْ لْواتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref27) مِنْ بَني وَرْنيد، مِنْ بَني دَمَّر، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدُونٍ وابنِ حَزْم.

[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref28) مِنْ بَني وَرْنيد، مِنْ بَني دَمَّر، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدُونٍ وابنِ حَزْم.

[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref29) مِنْ بَني وَرْنيد، مِنْ بَني دَمَّر، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدُونٍ وابنِ حَزْم.

[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref30) أَوْ يهْراسَن أَوْ يراسَن.

[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref31) إخْوةُ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref32) مِنْ بَني تُوجِين، مِنْ بَني واسين، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref33) وَشْتاتَةُ، مِنْ أَدَّاسَةَ، إخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref34) مِنْ أَزَدَّاجَةَ، إخْوَةِ صَنْهاجَةَ، عِنْدَ ابن خَلْدون.

[35] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref35) مِنْ مَغْراوَةَ، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[36] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref36) جُراوَةُ، عِنْدَ ابن خَلْدون.

[37] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref37) مِنْ لْواتَةَ، إخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[38] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref38) بَنو زَنْداگ.

[39] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref39) هُم معَ السَّابِقينَ، مِنْ مَغْراوَةَ، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[40] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref40) مِنْ مَغْراوَةَ، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[41] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref41) مِنْ بني واسين، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[42] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref42) مِنْ بَني دمَّر، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ حَزْمٍ وابنِ خَلْدون.

[43] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref43) سَنْجاسَن، السَّابِقِ ذِكْرُهُم.

[44] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref44) بنو غَمْرَت بنِ وَرْتَنّيض بنِ چانا، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[45] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref45) مِنْ بني بادين، مِنْ بني واسين، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[46] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref46) بَنو وَرْسيفان، مِنْ مَغراوَةَ، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[47] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref47) مِنْ بني واسين، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[48] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref48) مِنْ مَصْمُودَةَ، مِنَ البَرانيس، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[49] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref49) مِنْ بَني فاتَنْ بنِ تَمْزيت، إِخْوَةِ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[50] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref50) وَرْسِيگ. وفي لُغَةٍ وَرْشِيگ.

[51] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref51) وَرْسِيگ.

[52] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref52) صُحِّفَتْ (أنشة).

[53] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref53) صُحِّفَتْ (أنش).

[54] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref54) كَذَلِكَ سَنْجاسَن وبَنو وَرْسيفان، يَنْتَسِبونَ في مَغْراوَةَ؛ كَما عِنْدَ ابنِ خَلْدونٍ أَيْضا.

[55] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref55) وَرْتاجَن بنُ ماخُوخ بنِ وَجْديج بنِ فاتَنْ بنِ يدَّر بنِ يخْفْت بنِ عَبْدِ اللهِ بنِ وَرْتَنِّيذ بنِ مَغَّر بنِ إبْراهيمَ بنِ زَجِّيك بنِ واسين. (ابنُ خَلْدون).

[56] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref56) مَدْيون بنُ فاتَنْ بنِ تَمْصيت بنِ ضَري، أَخي يَحْيَى بنِ ضَري (والِدِ أَجانا، أَبِي زاناتَة).

[57] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref57) بَنو تيگَرْت، عِنْدَ ابنِ حَوْقَل.

[58] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref58) فيها قَلْعَةُ فَنْدْلاوَة.

المطاعي
09-04-2014, 10:58
(أ) جُراوَةُ (يگُورايَن)[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn1): مِنْهُم بنَو غَفْجوم؛ ذَكَرَهُ غَيْرُ واحِد.
(ب) يَرْنَيَّان: مِنْهُم بَنو عَبُّو؛ ذَكَرَهُ أَبو رَأْسٍ والزَّيَّانِيّ.
(ج) بَنو وارَگْلا (أَيْث وارَگْلان[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn2)): مِنْهُم بَنو سيسِين وبَنو إِبْراهيمَ وبَنو واگِّين؛ ذَكَرَهُ مُؤَرِّخوهُم.
(د) دَمَّر (أَيْث دَمَّر): قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ أَلْغانا، وهُوَ دَمَّر: وارْدِيزَن بنَ دَمَّر. فَوَلَدَ وارْدِيزَن بنُ دَمَّر: وانْش[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn3) بنَ وارْدِيزَن. فَوَلَدَ وانْش[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn4) بنُ وارْدِيزَن: وَرْنِيد بنَ وانْش[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn5). فَوَلَدَ وَرْنِيد بنُ وانْش:[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn6) بَرْزال ويزْدُورِين وصَغَّمار ويَطَّوَّفْت، أَشِقَّاءَ؛ ووَرْتاتِين وغَرْزُول وتَفُورْت، أَشِقَّاء. فَبَنو وَرْتاتِين، هُمُ الَّذِينَ يَنْتَسِبُونَ بَني دَمَّر إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: مِنْ وانْش[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn7) بنِ وارْديزْن أَرْبَعَةُ بُطونٍ، بَنو بَرْزال وبَنو صَغَّمار وبَنو يَصْدورِّين وبَنو يَطَّوَّفْت، كُلُّهُم بَنو وانْش[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn8) بنِ وارْديزْن. ومِنْ دَمَّر بنِ وارْديزْن ثَلاثةُ بُطونٍ، بَنو تَفُورْت وبَنو غَرْزُول وبَنو وَرْتاتين، كُلُّهُم بَنو وَرْنيد بنِ دَمَّر. هَذا الَّذِي ذَكَرَهُ نَسَّابَةُ البَرْبَرِ، وهُو خِلافُ ما ذَكَرَهُ ابنُ حَزْم .. ومِنْ بُطونِ أَيَدَّمَّر[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn9)، هَؤُلاءِ، بَنو وَرْغَمَة إهـ.
(ه) بَنو وْمانّْوا (أَيْث أَوْمانّْوا): قالَ ابنُ خَلْدون: ومِنْ بُطونِ بَني وْمانّْوا، هَؤُلاءِ قَبائِلُ بَني يالَدَّس إهـ.
(و) بَنو إيفْرِي (أَيْث يِفْرَن[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn10)): قالَ ابنُ خَلْدون: مِنْ أَشْهَرِهِم بَنو وارْگُو ومْرَنْجِيصَة[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn11) إهـ.
(ز) مَغْراوَةُ (يمَغْراوَن أَوْ يمَغْران): قالَ ابنُ خَلْدون: أَمَّا شُعوبُ مَغْراوَةَ، وبُطونُهُم، فَكَثيرٌ؛ مِثْلَ بَني يلَنْت وبَني زَنْداگ وبَني وَرا وَوَرْتَزْمين وبَني بو سَعيدٍ وبَني وَرْسيفان ولَغْواط وبَني ريغَةَ، وغَيْرِهِم مِمَّنْ لَمْ يَحْضُرْنِي أَسْماؤُهُم .. وقَدْ زَعَمَ بَعْضُ النَّاسِ أَنَّ سَنْجاسَن ورِيغَةَ والأَغْواطَ وبَني وَرا، مِنْ بُطُونِ زاناتَةَ، غَيْرَ مَغْراوَةَ؛ أَخْبَرَنِي بِذَلِكَ الثِّقَةُ عَنْ إبْراهيمَ بنِ عَبْدِ الله التَّيمَزُّوغْتِي، قالَ وهُوَ نَسَّابَةُ زاناتَةَ لِعَهْدِه إهـ. قالَ الزَّيَّانيّ: مِنْ مَغْراوَةَ بَنو غوط، ويوَرايَن؛ وبَنو زَرْوال؛ وقَبيلَةٌ مَشْهورَةٌ بِمَغْراوَةَ، بإِزاءِ بَني زَرْوال؛ وبَنو مَنْديل بنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، مَلَكوا مازونَةَ وتْنَس؛ ومازُونَةُ، اسْمُ قَبيلَةٍ مِنْ زاناتَةَ، لأَنَّ اسْمَ أَبيهِ مازُون؛ كَما أَنَّ تْنَس، اسْمُ رَجُلٍ مِنْ زاناتَةَ، عَلَى الصَّحيحِ؛ وبَنو وانود، مَلَكوا صَفْرو وما حَوْلَها؛ والكَنازِرَةُ؛ وأَهْلُ عَيْنِ الفَرَسِ الغَرْبِيَّةِ، الَّتي بِغَرْبِيِّ غْريس؛ وأَهْلُ گارْت؛ وفِرْقَةٌ بِمينا، تُجاوِرُ بَني راشَد، مِنَ الْمَشْرِقِ؛ وفِرْقَةٌ، كانَتْ بِأَرْضِ أَوْلادِ خالِدٍ، باليَعْقوبِيَّةِ؛ وبَنو ويغْرَن بنِ مَنْديل، وكانَ مَلِكًا عَلَى مَنْداس ومينا، ويُقالُ ميناس، وأَسَّرْسو وغَيْرِ ذَلِكَ؛ وبَنو حَمْدانَ وبنَو وانود وبَنو الفَرْطاسِ، مَلَكوا البَصْرَةَ، بِطَريقِ فاس إلى تِطْوانَ؛ وبَنو دَرَّاگ، صاحِبِ الْجَبَلِ الْمَعْروفِ بِدَرَّاگ؛ وبَنو وَرْياگَلْ[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn12)، أَهْلُ مَلاَّلَةَ، بِإزاءِ بْجايَةَ؛ وغَيْرُهُم إهـ.
(ح) بَنو واسين (يويسْيان[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn13)): قالَ ابنُ خَلْدون: وأَحْياءُهُم جَميعًا تَشَعَّبَت مِنْ زَجِّيك بنِ واسِين. فَكانَ مِنْهُم بَنو بادِين بنِ مُحَمَّدٍ وبَنو مَرين بنِ وَرْتاجَن. فَأَمَّا بَنو وَرْتاجَن، فَهُم مِنْ وَلَدِ وَرْتاجَن بنِ ماخُوخ بنِ وَجْديج بنِ فاتَنْ بنِ يَدَّر بنِ يخْفَت بنِ عَبْدِ اللهِ بنِ وَرْتَنِّيذ بنِ مَغَّر بنِ إبْراهيمَ بنِ زَجِّيك. وأَمَّا بَنو مَرين بنِ وَرْتاجَن، فَتَعَدَّدَتْ أَفْخاذُهُم وبُطونُهُم، كَما نَذْكُرُهُ بَعْدُ، حَتَّى كَثَّرُوا سائِرَ شُعوبِ بَني وَرْتاجَن؛ وصارَ بَنو وَرْتاجَن[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn14) مَعْدُودينِ في جُمْلَةِ أَفْخاذِهِم وشُعوبِهِم. وأَمَّا بَنو بادِين بنِ مُحَمَّدٍ، فَمِنْ وَلَدِ زَجِّيك، ولا أَذْكُرُ الآنَ كَيْفَ يَتَّصِلُ نَسَبُهُم بِهِ، وتَشَعَّبوا إلى شُعوبٍ كَثيرَةٍ، فَكانَ مِنْهُم بَنو عَبْدِ الوادِ وبَنو تُوجِين وبَنو مُصاب وبَنو أَزَرْدال؛ يَجْمَعُهُم كُلُّهُم نَسَبُ بادين بنِ مُحَمَّد. وفي مُحَمَّدٍ، هَذا، يَجْتَمِعُ بادِين وبَنو راشَد؛ ثُمَّ يَجْتَمِعُ مُحَمَّدُ مَعَ وَرْتاجَن، في زَجِّيك بنِ واسِين إهـ.
• بَنو عَبْدِ الواد[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn15): قالَ ابنُ خَلْدون: كانَتْ بُطونُهُم وشُعوبُهُم كَثيرَةٌ، أَظْهَرُها فيما يَذْكُرونَ سِتَّةٌ[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn16)، بَنو ياتَكْتَن وبَنو وْلَلُّو وبَنو وَرْصَطُّف ومْصُّوجَةُ[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn17) وبَنو تومَرْت وبَنو القاسِم .. وكانَ بَنو القاسِمِ بُطونًا كَثيرَةً، فَمِنْهُم بَنو يَكْنيمَن بنِ القاسِمِ .. ومِنْ بُطونِ بَني القاسِمِ، أَيْضًا، بَنو مَطْهَرَ بنِ يَمَّلْ بنِ يزْگَن بنِ القاسِم .. ومِنْ بُطونِ بَني القاسِمِ، أَيْضًا، بَنو عَلِيّ .. وهُم أَرْبَعَةُ أَفْخاذٍ، بَنو طاعَ اللهِ وبَنو دَلُّول وبَنو گُمِّي[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn18) وبَنو مُعْطِي بنِ جَوْهَرَ؛ والأَرْبَعَةُ بَنو عَلِيّ إهـ.
• تُوجِين (أَيْث تُوجِين): قالَ ابنُ خَلْدون: كانَ مِنْ أَشْهَرِ بُطونِ بَني تُوجِين، هَؤُلاءِ، يَوْمَئذٍ، بَنو يدْلَلْتَن وبَنو نَمْزِي وبَنو مادُون وبَنو زَنْداگ وبَنو وَسِّيل وبَنو قاضِي وبنو مامْت، ويَجْمَعُ هَؤُلاءِ السِّتَّةَ بَنو مَدَّن؛ ثُمَّ بَنو تيغْرِين وبَنو يَرْناتَن وبَنو مَنْگوش، ويَجْمَعُ هَؤُلاءِ الثَّلاثَةَ بَنو رْسُوغين. ونَسَبُ بَني زَنْداگ دَخيلٌ فيهِم؛ وإنَّما هُمْ مِنْ بُطونِ مَغْراوَة إهـ.
• بَنو وَرْتاجَن (أَيْث وَرْتاگَن) وبَنو مَرين (أَيْث مَرين): قالَ ابنُ خَلْدون: مِنْ بَني وَرْتاجَن بِقُصورِ غْدامْس .. وبَعْضُها لِبَني واطَّاس، مِنْ أَحْياءِ بَني مَرين إهـ. ومِنْ هَؤُلاءِ يوَليدَن ويوازيتَن، يَتَحَدَّرونَ مِنْ جَدٍّ واحِدٍ، وَرَنُّوطَن بنِ وَرَنِّيغَن بنِ وْجَلِّيدَن؛ طِبْقًا لِلرِّواياتِ الْمُتَواتَرَة. وأَهْلُ الْحَمَّةِ ثَلاثُ قَبائِلَ مِنْ توجين وبَني وَرْتاجَن، وهُم في العَصَبِيَّةِ فِرْقَتانِ، أَوْلادُ يوسُفَ، ورِياسَتُهُم في أَوْلادِ أَبِي مَنيعٍ؛ وأَوْلادُ حَجَّافَ، ورِيَاسَتُهُم في أَوْلادِ وِشاح .. وأَمْلَى عَلَيَّ بَعْضُ نَسَّابَتِهِم أَنَّ مَشْيَخَةَ أَهْلِ الْحَمَّةِ في بَني بوساك؛ ثُمَّ في بَني تامَل بنِ بوسَاك؛ وأَنَّ تامَل أَوَّلُ مَنْ رَأَسَ عَلَيْهِم؛ وأَنَّ وِشاحًا مِنْ وَلَدِ تامَل؛ وأَنَّ بَني وِشاحٍ عَلَى فِرْقَتَيْنِ، بَني حَسَنٍ وبَني يوسُف؛ وهَذا مُخالِفٌ لِلأَوَّل إهـ. قالَ ابنُ أَبي زَرْع: مِنْ مَرين بنِ وَرْتاجَن بنِ ماخُوخ تَفَرَّقَتْ قَبائِلُ مَرين وعَشائِرُها .. فَوَلَدَ ماخُوخ، الْمَذْكورُ، وَلَدَهُ، وَرْتاجَن بنَ ماخُوخ؛ ووَلَدَ وَرْتاجَن بنُ ماخُوخ: مَرين؛ فَوَلَدَ وَرْتاجَن بنُ مَرين جَميعَ شُعوبِ قَبائِلِ بَني وَرْتاجَن، وهُمْ تِسْعَ عَشْرَةَ قَبيلَةً؛ أَوَّلُهُم، بَنو الْخَيِّرِ، وهُم رُؤَساؤُهُم؛ ثُمَّ بَنو وارْثَن؛ ثُمَّ بَنو بَيْضاءَ[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn19)؛ ثُمَّ بَنو خَلَفٍ؛ ثُمَّ بَنو تْيُورْت؛ ثُمَّ بَنو وازَّن؛ ثُمَّ بَنو زَنْطار؛ ثُمَّ بَنو فودود؛ ثُمَّ بَنو تاگاسَنْت؛ ثُمَّ بَنو وْمَزْدَر؛ ثُمَّ بَنو وْسان؛ ثُمَّ بَنو نُعْمانَ؛ ثُمَّ بَنو أَبِي الْحَسَنِ؛ ثُمَّ بَنو سَرْطان؛ ثُمَّ بنو مَصْري[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn20)؛ ثُمَّ بَنو مْزال؛ ثُمَّ مَگْدول؛ ثُمَّ يطْرَنْكا؛ ثُمَّ مْنار. وأَمَّا گُرْماط بنُ مَرين، فَوَلَدَ وَلَدَيْنِ، فَگُّوس ويابان، ابْنَي گُرْماط بنِ مَرين. فَوَلَدَ يابان جَميعَ قَبائِلِ بَني يابان[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn21). ووَلَدَ فَگُّوس ثَلاثَةَ أَوْلادٍ، واطَّاس وتْنالَفْت[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn22) ووَزْرِير. ووَلَدَ وَزْرِير بنُ فَگُّوس وَلَدَيْنِ، يانْگاسَن ومُحَمَّدا[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn23). وَوَلَدَ مُحَمَّدٌ سَبْعَةَ رِجال. ووَلَدَ يانْگاسَن جَميعَ قَبائِلِ بَني يانْگاسَن. ومِنْ وَلَدِ مُحَمَّدٍ بنِ وَزْرير عَسْكَرُ ثُمَّ حَمَّامَةُ، وهُما شَقيقان .. فَأَمَّا عَسْكَرُ بنُ مُحَمَّدٍ، فَوُلِدَ لَهُ جَميعُ قَبائِلِ بَني عَسْكَرٍ[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn24) .. وأَمَّا سَگَّم بنُ مُحَمَّدِ بنِ وَزْرير، فَوَلَدَ جَميعَ بَني سَگَّم؛ ووَلَدَ وْراغ بنُ مُحَمَّدٍ جَميعَ بَني وْراغ؛ ووَلَدَ قَزَّنْت بنُ مُحَمَّدٍ جَميعَ بَني قَزَّنْت؛ ووَلَدَ شْگيمان بنُ مُحَمَّدٍ بَني شْگيمان؛ ووَلَدَ سَنْكَيَّان جَميعَ بَني سَنْكَيَّان؛ وهُؤُلاءِ الْخَمْسُ قَبائِلَ، مِنْ أَوْلادِ مُحَمَّدِ بنِ وَزْرير، يُعْرَفونَ بِتِرْبِعين[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn25) إهـ.

[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref1) يُسَمِّيهِم الإخْبارِيُّونَ العَرَبُ قَديمًا جُراوَةَ، عَلَى عادَتِهِم في إِبْدالِ الكافِ الأَعْجَميَّةِ جيمًا؛ إلاَّ ابنُ حَوْقَلَ وابنُ خَلِّكانَ، اللَّذان سَمَّياهُم گُورايَةَ؛ والبَيْذَقُ، الَّذِي سَمَّاهُم يگُورايْن؛ ويُسَمَّوْنَ اليَوْمَ يگَرْوان (يُسَمَّوْنَ في لَهْجَةٍ ييَرْوان، بِإبْدالِ الكافِ الأَعْجَمِيَّةِ "گ" ياءً؛ وهُوَ مَعْروفٌ عِنْدَ البَرْبَرِ)؛ ويُسَمِّيهِم عَرَبُ الْمَغْرِبِ الأَقْصَى جَرْوان.

[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref2) يَرْسُمُها الإباضِيُّونَ (أَيْث وارَجْلان). إلاَّ أَنَّهُم يَنْطِقونَ الْجيمَ كافًا أَعْجَمِيَّة (گ G).

[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref3) صُحِّفَتْ (وانتين).

[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref4) صُحِّفَتْ (وانتين).

[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref5) صُحِّفَتْ (وانتين).

[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref6) صُحِّفَتْ (وانتين).

[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref7) صُحِّفَتْ (أنش).

[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref8) صُحِّفَتْ (أنش).

[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref9) كَذا سَمَّاهُم ابنُ خَلْدون! وهِيَ كَلِمَةٌ بَرْبَرِيَّةٌ، أَصْلُها أَيْث دَمَّر، أُدْغِمَتِ التَّاءُ في الدَّالِ، ومَعْناها بَنو دمَّر.

[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref10) بِتَخْفيفِ الرَّاء.

[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref11) يمْرَنْگِيزَن.

[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref12) بَلْ هُم مِنْ صَنْهاجَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدُون.

[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref13) النِّسْبَةُ إلى واسِين، في لِسانِ البَرْبَرِ، إيويسْيان (ويسْيان، عِنْدَ كُتَّابِ الإباضِيَّة).

[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref14) إخْوَتُهُم.

[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref15) قيلَ إنَّهُ مُحَرَّفٌ عَنْ عابِدِ الوادي! والصَّحيحُ أَنَّهُ عَبْدُ الواحِدِ؛ ولَمَّا كانَ حَرْفُ الْحاءِ غَيْرَ مَوْجودٍ في لُغَةِ البَرْبَرِ، فَقَدْ صُحِّفَتْ (عَبْدَ الواد).

[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref16) ذَكَرَ أَخو العَلاَّمَةِ، ابنِ خَلْدونٍ، البُطونَ الْخَمْسَةَ الأُولَى، ولَمْ يَذْكُرْ بَني القاسِمِ؛ إذْ يَعُدُّ هَؤُلاءِ عَلَوِيِّين!

[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref17) يمَزُّوگَن.

[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref18) بَنو گُمِّين، في نُسْخَةٍ أُخْرى.

[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref19) تامَلاَّلْت.

[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref20) بَنو مَزْري (بِزايٍ مُفَخَّمَة).

[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref21) بِياءٍ وباءٍ مُخَفَّفَتَيْن.

[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref22) كانَ لِمُحَمَّدٍ إخْوَةٌ آخَرونَ، يُعْرَفُونَ بِأُمِّهِم تْنالَفْت‏. ‏وكانَ بَنو عَمِّهِ وانْگاسَن بنِ فَگُّوس. (ابنُ خَلْدون).

[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref23) يَذْكُرُ نَسَّابَتُهُم أَنَّ الرِّياسَةَ فيهِم .. كانَتْ لِمُحَمَّدِ بنِ وَزْرير بنِ فَگُّوس بنِ گُرْماط بنِ مَرين. (ابنُ خَلْدون).

[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref24) كانَ لِعَسْكَرٍ، مِنَ الوَلَدِ، ثَلاثَةٌ؛ نَگُّوم؛ وبَو يَكْني، ويُلَقَّبُ الْمُخَضَّبَ؛ وعَلِيٌّ، ويُلَقَّبُ لاعُدَر. (ابنُ خَلْدون).

[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref25) مَعْناهُ عِنْدَهُم الْجَماعَة. (ابنُ خَلْدون). مُفْرَدُها ثارْباعْث (الرَّباعَةُ، بِالعامِيّ).

المطاعي
09-04-2014, 10:59
(2) وَرْصَطُّف (يمَكْناسَن) :

قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ وَرْسَطُّف بنُ يَحْيى: مَكْناسَةَ وأُوكْنَةَ ووَرْتْناج إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: ويُقالُ، في أُوكْنَةَ، مَكْنَة إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ وَرْتْناج: مَكْسَتَةَ وبَطَّالْسَةَ وكَزْنيطَةَ وسَدْرْجَة إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: وزادَ سابِقُ وأَصْحابُهُ، في بُطونِ وَرْتْناج، هَنَّاطَةَ وفُولالَة. وكَذَلِكَ عَدُّوا في بُطونِ مَكْنَةَ بَني يصْليتَن وبَني تُولالِين وبَني تْرين وبَني جَرْتَن وبَني فوغال. ولِمَكْناسَةَ، عِنْدَهُم أَيْضًا، بُطونٌ كَثيرَةٌ، مِنْها صُولات[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn1) وبَنو حوَّات[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn2) وبَنو وَرَفْلاس وبَنو وْريدُوس وقَنْصارَةُ[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn3) ووَنِّيفَةُ[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn4) ووريفَلْتَة. وبُطونُ وَرْصَطُّف كُلُّهُم، مُنْدَرِجونَ في بُطونِ مَكْناسَة إهـ. وكانَتْ مَدينَةُ مَكْناسَةَ حَوائِرَ كَثيرَةً مُتَفَرِّقَةً، وهِيَ تاوْرا وبَنو عَطُّوش وبَنو بَرْنوس وبَنو شَلُّوش وبَنو موسَى وبَنو زِيَادٍ ووَرْزيغَةُ؛ ولِوَرْزيغَةَ حارَتانِ، بَنو مَرْوانَ وبَنو غَفْجوم؛ وتاوْرا، قِسْمٌ يُقالُ لَهُ بَنو عيسَى، يُذْكَرُ أَنَّهُم أَصْلُ بَني زَغْبوش، وقِسْمٌ يُقالُ لَهُ بَنو يونُسَ؛ ذَكَرَهُ ابنُ غازِي.

(3) بَنو سَمْگان (أَيْث سَمْگان) :
قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ سَمْجان[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn5) بنُ يَحْيى: زْواغَةَ وزْوارَة إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: ولِزْواغَةَ ثَلاثَةُ بُطونٍ، وهِيَ دَمَّر بنُ زْواغ، وبَنو واطيل بنِ زَجِّيك بنِ زْواغ، وبَنو ماجَر بنِ تيفون بنِ زْواغ. ومِنْ دَمَّر بَنو سَمْگين .. وابنُ حَزْمٍ يَعُدُّ زْواوَةَ، الَّتِي بِالواوِ، في بُطونِ كُتامَةَ؛ وهُوَ أَظْهَرُ، ويَشْهَدُ لَهُ الوَطَن. فَالغالِبُ أَنَّ الَّتِي تُعَدُّ في سَمْگان، هِيَ الَّتِي بِالرَّاءِ[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn6)، وهِيَ قَبيلَةٌ مَعْرُوفَة[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn7) إهـ. ومِنْ أَفْخاذِ زْواغَةَ بَنو يهْراسَن[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn8) ويرَئْبان وبَنو تاتيتَن وبَنو تامَسْتاوْت؛ كَذا في الْحَوْلِيَّاتِ الإباضِيَّة. ومِنْ زْوارَةَ بَنو وَلُّول؛ ذَكَرَهُ التِّجانِيّ.

(3) لْواتَةُ (يلْواتَن):
قالَ ابنُ حَزْم: هَؤُلاءِ وَلَدُ لْوَى3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn9) الكَبير: وَلَدَ لْوَى: نَفْزاو (بِالسِّينِ، بَيْنَ الزَّايِ والشِّينِ)؛ ولْوَى الصَّغيرَ بنَ لْوَى الكَبيرِ، تَخَلَّفَهُ أَبوهُ حَمْلا إهـ.
أ.; لْواتَةُ (يلْواتَن): قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ لْوَى بنُ لْوَى: ماصَل وگَطُّوف وزايَر. فَوَلَدَ ماصَل بنُ لْوَى بنِ لْوَى: عَتْرُوزَةَ وزَكُّودَة[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn10). ووَلَدَ گَطُّوف: جَدَّانَةَ ومَغَّاغَة إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: وعِنْدَ سابِقٍ وأَصْحابِهِ أَنَّ مَغَّاغَةَ[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn11) وجَدَّانَةَ[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn12) وزَكُّودَةَ[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn13) وعَتْروُزَةَ، كُلَّهُم، مِنْ ماصِل بنِ لْوَى الأَصْغَر إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: ومِنْ وَلَدِ لْوَى بنِ لْوَى: سَدّْراتَةُ، بَنو نيطَط. ويُقالُ إِنَّ مَغْراو، وهُوَ مِنْ زاناتَةَ، تَزَوَّجَ أُمَّ سَدّْرات؛ فَصارَ سَدّْرات أَخا أَوْلادِ مَغْراو، لأُمِّهِم إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: ومِنْ لْواتَةَ مْزاتَةُ، بَنو زايَرْ بنِ لْوَى الأَصْغَر إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: وذَكَرَ لي أَبو مُحَمَّدٍ بو يَكْني البَرْزالي الإباضِيُّ أَنَّ نَسَّابي البَرْبَرِ يَزْعُمونَ أَنَّ سَدّْراتَةَ ومْزاتَةَ ولْواتَةَ مِنَ القِبْطِ إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: لَيْسَ ذَلِكَ بِصَحيحٍ؛ وابنُ حَزْمٍ لَمْ يَطَّلِع عَلَى كُتُبِ عُلَماءِ البَرْبَرِ في ذَلِك إهـ. وذَكَرَ اليَعْقوبِيُّ بُطونًا أُخْرَى، ولَم يَنْسِبْها، وهِيَ مَصْعُوبَةُ ومَرَّاوَةُ ومْقَرّْطَةُ وتَحْلالَةُ وسِوَّةُ ومَسُّوسَةُ وواهْلَةُ وزُنَّارَةُ وفَرْطيطَةُ وزَكُّودَة. قالَ ابنُ حَوْقَل: هَؤُلاءِ عُصْبَةُ زاناتَةَ، مِنْ لْواتَةَ ومْزاتَةَ، وهُم بَنو خَطَّابٍ، مُلوكُ مْزاتَةَ، وهُم مِنْ مْزاتَةَ أَنْفُسِهِم[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn14)؛ وبَنو يگَدْلين وبَنو يزْدُرِّن[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn15) وبَنو عَكَّارَةَ[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn16) ورْماتَةَ ونَجَّاسَةَ؛ وسَيِّدُ بَني خَطَّابٍ، اليَوْمَ، أَبو عَبْدِ اللهِ مُبارَكُ بنُ عيسَى بنِ خَطَّابٍ، بِزَويلَةَ، مُطاعٌ في أَدانِيهِ وأَباعِدِهِ؛ ورَهْطُهُ بَنو مْزَلْيَكُش، وفيهِم الْمَمْلَكةُ؛ وهُم آلُ خَطَّابٍ، عِلْيَةُ مْزاتَةَ[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn17)؛ وبَلْكاوَةُ وأَسيلَةُ وفَطْناسَةُ وسَمْتيسَةُ وكْلَلَّةُ وبَنو دَرْف. وبَنو مَنْدَرَةَ وبَنو دُوسِين وبونِيسَةُ الأَشْرارُ الأَنْكادُ الأَقْذارُ؛ وبَنو أَجَرْفْزان وباجايَةُ وبَنو سَدْرِين وبَنو غِيلِين وبَنو يَرْمَزْيان؛ وبَنو الْهَكْمِ وزَهَّاتَةُ وبَنو عَبْدِ الْمَلِكِ وبَنو يفوكَسَن ونْسيدَةُ ووَرْديغَةُ؛ ورْزيفَةُ وكَرْداسَةُ وزَهَّاوَةُ وبَنو يگْلان ووَرْزيغَةُ؛ وبَنو سْفَتْلَن وبَنو يَطُّوَّفَةَ وبَنو الأَسْوارِ وبَنو عاصِمٍ وبَنو يَزْتاسَن؛ وبَنو مَكْسَن وبَنو وَيَّان وبَنو زَعْرُورٍ وبَنو إسْماعيلَ وبَلاَّجَةُ؛ وعَتْرُوزَةُ وزَكُّودَةُ[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn18) ومَزُّورَةُ وفَرْطِيطَةُ ومْقَرّْطَةُ وبَنو كَمْلان[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn19) إهـ. وقالَ الْحَمْدانيّ: ومِنْ لْواتَةَ بَنو بَلاَّر وجْدوخاص وبَنو مَجْدُول وبَنو جْدِيدِي وگَطُّوفَةُ وبَرْكين ومالو ومَزُّورَة. وبَنو جْديدي تَجْمَعُ أَوْلادَ قُرَيْشٍ وأَوْلادَ زَعازِع. وگَطُّوفَةُ تَجْمَعُ مَغَّاغَةَ وواهْلَة. وبَرْكين تَجْمَعُ بَني زَيْدٍ وبَني روحِين. ومَزُّورَةُ تَجْمَعُ بَني وَرْكانَ وبَني غَرْواسَن وبَني جَمَّاز وبَني الْحَكَمِ وبَني الوَليدِ وبَني الْحَجَّاجِ وبَني الْحَرَمِيَّة .. ويُقالُ إِنَّ بَني الْحَجَّاجَ مِنْ بَني جَمَّاز. وأَمَّا بَنو بَلاَّرَ، فَفِرْقَتَان. فِرْقةٌ يُقالُ لَها البَلاَّرِيَّةُ، وهُم بَنو مُحَمَّدٍ وبَنو عَلِيٍّ وبَنو نَزَّارَ ونِصْفُ بَني شَهْلان، ومِنْهُم مغَّاغَة. وفِرْقَةٌ يُقالُ لَها جْدوخَاص. وأَمَّا بَنو نَزَّارَ، فَمِنْ بَني زَرِيَّةَ؛ ومِنْهُم نِصْفُ بَني عامِرٍ والْحَماسِنَةِ والضَّباعِنَة .. ومِنْ جْدوخاص بَنو زَيْد وصَلامِشُ وبَنو مَنْصورٍ وبَنو بَكَّمَ وبَنو مَجْدول وبَنو يرْنِي وبَنو يوسُف. ومِنْ لْواتَةَ، أَيْضًا، بَنو يَحْيى والسِّوَّةُ وعُبَيْدُ وماصِلَةُ وبَنو مُخْتار إهـ.
(1) مْزاتَةُ (يمْزاتَن): ذَكَرَ لَهُم نَسَّابَةُ ومُؤَرِّخو البَرْبَرِ بُطونًا كَثيرَةً، مِثْلَ يْلايان[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn20) وبَدْنَةَ[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn21) ومْحَنْحا[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn22) ودُگْمَةَ[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn23) وحَمْزَةَ ومَدُّونَةَ[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn24) وفَطْناسَةَ[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn25) ووَسْلات ويزْمَرْتَن وقَزِّينَةَ وبَني زَمْرين وأَرْگان.
(2) زُنَّارَةُ (يزُنَّارَن): مِنْ بُطونِهِم بَنو مَزْدِيش، وهُم مَزْداشَةُ، وبَنو صالِحٍ وبَنو مْسَام وزَمْرانَ ووَرْديغَةَ وعَزْمانَ ولَقَّانَ؛ وزادَ بَعْضُهُم بَني حَبُّونَ وواكْدَةَ وفَرْطيطَةَ وغَرْجُومَةَ وطازولَةَ ونَفَّاث وناطورَةَ وبَني الشَّعْرِيَّةِ ومَزْداشَةَ وبَني أَبِي سَعيدٍ؛ ذَكَرَهُ الْحَمْدانِيّ. ومِنْهُم بَنو هانِي وبَنو سُلَيْمانَ وبَنو مَنْكَنيتَ وهَوَّارَةُ؛ ذَكَرَهُ الصَّفَدِيّ. ومِنْهُم البُحورُ؛ ذَكَرَهُ ابنُ خَلْدون.
(3) سَدّْراتَةُ (يسَدّْراتَن): مِنْهُم بَنو مارْگاس؛ كَذا في الْحَوْلِيَّاتِ الإباضِيّة.
ب.; نَفْزاوَةُ[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn26) أَوْ نَفْزَةُ (ينَفْزاوَن): قالَ ابنُ حَزْم: فَوَلَدَ نَفْزاو بنُ لْوَى: يَطَّوَّفْت. فَوَلَدَ يَطَّوَّفْت: أُلْهاصَةَ[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn27) ومَرْنِيسَةَ[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn28) وزْهيلَةَ ومَجَّر وسُوماتَةَ وزَيْتَمَ[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn29) ووَرْگُول[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn30) ووَرْدْغْرُوس[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn31) وغَسَّاسَةَ ووَرَدِّين ووَرْسِيف إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: وزادَ سابِقُ الْمَطْماطِي وأَصْحابُهُ مَكْلاتَةَ، وقال: ويُقالُ إنَّ مَكْلا لَيْسَ مِنَ البَرْبَرِ؛ وأَنَّهُ مِنْ حِمْيَرٍ، وَقَعَ إلى يَطَّوَّفْت صَغيرًا، فَتَبَنَّاهُ؛ وهُوَ مَكْلا بنُ رَيْمانَ بنِ كِلاَعِ حاتِمٍ بنِ سَعْدِ بنِ حِمْيَر .. ولَهُم بُطونٌ مُتَعَدِّدَةٌ، مِثْلَ بَني وَرْياغَل وگْزَنَّايَةَ وبَني يصْلِيتَن وبَني دِيمَار ورِيحُون وبَني سَرَّايَن؛ ويُقالُ إنَّ غَسَّاسَةَ مِنْهُم إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ أُلْهاص: دَحْيَةَ وتِدْغاس. فَوَلَدَ دَحْيَةُ بنُ أُلْهاص بنِ يَطَّوَّفْت بنِ نَفْزاو بنِ لْوَى: مَلِّين[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn32) ويفُوتَن ووَرْتَدِّين وتْرِير ووُرِيتُوبْت. وَوَلَدَ تِدْغاس بنُ أُلْهاص: وَرْفَجُّوم. فَوَلَدَ وَرْفَجُّوم: وانْجَن وبُورْغْس وماايتَّجْدَل وگَرْطا[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn33) ووَنْمُو[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn34) وزَگَّال[35] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn35) وسينْفِيت[36] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn36) إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: قالَ سابِقُ وأَصْحابُه: وبَنو تِدْغاس، مِنْ لْواتَةَ، كُلُّهُم بِجِبالِ أَوْراس إهـ. وفي مَوْضِعٍ آخَرَ، لَه: ومِنْ زاتيمةَ أَوْلادُ مْديني وأَوْلادُ لاحِق إهـ. ولَعَلَّ، مِنْ نَفْزاوَةَ، أَيْضًا، بَرْقَشانَةُ (بَرْقَجانَة)؟
4. نْفُوسَةُ (ينْفُوسَن):
مِنْهُم بَنو تَدَرْميت؛ ذَكَرَهُ البَكْرِيّ. ومِنْهُم بَنو زَمُّور وبَنو مَسْكور وماطوسَةُ؛ ذَكَرَهُ ابنُ خَلْدون.

[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref1) زُولاث (بِزايٍ مُفَخَّمَة). وتُصَحَّفُ (مولات).

[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref2) تُصَحَّفُ (حرّاث).

[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref3) يقَنْزارَن (بِزايٍ مُفَخَّمَة).

[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref4) يوَنِّيفَن (هُم غَيْرُ وَنِّيفَن، مِنْ هَوَّارَة).

[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref5) سَمْگان.

[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref6) صُحِّفَتْ (الزَّاء).

[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref7) زْوارَة.

[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref8) يُقالُ لَهُم أَيْضًا بَنو يوراسَن أَوْ بَنو يراسَن. ومُفْرَدُها أَهْراس، وهُوَ شِبْلُ الأَسَدِ، في لِسانِ البَرْبر.

[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref9) لْوَى، اِسْمُ أَبيهم. والبَرْبرُ إذا أَرادوا العُمومَ في الْجَمْعِ، زادوا الأَلِفَ والتَّاءَ، فَصارَ لْوات؛ فَلَمَّا عرَّبَتْهُ العرَبُ، حَمَلوهُ على الأَفْرادِ، وأَلْحَقوا بهِ هاءَ الْجَمْع. (ابنُ خَلْدون).

[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref10) صُحِّفَتْ (اكورة).

[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref11) صُحّفَت في نُسْخَةٍ (مغانة).

[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref12) صُحِّفَت في نُسْخَةٍ (جرمانة).

[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref13) صُحِّفَتْ (اكورة).

[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref14) بَلْ هُم مِنْ هَوَّارَةَ، عِنْدَ الإدْريسِيِّ وابنِ خَلْدون.

[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref15) مِنْ بَني وَرْنيد، مِنْ بَني دَمَّر، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدُونٍ وابنِ حَزْم.

[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref16) مِنْ وَرْغَمَةَ، مِنْ دَمَّر، مِنْ زاناتَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref17) بَلْ عِلْيَةُ هَوَّارَة!

[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref18) صُحِّفَتْ (اكودة).

[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref19) مِنْ هَوَّارَةَ، عِنْدَ ابنِ خَلْدونٍ وابنِ حَزْم.

[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref20) كَذا عِنْدَ ابنِ خَلْدونٍ؛ وقَدْ صُحِّفَت (بلايان). بَنو أَيْل أَيان؛ عِنْدَ أَبِي زَكَرِيَّا الوارَگْلانِي. بنو يْلَيان، عِنْدَ ابنِ حَوْقَلَ والدَّرْجيني.

[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref21) كذا عِنْدَ الدَّرْجيني. وقَدْ صُحِّفَتْ عِنْدَ ابنِ خَلْدون (فرنة).

[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref22) كَذا عِنْدَ اليَعْقوبِيّ. وقَدْ صُحِّفَت عِنْدَ ابنِ خَلْدونٍ (محيحة) أَوْ (مجيجة).

[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref23) دُجْمَةَ، في الْمَصادِرِ الإباضِيَّة.

[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref24) صُحِّفَت (مديونة).

[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref25) عَدَّهُم ابنُ حَوْقَلَ في عُصْبَةِ لْواتَةَ ومْزاتَة. وأَوْرَدَهُم ابنُ خَلْدونٍ في الْجَدْوَلِ الْمُلْحَقِ بِأَنْسابِ البَرْبَر.

[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref26) مَخْرَجُ هَذِهِ الزَّايِ بَيْنَ الزَّايِ والشَّين. (ابنُ حَزْم). ولِهَذا رَسَمَها الإدْريسِيُّ نَفْجاو. ولا تَزالُ هَذِهِ السِّمَةُ في كَثيرٍ مِنَ البَرْبَرِ، خاصَّةً الصَّحْراوِيِّينَ مِنْهُم، وحَتَّى الْمُسْتَعْرِبين!

[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref27) ولْهاصَةُ، عِنْدَ أَكْثَرِ الكُتَّاب.

[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref28) مَرْنيزَةُ، عِنْدَ بَعْضِهِم.

[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref29) زاتيمَةُ، في الشَّائِع.

[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref30) وَرْجول، في النَّصِّ الأَصْلِيّ. والَّذي أَثْبَتْناهُ نَقْلاً عَنِ ابنِ خَلْدون.

[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref31) ورغوس، في الأَصْل. وَرغروسَة، عِنْدَ البَكْرِيّ. والَّذي أَثْبَتْناهُ عَنِ ابنِ خَلْدون.

[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref32) مَگْرا، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref33) گَرْطِيط، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref34) صُحِّفَتْ عِنْدَ ابنِ خَلْدون (وطو).

[35] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref35) زَجَّال، في النَّصِّ الأَصْلِيّ.

[36] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref36) سبيت، عِنْدَ ابنِ حَزْم. سينت أَوْ سيتت، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

المطاعي
09-04-2014, 11:00
ثانِيّا: بَنو بَرْنوس (يبَرْنُوسَن).


قالَ ابنُ حَزْم: فَوَلَدَ بَرْنُوس : كُتامَةَ[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn1) وَصَنْهاجَةَ[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn2) وعَجِّيسَةَ[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn3) ومَصْمودَةَ[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn4) وأَوَرْبَةَ[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn5) وأَزَدَّاجَةَ[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn6) وأَوْريغَة[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn7) إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: وَزادَ سابِقُ بنُ سُلَيْمانَ وأَصْحابُهُ لَمْطَةَ[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn8) وهَسَكُّورَةَ[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn9) وگَزُّولَة[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn10) .. ويُقالُ إنَّ صَنْهاجَ ولَمْطَ، إنَّما هُما ابْنا امْرَأَةٍ يُقالُ لَها تَزُگِّي، لا يُعْرَفُ لَهُما أَبٌ، تَزَوَّجَها أَوْريغ، فَوَلَدَتْ لَهُ هَوَّار؛ فَهُم إخْوَةٌ لأُمّ إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: أَمَّا الْمُحَقِّقونَ مِنْ نَسَّابَةِ البَرْبَرِ، فَيَقولونَ هُوَ صَنْهاج بنُ زَعْزاعِ بنِ كيمْتا بنِ سَدَّر بنِ مُولان بنِ يصْلين بنِ يبْرين بنِ ماكْسيلا بنِ دَهْيوس بنِ حَلْحال بنِ شَرُّو بنِ مِصْرايِم بنِ حام. ويَزْعُمُونَ أَنَّ گَزُّول ولَمْط وهَسَكُّور إخْوَةُ صَنْهاج؛ وأَنَّ أُمَّهُم الأَرْبَعَةَ تَصُگِّي، وبِها يُعْرَفونَ، وهِيَ بِنْتُ زَجِّيك بنِ مادْغيس، ويُقالُ لَها العَرْجَاء. فَهَذِهِ القَبائِلُ الأَرْبَعَةُ إخْوَةٌ لأُمّ إهـ.

1. أَوْريغَةُ (هَوَّارَة[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn11)):
قالَ ابنُ حَزْم: وَلَدَ أَوْريغ: هَوَّار ومَلَّد ومَقَّر وقَلْدَن؛ فَوَلَدَ مَلَّد بنُ أَوْريغ: سْتات[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn12) ووَرْفَل وأَسيل ومَسْراتَةَ، ويُقالُ لِهَؤُلاءِ لْهَانَة إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: لْهان بنُ مَلَّد، وكَذا عِنْدَ سابِقٍ؛ ويُقالُ أَنَّ وَنِّيفَن أَيْضًا مِنْ لْهَانَة إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: ووَلَدَ مَقَّر بنُ أَوْريغ: ماوَس وزَمُّور وكَبا[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn13) ومَصْراي[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn14) إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: وزادَ سابِقُ ال‍مَطْماطِي وأَصْحابُهُ، في بُطونِ مَغَّر، وَرْجِين ومَنْداسَةَ وگَرْگُوزَة[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn15) إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: ووَلَدَ قَلْدَن بنُ أَوْريغ: فُوصاتُو[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn16) ووَرْسَطِّيف وبَيَّاتَةَ وبُلّ إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: ذَكَرَ هَذِهِ الأَرْبَعَةَ ابنُ حَزْمٍ وسابِق إهـ. قالَ اليَعْقوبِيّ: هَوَّارَةُ يَزْعُمونَ أَنَّهُم مِنَ البَرْبَرِ القُدَّمِ؛ وأَنَّ مْزاتَةَ ولْواتَةَ كانوا مِنْهُم، فَانْقَطَعوا عَنْهُم، وفارَقوا دِيارَهُم، وصارُوا إلى أَرْضِ بَرْقَةَ وغَيْرِهِم؛ وتَزْعَمُ هَوَّارَةُ أَنَّهُم قَوْمٌ مِنَ اليَمَنِ، جَهِلوا أَنْسابَهُم .. فَمِنْهُم بَنُو اللّهَانِ ومْليلَةُ ووَرْسَطِّيفَة. فَبُطونُ اللّهَانِ، بَنو دَرْما وبَنو يَرْمَزّْيَان وبَنو وَرْفَلَّةَ وبَنو مَسْراتَة إهـ. قالَ ابنُ حَزْم: ومِنْ قَبائِلِ هَوَّارَةَ كَمْلانَ ومْليلَة إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: وأَمَّا بُطونُ هَوَّارَةَ، فَكَثيرَةٌ؛ وأَكْثَرُ بَني أَبيهِ أَوْريغ اشْتَهَروا بِنِسْبَتِهِ، لِشُهْرَتِهِ، وكِبَرِ سِنِّهِ مِنْ بَيْنِهِم؛ فَانْتَسَبوا جَميعًا إلَيْه إهـ. وقالَ في مَوْضِعٍ آخَر: وعِنْدَ نَسَّابَةِ البَرْبرِ، مِنْ بُطونِهِم، غَرْيان ووَرْغَةُ وزْگارَةُ[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn17) ومْسَلاَّتَةُ ومَجْريس. ويُقالُ إنَّ وَنِّيفَن منْ هَوَّارَة إهـ. قالَ التِّجانِيّ: مَجْريس فَخِذٌ مِنْ هَوَّارَةَ، سُمُّوا بِاسْمِ أُمِّهِم؛ وكانَتْ لأَبيهِم وَنِّيفَن زَوْجٌ أُخْرَى، تُسَمَّى تاسا، يُنْسَبُ إلَيْها التَّاسِيُّونَ؛ فَبَنو مَجْريس وبَنو تاسا، بَنو أَبٍ واحِد .. وأَظْهَرُ فِرَقِهِم فِرْقَةٌ تُعْرَفُ بِالقُيَّاد .. وفِرْقَةٌ أُخْرَى، تُعْرَفُ بِبَني سَلاَّمَ؛ وبَنو حُسَيْنٍ تَجْمَعُ الفِرْقَتَيْنِ؛ ويَنْضافُ إلَيْهِما باقي الفِرَقِ، كَالْخَطَّابِيِّينَ وبَني مْزيلَةَ والإبْراهيمِيِّينَ وبَني رِزْقٍ وبَني مَدّْنين إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: مَجْريس لِهَذا العَهْدِ يَنْتَسِبونَ إلى وَنِّيفَن. وعِنْدَ سابِقٍ وأَصْحابِهِ أَنَّ بَني كَمْلان مِنْ وَرْجِين، إحْدَى بُطونِ مَغَّر؛ وأَنَّ مِنْ بُطونِ بَني كَمْلان بَنو كَسِّي ووَرْتاگُط ولَشِّيوَةُ[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn18) وهَيْوارَة. وأَمَّا بُطونُ أَدَّاس بنِ زَجِّيك بنِ مادْغيس الأَبْتَرِ، الَّذينَ دَخَلوا في هَوَّارَةَ، فَكَثيرٌ، فَمِنْهُم هَرَّاغَةُ وتَرْهونَةُ ووَشْتاتَةُ[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn19) وأَنْدارَةُ[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn20) وهَنْزوتَةُ[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn21) وأَوْطيطَةُ وصَنِّيرَةُ[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn22)؛ هَؤُلاءِ بِاتِّفاقٍ مِنِ ابنِ حَزْمٍ وسابِقٍ وأَصْحابِه إهـ. قالَ أَحْمَدُ بَگْ النَّائِب: مِنْ بُطونِ هَوَّارَةَ مَغَّر[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn23) وَزَمُّور وكَباو[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn24) وفُوصاتُو[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn25) ومَعْدانُ وأَنْدارَةُ[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn26) ومْليلَةُ وغَرْيانُ ومْسَلاَّتَةُ وتَرْهُونَةُ وتاوَرْغا وزْگارَةُ وسيلِين[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn27) ومَسْراتَة إهـ. ومِنْ مْسَلاَّتَةَ بَنو خِيارٍ؛ ذَكَرَهُ التِّجانِيّ. ومِنْ هَوَّارَةَ، أَيْضًا، زَنْزَفَةُ؛ كَذا في الْحَوْلِيَّاتِ الإباضِيّة. ومِنْ هوَّارةَ أَيْضًا بنو حَنَّاش بنِ وَنِّيفَن، وسايَةُ بنُ ونِّيفَن؛ وقيصَر[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn28)؛ وبَصْوَةُ[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn29)؛ وبَنوسُلَيْمٍ؛ وفَزَّارَةُ[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn30)؛ ذَكَرَهُ ابنُ خَلْدون. ومِنْهُم مَجْريس وبَنو أَسْرات وبَنو قَطْران وبَنو كريب؛ ذَكَرَهُ الْحَمْدانيّ. ومِنْ أَعْقابِ هَؤُلاءِ، الَّذينَ ذَكَرَ الْحَمْدانِيُّ، بَنو عُمَرَ وأَوْلادُ عُرَيْبٍ والْمَوازِنُ وبَنو مُحَمَّدٍ وأَوْلادُ مامِنَ وبَنْدارُ والعَرايا والشَلَلَّةُ وأَشْحومُ وأَوْلادُ مُؤْمِنينَ والرَّوابِعُ والزُّوَكَةُ والبَرْدَسِيَّةُ والبَهاليلُ والأَصابِغَةُ والدَّناجِلَةُ والْمَواسِيَّةُ والبَلابيشُ والصَّوامِعُ والسَّدادِرَةُ والرَّيايِنَةُ والْحَرافِشَةُ والطُّوَدَةُ والأَهِلَّةُ وأَزْليتَن وأَسِلين وبَنو فَيْضٍ ووَنّينَةُ والتَّنايِغَةُ والغَنايِمُ وفَزَّارَة والعَيايِدَةُ والسَّراوِرَةُ وغَلْبانُ وحَديدُ والسَّبْعَةُ؛ ذَكَرَهُ القَلْقَشَنْدِيّ.

2. أَوَرْبَة :
بُطونُهُم كَثيرَةٌ، تَبْلُغُ الإِثْنا عَشَرَ؛ ذَكَرَهُ ابنُ غازي. مِنْها لْجايَةُ وأَنْفاسَةُ ونيجَةُ وزَهْجوكَةُ ومَزْياتَةُ ورْغيوَةُ وديقُوسَةُ وسَطَّةُ؛ ذَكَرَهُ ابنُ خَلْدون.

3. صَنْهاجَة :
أ. صَنْهاجَةُ الشَّمال: قالَ ابنُ حَوْقَل: مِنْ قَبائِلِ صَنْهاجَةَ مَزْغَنَّاي .. وبَنو مارْكْسَن وبَنو كارَدْميت وبَنو سيغيت وبَنو صالِح .. ومْساطَةُ، آلُ يوسُفَ[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn31) بنِ زيري بنِ مَنَّادَ، وبَنو عُمَرَ زيرِي، وقَبيلَتُهُ يسَّوَةُ، ويفْرين وي‍مْكيتَن ويتُوتِين ويتَرْوِين ويوَازين وأَسْوالَةُ وبَنو كْسيلَةَ وبَنو وَرْتاف ويزْگَارَن وتَلْكاتَة إهـ. قالَ ابنُ خَلْدون: كانَ أَهْلُ هَذِهِ الطَّبَقَةِ بنو تَلْكات بنِ گَرْت بنِ صَنْهاج الأَكْبَر .. وكانَ مَعَهُم بُطونٌ كَثيرَةٌ مِنْ صَنْهاجَةَ، أَعْقابُهُم هُنالِكَ؛ مِنْ مَتْنَان ووانُّوغَةَ وبَنِي عُثْمانَ وبَنِي مَزْغَنَّةَ وبَنِي جَعْد وتَلْكاتَةَ وباطُويَةَ وبَنِي يفاوَن[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn32) وبَنِي خَليلٍ؛ وبَعْضُ أَعْقابِ تَلْكاتَةَ بِجِهاتِ بْجايَةَ ونَواحيها .. ومِنْ قَبائِلِ ماكْسَن أَوْزاعٌ بِوادي بْجايَة .. مْليكَش، أَهْلُ بَسيطِ مَتِّيجَةَ، مِنْ صَنْهاجَة .. بَنو مَيْسَرَةَ، مِنْ جِبالِ صَنْهاجَة .. بَنو حَسَنٍ، كِبارُ صَنْهاجَة .. وبْگايَةُ، قَبيلٌ مِنْ صَنْهاجَة إهـ.
ب. صَنْهاجَةُ الْجَنوبِ (الْمُلَثَّمون): عَدَّ مِنْها اليَعْقوبِيُّ مِنْهُم أَنْبِيَةَ وتارْگَةَ ومَدَّاسَة. وعَدَّ مِنْها ابنُ حَوْقَلَ بَني مَسوفَةَ وبَني وارَث وبَني تَوْنَك وشَرْطَةَ وصْطَطَّة وتارْگَة ومَدَّاسَة وبَني لَمْتونَةَ ومَغَرْسَة ومُومْنَة وفَرْيَةَ ولَمْطَة ومَلْوانَةَ وأَنْتيكارْت وبَني تانْماك مُلوكَ تادْمَكَّت وهَنْدَزَة ومْكيتَة وكَلْماتَة وأَنْكَرْياغَن وكَرْكَةََ ويلْلَغْموتَن وكْطوطاوَةَ وسَكْرَة وبْلَغْلاغَة وأَنْدي‍مَن وهاكْتَةَ وأنَمْزيرَن وي‍مَزْواغَن وكيلْتْموتِي وكيلْمَكْزَن وكيلْفْروك وفَدَّالَة وكِلْسانْدَت وكيلْدْفَر وبَني بْزار وي‍مَگْزَرَن ويكوفان وأَبْكَكْلَن ويسَطَّافَن ويفْكَرْن. وعَدَّ مِنْها البَكْريُّ مَسوفَةَ وسَرْطَةَ وبَني وارَث وبَني ينْتْسَر ولَمْتونَةَ وگْدالَةَ وتارْگَةَ ومَدَّاسَة. وعَدَّ الإدْريسِيُّ مِنْ لَمْطَةَ مَسوفَةَ ووُشَّان وتْمالْتَة؛ ومِنْ صَنْهاجَةَ بني مَنْصورٍ وتْمِيَّةَ[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn33) وگْدالَةَ ولَمْتونَةَ وبَني إبْراهيمَ وبَني تاشْفين وبَني مُحَمَّد. وعَدَّ مِنْها ابنُ أَبي زَرْعٍ لَمْتونَةَ وگْدالَةَ ومَسوفَةَ ولَمْطَةَ ومَسْراتَةَ ومَدَّاسَةَ وبَني وارَثْ. وعَدَّ مِنْها ابنُ خَلْدونٍ سَرْطَةَ ولَمْتونَةَ ومَسوفَةَ وگْدالَةَ ومَدَّاسَةَ وبني وارَث وبني ينْتْسَر. وعَدَّ مِنْها صاحِبُ كِتابِ الْجَلاَّسِ أَهْلَ السُّوقِ ويگَلاَّد ويفوغاس ويكَتاوَن ويفولان ويسَقَّمارَن[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn34) ويمَسْكاتَن ويسَمِّظاوَن ويدْنان ويمَظَّظْغَن ويفَرْوين وأَهَلْشاتَن ويتيسان. وعَدَّ مِنْها إِبْراهيمُ وَلَدُ سَيِّدي يوْدالَن ويدَوَرْعَا ويگَوَدَّارَن ويفُوغاس ويشَظَنْهارَن (يهَظَنارَن). وعَدَّ مِنْها وَلَدُ سَيِّدي هَيْبَ اللهِ الكُنْتي كَلّ تادْمَكَّت وكَلّ السُّوق وي‍مَظَّظْغَن ويدْنان ويكَتاوَن وزَوادَن وكَلّ يوْدالَن ويفُوغاس. وعَدَّ مِنْها الشَّيْخُ بايَّه تاغات مَلَّت ويدْنان وشَكَتَلَم وكَلّ تَنَرَه (كَلّ تِنيرِه) ودَبَّاكَر ودَوْسَحاق ويتَكَيْتَكايَن وتاشَرَن وشَم اَنْ أَمَّاس ودَوْراس وكَلّ أَهَلْوات وي‍مْغاد. وعَدَّ مِنْها أَلْغاتَك السُّوقِيُّ طائِفَةَ ي‍ماجِغَن، وهُم كَلّ اَگَيْس وكَلّ تابونَّنْت وتاميزْگيدَّه وتارْبَناسَّه وي‍ميغَريسَن وتاهَبَناتَن ويكَرَباسَن وتارْغَيْتَموت وتيگّيرمات ويرَّوْلَن [ويُضافُ إلَيْهِم يدَرَگَّاگَن وكَلّ أَگايُوك ويفُوغاس وكَلّ تابَنْكُرْت ويبَلْغاوَن وكَلّ تايْتُوك وتَنْگَرَگَدَش]. ومِنْ طائِفَةِ ي‍ماجِغَن، أَيْضًا، عِنْدَ آخَرين، يدْنان وتَنْگَرَگَدَش وأَوْراغَن ويسَقَّمارَن وتَهَبَناتَن وتارْگا ويغَطَفان.

[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref1) يكُتامَن.

[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref2) يزْناگَن.

[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref3) مَدْلولُ هَذا الاِسْمِ، البَطْنُ؛ فَإنَّ البَرْبَرَ يُسَمّونَ البَطْنَ بِلُغَتِهِمْ عَدِّس (بِالدَّالِ الْمُشَدَّدَةِ)؛ فلَمَّا عَرَّبَتْها العَرَبُ، قَلَبَت دالَها جيمًا مُخَفَّفَة. (ابنُ خَلْدون). والصَّحيحُ أَنَّ بَرْبرَ تِلْكَ النَّواحي كانوا يَنْطِقونَ الدَّالَ مِنْ مَخْرَجٍ بَيْنَ الدَّالِ والْجيمِ، كَما في بَعْضِ النَّواحي اليَوْمَ؛ فأَبْدَلَها العَرَبُ جيمًا مَحْضَة!

[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref4) يمَصْمُودَن.

[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref5) يوَرْبَن.

[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref6) ذَكَرَتْهُم مَصادِرُ القُرُونِ الوُسْطَى أَيْضًا بِأَسْماءِ (وُزَدَّاجَةَ) و(أَزَدِّي‍جَةَ) و(يزَدَّاجَة). وهُم يزَدَّاگَن. ومُفْرَدُها أَزَدَّاگ. وتَفْسيرُهُ، في لُغَةِ البَرْبَرِ، النِّظيفُ أَوْ الطَّاهِرُ أَوْ الْمُقَدَّس.

[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref7) يوْريغَن.

[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref8) يوَلَّمّْظَن أَوْ يوَلَّمّْدَن.

[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref9) يسَكُّورَن. ومُفْرَدُها أَسَكّور؛ وهُوَ الْحَجَلُ، الطَّائِرُ الْمَعْروف.

[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref10) يَرْسُمُها الكُتَّابُ العَرَبُ جزولة، عَلَى عادَتِهِم في إبْدالِ الكافِ الأَعْجَمِيَّةِ جيما. ورَسَمَها الإدْريسِيُّ قزولة. يگَزُّولْنين، في لُغَةِ تَوارِگ أَزْگار، تَعْنِي الصِّغار.

[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref11) يهَوَّارَن أَوْ يهَگَّارَن.

[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref12) صْطَط، في رَسْمٍ آخَر.

[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref13) كَباو، في نُسْخَةٍ أُخْرَى (صُحِّفَت (كياد)).

[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref14) مَزْرَاي؟

[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref15) صُحِّفَتْ (گرگودة).

[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref16) صُحِّفَت (قمصاتة).

[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref17) صُحِّفَتْ (زگاوة).

[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref18) تيسْوَةُ، في نُسْخَةٍ أُخْرَى.

[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref19) صُحِّفَت (شتاتة) أَوْ (ستاتة).

[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref20) صُحِّفَت (نداوة).

[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref21) صُحِّفَتْ (هنزونة).

[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref22) صُحِّفَت (صنبرة). ونُطْقُها زَنِّيرَةُ (بِزايٍ مُفخَّمَة).

[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref23) صُحِّفَتْ (مغرا).

[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref24) صُحِّفَتْ (كاباو).

[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref25) رَسَمَها (فُساطو).

[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref26) صُحِّفَتْ (نداوة).

[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref27) بَنو أَسيل بنِ مَلَّد بنِ أَوْريغ.

[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref28) قيزَر؟

[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref29) بَزْوَة؟

[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref30) يفَتْزارَن. ولا علاقة لهم بفَزارَةَ، مِنْ غَطَفان.

[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref31) لقَبُهُ بُلُگّين.

[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref32) بَنو خَلْفون؟

[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref33) أَنْبِيَّة؟

[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref34) بَنو سَغَّمار، مِنْ دَمَّر، مِنْ زاناتة.

المطاعي
09-04-2014, 11:01
ج. صَنْهاجَةُ الغَرْب :

(1) صَنْهاجَةُ دَرَن (زْناگَةُ أَوْ البَرابِر) : قالَ البيذَق: صَنْهاجَةُ القِبْلَةِ، لَهُم مِنَ الأَفْخاذِ إحْدَى وأَرْبَعون .. مِنْ ذَلِكَ بَنو صْطَط[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn1) أَيْث صْطَط مَعًا ..؛ أَوَّلُهُم بَنو وَرْسانَن أَيْث وَرْسانَن مَعًا؛ مِنْهُم مْگونَةُ ي‍مْگونَن مَعًا؛ بَنو مُحَمَّدٍ أَيْث مُحَنْد مَعًا؛ بَنو أَحْمَدَ أَيْث اَحْمَد مَعًا؛ بَنو كَلا أَيْث كَلا مَعًا؛ بَنو تَگْطا أَيْث تَگْطا؛ بَنو واليل أَيْث واليل؛ بَنو إينْسُكْما أَيْث إينْسُكْما مَعًا؛ مِنْهُم بَنو أُمِّ عيسَى أَيْث أُمّ عيسَى مَعًا؛ بَنو تَمْتَر أَيْث تَمْتَر مَعًا؛ بَنو صالِحٍ أَيْث صالَح مَعًا؛ وَرْتْگينَةُ أَيْث وَرْتْگين مَعًا؛ وْسَاگَاتَةُ أَيَسَّاگاتَّن معًا؛ بَنو تامَّاسَةَ أَيْث تامَّاسْت. فَشْتالَةُ يفَشْتالْن مَعًا، وهُم مِنْ أَيْنَگْفو[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn2) (مِنْهُم بَنو مْصَل أَيْث مْصَل معًا؛ بَنو واوْصْرِيكْت أَيْث واوْصْريكْت مَعًا؛ بَنو عَيْسِي أَيْث عَيْسِي مَعًا؛ بَنو عَمْرٍو أَيْث عْمَر مَعًا؛ بَنو ناصِرٍ أَيْث ناصَر مَعًا؛ بَنو موتَّد أَيْث موتَّد مَعًا؛ بَنو أَحْمَدَ أَيْث اَحْمَد مَعًا؛ بَنو زِيَادٍ أَيْث زْيَاد مَعًا؛ غَنْتْيَيَّةُ يغَنْتْيَيَّان مَعًا؛ بَنو وَيَتْساوَن أَيْث وَيَتْساوَن مَعًا؛ بَنو أَرْمَصَطِّين أَرْمَصَطِّين مَعًا؛ أَهْلُ تاگْراگْرَةَ أَيْث تاگْراگْرا مَعا). أَهْلُ تَيَّارْت أَيْث تَيَّارْت مَعًا (مِنْهُم أَهْلُ تُدْغَةَ أَيْث تُدْغَت مَعًا؛ بَنو سْنان[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn3) أَيْث سْنان مَعًا؛ بَنو يزْدَگ أَيْث يزْدَگ مَعًا؛ بَنو واوْصيلَةَ أَيْث واوْصيلتْ مَعًا؛ بَنو أُمِّ سُلَيْمانَ أَيْث أُمّ سْلِيمان مَعًا؛ بَنو تَوابَةٍ أَيْث تْوابْت مَعًا؛ أَهْلُ كْريت أَيْث كْريت مَعًا؛ أَهْلُ فَرْكْلَةَ أَيْث فَرْكْلَة مَعًا؛ أَهْلُ غْريس أَيْث غْريس مَعًا؛ بنو يدْراسَن أَيْث يدْراسَن مَعًا؛ بَنو توشَّنْت أَيْث توشَّنْت مَعًا؛ مَلْوانَةُ أَيْث ي‍مَلْوان مَعًا؛ وهَذا آخِرُ أَهْلِ تَيَّارْت). ومِنْ صَنْهاجَةِ القِبْلَةِ سُولينَةُ إين سُولينْت مَعًا، وهُم مِنْ أَهْلِ دادْس، وهُوَ قَبيلٌ مُسْتَبِدٌّ بِنَفْسِه؛ وكَذلِكَ مزُّگْكَةُ اُومزُّگْكَا معًا، أَيْضًا مِنْ صَنْهاجَةِ القِبْلَةِ، وهُم مِنْ أَهْلِ دادْس، وهُوَ قَبيلٌ مُسْتَبِدٌ بِنَفْسِه. وهَذانِ القَبيلانِ مُضافانِ إلى أَيْنَگْفو. صَنْهاجَةُ الظِّلِّ، يَنْقَسِمونَ إلى قِسْمَيْنِ، بَنو أَيْنَگْفو وبَنو صْطَط. فَبَنو أَيْنَگْفو يَنْقَسِمُونَ إلى خَمْسَةِ أَخْماس .. فَمِنْ ذَلِكَ بَنو مَزْراوَةَ أَيْث مَزْراوْت[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn4) مَعًا، وهُم خُمْسٌ (ويَنْقَسِمونَ إلى أَرْبَعَةِ أَفْخاذٍ، بَنو واسْتَغ أَيْث واسْتَغ مَعًا؛ بَنو يَلِّينا أَيْث يَلِّينا مَعًا؛ بَنو عُمَيْرٍ أَيْث عْمِير مَعًا؛ بَنو ويزْگان أَيْث ويزْگان مَعًا)؛ ثُمَّ بَنو زَدِّيگةُ أَيْث زَدِّيگْت مَعًا، وهُم خُمْسٌ؛ وفَشْتالَةُ يفَشْتالَن مَعًا خُمْسٌ؛ وبَنو يَزيدَ أَيْث يَزيد مَعًا خُمْسٌ؛ وسْوالَةُ أَسَّالين مَعًا خُمْس. بَنو صْطَط[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn5) يَنْقَسِمونَ أَيْضًا إلى خَمْسَةِ أَخْماس .. (مِنْ ذَلِكَ تَنَّارَةُ أَيْث تَنَّار مَعًا، وهُم خُمْسٌ؛ بَنو وْنِيو أَيْث وْنِيو مَعًا، وهُم خُمْسٌ؛ هَرْفالَةُ يرْفالَن مَعًا، وهُم خُمْسٌ؛ بَنو لَزْم أَيْث لَزْم مَعًا خُمْسٌ؛ وبَنو بو گْماز وجُراوَةُ، أَيْث بو گْماز ويگُورايْن مَعًا، خُمْس) إهـ.
(2) صَنْهاجَةُ الرِّيف: عَدَّ مِنْها البَكْرِيُّ بَني وَرْتَدِّي وبَني تَمْسامان؛ وهُم مِنْ باطويَة. وعَدَّ مِنْها ابنُ خَلْدونٍ بَني يزْناسَن وبَني لُكائي ومْگَاصَّةَ وبَني وارْتين وباطُويَةَ (بَقُّويَةَ وأَوْلادَ مُحَلِّي تافَرْسِيث وبَني وَرْياغَل[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn6)). وعَدَّ مِنْها الْحَسَنُ الوَزَّانُ (لْيون الأَفْريقِيّ) كَبْدانَةَ وبَني سَعيدٍ[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn7) وأَزْگَنْگَن وبَني تُوزِين (تافَرْسِيث) ووَرْدان؛ وهُم مِنْ باطويَة. وعَدَّ Marmol مِنْ بَني سَعيدٍ الباطوئِيِّينَ بَني سَعيدٍ وبَني مَنْصُورٍ وبَني وَليد. وبَنو وْلَشَّك مِنْ نَفْسِ أَصْلَِ بني سَعيدٍ؛ عِنْدَ آخَرين.

(3) صَنْهاجَةُ جَبالَة : عَدَّ مِنْها البَكْرِيُّ بَني قار وبَني حَزْمار ومَتْنَة[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn8). وعَدَّ مِنْها الإدْريسِيُّ بني مَزْگَلْدَة وأَمْلو (مَلْوانَة). وعَدَّ مِنْها ابنُ خَلْدونٍ فَشْتالَةَ وسَطَّةَ[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn9) وبَني وَرْياگَل وبَني حُمَيْدٍ وبَني مَزْگَلْدَةَ وبَني عِمْرانَ وبَني دَرْكُول وبَني وَرْتَزَّر ومَلْوانَةَ وبَني وامُود وبَني وزَرْوال وبَني مْعالَةَ، وكُلُّهُم مِنْ أَنْجَفَة[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn10). وعَدَّ مِنْها الْحَسَنُ الوَزَّانُ (لْيون الأَفْريقِيُّ) بني أَحْمَدَ وبَني بو شيبْث وبَني وَرْياگَل وبَني وْگامود (بَني وامُود). وعَدَّ مِنْها الْمُصَوَّرِي صَنْهاجَةَ الوَطا وصَنْهاجَةَ غَدُّو وهَوَّارَةَ الْحَجَرِ[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn11) وبو رِداءٍ والبَرانيسَ[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn12) وأَوْلادَ بو سَلامَةَ وبَني بو شِيبْث ورْغيوَةَ[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn13) ومَزْياث[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn14) ولْجايَةَ[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn15) وبَني أَحْمَدَ وغْزاوَةَ[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn16) والأَخْماسَ وسُوماثَةَ[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn17) وبَني يسَف ومَصْمُودَةَ[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn18) وأَهْلَ جَبَلِ حَبيبٍ[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn19) وبَني گُرْفَط[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn20) والغَرْبِيَّةَ والسَّاحِلَ وأَصيلا وفَنَّاسَة.

4. كُتامَةُ أَوْ كْتامَة : قالَ ابنُ خَلْدون: كانَتْ بُطونُ كُتامَةَ كَثيرَةً، يَجْمَعُها، كُلَّها[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn21)، غَرْسَن ويَسُّودَةُ، اِبْنا كْتَم بنِ بَرْنوس. فَمِنْ يَسُّودَةَ فْليسَةُ[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn22) ودَنْهاجَةُ ومْتُوسَةُ ووْريسَن، كُلُّهُم بَنو يَسُّودَةَ بنِ كْتَم .. ومِنْ غَرْسَن مْصالَةُ وقَلْدَن وماوْطَن ومْعاذ، بَنو غَرْسَن بنِ كْتَمْ؛ ولْهيصَةُ وجيمْلَةُ ومَسَّالْتَةُ، بَنو يَنَّاوَةَ[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn23) بنِ غَرْسَن؛ ولْطايَةُ[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn24) وإِجانَةُ وغَسْمان وأَوْفاس، بَنو يَنْطاسَن[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn25) بنِ غَرْسَن؛ ومَلُّوسَةُ، مِنْ أَيان[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn26) بنِ غَرْسَن. ومِنْ مَلُّوسَةَ[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn27)، هَؤُلاءِ، بَنو زَلْدَوِي .. ويَعُدُّ البَرابِرَةُ مِنْ كُتامَةَ[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn28) بَني يَسْتيتَن وشَكْفيوَةَ[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn29) ومْصالَةَ[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn30) وبَني قْسيلَةَ[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn31)؛ وعَدَّ ابنُ حَزْمٍ مِنْهُم زْواوَةَ، بِجَميعِ بُطونِهِم .. وأَمَّا البَسائِطُ، فَأَشْهَرُ مَنْ فيها، مِنْ قَبائِلِهِم، سَدْويكَشْ، ورِياستُهُم في أَوْلادِ سَوَّاق .. ولِسَدْويكْش بُطونٌ كَثيرَةٌ[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn32)، مِثْلَ سِيلِين وطَرْسُون[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn33) وصَدْغَيَّان[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn34) ومُوليت وبَني گُشَّةَ وبَني لْمايي وكايازَةَ وبَني زَعْلانَ والبُؤْرَةَ وبَني مَرْوانَ ووارْمَكْسَن وسَگْوال وبَني عَيَّادَ[35] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn35)، وفيهِم مِنْ لْمَايَةَ ومَكْلاتَةَ وريغَةَ[36] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn36)؛ والرِّياسَةُ عَلَى جَميعِهِم في بَطْنٍ مِنْهُم، يُعْرَفُونَ بِأَوْلادِ سَوَّاق .. وأَوْلادُ سَوَّاقَ بَطْنانِ، وهُم أَوْلادُ عَلاَّوَةَ بنِ سَوَّاقَ وأَوْلادُ يوسُفَ بنِ حَمُّو بنِ سَوَّاق .. وأَوْلادُ يوسُفَ، لِهَذا العَهْدِ، أَرْبَعُ قَبائِلَ، بَنو مُحَمَّدِ بنِ يوسُفَ وبَنو الْمَهْدِيِّ وبَنو إبْراهيمَ بنِ يوسُفَ، والعَزيزِيُّونَ[37] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn37)، وهُم بَنو مَنْديلَ وظافِرٍ وجَرِّي وسَيِّدِ الْمُلوكِ والعَبَّاسِ وعيسَى، والسِّتَّةُ أَوْلادُ يوسُفَ، وهُم أَشِقَّاءُ، وأُمُّهُم تاعْزيزْت، فَنُسِبوا إلَيْها .. وفي بُطونِ سَدْويكَش، هَؤُلاءِ، بَطْنٌ مُرادِفٌ لأَوْلادِ سَوَّاقٍ .. وهُم بَنو سَگّين .. ورِياسَتُهُم في بَني مُوسَى بنِ ثابِر .. ومِنْ بُطونِ كُتامَة وقَبائِلِها أَوْلادُ ثابِتٍ، مِنْ بَني تْليلان إهـ. قالَ الْميلِيّ: لَم يَذْكُرِ ابنُ خَلْدونٍ، في بُطونِ كُتامَة، كَثيرًا مِنَ البُطونِ الْمَعْروفَةِ اليَوْمَ بِفَرْجيوَةَ؛ ولا ذَكَرَ مِنْ سُكَّانِ الْجِبالِ، بَيْنَ سْكيگْدَة وجيجَلْ، غَيْرَ بَني تْليلان؛ وهُناكَ مَنْ هُم أَكْثَرُ مِنْهُم، مِثْلَ بَني وَلْبان وبَني تُوفُوت وبَني خَطَّابٍ وبَني يَدَّر إهـ.
أ. زْواوَةُ[38] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn38) (گاواوَة[39] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn39)): قالَ ابنُ خَلْدون: يَعُدُّ نَسَّابَةُ البَرْبَرِ[40] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn40) لَهُم بُطونًا كَثيرَةً، بَني مَجَسْطَةَ وبَني مْليكَش وبَني كُوفي ومْشَدَّالَةَ وبَني زْريقَف[41] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn41) وبَني گُوزِيت وگَرَسْفينَةَ ووْزَلْجَةَ[42] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn42) وتُوجَةَ[43] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn43) وزَقْلاوَةَ وبَني مَزَّايَة[44] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn44). ويُقالُ إنَّ بَني مْليكَش مِنْ صَنْهاجَةَ .. ومِنْ قَبائِلِ زْواوَةَ، الْمَشْهورَةِ لِهَذا العَهْدِ[45] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn45)، بَنو ي‍جَر[46] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn46) وبَنو مانْگَلاَّت[47] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn47) وبَنو بَتْرُون[48] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn48) وبَنو يَنِّي[49] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn49) وبَنو بو غَرْدان وبَنو يتُّورَغ وبَنو بو يوسُفَ وبَنو بو شُعَيْبٍ[50] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn50) وبَنو عَيْسِي[51] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn51) وبَنو صَدْقَةَ وبَنو غُبْري[52] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn52) وبَنو گُشْطولَةَ[53] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn53) .. ومِثْلَ بَني يراثَن[54] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn54) وبَني فْراوْسَن إهـ. وعَدَّ مِنْها الْميلِيُّ، نَقْلاً عَنْ بُو ليفَة، بَني جَنَّاد وبَني واگْنون وفْليسَةَ وعَزُّوزَةَ؛ والصَّحيحُ، والله أَعْلَمُ، أَنَّهُم مِنْ كُتامَة.

[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref1) تُكْتَبُ أَيْضًا سْطاط وسْطات وسْتات. وهُم مِنْ هَوَّارَة.

[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref2) أَنَجَفَة، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref3) صُحِّفَت عِنْدَ ابنِ خَلْدون (سليب).

[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref4) صُحِّفَتْ (مزوارت)، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref5) تُكْتَبُ أَيْضًا سْطاط وسْطات وسْتات. وهُم مِنْ هَوَّارَة.

[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref6) أَصْلُهُم مِنْ نَفْزاوَة.

[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref7) هُم غَيْرُ بَني سَعيدٍ الغُمارِيِّين.

[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref8) إِخْوَةُ مَتْنان، في تُلولِ الجَزائِرِ العاصِمَة.

[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref9) غَيْرُ سَطَّةَ، مِنْ أَوَرْبَة.

[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref10) هَنْجافَةُ (أَينْگْفُو).

[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref11) مِنْ أَوْريغَة.

[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref12) مِنْ أَوَرْبَة.

[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref13) مِنْ أَوَرْبَة.

[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref14) مِنْ أَوَرْبَة.

[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref15) مِنْ أَوَرْبَة.

[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref16) مِنْ غُمارَة، مِنْ مَصْمُودَة.

[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref17) مِنْ نَفْزاوَة، مِنْ لْواتَة.

[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref18) مِنْ غُمارَة، مِنْ مَصْمُودَة.

[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref19) مِنْ غُمارَة، مِنْ مَصْمُودَة.

[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref20) مِنْ غُمارَة، مِنْ مَصْمُودَة.

[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref21) سَيَذْكُرُ فَقَطْ الَّذينَ كانَ لَهُم ذِكْرٌ في الدَّوْلَةِ العُبَيْدِيَّة!

[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref22) رُسِمَتْ ياءُها أَلِفًا، فَصُحِّفَتْ (فلاسة)!

[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref23) صُحِّفَتْ عِنْدَ الطَّالِبِيِّ (هياوة).

[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref24) تُصَحَّفُ إلى (لطانة) و(لطابة).

[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref25) صُحِّفَتْ عِنْدَ القاضي النُّعْمانِ (نبطاش)! وعِنْدَ الطَّالِبِيِّ (يعطاش)! وعِنْدَ آخَرينَ (وطاس)!

[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref26) لَمْ يَذْكُرْ مِنْ أَيان بنِ غَرْسَن إلاَّ مَلُّوسَة!

[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref27) لَمْ يَذْكُرْ مِنْ مَلُّوسَة إلاَّ بَني زَلْدَوِي!

[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref28) سَيَذْكُرُ هُنا قَبائِلَ هِضابِ تَدَلَّس، مِنْ بِلادِ القَبائِلِ الكُبْرَى.

[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref29) صُحِّفَتْ (هشتيوة).

[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref30) صُحِّفَتْ في نُسْخَةٍ (مسالتة)!

[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref31) صُحِّفَتْ (قنسيلة( أَوْ (قسيل).

[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref32) سَيَذْكُرُ فَقَطْ الَّذينَ كانَ لَهُم ذِكْرٌ في الدَّوْلَةِ الْحَفْصِيَّة!

[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref33) الدَّرْسون، قُرْبَ قُسَنْطينَة.

[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref34) صُحِّفَتْ (طرغيان). وصَدْغَيَّان ارتَحَلوا، مَعَ بَعْضِ سَدْويكْش، إلى جَرْبَةَ؛ فَهُم هُناكَ إلى اليَومِ (تُعْرَفُ بِهِم مَدينَتان).

[35] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref35) صُحِّفَتْ في نُسْخَةٍ (بني عيار).

[36] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref36) ريغَةُ نَواحي سْطيف.

[37] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref37) يعْزيزَن.

[38] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref38) يزْواوَن.

[39] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref39) أَيْث گاوَة أَوْ يگاواوَن.

[40] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref40) كَما هُوَ مَسْطورٌ في كُتُبِهِم القَدي‍مَة.

[41] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref41) يزَرْقْفاوَن، أَصْحابُ مَرْسَى أَزَفُّون الْغَنِيِّ عَنِ الذِّكْر. وقَدِ اسْتَغْرَبْتُ كَيْفَ أَغْفَلَ هَذا عَنْ كِبارِ الكُتَّابِ الْمُعاصِرين.

[42] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref42) أَغْفَلَ عَنِ الكَثيرِ أَيْضًا أَنَّهُم أُوزَلاَّگَن.

[43] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref43) صُحِّفَتْ (موجَة). هُم يتُّوجان.

[44] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref44) صُحِّفَتْ (مرانة).

[45] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref45) الَّتي خَرَجَتْ مِنْ رَحِمِ القَبائِلِ القَدي‍مَةِ السَّالِفَةِ الذِّكْر.

[46] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref46) صُحِّفَتْ في بَعْضِ النُّسَخِ (بحر). هُم أَثْ ي‍جَر.

[47] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref47) صُحِّفَتْ في بَعْضِ النُّسَخِ (مابكلات). هُم أَثْ مانْگَلاَّت.

[48] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref48) صُحِّفَتْ (يترون) أَوْ (مترون). هُم أَثْ بَتْرون.

[49] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref49) صُحِّفَتْ (ماني) أَوْ (باني). هُم أَثْ ينَّي.

[50] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref50) صُحِّفَتْ (بَني شُعَيْب). هُم أَثْ بو شْعَيْب.

[51] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref51) صُحِّفَتْ في بَعْضِ النُّسَخِ (عبسي).

[52] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref52) غالِبًا ما تُزادُ النُّونُ في آخِرِها. والصَّحيحُ ما أَثْبَتْناه. وإنَّما تُزادُ في الْجَمْعِ البَرْبَرِيِّ (يغُبْرِين).

[53] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref53) يگوشْظال.

[54] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref54) صُحِّفَتْ في بَعْضِ النُّسَخِ (براتن). هُم أَثْ يراثَن.

المطاعي
09-04-2014, 11:02
مَصْمودَةُ :
عَدَّ مِنْها الإِدْريسِيُّ أَنْتِي (أَنْتات[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn1)) وبني واسْنو وأَنْگْطوطاوَن وأَنَسْطيط وأَرْغَن[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn2) وأَگَنْفِيس وأَيت وَزْگِيت ونْفيس الْجَبَلِ وأَيْلان[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn3) وبني يدْفَر ودُكَّالَةَ[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn4) ورَجْراجَةَ[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn5) وزَوْدَةَ[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn6) وهَسَكُّورَةَ[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn7) وهَزَرْجَةَ ووْريكَة[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn8). وعَدَّ مِنْها البَيْذَقُ هَرْغَةَ وتينَمْلَلَ وهَنْتاتَةَ وگَدْميوَةَ[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn9) وگَنْفيسَةَ[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn10) وهَرْكاكَةَ[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn11) وماغُوسَةَ[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn12) وهْنايَةَ[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn13) وأَهْلِ نْفيس[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn14). وعَدَّ مِنْها ابنُ خَلْدونٍ غُمارَةَ[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn15)، بَني غُمار بنِ مَسْطاف بنِ مْليل بنِ مَصْمود؛ وبُرْغُواطَةَ[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn16)؛ وأَهْلَ جَبَلِ دَرَن، هَرْغَةَ وهَنْتاتَةَ وتينَمْلَل وگَدْميوَةَ وگَنْفيسَةَ ووْريكَةَ ورَگْراگَةَ وهَزْميرَةَ[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn17) ودُكَّالَةَ وحاحَةَ[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn18) وأَصَّادَن وبَني واوَزْگيت وبَني ماگَر وأَيْلانَةَ، ويُقالُ هَيْلانَة.
أ. غُمارَة : عَدَّ مِنْها البَكْرِيُّ بَني قْطيطَن وبَنِي يرُوتَن وبَنِي فَنْزَكَّار[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn19) وبَنِي مَرْوانَ وبَنِي حُمَيْدٍ وبَنِي حُسَيْنِ بنِ نَصْرٍ وبَنِي شَدَّادَ ومَصْمُودَةَ ومَجَكْسَة. وعَدَّ مِنْها ابنُ خَلْدونٍ مَصْمودَةَ وبَنِي حُمَيْدٍ ومْثيوَةَ وبَنِي نال وأَغْصَاوَةَ[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn20) ومَجَكْسَةَ وبَنِي وزَرْوال وبَنِي حَسَّانَ وبَنِي سَعيدٍ وبَنِي يطَّوَّفْت. وعَدَّ مِنْها الْحسَنُ الوزَّانُ (لْيون الأَفْريقِيُّ) بَني فَنْزَكَّار وبَني حَسَّانَ وأَنْجْرَةَ وأَهْلَ جبَلِ حَبيبٍ وبَني عَرُوسٍ وواذْراس وبَني گُرْفُط وبَني گْرير وبَعْضَ أَهْلِ تَمْسامان. وقَسَمَهُمُ الْمُصَوَّرِيُّ إلى غُمارَةِ الرِّيفِ وغُمارَةِ جَبالَةَ، قال: غُمارَةُ الرِّيفِ، هُم مْثيوَةُ وبَنو بو فْراح وبَنو يَطَّفْت وبَنو عَمْرَث وگْزَنَّايَةُ[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn21) وتَمْسامان[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn22) وبَنو سَعيدٍ[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn23) ومَطَّالْسَةُ[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn24) وبَنو بو يَحْيِي وقَلْعِيَّةُ[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn25) وبَنو يَزْناسَن[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn26)؛ وغُمارَةُ جَبالَةَ، هُم غُمارَةُ وبَنو سَعيدٍ وبَنو حَسَّانَ وبنو مَعْدانَ وبنو حُوزْمَر وواذْراس وبَنو مُصَوَّرٍ وبَنو عَروسٍ وبَنو مْسارَةَ ورْهونَةُ[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn27) وبَنو مَزْگَلْدَةَ[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn28) وسَطَّةَ[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn29) وأَهْلُ سْريف[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn30) وبَنو زَرْوال وبَنو وَرْياغَل[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn31) وفَشْتالَةُ[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn32) وسْلاس[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn33) ومْثيوَةُ وكْتامَةُ[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn34) ووانْجَل[35] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn35) ودْسول[36] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn36). ورُبَما يَكونُ مِنْهُم بنو يْذَر؛ فإنَّهُم يتَوَسَّطونَ قَبائِلَهُم!
ب. هَرْغَة: قالَ البَيْذَق: لَهُم مِنَ الأَفْخاذِ ما سَيَأْتِي ذِكْرُهُ؛ فَمِنْ ذَلِكَ گَدَّانَةُ أَوْگَدَّان مَعا ..؛ مَعَ بَني حَمْزَةَ أَيْث حَمْزَة مَعًا؛ وبَنو تاريكْت أَيْث تاريكْت مَعًا، وهُمْ أَوْلادُ الشَّيْخِ؛ يزَگْزالَن زَگْزالَةُ مَعًا؛ بَنو مَگْزار ي‍مَگْزارَن مَعًا؛ بَنو وانَّامَّر أَيْث وانَّامَّر مَعا ..؛ مَعَ بَني مَلُّول أَيْث مَلُّول مَعًا؛ بَنو الْمَلَّةَ أَيْث الْمَلَّة مَعًا؛ بَنو واگَّانْط أَيْث واگَّانْط مَعًا؛ بَنو تاشْتوليز أَيْث تاشْتوليز مَعًا؛ بَنو يكْميتيس أَيْث يكْميتيس مَعًا؛ بَنو مْزاكْت أَيْث مْزاكْت مَعًا؛ بَنو تُويْداغ أَيْث تُويْداغ مَعًا؛ بَنو يْدِيكَل أَيْث يْدِيكَل مَعًا؛ بَنو يوسُفَ أَيْث يوسَف مَعًا، وهُوَ قَبيلٌ مُسْتَبِدٌ بِنَفْسِه ..؛ بَنو ونْطيف إيدَوْنْطيف مَعًا؛ بَنو وْليمِيت إيدَوْليمِيت مَعًا؛ بَنو وْفينيس إيدَوْفينيس مَعًا؛ ينْد وُزَّال وإيدَوُزَّال مَعًا؛ بَنو زَدُّوت ينْدا وْزَدُّوت مَعًا؛ بَنو وْنيصي أَيْث وْنيصي مَعًا؛ بَنو زَكَرِيَّاءَ إيدَوْزَكْري مَعًا؛ بَنو تينْ صَدّيق أَيْث تينْ صَدّيق مَعًا؛ بَنو عيسَى أَيْث عيسَى مَعا إهـ.
ج. تينَمْلَل: قالَ البَيْذَقُ: أَهْلُ تينَمْلَل، لَهُم مِنَ الأَفْخاذِ إحْدى عَشْرَةَ، حَسْبَما يَتَفَسَّرُ؛ مَسْكالَةُ اُومَسْكالَنْ مَعًا؛ بَنو وَرْتانْگ أَيْث وَرْتانْگ مَعًا؛ بَنو أَلْماس أَيْث أَلْماس مَعًا؛ سَكْتانَةُ اُوسَكْتان مَعًا؛ بَنو واوَزْگيت أَيْث واوَزْگيت مَعًا؛ بَنو أَنْسا أَيْث اُواَنْسا مَعًا؛ أَهْلُ تيفْنوت أَيْث تيفْنوت مَعًا؛ أَهْلُ القِبْلَةِ أَيْث القِبْلَة مَعًا؛ أَهْلُ تادْرارْت أَيْث تادْرارْت مَعًا؛ صَنْهاجَةُ يصْناگَن مَعًا؛ أَهْلُ سُوس أَيْث سُوس مَعا إهـ.
د. هَنْتاتَة: قالَ البَيْذَقُ: هَنْتاتَةُ، لَهُم مِنَ الأَفْخاذِ تِسْعَةٌ، مِنْ ذَلِكَ؛ بَنو تِلْوَهْ ريت أَيْث تِلْوَهْ ريت مَعًا؛ بَنو تاگُرْتَنْت أَيْث تاگُرْتَنْت مَعًا؛ بَنو تومْسيدين أَيْث تومْسيدين مَعًا؛ بَنو لَمَزْدور أَيْث أَلَمَزْدور مَعًا؛ غيغايَة يغيغايَن مَعًا؛ مْزالَةُ أَيْث مْزال مَعًا؛ بَنو واوَزْگيت أَيْث واوَزْگيت مَعًا؛ بنو يِيغَز أَيْث يِيغَز مَعًا؛ بَنو تيگْلاوُهْ تينْ تيگْلاوُهْ تِينْ مَعا إهـ.
ه. گَدْميوَة: قالَ البَيْذَق: گَدْميوَةُ، لَهُمْ مِنَ الأَفْخاذِ سِتَّةٌ وأَرْبَعونَ، ولِكُلِّ فَخِذٍ مِنْ هَذِهِ الأَفْخاذِ مَزْوار، فَأَوَّلُ ذَلِكَ، بَنو لْمَزْدَك أَيْث يَلْمَزْدَك مَعًا؛ بَنو مْسيفو .. أَيْث مْسيفُو مَعًا؛ بَنو غَرْتيت ينْد غَرْتيت مَعًا، وهُم گَدْميوَةُ الْجَبَلِ؛ ثُمَّ بَنو فَنْزَر أَيْث فَنْزَر مَعًا، وهُمْ گَدْميوَةُ الفَحْصِ؛ فْليدينَةُ يفْليدينَن مَعًا، ويُقالُ لَهُم ينْدا تَّابْگاو بَنو يتَّابْگاو مَعًا (لَهُم خَمْسَةُ أَفْخاذٍ، أَوَّلُهُم بَنو يتَّابْگاو ينْدا تَّابْگاو مَعًا، وهُم گَدْميوَةُ الْجَبَلِ؛ بَنو عُثْمانَ أَيْث عَثْمان مَعًا، وهُم گَدْميوَةُ الْجَبَلِ؛ وَرْتْگينَةُ ينْدْ وَرْتْگين مَعًا، وهُمْ گَدْميوَةُ الْجَبَلِ؛ بَنو بورْد أَيْث بورْد مَعًا، وهُم گَدْميوَةُ الفَحْصِ؛ صْفادَةُ أَيْث صْفادْت مَعًا، وهُمْ گَدْميوَةُ الْجَبَلِ، ولَهُم أَفْخاذٌ لَمْ أَذْكُرْها)؛ ينْد لالَت، ويُقالُ لَهُم أَيْث تيزْگين، وهُم گَدْميوَةُ الفَحْصِ، (ومِنْهُم گَتْفاوَةُ يگَدْفاوَن مَعًا، وهُم گَدْميوَةُ الفَحْصِ؛ بَنو مْطات أَيْث مْطات مَعًا، وهُمْ گَدْميوَةُ الْجَبَلِ؛ دَمِّيَّةُ ين دَمِّيت مَعًا، وهُمْ گَدْميوَةُ الفَحْصِ؛ سْواداغْتِي الْجَبَلِ ينْ سْواداغْت مَعًا؛ سْواداغْتِي الفَحْصِ ينْ سْواداغْت مَعًا)؛ يفْليدينَن اَنْ الصَّايَر (مِنْهُم دْناسَةُ يدْناسَن مَعًا، وهُم گَدْميوَةُ الْجَبَلِ؛ ومِنْهُم صَمْصيمَةُ يصَمْصْمَن مَعًا، وهُمْ گَدْميوَةُ الفَحْصِ؛ ومِنْهُم أَهْلُ الصَّايَر أَيْث الصَّايَر مَعًا، وهُم گَدْميوَةُ الفَحْصِ)؛ سَمْدَةُ الْجَبَلِ اُونْسَمْدَت مَعًا؛ صَوْدَةُ الْجَبَلِ (وهُم فَخِذانِ، وَنْغاسَةُ اُووَّنْغاسَن مَعًا؛ بَنو تيطّيت أَيْث تيطّيت مَعًا)؛ ماغوسَةُ ينْ ماغوس مَعًا، وهُمْ گَدْميوَةُ الْجَبَلِ ؛ الْمُهاجِرُونَ (لَهُم ثَلاثَةُ قَبائِلَ، أَوَّلُهُم هَيْلانَةُ، دُكَّالَةُ، زاناتَةُ تيفْسَرْت)؛ صَوْدَةُ الفَحْصِ (أَوَّلُهُم لْصيفَةُ ينْ تِلْصيفَن مَعًا؛ بَنو وْماوْه س أَيْث وْماوْه س مَعًا؛ بَنو يْكَم أَيْث يْكَم مَعًا؛ بَنو عيسَى أَيْث عيسَى مَعًا؛ وَرْصيفَة ينْد وَرْصيف مَعًا؛ سَمْدَةُ الفَحْصِ وون سَمْدَت مَعًا؛ فَغْرانَة اُوفَغْران مَعًا؛ بَنو سَمْكات أَيْث سَمْكات مَعًا؛ بَنو كانات أَيْث كانات مَعًا؛ بَنو يَفْگيث أَيْث يَفْگيث مَعًا؛ بَنو نَصْر أَيْث نْصَر مَعًا؛ بَنو عَمْرٍو أَيْث عْمَر مَعًا، وهُم بَنو واغَيْر؛ بَنو أبِي خَرَّاصٍ أَيْث أَخَرَّاص مَعًا؛ بَنو وْرارْنِي أَيْث وْرارْنِي مَعًا)؛ بَنو وْسيلَنْ أَيْث وْسيلَنْ مَعاً (وهُم مِنْ فَرُّوگَةَ)؛ گْماسَة أَيْث اُوگْماس مَعًا (وهُم مِنْ فَرُّوگَةَ)؛ رْكُونَةُ (وهُمْ أَهْلُ الفَحْصِ، أَوَّلُهُم مْدِيوْلَةُ ي‍مْدِيوِيلَن مَعًا؛ بَنو سَعيدٍ أَيْث سْعيد مَعًا؛ بَنو إبْراهيمَ وبَنو فَتْحٍ، أَيْث إبْراهيم وأَيْث فَتْح مَعًا؛ مَجْزَة وبَنو مَيْمونٍ، ينْ مَزْوَت وأَيْث ميمون مَعًا؛ مَكْلادَةُ ينْ مَكْلادْت مَعًا؛ أَهْلُ تاسْرا أَيْث تاسْرا مَعا) إهـ.
و. گنْفيسَة: قالَ البَيْذَق: گَنْفيسَةُ، لَهُم مِنَ الأَفْخاذِ إثْنانِ وعِشْرونَ فَخِذًا؛ أَوَّلُهُم زَدَّاغَةُ إيدَوْزَدَّاغ مَعًا؛ مَنْتاگَةُ اُومَنْتاگَن مَعًا؛ أَهْلُ تْكوكا أَيْث تْكوكا مَعًا؛ بَنو مْصاظْواگَّغ إيدَوْمْصاظْواگَّغ مَعًا؛ سَكْساوَةُ يسَكْساوَن مَعًا؛ مَدْلاوَةُ ي‍مَدْلاوَن مَعًا؛ هَسَّانَةُ أَسَّانَن مَعًا؛ بَنو واگَّاس أَيْث واگَّاس مَعًا؛ مَصْغالَةُ ينْ مَصْغالْت مَعًا؛ الْمُهاجِرونَ العَبيدُ؛ سْمَگَّةُ أَيَسّْمَگَّان مَعًا؛ مَحْمودَةُ الْجَبَلِ إيدَوْمَحْمود مَعًا؛ بَنو يْزي‍مَر أَيْث يْزي‍مَر مَعًا؛ إيدَوْيْزي‍مَر؛ مَحْمودَةُ الظِّلِّ إيدَوْمَحْمود مَعًا؛ مْدَيْسيرَةُ أيَمْدَيْسيرَن مَعًا؛ بَنو وي اَنْ يران أَيْث وي اَنْ يران مَعًا؛ بَنو واگّصُگَن أَيْث واگّصُگَن مَعًا؛ لَكُّونَةُ إيدَوْلَكُّون مَعًا؛ أَهْلُ السَّنِّ أَيْث يَسَّن مَعًا؛ هَزْگيتَةُ أَيِّيزْگيتَن مَعًا؛ مَسْگينَةُ اُومَسْگينَن مَعا إهـ.
ز. أَصَّادَة: قالَ ابنُ خَلْدون: مِنْ بُطونِ أَصَّادَن، هَؤُلاءِ، مَسْفاوَةُ وماغُوس؛ ومِنْ مَسْفاوَةَ دُغَّاغَةُ ويوطَانان؛ ويُقالُ إنَّ غُمارَةَ ورْهُون وأَمُول، مِنْ أَصَّادَن إهـ.
6. لَمْطَةُ: مِنْ قَبائِلِهِم تَكْنَةُ[37] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn37) ولَخْس؛ ذَكَرَهُ ابنُ خَلْدون.
7. هَسَكُّورَة: قالَ البَيْذَق: يَتَمايَزُونَ إلى هَسَكُّورَةَ القِبْلَةِ، لَهُم مِنَ الأَفْخاذِ سَبْعَةٌ، مِنْ ذَلِكَ أَهْلُ تَوَنْدوت، وهُم بَنو واوارْت أَيْث واوارْت مَعًا، وتَوَنْدوت، مَوْضِعٌ؛ زَمْراوَةُ[38] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn38) يزَمْراوَن مَعًا؛ مُغْرانَةُ ي‍مُغْران مَعًا؛ فَسْفيسَةُ يفَسْفيسَن مَعًا؛ گَرْنانَةُ يگَرْنان مَعًا؛ بَنو يَلَّفْتَن أَيْث يلَّفْتَن مَعًا؛ وْنيلَةُ يوْنيلَن مَعا. هَسَكُّورَةَ الظِّلِّ، لَهُم مِنَ الأَفْخاذِ إحْدى عَشْرَةَ، مِنْ ذَلِكَ ماصُوصَةُ ينْ ماصُوص[39] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn39) مَعًا؛ لَسِّيدَةُ ينْ لَسِّيد مَعًا؛ مَيَمْنُون ينْ مَيَمْنُون مَعًا؛ بَنو سَكُّور[40] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn40) أَيْث سَكُّور مَعًا؛ سايُويَةُ يسايُويَن مَعًا؛ غُجْدامَةُ[41] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn41) يغُجْدامَن مَعًا؛ بَنو مَصْطار[42] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn42) أَيْث مَصْطار مَعًا؛ هَلْتان ينْ وُلْتان[43] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn43) مَعًا؛ هَنْتيفَةُ أَيَنْتيفْت[44] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn44) مَعًا؛ زَمْراوَةُ يزَمْراوَن مَعًا؛ صادَةُ يصَّاد مَعًا إهـ. ومِنْهُم، أَيْضًا، فَطْواكَةُ[45] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn45)؛ ذَكَرَهُ ابنُ خَلْدون. ومِنْهُم، كَذَلِكَ، بَنو صُبَيْحٍ؛ ذَكَرَهُ السَّلاوِيّ.
8. أَزَدَّاجَةُ: مِنْ بُطونِهِم مِسْطاسَةُ وبَنو مِسْگَن[46] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn46)؛ ذَكَرَهُ ابنُ خَلْدون.


هَذا ما اسْتَطَعْتُ جَمْعَهُ حَتَّى الآن!شُكْرا.

[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref1) هَنْتاتَة.

[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref2) هَرْغَة.

[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref3) هَيْلانَة.

[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref4) يدُكَّالَن.

[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref5) يرَگْراگَن.

[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref6) يزَوْدَن.

[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref7) صاروا في عِدادِ الْمَصامِدَةِ مُنْذُ دَعْوَةِ الْمُوَحِّدين.

[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref8) يوْريكَن.

[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref9) يگَدْميوَن.

[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref10) يگَنْفيسَن.

[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref11) يرْكاكَن.

[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref12) ينْ ماغُوس.

[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref13) وْنايَن.

[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref14) أَيْث نْفيس.

[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref15) يغُمارَن.

[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref16) يبُرْغُواطَن.

[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref17) يزْميرَن.

[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref18) يحاحَن.

[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref19) صُحِّفَتْ (فتركان).

[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref20) أَغْزاوَة (بِزايٍ مُفَخَّمَة).

[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref21) مِنْ مَكْلاتَةَ، مِنْ نَفْزاوَة.

[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref22) مِنْ صَنْهاجَة.

[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref23) مِنْ صَنْهاجَة.

[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref24) مِنْ وَرْتْناج، إخْوَةِ مَكْناسَة.

[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref25) مِنْ صَنْهاجَة.

[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref26) مِنْ صَنْهاجَة.

[27] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref27) مِنْ أَصَّادةَ، مِنْ مَصْمودَة.

[28] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref28) مِنْ صَنْهاجَة.

[29] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref29) مِنْ صَنْهاجَة.

[30] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref30) مِنْ صَنْهاجَة.

[31] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref31) مِنْ مَكْلاتَةَ، مِنْ نَفْزاوَة.

[32] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref32) مِنْ صَنْهاجَة.

[33] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref33) مِنْ بَني مْرين، مِنْ زاناتَة.

[34] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref34) قَبيلٌ مُسْتَقِلٌ بِأَصْلِهِ، ولَكِنَّهُم مَعْدودونَ في غُمارَة.

[35] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref35) مِنْ وَرْفَجّومَةَِ، مِنْ ولْهاصَةَ، مِنْ نَفْزاوَة.

[36] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref36) مِنْ وَرْتْنَاج، إخْوَةِ مَكْناسَة.

[37] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref37) صُحِّفَت (زكن)!

[38] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref38) كَذا، عِنْدَ ابْنِ خَلْدون.

[39] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref39) نُطْقُها (مازُوزَةُ) بِزايٍ مُفَخَّمَة.

[40] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref40) كَذا، عِنْدَ ابنِ خَلْدون. وقَدْ صُحِّفَت في نُسْخَةٍ أُخْرَى (بَني رسكونت).

[41] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref41) كَذا، عِنْدَ ابنِ خَلْدون. وقَدْ صُحِّفَت في نُسْخَةٍ أُخْرى (عجرامة).

[42] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref42) مَصْطارَةُ، عِنْدَ ابنِ خَلْدون. وقَدْ صُحِّفَت في نُسْخَةٍ أُخْرى (مصطاوة). ولا وُجودَ، البَتَّةَ، لِقَبيلٍ يُسَمَّى مَصْطاوَة. وهُناكَ مَواضِعُ تُسَمَّى مَسْطاوَةَ، لا دَليلَ عَلَى أَنَّها سُمِّيَت باسْمِ قَبيلٍ مِنَ القَبائِل.

[43] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref43) أَيْنُولْتان، عِنْدَ ابنِ خَلْدون. وقَدْ صُحِّفَتْ في نُسْخَةٍ أُخْرى (بني نفال).

[44] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref44) كَذا، عِنْدَ ابنِ خَلْدون.

[45] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref45) لَمْ يَذْكُرْهُم البَيْذَق؟! ورُبَما كانَ يَعُدُّهُم قَبيلاً مُسْتَقِلاًّ؛ لاتِّساعِهِم؟

[46] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref46) يُقالُ لَهُم أَيْضًا بَنو مِسَرْگين.

المطاعي
12-04-2014, 17:47
السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

يقول العبد الرّاجي عَفْوَ ربّه ، عليّ اُو زَرْوال اُو العَجْرود اُو المسعود اُو نْصَراُو بو زيّان أَمْسَلّْمي أَصْماشي أَزايْذي أَرْشاشي أَلَمُّوشي أَهوّاري أمازيغ أَخَنْشْلي أوراسي أَجَزايْري أَسَلَفي، مُعتمدًا على الإدلّة الموثّقة، ملتزمًا الحياد والموضوعيّة :


((إنّ بني ريغةَ من شعوب مغراوة، من زاناتة، من وَلَدِ مَغراو بن يصليتن بن مسرا بن زاكْيا بن ورسيگ[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn1) بن أَلَدّيديت[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn2) بن چانا؛
وقد زعم بعض النّاس أنّهم من بُطون زاناتة، غيرَ مغراوةَ، ذكرهُ وليّ الدّين أبو زيد عبد الرّحمن بن محمّد بن محمّد بن محمّد بن الحسن بن خالد (خلدون) الحضرميّ الإشبيليّ الأندلسيّ (1332م-1406م)، قال : أخبرني بذلك الثِّقَةُ، عن إبراهيم بن عبد الله التّيمَزُّوغتيّ[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn3)، قال [أي الثّقَةُ] : وهُوَ نسّابةُ زاناتة لعهده إهـ[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn4).

وسُمِّيَ القَبيلُ كذلك، نسبة إلى الكلمة البربريّة (أريغ) ، ومعناها السّبخة ، فَمن كان منها يُقال له الرّيغيّ؛ ويُذْكَرُ الرّيغيّ مع الرّبعيّ في مُشتبه الأسماء؛ ذكره أبو بكر محمّد بن الحسين بن يحيى الأنصاريّ المَيورقيّ الأَصَمُّ، بالإسكندريّة[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn5)؛ نقلهُ عنهُ الحافظ السِّلَفِيّ صدر الدّين أبو طاهر أحمد بن محمّد بن سِلَفَةَ[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn6) الأصبهانيّ (1085م-1180م)[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn7).

وكان زاناتة، لمّا افترق أحياؤُهُم[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn8)، تحيّزت طائفة من ريغة إلى جبل عياض، وما إليه من البسيط، إلى نِقاوُس؛ ذكره ابنُ خلدون. ولعلّ الحسن بن أحمد المهلّبيّ (؟م-990م) كان أوّل من أشار إلى وجودهم هُناك، قال : بين ريغة وأشير ثمانية فراسخ[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn9) إهـ[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn10).
ولم يذكرهم كُتّاب القرنين، 11م و12م! قال السِّلَفِي: قال أبو مُحمّد عبد الله بن محمّد بن يوسُف الزّاناتيّ الضّرير، بالثَّغْر: ريغُ، إقليم بقربٍ من القلعة، قلعة بني حمّاد إهـ. وعنهُ نقل أبو عبد الله شهاب الدّين ياقوت بن عبد الله الرّوميّ الحمويّ (1178م-1229م)، ما نقلهُ، ثُمّ قال: وقلعة بني حمّاد هي أشير[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn11) إهـ[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn12).

وأقام ريغة في قياطنهم؛ فمن كان بجبل عياض، منهم، أهل مغارم لأمراء عياض، يقبضونها للدّولة الغالبة، ببجاية؛ وأمّا من كان ببسيط نقاوس، فكانوا، في القرن 14م، في إقطاع العرب؛ ذكره ابنُ خلدون.

وكانت لَهُم، بجبالهم، قِلاع، هدمها أبو عنان المرينيّ، اثنتان منها على يد حاجبه ومُرَبِّيه، الشّيخ أبي عثمان سعيد بن موسى العجّيسيّ؛ ذكره أبو القاسم إبراهيم بن الحاجّ عبد الله بن إبراهيم النّميريّ الأغرناطيّ الأندلسيّ (1313م-1367م)[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn13).

وظلّ ريغة على الحال الّذي ذكر ابنُ خلدون، فريقين مُتباينين : ريغة الظّهارة، في ظهر (شمال غربيّ) الجبل، وهو جبل عياض (القلعة)؛ وريغة القبالة، في قبلته (جنوبه الشّرقيّ)، وهُم الّذين ببسيط نقاوس.
وهُما فصيلان لقبيل واحد، شاركا في الأحداث نفسها؛ وتذكر الرّواية أنّ شيخهم بعد الحملة الهلاليّة، كان يدعى يحيى بن مُساهل، من أعقاب الحمّاديّين، وهُوَ الّذي أقطَعَ عائلاتٍ دخيلةً أراضِيَ في قبيلته؛ ثُمّ خرجت السّيادة في القبيل من عائلة يحيى، وصارت في عائلة ودفل، من أولاد سيّدي بو عبد الله، من عمالة الجزائر، وهُوَ رَبيبُ شيخ أولاد محمّد بن يحيى بن مُساهل، وتعاقب أعقابه، قَسّوم وسعدى والمسعود وبو عبد الله ومحمّد بن قسّوم وسعد ومبارك على سيادة القبيل على عهد الأتراك؛ ثمّ انقسمت رياسة القبيل، فصار الظّهارة في صفّ أحمد الشّريف بن الشّيخ سعد، والقبالة في صفّ العروسيّ بن الشّيخ المسعود؛ ذكره Charles Féraud (؟م-؟م)[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn14).

وهذه المشيخة، هي الّتي تعرف بمشيخة قصر الطّير[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn15)، الّتي كانت على عهد الأتراك. وكان الرّحّالة الأنگلزيّ، Thomas Shaw (1692م-1751م) مرّ بهم في القرن 18م، قال: في قبلة أولاد عامر دواوير ريغة، السّاكنين بسائط قصر الطّير، ما بين جبل بني بو طالب[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn16) وجبل يوسف[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn17) إهـ[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn18).

وكانت مشيخة قصر الطّير، على عهد الأتراك، من فئة حُلفاء أو تابعي بايليك قُسنطينة، في أولاد ودفل، الّذين كان يمثّلهم في عام 1838م أحمد الشّريف بن الشّيخ سعد بن الحاجّ قسّوم، كبير صفّ ريغة الظّهارة، والصّغيّر بن العروسيّ بن الشّيخ المسعود، كبير صفّ ريغة القبالة؛ وقد أصبحت الدّواوير: خربة قصر الطّير وعين القصر وشطّ المالح وأولاد بو ترعة وقبلة السّديم وأولاد محلّة وبلاد رأس الماء وبلاد الأرباع وبلاد محجوبة وأولاد عبد الواحد وعين تيطست وأولاد براهم وأولاد تبّان (قسم فقط) وأولاد سي أحمد وگَلاّل، والدّوائر المحلّيّة: الفريقات وأولاد سباع وأولاد حاجز وبو طالب والمواسى والسّبخة (بلديّة ريغة المختلطة[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn19))؛ ذكره Louis Rinn (؟م-؟م)[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn20).

وبقايا اللّهجات البربريّة في بلديّة ريغة المختلطة ممثّلة في اللّهجة الشّاويّة، المحصورة في دواوير تينْزَرْت والحمّة، من قبيلة المواسى القديمة، وفي دواوير بو طالب والرّصفة؛ إلاّ أنّها تُسْتَعْمَلُ بين أفراد العائلة فقط؛ وقد بدأ ينتشر استعمال العربيّة، وهلك تقريبا جُلّ كبار السّنّ الّذين لم يسمعوا كلامًا بالعربيّة قطّ في حياتهم، وأحيانا ما يستعمل أعقابهم العربيّة للتّخاطب فيما بينهم؛ وتوجد في دوّار الحامّة عائلة من المرابطين، وهي أولاد سيّدي عمرو الحاطب على الأسد، تُحْسِنُ الشّاويّة، إلاّ أنّها لا تتكلّمها؛ وقد بدأت عشيرة أنوال، من دوّار بو طالب، وأولاد الصّيفيّ، من دوّار الرّصفة، تتخلّى شيئًا فشيئًا عن استعمال الشّاويّة؛ كذا عِنْد Edmond Douté (؟م-؟م) و Émile-Félix Gautier(1864م-1940م)[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn21).

ومن أعلام ريغة، الّذين عرّفتنا المصادر بهم، هارون بن النّضر الرّيغيّ؛ قال عنهُ أبو طاهر بن سِلْفَة: سمعت أبا محمّد عبد الله بن محمّد بن يوسف الزّاناتيّ الضّرير، بالثّغر، يقول: حَضَرتُ هارون بن النّضر الرّيغيّ، بالرّيغ، في قراءة كتاب البُخاريّ والموطّأ وغيرهما، عليه؛ وكان يتكلّم على معاني الحديث، وهو أمّيّ لا يقرأ ولا يكتب؛ ورأيته يقرأ كتاب التّلقين، لعبد الوهّاب البغداديّ، في مذهب مالك، من حفظه، كما يقرأ الإنسان فاتحة الكتاب؛ ويحْضُرُ عندَهُ دُوَيْنَ مائة طالب، لقراءة المدوّنة وغيرهما، من كُتُب المذهب إهـ. ومنهم أبو العبّاس أحمد بن عليّ بن أحمد بن محمّد بن عبد الله الرّيغيّ[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn22) الباغائيّ، من أهل باغاية، دخل الأندلس في سنة 376ه[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn23)، المقرئ بقرطبة على عهد المنصور بن أبي عامر، وكان من أهل العلم والفهم والذّكاء، وكان لا نظير له في علوم القرآن والفقه؛ ذكره ياقوت. ومنهُم محمّد بن البشير بن عمر الإبراهيميّ (1889م-1965م)، مجاهد علاّمة، من العلماء المسلمين الجزائريّين، ولد ونشأ في دائرة سطيف (ولادته في قصر الطّير، من نواحي سطيف)، في قبيلة ريغة الشّهيرة، بأولاد إبراهيم[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn24) بن يحيى بن مُساهل، من أعمال قُسنطينة؛ نقلهُ خير الدّين بن محمود بن محمّد بن عليّ بن فارس الزّركليّ الدّمشقيّ (1893م-1976م)[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn25) عن ترجمة له بقلمه[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftn26))).

[1] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref1) يقال، أيضا، ورشيگ.

[2] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref2) تصحّف (الدّيرت).

[3] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref3) نسبة إلى تامَزُّوغت، حصن على عشرة أميال من شماليّ شمال غربيّ مليانة. (Le Baron, Mac Guckin De Slane (1801م-1878م، في L'histoire des Berbères (d'Ibn Khaldoun)).

[4] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref4) كتاب العِبَر، وديوان الْمُبتَدَأ والْخبر، في أيّامِ العربِ والعجم والبربر، ومَنْ عاصَرَهُم من ذوي السُّلطان الأكبر.

[5] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref5) نسبة إلى جزيرة ميورقة، من جُزُرِ البليار، التّابعة لمملكة إسپانيا.

[6] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref6) كذا يُسمّيه ياقوت، وينقُلُ عنهُ كَثيرا. وقد صُحِّف اسمُهُ في بعض المواضع (أبو طاهر بن سكينة)!

[7] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref7) كتاب السَّفَر (أخبار وتراجم أندلسيّة).

[8] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref8) في القرن 10م، فرارًا من بُلُگِّين بن زيري الصّنهاجيّ، عميل الفاطميّين الرّوافض.

[9] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref9) إذا علمنا أنّ الفرسخ يساوي حواليّ 8كم، فالمسافة بين أشير (في نواحي قصر البخاريّ) وريغة أكثر من ذلك! ولعلّه أرادَ بأشير قلعةَ بني حمّاد؟

[10] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref10) المسالك والممالك أو الكتاب العزيزيّ.

[11] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref11) ليست قلعة بني حمّاد، هي أشير! بل هي في نواحي المسيلة. وأشير كانت قلعة بني زيري.

[12] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref12) مُعجم البلدان.

[13] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref13) رحلة النّميريّ أَو فيض العُباب ...

[14] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref14) Histoire des villes de la province de Constantine (Sétif, Bordj-Bou-Arréridj, M'sila et Bou-Sâada); In Recueil de Constantine, 1871-1872.

[15] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref15) ذكر ابن خلدون موضعًا في نواحي سطيف، يعرف بقصر الطّين! لعلّه تصحيفُ قصر الطّير؟

[16] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref16) أحد جبال الحضنة الشّرقيّة، جوفيّ مقرة.

[17] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref17) جهة القبلة من سطيف، شمال غربيّ الشّطوط.

[18] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref18) Voyages dans plusieurs provinces de la Barbarie et du Levant.

[19] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref19) في التّقسيم الحديث: ريغة القبالة أصبحوا بلديّات عين الحجر وبئر الحدّادة وعين ولمان وعين أزال وصالح باي والرّصفة والحمّة وبو طالب، من ولاية سطيف؛ وريغة الظّهارة أصبحوا بلديّات قصر الأبطال (قصر الطّير) وأولاد سي أحمد وأولاد تبّان، من ولاية سطيف، وبلديّتا رأس الوادي وأولاد براهم، من ولاية برج بو عريريج.

[20] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref20) Le royaume d’Alger sous le dernier Dey; In Revue africaine, 1897, 1898 et 1899.

[21] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref21) Enquête sur la dispertion de la langue berbère en Algérie.

[22] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref22) صُحِّفَ (الرّبعيّ)! وقد أشار السِّلَفِيّ إلى ذلك!

[23] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref23) 987م.

[24] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref24) نطقها المحلّيّ (براهم).

[25] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref25) الأعلام.

[26] (http://www.djelfa.info/vb/#_ftnref26) في مجلّة مجمع اللّغة، بالقاهرة.

المطاعي
16-04-2014, 14:14
- مشيخة أولاد الحداد بزمالة برج الغدير (التابعة لخليفات أولاد مقران بمجانة) هم : معاضيد ، أولاد حناش ، عياض ، أولاد تبان.

عن كتاب (أصل و هجرة القبائل الرئيسية بالجزائر بالفرنسية ل : أ، كارات.)
- 1840 م - 1841 م - 1842 م -

- ومنه نأتي إلى تفصيل هذه العروش التابعة لزمالة برج الغدير.

1 ـ عرش أولاد تبان :

- الموقع الجُغرافي :
إنَّ عرش أولاد تبان هو اليوم ببلدية أولاد تبان وهي في أقصى الجنوب الغربي لولاية سطيف و يليها غربًا مباشرة عرش أولاد حناش ببلدية تقلعيت دائرة برج الغدير وكذلك هي شمال بلديتي برهوم ودهاهنة بالمسيلة مُحاذية للحضنة لعرش أولاد نجاع من أولاد درَّاج .

ـ أصل أولاد تبان :
حسب إبن خلدون فإن أصلهم يعود إلى المُرتفع بن عياض الهلالي .

ـ عرش أولاد تبان اليوم :
يتكون عرش أولاد تبان اليوم من الفرق أوالقُرى التالية :

ـ عين بوزلّفن ، لخرّايف ، أولاد رحاب ، فحّاحمة ، أولاد عيدة ، الخرزة ، لمشاتة ، بونصرون ، هوّارة ، عين مطروح ، سهّالة ، زوّايد ، الحمّام ، لبعاطيش , تبودة ، الدالية ، تالاّت ، أولاد ثابت.

وكما نُلاحظ جليًا وجود أسماء أمازيغية لِفرَّق أوقُرى أولاد تبان من تالات ، تبودة ، بوزلفن ، هوارة ، لبعاطيش......

تدل على أصل المنطقة الأمازيغي والتي تعكس حقيقة وتاريخًا وواقعًا وجود بقايا قبائلهم من هوارة و بني يغمراسن و بني ريغة و عجيسة وكتامة و صنهاجة وووو..

وحسب بعض الرِوايات الشفَوية عن أهل تالات أنهم يُمثلون أصل المنطقة وهم أمازيغ عِرْقاً و مُستعربين لُغةً و نزل عليهم أفاريق من عياض الهلايين و كذلك يوجد من بينهم بعض العائلات ٱتية من القبائل و الشاوية و أولاد درَّاج وبني ريغة وو..

2 ـ عرش عياض :

ـ الموقع الجُغرافي :
إنَّ عرش عياض هواليوم ببلدية برج الغدير وهي غرب رأس الوادي ببرج بوعريريج ويليها جنوبًا بلدية غيلاسة دائرة برج الغدير تابعة لعرش عياض أيضًا.

ـ أصل عياض :

1 - ماذا قال ابن خلدون عن قبيلة عياض الهلالية في مجلديه السادس :
فعياض نزلوا بجبل قلعة بني حماد (لمعاضيد بالمسيلة حاليًا ) .
وسكنوا ذلك الجبل بطوله من المشرق إلى المغرب ما بين ثنية غنية والقصاب ( أي واد قصاب بالمسيلة) إلى وطن بني يزيد بن زغبة ‏(أي بداية وطن أولاد ماضي المعروفين اليوم بالمسيلة كذلك).‏
- فأولهم مما يلي غنية للمهاية ‏(هم اليوم بالسوامع بأولاد دراج) .
ومعهم بطن منهم يقال لهم زبير(هم زبيرالمعروفين اليوم ببرج الغدير)
وبعدهم المرتفع والخراج من بطونهم‏.
فأما المرتفع فثلاثة بطون‏ : أولاد تبان , أولاد حناش ‏, أولاد عبدوس أو غندوس .
ويدعى أولاد حناش وأولاد تبان جميعاً أولاد حناش‏.‏
ويجاورهم الخراج و يجاورالخراج من جانب الغرب أولاد صخر وأولاد رحمة من بطون عياض.
وهم مجاورون لبني يزيد بن زغبة في آخر وطن الأثابج .

2 - حسب المُؤرخ بوجمعة هيشورعن ما نقلة عن تاريخ عياض من الأرشيف الفرنسي في جريدة المجاهد سنة 1998 م.

يُرجح أنَّ أصل عرش عياض يرجع حسب الموقع الجُغرافي إلى بقايا أولاد غندوس أوعبدوس بن المرتفع بن عياض بن الأثبج الهلالي أو أنه يُمثل مُعظم بطون عياض التي إندثرت أو تلاشت بعد إبن خلدون وذلك لوُجود فرع الزُبير بن المهاية بن عياض معهم والذي كما هو معروف تاريخيًا في عهد إبن خلدون كان , مِما يلي غْنية بعَرش أولاد على بن صابور الشاوي.

ومعهم كما هو معروف تاريخيًا القبائل الأمازيغية عجيسة ، بني ريغة و بني يغمراسن من هوارة كما ذكرت في التاريخ التي كانت تقطن نواحي مدينة الغدير ; عن الإدريسي ، البكري ، إبن حوقل و اليعقوبي ووو...

- يتكون عرش عياض في الحقبة الإستعمارية من دوارين ألا وهما : غيلاسة وزْمالة .

ـ دوار زمالة يتكون من : زمالة أولاد الحداد ، أولاد حمدان ، أولاد سيليني ، زبير ، أولاد لعياضي بالدشرة ، أولاد مخلوف ، أولاد سيدي موسى ، أولاد سيدي سعيد ، شواثرة و توّيرة .

ـ دوار غيلاسة يتكون من : أولاد سيدي أحسن ، تفرنت ، رقراقة ، بوسكرين ، أولاد تواتي.....

وكما نُلاحظ جليًا وجود أسماء أمازيغية لفروع عرش عياض من أولاد سيليني ، شواثرة ، تويرة ، غيلاسة ، تفرنت ، رقراقة ، بوسكرين ، أولاد تواتي......

تدل على أصل المنطقة الأمازيغي والتي تعكس حقيقة وتاريخًا وواقعًا وجود بقايا قبائلهم من هوارة و بني يغمراسن و بني ريغة و عجيسة وكتامة و صنهاجة وووو..
و نزل عليهم أفاريق من عياض الهلايين و كذلك يوجد من بينهم بعض العائلات ٱتية من القبائل و الشاوية و أولاد درَّاج وبني ريغة وو..

3 ـ عرش أولاد حناش :

ـ الموقع الجُغرافي :
إنَّ عرش أولاد حناش هو اليوم ببلدية تقلعيت بدائرة برج الغدير وهي غرب بلدية أولاد تبان مُباشرة في أقصى الجنوب الشرقي لولاية برج بوعريريج و هي مُحاذية كذلك من ناحية الجنوب للحضنة لعرش أولاد نجاع وأولاد عدي لقبالة من أولاد دراج بالمسيلة.

ـ أصل أولاد حنّاش :

حسب إبن خلدون فإن أصلهم يعود إلى المُرتفع بن عياض الهلالي إخوة أولاد تبان.
نزلوا كما ذكرهم إبن خلدون على الأمازيغ السُكان الأصليين لتلك الجبال من عجيسة ، هوارة وريغة وغيرهم .

- وفي عهد الإحتلال الفرنسي قُسم عرش أولاد حنّاش إلى دوار واحد ألا وهو تقلعّيت.
- ينقسم إلى فرقتين وهما : خرزة أولاد امْحَمَدْ و خرزة أولاد عبدالله.

ـ عرش أولاد حنَّاش اليوم :
يتكون عرش أولاد حنَّاش اليوم من المداشر أوالقُرى التالية :

- سْرّا (التنية) ، إفري ، قرقور ، قورّار ، تقلعّيت ، البور ، لملالطة ، لملوطة ، الولجة ، بيطام ، شلالخة ...

وكما نُلاحظ جليًا وجود أسماء أمازيغية لِفرَّق أوقُرى أولاد حنّاش من إفري ، قرقور ، قورّار ، تقلعّيت ، بيطام ، شلالخة......

والتي تعكس حقيقة وتاريخًا وواقعًا الأصل الأمازيغي للمنطقة ومن ثَمَ القبائل الأصلية التي كانت تسكن المنطقة منها : هوارة و بني يغمراسن و بني ريغة و عجيسة وكتامة و صنهاجة وووو..

وحسب بعض الرِوايات الشفَوية كذلك, يوجد من بينهم بعض العائلات ٱتية من القبائل و الشاوية و أولاد درَّاج وبني ريغة وو..

4 ـ عرش لمعا ضيد :

ـ الموقع الجُغرافي :
إنَّ عرش لمعاضيد هو اليوم ببلدية لمعاضيد( قلعة بني حماد) بولاية مسيلة وهوغرب تقريبًا بلدية تقلعيت وبلدية غيلاسة بدائرة برج الغدير وشمال بلدية أولاد درّاج ( سَلمان) .

ـ أصل لمعاضيد :
حسب إبن خلدون والموقع الجُغرافي هم بقايا قبائل عجيسة الأمازيغية و صنهاجة الحمادية الأمازيغية اللواتي ذكرهما إبن خلدون أنهما كانتا تسكنا المنطقة وربما معهم من إندثر وتلاشى فيهم من الخراج وأولاد رحمة من عياض الذين ذكرهم إبن خلدون .

ـ وفي عهد الإحتلال الفرنسي قُسم عرش لمعاضيد إلى دوارين ألا وهما :
واد قصاب و لمعاضيد.

ـ واد قصاب : أين به أولاد سيدي منصور.
ـ دوّار لمعّاضيد : أين به فرق أولاد فرج ، أولاد عَّلية ، أولاد صغير و أولاد شعيب.

ـ عرش لمعاضيد اليوم :

- يتكون عرش لمعاضيد اليوم من المداشر أوالقُرى التالية :
بيشارة ، واد قصاب ، غيل ، تيفرنت ، رقادة ، خربة ...

وكما نُلاحظ جليًا وجود أسماء أمازيغية لِفرَّق أوقُرى لمعاضيدمن غيل ، تيفرنت ,...

والتي تعكس حقيقة وتاريخًا وواقعًا الأصل الأمازيغي للمنطقة ومن ثَمَ القبائل الأصلية التي كانت تسكن المنطقة منها : عجيسة و صنهاجة وو...

وحسب بعض الرِوايات الشفَوية كذلك، يوجد من بينهم بعض العائلات ٱتية من القبائل و الشاوية و أولاد درَّاج وو..

مُلاحظة :

ـ حسب لوي رّان بموسوعة المجلة الإفريقية فإنه :
1 ـ عياض أولاد حدَّاد وهم : دُواري زمالة و غيلاسة
2 ـ عياض جبايلية هم : أولاد تبان و أولاد حناش
3 ـ لمعاضيد : أولاد علية و أولاد فرّج
كانوا سنة 1838م تحت سيادة أولاد مُقران بمجانة.

والله أعلى و أعلم.

ـ إنتهى موضوع مشيخة أولاد الحداد بزمالة برج الغدير (التابعة لخليفات أولاد مقران بمجانة) هم : معاضيد ، أولاد حناش ، عياض ، أولاد تبان.

المطاعي
16-04-2014, 16:13
- عرش أولاد سلطان الشاوي اللواتي ببلزمة :


ـ حسب جون ديسبوا في كتابه الحُضنة 1953 م و لوْي رّان في كتابه رْوايوم الجزائر بالمجلة الإفريقية و حسب الموضوع التاريخي كذلك للمُؤرخ بوجمعة هيشور المنشور بجريدة المُجاهد بالفرنسية سنة 1998 م عن الأرشيف الفرنسي .


فإن عرش أولاد سلطان الشاوي اللواتي الأمازيغي هو :

ـ أولاد سُلطان :


قبيلة شاوية كبيرة تسكن جِبال بَلزمة فهم بذلك يُتاخمون من الناحية الغربية سُهول الحُضنة الشَرقية بدُواري سَفيان و أنقاوس وهم يختلفون بطبعهم ومعيشتهم عن جيرانهم الحُضنيين.


إذًا هنا نتكلم فقط عن هذين الدُوارين المُتاخمين للحُضنة و ليس على كافة قبيلة أولاد سُلطان الكُبرى التي تمتد من سُهول أنقاوس غربًا عبر السلسلة الجبلية لبلزمة إلى مروانة وعين توتة شرقًا.

ـ دُوار سفيان : يتكون من : رْواقد و تيفرن الشاوية من أولاد سُلطان ومعهم أولاد لْويفي

ـ دُوار أنقاوس : يتكون من قبيلة بني يَفْرن و أولاد طالب الشاوية من أولاد سُلطان


ـ أولاد طالب الشاوية من أولاد سُلطان : تتكون من :أولاد بو حركات ، أولاد جْبالة ، أولاد عبد الواد و أولاد بورادي .


ـ بني يفرن : تتكون هذه القبيلة من : أولاد لمدابيس ، أولاد علي بن مُحمد ،أولاد أحمد و أولاد الهادي وهم تقريبًا مُستعربون وهم يُمثلون قبيلة مُختلفة عن قبيلة أولاد سُلطان الشاوية لُغةً و عِرقًا.


ـ إذًا كما هو مَعْروف عن إبن خلدون أن بني يفرن من زناتة مُنتشيرين هُنا و هُناك بالمغرب والجزائر و تونس وبليبيا بجبل نفوسة ووو..


ومنه أيضًا يقول جون ديسبوا عن بني يفرن أنتاع دُوارأنقاوس المُستعربين ، أنهم جاؤوا من تلمسان بقيادة سيدي بلقاسم بن أحمد بن جَنان ، لكن لا نعرف متى و لماذا؟

ومنهم من ذهب إلى واد زناتي و قسنطينة.

- يقول كذلك المؤرخ لوي رَّان في المجلة الإفريقية رقم 43 إن أولاد سلطان ببلزمة يتكونون من أربع دواوير و هم :

- دُوار أولاد سي سليمان ، دوار أولاد عوف ، داور مركوندة و دُوار سفيان.

ويتوزع على هذه الدواوير الفرق التالية :

- أولاد سي لحسن ، أولاد أحمد ، أولاد جمعة ، أشعابنة ، أولاد بلقاسم بن يحي ، أولاد حمود ، أولاد سي سليمان ، أولاد رحاب ، أولاد طالب ، أولاد بشينة ، أهل إسومار ، البرّاكنة ، أولاد زانا ، أولاد علي زارّة ، زعابيب ، رواقد .

وحسب كذلك المؤرخ عبد الحميد زوزو عن الأرشيف الفرنسي و كذلك عن الموضوع التاريخي أولاد سلطان للمُؤرخ بوجمعة هيشور المنشور سنة 1998 م في جريدة المُجاهد.

فإن عرش أولاد سُلطان ينقسم إلى ظهارة و لقبالة و هم :

ـ أولاد سلطان ظهارة هم : أولاد أحمد ، أولاد حمود ، أولاد بشينة و أولاد بيطام .


ـ أولاد سلطان لقبالة هم : أولاد سي سليمان ، أولاد رحاب ، أولاد طالب ، زرّانة ، زعابيب ، رواقد ، أولاد عوف ، برَّاكنة و أهل إسومار.

- مُلاحظة هامة :
1 - جِبال ما يُعرف بالحُضْنة هي : تبدأ تقريبًا بجبل فوغال شرقًا إلى ونوغة غربًا , مُرُورًا بِجبال : قَّطيان ، بُوطالب والمعاضيد.
2 - جِبال ما يُعرف ببلزمة هي : تبدأ تقريبًا من جبال أولاد سُلطان غربًا إلى مستاوة وأولاد شليح شرقًا , مُرُورًا بِجبال : الشْلعلع وأرفاعة.
ويليهم مُباشرة شرقًا جبل الأوراس الأشَّمْ.


والله أعلى و أعلم.

المطاعي
16-04-2014, 16:16
- الأعراش الشاوية التي تقطن مُتاخمة مباشرة لبني ريغة الشاوية من الجهة الجنوبية الشرقية :
وهما عرش أيت علي أو صابور و عرش أيت سلام.



1 ـ أولاد علي بن صابور :

يقول جون ديسبوا أن أولاد علي بن صابور شاوية عِرقاً و لُغةً ، يقطنون جبل قطيان والسُهول والهضاب التي تُحيط به وذلك من جبل جزار إلى رأس العيون.

ثم يقول الذي يهُمُنَا هُنا هم الغْرابة فقط المتاخمين للحُضنة وهم : أولاد بوروبة و أولاد عمر بن المهدي و أولاد سعدي و أولاد خلاف.

يقول جون ديسبوا أيضًا , أن أولاد علي بن صابور شاوية لُغةً و عِرْقًا لكنهم يبدوا أنهم عرفوا تاريخًا كثير الإظطراب.
وحسب روايات تقريبًا أُسْطورية في تأليفيها ،
أنه في القرن الثامن عشر، فِرق مُختلفة من أصول أمازيغية ، نُفيت أو طُردت من التل الجزائري فسكنت هذه المنطقة مع السُكان الٱصليين التي يعود أصولها إلى علي بن صابور.

وهم مُتجاورين غربًا مع شاوية بني ريغة من أهل الحامة وأهل بوطالب بِجِبال بُوطالب وكذلك أولاد درّاج بالحُضنة ومن جهة الشرق يُجاورون إخوانهم الشاوية أولاد سُلطان و أولاد سلام.

2 - حسب ما جاء عن تعريف العروش في كتاب لوي رَّان :

فإن : عرش أولادعلي بن صابور يتكون من الدْواوير التالية : القُصبات و رأس العيون .

وهذان الدواران يتكونان من الفرق التالية :

أولاد سعدي ، أولاد عمر بن مهدي ، أولاد حْمنة ، أولاد علي بن عبد الله ، أولاد سي لحسن ، أولاد بوروبة ( أولاد سباع ، أولاد خليفة ، أولاد حمود ..) ، أولاد بوعجينة ، أولاد حمزة ، أولاد محبوب و أولاد أنصر.

- مُلاحظة هَامة إستقرائية للتاريخ بالواقع :
- حسب ما ذكر إبن خلدون أنَّ بنو ريغة كانوا فِئتين وهما ريغة جبل القلعة و ريغة بسيط أنقاوس ، ويَتبيَّن من هذا و الله أعلم أنَّ :
1 - ريغة جبل القلعة هم اليوم ريغة الظهارة و لقبالة
2 - ريغة بسيط أنقاوس هم اليوم أولاد علي بن صابور و أولاد سلام
و هذا الإستنتاج راجع في رأيي الشخصي إلى سَبَّبَيْن و هما :
1 ـ الموقع الجُغرافي التاريخي لقبيلة بني ريغة الذي تحدث عنه المُؤرخون و على رأسهم إبن خلدون و الذي هو نفسه الموقع المُطابق الذي تقطنه هذه القبائل الثلاثة حاليًا.
2 ـ اللهجة الأمازيغية الزَناتية الشاوية المُميزة لهذه القبائل الثلاثة ( ريغة الحالية , أولاد سلام و أولاد علي بن صابور) من فصيلة أَهْ لُوقا وخاصة في إقلاب القَّاف البدوية إلى ألف مثل : أرياز عِوض أرقّاز
و كذلك خُصوصًا و بالذات في إقلاب غين المُتكلم خاءًا مثل : زريخ عِوض زريغ
وهذه الأخيرة هي صفة فريدة بهم يتصفون بها وحدهم على غرار باقي الشاوية الٱخرين.

والله أعلى و أعلم.

يُتبع ..

المطاعي
16-04-2014, 16:34
2 - عرش أولاد سلاّم :



ـ هو عرش شاوي الأصل، لازال إلى يومنا هذا أفرادهم بدون إستثناء يتحدثون الشاوية .



يتوزّع عرش أولاد سلاّم ، بين امسيل و تّالخمت إلى الرحبّات وبيضّاء برج ، وبالتالي يجاوّرغربًا فرقة المّاديس التابعة إلى عرش ريغة الكّبير وهم بهذا يحيطون بجبل فوغال الشامخ شرقا إلى تمّاس جبل قطيان وسهول بيضاء برج غربا .



ـ في عهد الإحتلال الفرنسي حسب لْوي رَان بالمجلة الإفريقية قٌسم العرش إدارّيا إلى أربع دوّاوير ألا وهم :

- امسيل ، تالخّمت ، الرحبّات ، بيضّاء برج.


ـ دوار امسيل :

يتكون من : أولاد بوسعيد ، أولاد حداد ، أولاد رادي ، أولاد فرّادة.



ـ دوار تالخمت :

يتكون من : أولاد ميرة ، أولاد سعيد ، أولاد أم السعد.



ـ دوار رّحبّات ودوار بيضاء برج :

يتكونا من : أولاد مسعود و أولاد أمبّارك.



- يقول كذلك المؤرخألكسوندر جولي :

في موضوعه شاوية أولاد سلام في موسوعة المجلة الإفريقية رقم 55 و56 .


ـ قال عن أقسام أولاد سَّلام لسميذاع الرُوماني أو سَّلام المُسلم وهم :

ـ أولاد محمد بن فروج : رحلوا إلى بلزمة حلف أولاد بوعون بنواحي باتنة
ـ أولاد أمبارك : ذهبوا إلى الخْروب
ـ أولاد حباطة : ذهبوا إلى نواحي عنابة
ـ أولاد أنهار : ذهبوا إلى شرق هروبًا من لعنة المْرابط سيدي لكحل بن سُلطان دفين الزْراية ببيضاء برج بالقرب من أولاد سلام.

- ومن هذا لم يبقى حسب الأسطورة التاريخية إلا حوالي 200 شخص من أولاد تامغارت أو سميذاع الروماني ؟
الذي بعدما أسلم أُطلق عليهإسم سَّلام .
ومنهم أولاد علوش أين بقت منهم بقية في الوطن الأصلي بأولاد سلام .
و منهم من ذهب إلى جهة الكْواوشة بقبيلة أولاد بلخير بعرش أولاد عبد النور بتاجنانت.

وكذلك تحكي الأسطورة من بعد علوش التامغارتي أعطى إبنته عيشة إلى المُسمى أبركان أي بمعنى الأسود أو لكحل ومنه نتج عرش أولاد أبركان.

وكان معهم المرابط سي محمد الفرْدي جد لفرّادة بأولاد سلام.

- فيما بعد إنقسم أولاد سلام حسب الروايات معظمهم من أبركان و تمغارت ( سميذاع) و ٱخرين وهم :
1 ـ أولاد وذلاف
2 ـ أولاد أمبارك
3 ـ أولاد مسعود
4 ـ أولاد مُحمد

فمن : أولاد وذلاف : ـ أولاد خلاف ; أولاد تناح أو طناح ; أولاد صالح بن أحمد ; أولاد مخلوف بن فارح

ومن أولاد محمد : ـ أولاد عريف ; أولاد مشاشو ; أولاد سلام

ومن أولاد أمبارك : ـ أولاد هبول ; أولاد خّصَّاي ; أولاد هوقَّر

ومن أولاد مسعود : ـ أولاد دريس ; أولاد عباس ; أولاد قبوج ; أولاد عوشاش

- ونُلاحظ أخيرًا أنَّ أولاد سلام يتكونون اليوم من قسمين حسب كذلك المؤرخ عبد الحميد زوزو عن الأرشيف الفرنسي:
ـ أولاد أبركان
ـ أولاد زكري.

- مُلاحظة هَامة إستقرائية للتاريخ بالواقع :
- حسب ما ذكر إبن خلدون أنَّ بنو ريغة كانوا فِئتين وهما ريغة جبل القلعة و ريغة بسيط أنقاوس ، ويَتبيَّن من هذا و الله أعلم أنَّ :
1 - ريغة جبل القلعة هم اليوم ريغة الظهارة و لقبالة
2 - ريغة بسيط أنقاوس هم اليوم أولاد علي بن صابور و أولاد سلام
و هذا الإستنتاج راجع في رأيي الشخصي إلى سَبَّبَيْن و هما :
1 ـ الموقع الجُغرافي التاريخي لقبيلة بني ريغة الذي تحدث عنه المُؤرخون و على رأسهم إبن خلدون و الذي هو نفسه الموقع المُطابق الذي تقطنه هذه القبائل الثلاثة حاليًا.
2 ـ اللهجة الأمازيغية الزَناتية الشاوية المُميزة لهذه القبائل الثلاثة ( ريغة الحالية , أولاد سلام و أولاد علي بن صابور) من فصيلة أَهْ لُوقا وخاصة في إقلاب القَّاف البدوية إلى ألف مثل : أرياز عِوض أرقّاز
و كذلك خُصوصًا و بالذات في إقلاب غين المُتكلم خاءًا مثل : زريخ عِوض زريغ
وهذه الأخيرة هي صفة فريدة بهم يتصفون بها وحدهم على غرار باقي الشاوية الٱخرين.

والله أعلى و أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 09:20
التوزيع الجُغرافي لقبائل عرش بني ريغة ومن بجِّوارهم :

- نبدأ بتوزيع قبائل أوعروش بني ريغة ومن بجِّوارهم على البلديات الإدارية من الشرق إلى الغرب .

و هي بذلك لها حدود مع باتنة شرقًا ومع باتنة ومسيلة جنوبًا ومع برج بوعريريج غربًا .

ـ بلدية بيضاء برج : (أقصى الشرق) : بها أولاد المداسي الريغيين مع عرش أولاد سلام الشاوي

ـ بلدية الحامة : (الجنوب الشرقي) : بها أهل الحامة الريغيين

ـ بلدية عين ٱزال : (الشرق) : بها أولاد موسى بن يحي الريغيين (أيت موسى أويحي )( المُواسة لقبالة)

ـ بلدية عين الحجر: (الشمال الشرقي) : بها أولاد المداسي الريغيين

ـ بلدية بوطالب : (الجنوب) : بها ٱهل بوطالب الريغيين

ـ بلدية الرصفة ( ورَّاغ) : (الجنوب) : بها أولاد حجاز و أولاد بوسلامة الريغيين.

ـ بلدية صالح باي (بحيرة سابقًا أو سكرين) : (الوسط) : بها أولاد موسى بن يحي الريغيين (أيت موسى أويحي )( المُواسة ظهارة)

ـ بلدية بيار حدادة : (الشمال الشرقي) : بها أولاد عمر بن سباع الريغيين

ـ بلدية عين أولمان : (الوسط) : بها بني ريغة (أولاد أمطاع و أولاد عيسى بن يحي)

ـ بلدية قصر الأبطال (قصر الطير سابقًا) : ( الشمال) : بها بني ريغة ( أولاد أمطاع) و أولاد بيبي

ـ بلدية أولاد سي أحمد : (الغرب): بها أولاد سي أحمد و بني ريغة

ـ بلدية أولا أبراهم : (الغرب) : بها أولاد أبراهم الريغيين

ـ بلدية رأس الوادي : (أقصى الغرب) : بها أولاد عبد الواحد و الزغابة ( أولاد أسماعيل بن يحي) و بني ريغة

ـ بلدية أولاد تبان : (الجنوب الغربي) : بها أولاد تبان و بني ريغة.

مُلاحظة هامة :

ـ بعد الإستقلال فإنه تم الزحف الريفي فأختلطت المُدن و البلديات بمُختلف القبائل و العروش.
ـ ما قدمناه هو التوزيع الأصلي للعروش .

المطاعي
17-04-2014, 09:24
- نبدأ في إعطاء تفصيل تاريخي وجُغرافي لكل بطن من بطون بني ريغة.

1 ـ عرش أولاد براهم :

ـ الموقع الجُغرافي :

- إنَّ عرش أولاد براهم هو اليوم ببلدية أولاد براهم وهي في أقصى غرب قبيلة بني ريغة وهي بدائرة رأس الوادي بولاية برج بوعريريج .

ـ أصل أولاد براهم :

ـ كما قلنا سابقًا بالتاريخ الموثق أنَّ أولاد برَّاهم يرجع نسبهم إلى برَّاهم بن يحي بن مساهل الريغي.

- وكان في السابق إداريًا , يُكِونْ دُوار أولاد بْرَّاهم بعرش ريغة الظهارة .

ـ عرش أولاد براهم اليوم :

يتكون عرش أولاد براهم اليوم من المداشر أوالقُرى التالية :
شعبة عون ، عين بن عياد ، عين بوخداش ، عين برصة ، خَرْزَّة ، شرّارحة ، طوان....

ويتكون هذا العرش حاليًا من الِفرق التالية : أولاد عزة ، أولاد ضيف ، أولاد خمَّاس والخرزّة ..

ومن أعلام قبيلة أولاد أبْراهم الريغية العلامة ، الأديب ، المُؤلف : محمد البشير طالب الإبراهيمي.

والله أعلى و أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 09:25
2 ـ عرش زْغابة الريغي :

ـ الموقع الجُغرافي :

ـ إنَّ عرش زْغابة الريغي هو اليوم ببلدية رأس الوادي بولاية برج بوعريريج وهي في أقصى غرب قبيلة بني ريغة .

ـ أصل زْغابة :

ـ كما قلنا سابقًا بالتاريخ الموثق أنَّ زْغابة يرجع نسبهم إلى سْماعيل بن يحي بن مساهل الريغي.

ـ عرش زْغاَبة اليوم :

- ينتشر عرش الزغابة الريغي برأس الوادي و نواحيه : ِببوقبيس ، بلاد المحجوبة ، الشَّلخة و ذراع الدم ووو..

وهم بذلك ينتشرون في المحْجوبة ؛ بوقبيس ومع إخوانهم أولاد أبراهم و مع أولاد عبد الواحد...
ومنهم عائلات ذهبت حتى إلى الحَمَادية بأولاد خلوف ؟ ...


- بعض ألقاب زْغَابة هم : شاوي ، تويري ، سريفق ، مداسي ، روابح ، شاكري ، زُغبي ، ساسي ، رضواني ، لوعيل ، طباخي ، يعلاوي ، قبايلي ، .....

والله أعلى و أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 09:28
3 - عرش لَمَّواسَّة الريغي (أولاد موسى بن يحي) :

ـ الموقع الجُغرافي :

ـ يوجد عرش لمَّواسَة الريغي اليوم ببلديتي صالح باي وعين ٱزال بولاية سطيف وهو تقريبًا بجنوب شرق قبيلة بني ريغة .

ـ أصل لَمَّوَاسَة (ٱيت مُوسى أويحي) :

ـ كما قلنا سابقًا بالتاريخ الموثق أنَّ لمَّواسَّة (ٱيت موسى أويحي) يرجع نسبهم إلى مُوسى بن يحي بن مساهل الريغي.

وهم إلى الٱن يتحدثون اللهجة الشاوية الريغية الزناتية من صنف ٱيت لوقا محافظين بذلك على الأصل الأمازيغي الشاوي لقبيلة بني ريغة.

ـ وكان في السابق إداريًا ، يُكِونْ دُوار تَّنزَّارْت بعرش ريغة لقبَّالة ومنهم مع دوارالحَامة.

ـ عرش لمَّواسَة اليوم :

ـ ينتشرعرش لمَّواسَة الريغي بين بلدية صالح باي غربًا إلى بلدية عين ٱزَّال شرقًا ونواحيهما وذلك ب : عين الحمراء ، كْحِيل ، عين أزْطوط ، أَفَّرْط ، تَنْزَّارْت ، أولاد يوسف ، حَرْقَّوات ، عين كَّحْلة ، جْمَّانة و لَمْغَّانَة ،.. .

بعض ألقاب ٱيت موسى أويحي ( الشَّاوية) : لعْزَّازقة ، كعبّش ، بقرَّار ، فرطاس ، بوقَّفة ، سَعود ، عزُّوقي ، بَعْراوي ، بوقلقول ، بن نويوة ، سايح ، سويسي ، بلعاطل ، بعيطيش ، بركان ، نجاعي ، بوساهل ، طاع الله ، حروش ، عمران ، بلبتش ، عجرود ، بوراس ، بوناب ، مغني ، لجوادة ، بونشادة ، حقيرة ، قَّرة ، زباش ....

والله أعلى و أعلم

المطاعي
17-04-2014, 09:29
4 - عرش أولاد عيسى بن يحي الريغي (عْواسة) :

ـ الموقع الجُغرافي :

ـ يوجد عرش أولاد عيسى بن يحي الريغي بالفْريقات ببلدية عين أولمان بولاية سطيف وهو تقريبًا في الوسط إلى الشرق قليلاً في قبيلة بني ريغة إلى جانب إخوانهم أولاد أمطاع بن يحي الريغي .

ـ أصل أولاد عيسى بن يحي الريغي (عْواسة) :

ـ كما قلنا سابقًا بالتاريخ الموثق أنَّ أولاد عيسى بن يحي الريغي (عْواسة) يرجع نسبهم إلى عيسى بن يحي بن مساهل الريغي.

ـ وكان في السابق إداريًا ، تابع لدُوار لَّفْريقَات بعرش ريغة لقبَّالة.

- بعض ألقاب أولاد عيسى بن يحي الريغي (عْواسة) :

شقعار ، كعلول ، بوعتورة ، كلكول ، تمغارت ، بخوش ، بكار ، جربوعة ، بلقبلي ، زكري ، تركي ، جحيش ، قُماش ، بن شالق ، قْماري ، بوعود ،...

والله أعلى و أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 09:33
5 - عرش أولاد أمطاع بن يحي الريغي أوما يُسمى اليوم ريغة:

ـ الموقع الجُغرافي :

ـ يوجد عرش أولاد أمطاع بن يحي الريغي أوما يُدعى اليوم ريغة ببلديتي عين أولمان وقصرالأبطال بولاية سطيف إلى حدود بلديتي رأس الوادي وتيكستار غربًا بولاية البرج وهو تقريبًا بالوسط إلى الغرب قليلا بقبيلة بني ريغة.

ـ أصل أولاد أمطاع بن يحي الريغي أو ما يُسمى اليوم ِريغة :

ـ كما قلنا سابقًا بالتاريخ المُوثق أنَّ أولاد أمطاع بن يحي الريغي يرجع نسبهم إلى أمطاع بن يحي بن مساهل الريغي.

ـ وكان في السابق إداريًا ، يتوزع على الدَّوَاوير التالية : من لفريقات ، الشَّط المالح ، أولاد بوُطارة ، خربة قصر الطير ، عين لقْصَّر ، قبلة أزْديم ، أولاد أمْحَّلة إلى عين تبطيست وهو بذلك موجود بين عرش ريغة لقبالة و عرش ريغة ظْهارة .

ـ عرش أولاد أمطاع بن يحي الريغي أو ما يُسمى اليوم ريغة اليوم :

ـ ينتشرعرش أولاد أمطاع بن يحي الريغي أو ما يُسمى اليوم بريغة من أولاد أزرير الغرنوقة بلفريقات ، الشَّطْ ، برباس ، عين أولمان ، أولاد لحمر بشيب شيب ، بِير لحْلوُ ، بير لبْرّايش ، بُوغرَّارة ، خربة قصر الطير ، لقْرّافَّة ، لعْوالمة ، لعْرّايس ، قَبلة أزْديم ، لعْجاجنة ، أولاد أزرير بسَطّارة ، لفرَّاوة ، لقصَّر ، العلوي ، أولاد بُوكثير ، لعْيَاضَّات ، رْمَايل ، دْوادَّة ، لكْتافة ، مَّعْلي إلى عين تِيطيست وبير شْحَّمْ.

بعض القاب اولاد ازرير من أولاد أمطاع بن يحي : زْريري , همساس , بخوش , جحيش , سعد الله , خلادي , عبد العزيز , قُلي , طرطاق , غالمي , زرقين , غرقي , حَمادي , لويفي , لطرش , روان......

والله أعلى و أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 09:35
6 - عرش أولاد عْمُر بن يحي الريغي (أولاد المدَّاسي وأولاد عْمُر بن أسْباع) :

ـ الموقع الجُغرافي :

ـ ينقسم عرش أولاد عْمُر بن يحي الريغي كما يلي :

1 ـ أولاد المَدَّاسي ببلدية عين لحجر بولاية سطيف.
2 ـ أولاد عْمُر بن أسباع ببلدية بيارحدَّادة بولاية سطيف.

وهُما بذلك بِأقصى شرق قبيلة بني ريغة .

ـ أصل أولاد عْمُر بن يحي الريغي :

ـ كما قلنا سابقًا بالتاريخ المُوثق أنَّ أولاد عْمُر بن يحي الريغي يرجع نسبهم إلى عْمُربن يحي بن مساهل الريغي.

ـ وكانوا في السابق إداريًا ، يُتوزعون كالتالي :

1 ـ أولاد المَدَّاسي : يُدعى دوار السبخّة (بين عين لحجر وعين آزال و بيضاء برج ).
ويتكون دوّار السبخّة من الفرق أو المشاتي التالية : لختاتلة ، لحميّات ، لبلاحتة ، نوّيوات ، لهدّادرة ، أولاد العربي ....

- ألقاب أولاد المَدَاسي الريغيين : مداسي ، ركح ، ريكوح ، بن ربيقة ، لصقع ، عُكة ، ختالة ، عابد ، بن نويوة ، نويوة ، بتش .....

2 ـ أولاد عْمُر بن أسباع : يُدعى دُوار بيّار حدَّادة (بين بيّار حدّادة وعين لحجَّر).
ويتكون دُوار بيّار حدَّادة من الفرق أو المشاتي التالية : أولاد سَّاتة ، زواتنة ، أولاد باروش ، ذرَّاع الوسط ، أولاد سْبَع ، ضْوّاوقة ، أولاد أوصيف ، مقارشة ، عكريش ، أولاد حميدة ، رْمّادة ، ...

- ألقاب أولاد عْمُرْ بن أسْباع الريغيين : باروشي ، زيتوني ، حاجي ، سرسور ، بن سباع ، باشا ، حرّاق ، ضواق ، مخناش ، كحللش ، سالم ، عقون ، زياني ، مجة ، مجير ، ساتة ، لنقر .......

والله أعلى و أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 09:39
- أولاد بيبي :

- بالنسبة لأولاد بيبي على ما أعرف منهم الألقاب التالية : يحي شريف ، بناني .

وكانوا إلى عهد قريب أي وقت الإحتلال الفرنسي روؤساء ريغة الظهارة.
ويرجع نسبهم إلى محمد بن يحي بن مساهل الريغي.
حسب الأرشيف الفرنسي المذكور في موضوع الأخ الأستاذ عاشور بوشامة وكتاب شارل فيرو.

- لكن حسب مداخلة ; الأخ من واد ريغ ( تُقرت); رضوان شافو ( من جامعة واد سوف) حول موضوع المغالطات التاريخية لشخصية محمد بن يحي دفين تقرت :

لاحظ معي ماذا كُتب عَنهُ في جُزء منه : ولكن الأصح فيه, أي في ما كُتب عنه :
هو أن إبن سيدي محمد بن يحي ,المعروف باسم يحي وقع في خلاف مع والده بسسب سوء تصرفاته مع أهالي وادي ريغ , مما دفع به الى الهجرة الى قبيلة ريغة الواقعة قرب سطيف.
وهناك استقر وكون أسرة وأحفاد...

وفي نفس السياق يقول أيضًا ويؤكد هذا القول الأستاذ معاذ عمراني في بحثه الأكاديمي قائلا : " إن أحفاد سيدي محمد بن يحي يرون أن جدهم قدم من المغرب ؟؟....

بينما يحي إبن سيدي محمد بن يحي , هو الذي هاجر الى ضواحي سطيف ( عند قبيلة ريغة ).
وخلال الفترة الاستعمارية كان أحفادهُ , يأتون الى تُقرت لزيارة قبر جدهم ، ولكن هذه الزيارات انقطعت اليوم ؟؟؟.......

- ماذا نستنتج من هذا وذاك ؟؟؟ :

1 - أوَّل ما يتبادر إلى أذهاننا أنَّ : محمد بن يحي َدَفين ُتُقرت الذي يُقال أنه ٱتى من المغرب الأقصى , أنه ليس بمحمد بن يحي بن أمساهل الريغي السطايفي ولكن حُمِّلَ خطأً على أنهما نفس الشخص , رُبما لتشابه الأسماء بينهما فقط ..

ومنه نستطيع أن نقبل بأن يرجع إنتساب أولاد بيبي إلى يحي إبن محمد بن يحي دفين تُقرت الذي قدم من المغرب الأقصى......

وعلى هذا يتضح رُبما صحة الروايات الشفوية التاريخية, التي تقول أن أحد أولاد يحي بن أمساهل الريغي السطايفي ألا وهو :محمد بن يحي بن أمساهل رئيس ريغة , أنه لم يَعقُب , أي أنه لم تكون له ذُرية.

وبالتالي تََبنَى وادفل من قبيلة أولاد سيدي بو عبدالله.

والله أعلى وأعلم.

2 - ومن جهة أخرى نستطيع أن نستنتج أيضًا والله أعلم , أن محمد بن يحي بعدما تصارعا مع ربيبه وادفل على رئاسة ريغة , وتم الحكم في الأخير لوادفل.

هرب محمد بن يحي إلى واد ريغ أي ُتُقرت ولم يَمُتْ كما جاء في الأرشيف الفرنسي المذكور في موضوع الأخ الأستاذ عاشور بوشامة وكتاب شارل فيرو و إنما ربما كانت قِصة إشاع مماته ، خدعة؟ لإيهام غريمه وربيبه والسلطة التركية أنذاك بهذا , كي لا يتابعونه ويطاردونه في منفاه.

ومن ثم إدعى؟ في واد ريغ الشرف الديني لآل البيت بعدما فقد الشرف السياسي و الحربي.
وهذه الحكايات كما قلنا في مشاركات سابقة ، معروفة في التاريخ العربي الإسلامي ، خدمةً لأغراض شخصية أومحافظةً على سلطان وجاه أو إتقاء شر وو.........

مُلاحظة إستقرائية :

- هناك أسئلة وجِهة تطرح نفسها بالضرورة العقلية والمنطقية كي تُعطي في نفس الوقت إجابات تُؤكد صِحة الإحتمال الثاني و نفهم من ورائها حقيقةً الواقع التاريخي ..

هذه الأسئلة هي كالتالي :

1 ـ لماذا جَعَلتْ أو جَمَعتْ المصَادر التاريخية الفرنسية أولاد بيبي والزْغابة في نفس البطن رغم إنتماءهما على التوالي إلى محمد وإسماعيل أبناء يحي بن مساهل ؟

2 ـ لماذا رَجع يحي إبن محمد بن يحي دفين تُقرت إلى قصر الطير بالذات معقل قبيلة ريغة ؟

3 ـ نُلاحظ كذلك أنَّ الفترة التي يُعِِّرف بها الإخوة الأساتذة من تُقرت قدوم محمد بن يحي إلى واد ريغ أنها تتطابق بشكل كبير مع الفتره التي هاجر فيها محمد بن يحي من قصر الطير .....

4 ـ لماذا إدعى محمد بن يحي دفين تُقرت أنه إدريسي ؟

فمن هذا كُلهُ يتبين مايلي :

ـ إنَّ رُجوع يحي إلى قصر الطير بسطيف بعد عدم تفاهمه مع أهل واد ريغ ؛ حسب مداخلة ؛ الأخ من واد ريغ ( تُقرت) ؛ رضوان شافو ( من جامعة واد سوف) حول موضوع المغالطات التاريخية لشخصية محمد بن يحي دفين تقرت.

نفهم منه مُباشرةً منطقيًا وعقليًا أنه رجوع إلى موطن أجداده الأصلي ويعكس أيضًا أنه كان على علم بأصوله الِريغية السطايفية وذلك عن طريق أبيه محمد بن يحي دفين تُقرت ..

( ضِف إلى هذا أَنَّ محمد بن يحي كان يعلم تمامًا بقصة إنتماءه أو إن صَح التعبير قِصة إدعاء إنتماء أبيه يحي بن أمساهل إلى الأدَارسة تارةً و تارةً أُخْرى إلى الحَماديين الصنهاجيين ومنه أدى به هذا إلى إدعاء الإنتماء إلى الأدارسة في واد ريغ بعد فِراره هناك لعدم تفاهمه مع ربيبه وادفل البوعبدلي بقصر الطير كماهو معروف في التاريخ.....)

فمن هذا يتبين جليًا و يُرَّجَح عقليًا أنَّ محمد بن يحي دفين تُقرت أصله الحقيقي من قبيلة ريغة سطيف ويُثبت هذا منطقيًا رُجوع إبنه يحي جَد أولاد بيبي إلى وطن أجداده بقصر الطير معقل قبيلة ريغة لمعرفته المُسبقة بذلك و الله أعلم.

وخلاصة القول من الإحتمال الثاني إن صَّحَ ; هو :
كما قال الله سبحانه وتعالى ; بعد بسم الله الرحمّان الرحّيم :
وتلك الأيام نداويلها بين الناس ; بحيث سبحان الله بعدما أخذ الرّبيب وادفل الحكم عنوة من يد محمد بن يحي بن أمساهل الريغي وبعدما عض اليد التي مدت إليه ، عاد الحكم في الأخيرإلى أحفاد يحي بن محمد بن يحي ؟ ، رغم طول المدة وما هذا على ربك بعزيز......

والله أعلى و أعلم .

المطاعي
17-04-2014, 09:42
لمحة تاريخية على أولاد بوعبد الله مشيخة قصر الطير في عهد الأتراك إلى غاية الإحتلال الفرنسي



1 - قيادة ريغة في العهد التركي و بداية الإحتلال الفرنسي :


هي القيادة الإدارية والسياسية لعرش ريغة المُسماة مشيخة وقيادة قصر الطير معقل قبيلة ريغة بقيادة عائلة أولاد بوعبد الله.


مُمثلةً في سنة 1838م , بأحمد شريف بن شيخ ساعد بن الحاج قسوم لِصَفْ ريغة الظهارة


و بصغير بن لعروسي بن شيخ مسعود لِصَفْ ريغة القبالة.


2- شيء من التاريخ :


- تذكر الروايات التاريخية رجل إسمه يحي بن امساهل شيخًا على قبيلة بني ريغة ، وذلك في فترة لاحقة على الغزو الهلالي و دائما حسب هذه الرواية فإن يحي أنجب سبعة أولاد ألا وهم :


اسماعيل ، ابراهم ، مْحمد ، موسى ، عيسى ، عمر ، امطاع .


كونوا ستة فرق من ريغة (أنظر المشاركة رقم 1)


- لكن قيادة بني ريغة إنتقلت من محمد بن يحي إلى وادفل بالتبني الذي يرجع أصله الحقيقي إلىقبيلة أولاد سيدي بوعبدالله الموجودة بعمالة الجزائر.


- وذلك حسب الرواية التاريخية , التي تذكر أن قافلة راجعة من الحج مرّت بموطن بني ريغة , فإ نفصلت عنها إمرأة شابة مع طفل رضيع لها إسمه وادفل وإلتجأت إلى جيرة أولاد عمر بن يحي ، عارضة عليه الزواج فلما سألها عن إسمها : أجابت أن إسمها خطّارة ، فقال إن إسمك يشبه خسارة، فلم يقبل بها.


فالتجأت إلى جيرة أولاد موسى بن يحي (أيت موسى أو يحي الشاوية) فلما عرف إن إسمها خطّارة ، لم يقبلها كذلك .


فالتجأت إلى جيرة أولاد محمد بن يحي والذي كان شيخًا على قبيلة بني ريغة أنذاك فلما عرف إسمها قال حقيقة أن إسم خطّارة يشبه خسارة لكن لا يهم إن حصل ربح أو خسارة .


- وتزوج الشيخ خطّارة وربى إبنها حتى أصبح رجلا .

إلى أن أوقفه الحاكم التركي أنذاك لعدم رضى الأتراك عن سيرة أبيه بالتبني. لكن تفطن وادفل لغرض الحاكم التركي ، أدى به إلى الإدلاء بأن محمد بن يحي ليس بأبيه.

وإنما ما شاع عنه غير ذلك ، فطلب منه الحاكم التركي بأن يقتل محمد بن يحي لكي يجعله فيما بعد في منصبه.


- ورجع وادفل من قسنطينة وفي نيته الإطاحة بمْحمد بن يحي أبيه بالتبني .

وكان يتميز بالفطنة ، بحيث إستطاع في وقت قصيروبواسطة تدعيم السلطة التركية أيضا له أن يحوزعلى ولاء غالبية فرق بني ريغة ولما أحس مْحمد بن يحي أنه أصبح في خطر ، هرب إلى الجبال المجاورة مع ثلة من مؤيده.


- ولما توفي مْحمد بن يحي رجع مؤيده إلى حياض القبيلة تحت قيادة جديدة لوادفل من أسرة أولاد بوعبدالله .


- وبهذا نلاحظ إنتقال سلطة قيادة بني ريغة من أولاد يحي بن امساهل إلى وادفل من قبيلة أولاد سيدي بوعبدالله والتي أصلها الحقيقي من عمالة الجزائروالتي دام حكمها إلى غاية الإحتلال الفرنسي.


- ألقاب أولاد بُوعَّبْد الله : لعْروسي ، بوعَّبْد الله ، وادفل ، شريفي ، .....


المراجع :

1 ـ كتاب بالفرنسية عنوانه تاريخ المدن سطيف،البرج ، مسيلة ، بوسعادة للمؤرخ الفرنسي لورون شارل فيرو.

2 ـ ميلاد عين اولمان للأستاذ عاشور بوشامة عن الأرشيف الفرنسي الموجود ببلدية عين اولمان حاليا , ريغة المختلطة سابقا.

المطاعي
17-04-2014, 09:46
- نبدأ التكلم عن الفرق التي تُعْتبر من بني ريغة :

ـ أهل الحامة ، أهل بوطالب ، أهل آنوال ، أولاد قْمجـة ، أولاد حْجاز و أولاد بوسلامة ; وكلهم من عرش ريغة لقبالة.

تُعتبر هذه الفِرق : ٱهل الحَامة ، ٱهل بوطالب ، أهل آنوال ، أولاد قمجة ، أولاد حْجاز و أولاد بوسلامة في نواتها الأصلية من بني ريغة ونَزًَلَ على بعضها ٱخرين من هُنا وهُناك.

وهي تقطن جبال بوطالب وماجَاورها من السُفوح والبسائط.


1 ـ دوار الرََّصفة ( وَرّاغ ) :

في الحقيقة يتكون اليوم من عرشين ألا وهما : أولاد حجاز و أولاد بوسلامة .

أ ـ أولاد حجّاز :

تقول الروايات التاريخية والشفوية أن النواة الأصلية لأولاد حْجَّازْ من قبيلة ريغة وأختلط معها بعض العائلات الوافدين من هنا ومن هناك .
يتكون عرش أولاد حْجَّازْ من الفرق التالية : لمهّاريع ، أولاد منّاني ، رقايق ، روابح ، لحماميد ، زواوشة ، تفسّاس ، لغريبة ، لقبالة والظهارة (أي أولاد أحمد بن العربي) ، أولاد أمحَّمد ، لقمّامزة ومعهم لمهاميل ، أولاد قانة ، آراس......

ب ـ أولاد بوسلامة :

تقول الروايات التاريخية والشفوية أن النواة الأصلية لأولاد بو سلامة من قبيلة ريغة وأختلط معها بعض العائلات الوافدين من هنا ومن هناك.

يتكون عرش أولاد بوسلامة من الفرق التالية : أولاد براهيم بن الصيفي ، سيلال ، تفرنت ، إشارن ، بدّة ، بوحلفّاية ( سيدي لحسن) ،.......

ملاحظة عامة على عرشي أولاد حجاز و أولاد بوسلامة :

1 - حسب الروايات التاريخية المُوثقة تقول : من سُوبلة إلى غنية موساوية.
أي الحييزالجغرافي من ثنية سوبلة إلى ثنية غنية والذي يشمل كل من الفرق التالية : أولاد حجاز ، أولاد بوسلامة والمواسة يرجع نسبهم إلى موسى بن يحي الريغي.

2 - ومن جهة أخرى هناك رواية أخرى تقول أنه لاعلاقة لبعضهم بعض ، بحيث أن قبيلة أولاد موسى بن يحي الريغي كانت لها شوكة في العصور القديمة القريبة مما أدى بأولاد حْجَّازْ و أولاد بوسلامة إلى الإنخراط فيها وتسمي بها.

3 - وكذلك هناك روايات شفوية تقول بأنه سُمي أولاد حْجَّازْ بأولاد حْجَّاز لأنهم الحَاجِّز بين بني ريغة و أولاد تبان من عياض ومن جهة أخرى الحَاجِّز بين بني ريغة و أولاد درّاج بالحُضنة .

والله أعلى أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 09:49
توضيح أصول سُكان جبال بوطالب المنتمين إلى عرش بني ريغة الشاوية :

2 ـ دُوار الحامة :

يتكون هذا الدُوار من عرش أهل الحَّامَة الريغي والذي بِدوره يتكون من الدْشُور التالية حتى أصبحوا يُسمون بالدَّشْرية :

ـ الحَّامة : يرجع أصل سُكان دَشْرة الحَّامة إلى فرقة أولاد سيدي عمر التي تتحدث الشاوية.

ـ باجْرُو : يرجع أصل سكان دَشْرة باجرو إلى فرقة أولاد سيدي عمر كذلك.

ـ عْدَّاوة و الحَّمام : يرجع أصل هاتين الدشْرَّتين إلى فرقة أولاد سفيان الشاوية الأصل.

ـ بُوهلال : يرجع أصل هاتيه الدَشْرة إلى أولاد موسى بن يحي الريغي من لَمَّواسَة لقبالة (للعِلمْ أرض مُعوضة فقط).

ـ ذراع مختار : يرجع أصل هاتيه الدَشْرة إلى أولاد موسى بن يحي الريغي من لَمَّواسَة ظهارة (للعِلمْ أرض مُعوضة فقط).

هذه الفرق كُلها مازالت تتحدث الشاوية إلى يومنا هذا.

ـ أم العظام : يرجع أصل هاتيه القرية إلى فرقة لبْشَّاطة.


- مُلاحظة :
بالنسبة إلى أولاد موسى بن يحي الريغي الموطنين في بوهلال و ذراع مختار مع ٱهل الحامة فهم هُجروا من سُهول و ِتلاَل بلدتي صالح باي وعين آزال من طرف الإحتلال الفرنسي وعوضت لهم بالسُفوح الجنوبة لجبال بوطالب أي في بوهلال و ذراع مختار.

2 - مُلاحظة هامة : حسب بعض الروايات التاريخية ( أنظر : كتاب الحُضنة ِلجون ديسبوا)
يعود أصل كل من :

- البْرّاكتية ، الموامين ، لوذاني و العوينات الموجودين بالحُضنة يعود أصلهم إلى ريغة لقبالة .

- أولاد ولهة و لحمايد بأولاد درَّاج يعود أصلهم إلى ريغة ظهارة.

والله أعلى أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 09:52
- توضيح أصول سُكان جبال بوطالب المنتمين إلى عرش بني ريغة الشاوية :

3 ـ دُوار بوطالب :

يتكون هذا الدُوار من عرش بني بوطالب الريغي والذي بِدوره يتكون من الدْشُور التالية حتى أصبحوا يُسمون بالدَّشْرية أو دْشاَّرة :

1 - أهل بوطالب :
يتكون من دْشُور التالية :
ـ دشرة بني لماي
ـ دشرة الحْدادة
ـ دشرة بوطالب
ـ دشرة البردعة
وثلاثة دْشُّور الأخيرة تكون فرقة ما يسمى بني بوطالب .
ـ دشرة قنيفة :تتكون من فرقة أولاد سيدي بركات .
ـ دشرة بني لعلام
- دشرة بو لرجام : أصل أهلها وأراضها السهلية لبني لماي.

- مُلاحظة هامة(1) : أولاد قمجة أصلهم من دشرة قنيفة.

2 ـ أهل آنوال :
يتكون من دْشُور التالية :
ـ دشرة آنوال
ـ دشرة بو جليخ
هاتين الدشرتين تكونان فرقة أهل أنوال.
ـ دشرة أم عمر :يسكنها أهل أنوال..
ـ دشرة قبردلح : أصل أهلها وأراضها السهلية لبني بوطالب , أهل أنوال , بني لعلام وأهل قنيفة.


- مُلاحظة هامة (2) : هذه الفرق كانت تتحدث اللهجة الشاوية .
من غير شارل فيرو وهم :
ـ ألكسوندر جولي في موسوعة المجلة الإفريقية
ـ أدمون دوتي و إميل فيليكس قوتيي في كتابه تقرير على إنتشار اللغة البربرية في الجزائر 1913 م و هنا بالخصوص ذكر أنَّ بقبيلة ريغة الشاوية رغم زحف ظاهرة الإستيعراب لعدة عوامل إلا أنها مازالت محافظة على اللغة الشاوية في فروعها التالية :
أولاد موسى بن يحي (أيت موسى أو يحي) ، أهل الحامة ، أهل بوطالب و أولاد صيفي بأولاد بوسلامة ..

- دشرة الدار البيضاء :
يرجع أصلها لأولاد رحاب من أولاد سيدي بركات و عُوضت أرضها إلى لْعَّيّب السْحامدة.


- مُلاحظة هامة (3) : حسب بعض الروايات التاريخية ( أنظر : كتاب الحُضنة ِلجون ديسبوا)
يعود أصل كل من :

1 - البْرّاكتية ، الموامين ، لوذاني و العوينات الموجودين بالحُضنة يعود أصلهم إلى ريغة لقبالة.
2 - أولاد ولهة و لحمايد بأولاد درَّاج يعود أصلهم إلى ريغة ظهارة.

والله أعلى أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 09:53
- بعد إكمال النقل التاريخي الأكاديمي للعُروش الواضحة النسب والإنتماء عِرقًا إلى قبيلة بني ريغة العريقة المغراوية الزاناتية المادغيسية الأمازيغية.

- نرجع إلى توضيح العُروش التي تنتمي إلى عرش ريغة بالجِوار والجُغرافية.

1 ـ عرش أولاد سي أحمد :

كان يُسمى سابقًا دُوار أولاد سي أحمد في عرش ريغة ظهارة .

- دوار أولاد سي أحمد :

يتكون دوار أولاد سي أحمد على العُموم من الفرق التالية : أولاد سي يحي ، أولاد سي اسعيد ، أولاد عايشة ، لقرّارسة ، لْعَّيَّبْ ، أولاد سليمان...........

كما هو معروف عند العَامة ، ينتسب أولاد سي أحمد إلى أحمد بن سليمان , الذي قطن مع ريغة الظهارة والذي بدوره ترك اربعة ذكور وبنتين وهم كالتالي :
- يحي , اسعيد , سليمان ,العايب, سيغة و عائشة.
وكل واحد منهم ترك الفرقة المعروفة به حاليًا.
إلا القَّرّاس في أرجح الِرويات , فإنه كان يدرس عند الشيخ احمد بن سليمان ، فتزوَّج من إبنته سيغة فنشأ منه القرارسة.

ومنهم رجل الزاوية الأول هو : الشيخ الحواس هرباجي .....بين العلم والسلاح......
هو الشيخ الحواس ابن السعيد ابن سليمان الذي ولد في سنة 1831م ينحدر من الشجرة المباركة التي تمتد الى نسب الرسول الأكرم.

- نسبه :
هو الشيخ الحواس ابن العلامة الشيخ السعيد ابن الشيخ سليمان ابن السيد بلقاسم ابن السيد محمد ابن السيد الأكحل بن سي القراس بن سي احمد ابن السيد ثابت ابن السيد مبارك ابن السيد خليفة ابن السيد مرات ابن السيد سعيد ابن السيد عمر ابن السيد عمار ابن السيد وارث ابن السيد جابر ابن السيد يحي بن السيد علي بن السيد قاسم ابن السيد خطاب ابن السيد عبد الرحمان ابن السيد سعيد ابن السيد حماد ابن السيد لقمان ابن السيد عمران ابن السيد إدريس الأصغر ابن السيد إدريس الأكبر ابن عبد الله الكامل ابن السيد الحسن المثنى ابن السيد الحسين السبط ابن السيد على رضي الله عنه و السيدة فاطمة البتول رضي الله عنها بنت المصطفى صلى الله عليه و سلم .

نشأته :
ولد الشيخ الحواس بمجانه ( برج بوعريريج) لان أباه كان يتنقل عبر ربوع الوطن بهدف تعليم القران الكريم و لما توفي والده الشيخ السعيد نزل بمنزل خلفون عند خاله الشيخ التوهامي بن المداني فحفظ القران الكريم ثم انتقل إلي زاوية الشيخ ابن الحداد بصدوق ولاية بجاية لإتمام دراسته في علوم الفقه و الشريعة و دام هناك لسنوات ولما توفي خاله الشيخ التوهامي شد رحاله عائدا الى زاوية خلفون (بلدية اولاد سي احمد) لغرض تعليم القران الكريم على الطريقة الرحمانية و في عام 1870م عند قيام انتفاضة المقراني و الشيخ الحداد لمقاومة الاستعمار الفرنسي قام الشيخ الحواس بانتفاضة مثلها في ذراع الميعاد قرب مدينة عين و المان فأسفرت هذه المقاومة على قتل أربعة من جنود المستعمر منهم واحد كان مصرعه على يد الشيخ ،ولما أحس الشيخ بضراوة المستعمر و قوته عدة و عتادا أمر من كان معه باللجوء إلى جبال أولاد تبان (منطقة بجنوب ولاية سطيف ) حيث تحصن هناك لسنوات و تعرض بعد ذلك لمتابعة من قبل العدو الفرنسي و بعد توقف هذه المتابعة له في سنة 1880 م عاد إلى زاويته بخلفون غير انه لم يلبث أن بنى زاوية أخرى في مكان يسمى (عين الديسه)التي كان لها دور عظيم في تعليم القران و علوم الشريعة .

رجاله وتلامذته :
رجل الزاوية الأول هو الشيخ الحواس و بعد وفاته خلفه نجله الأكبر الشيخ محمد الطيب ثم الشيخ محمد الشلالي ومن اهم المشايخ الذين درسوا بالزاوية و درسوا القران الكريم و السنة الشريفة : الإمام العلامة الشيخ محمد البشير الابراهيمي .
و تخرج منها العشرات من العلماء الأفاضل منهم : الشيخ محمد بلحاج الجودي (عائلة حويشي )، الشيخ سماتي عريبي، العلامة عمر هرباجي، الشيخ محمد الشلالي ابن الحواس، الشيخ محمد بن عزوز من عائلة قلاتي، الشيخ سي لحسن من عائلة بوسنة ، الشيخ عبد الله بن الحواس، الشيخ السعيد قاسمي.

وفـــآته : في موسم حج عام 1308هـ /1891م غادر إلى البقاع المقدسة وعند عودته من أداء هذه الفريضة انتقل إلى رحمة الله تعالى فدفن بجبل طور سيناء (بمصر) وقد كان برفقته الشيخ سي لخضر بن الصالح من عائلة يحي الشريف ومعه ابنه الشيخ عبد الرحمان بن بيبي وكان عمره آنذاك ستة سنوات وبرفقته أيضا الشيخ سي لحسن من عائلة بوسنة والشيخ محمد بن مبارك من عائلة لعيدي .

مُلاحظة إشكالية :
هل أولاد سي أحمد ينتسبون إلى : أحمد بن سليمان أو إلى أحمد أبْ القَّراسْ ؟

من لديه حقيقة ذلك فلا يبخل علينا بتنويرنا إن شاء الله.

والله تعالى أعلى و أعلم

المطاعي
17-04-2014, 09:55
2 ـ عرش أولاد عبد الواحد :
كان يُسمى سابقًا بدُوار أولاد عبد الواحد في عرش ريغة ظهارة.



ـ دوار أولاد عبد الواحد :
يتكون دوار أولاد عبد الواحد على العُموم من : عرش أولاد عبد الواحد والذي ينقسم بدوره إلى ظهارة و لقبالة.

ـ ظهارة : بدَرْياقة وهم : الشنانحة (أولاد عبدالله)
ـ لقبالة : بالشلخة ( قرية عبد الواحد) وهم : أولاد سي بلقاسم ، أولاد المبروك و أولاد بوعكاز.

- المعروف عند العَامة أنَّ من سكن رأس الوادي هم : أولاد عبد الواحد ، زْغابة و ريغة...
وعندما هَجَّرت فرنسا مُعظم القُرى والقبائل التي شاركت في حرب البيبان......
فتفرق من هؤلاء : اولاد عبد الواحد ، الزْغابة و ريغة ....
فمنهم من سكن منطقة القبائل والنصف الأخر الأوراس والباقي سكن الجبل في درياقة والشلخة.

- حسب الارشيف الفرنسي دائمًا , عن تاريخ مدينة راس الوادي, فإن أولاد عبد الواحد كان إسمها ردغون وفي بعض النُسخ ردغماون .
وكانت كثيرة التناحر في ما بينها على الأراضي ، عندما جاءالشيخ عبد الواحد في طريقه إلى الحج ، صادف هذه القبيلة فأقام بينهم كإمام وقاضي وانتشر نسله بينهم وأصبحت تسمى قبيلة عبد الواحد.
وشاع صيته بين القبائل المجاورة وبعد موته تولى احد أبناءه الامامة في المدينة , إلى ان آلت إلى حفيده الشيخ بلعيساوي.

- ومعهم قبائل أخرى ريغية - زناتية قادمة من عين اولمان وقصر الطير والقرى المجاورة.
ويوجد بينهم أيضًا عائلات ٱتية من عياض الذين جاؤوا من نواحي برج الغدير .

ومن أعلام قبيلة أولاد عبد الواحد العلامة ، المؤرخ ، الأديب ، المؤلف : محمد العربي بن التباني بن الحسين بن عبدالرحمن بن يحيى بن مخلوف بن أبي القاسم بن علي بن عبد الواحد.



والله تعالى أعلى و أعلم.

المطاعي
17-04-2014, 10:14
فضائل هذا الجيل من الأمازيغ : حسب إبن خلدون :

- في ذكر ما كان لهذا الجيل قديماً وحديثاً من الفضائل الإنسانية والخصائص الشريفة الراقية بهم إلى مراقي العز ومعارج السلطان والملك :

- قد كان من أمر هذا الجيل من البربر و وفورعدده وكثرة قبائلهم وأجيالهم وما سِواه من مُغالبة المُلوك ومُزاحمة الدُول عدة آلاف من السنين من لدن حروبهم مع بني إسرائيل بالشَام وخُروجهم عنه إلى إفريقية والمغرب وما كان منهم لأول الفتح في مُحاربة الطوالع من المُسلمين أولاً ثم في مُشايعتهم ومُظاهرتهم على عُدوهم ثانياً من المقامات الحميدة والآثار الجميلة‏.‏

وما كان لدهياً الكاهنة وقَومها بجبل أوراس من المُلك والعِز والكَثرة قبل الإسلام وبَعده .

وما كان لأُوربة من مُشايعة المسلمين أولاً ثم ِردتهم ثانياً وتحَيزهم إلى المغرب الأقصى‏.‏

قال ابن أبي زيد‏ :‏ إن البربر ارتدوا بإفريقية والمغرب اثنتي عشرة مرة وزحفوا في كلها على المُسلمين ولم يثبت إسلامهم إلا في أيام موسى بن نصير وقيل بعدها‏.‏

وتقدم ذكر ما كان لهم في الصَحراء والقَفر من البلادوما شيدوا من الحُصون والآطام والأمْصار من سَجلماسة وقُصور توات وتقورارين وفيجيج ومزاب ووارقلة وبلاد ريغة والزَّاب ونفزاوة والحامة وغدامس‏.

ثم ما كان لهم من الأيام والوقائع والدُول والمَمالك‏.‏

ثم ما كان بينهم وبين طَوالع العَرب من بني هلال في المائة الخامسة بإفريقية‏.‏

وما كان لهم مع دولة آل حماد بالقلعة ومع لمتونة بتلمسان وتاهرت من الموالاة والانحراف‏.‏

وما استولى عليه بنو بادين آخراً بإسهام المُوحدين وإقطاعهم من بلاد المغرب وما كان لبني مرين في الإجلاب على عير عبد المؤمن من الآثار وما تشهد أخباره كلها بأنه جِيل عزيز على الأياموأنهم قوم مَرْهوب جانبهم شَديد بأسهم كثير جَمعهم مظاهرون لأمَمْ العالم وأجياله من العَرب والفُرس ويُونان والرُوم‏.‏

واستنكف كثير من الناس بعد ذلك عن النسب فيهم لَمَا تَلاشت عُصبتهم بما حَصل لهم من ترف المُلك والدُول التي تكَررت فيهم.
وإلا فقد كانت أُوربة وأميرهم كسيلة عند الفتح كما سَمعت.

وزناتة أيضاً حتى أُسِر أميرهم وزمار بن صولات وحمل إلى المدينة إلى عثمان بن عفان‏.‏

ومن بعد ذلك هَوارة وصنهاجة وبعدهم كْتامة وزناتة وما أقاموا من الدَولة .

وأما تخلقهم بالفضائل الإنسانية وتنافسهم في الخلال الحميدة وما جبلوا عليه من الخلق الكريم مَرقاة الشرف والرفعة بين الأمم ومُدعاة المَدح والثَناء من الخُلق من عز الجوار وحِماية النزيل ورعي الأذمة والوسائل والوفاء بالقَول والعَهد والصَبر على المكَاِره والثَبات في الشدائد‏.‏

وحُسن الملكة والإغضاء عن العيوب والتجافي عن الانتقام ورحْمة المسكين وبر الكبير وتوقير أهل العِلم وحمل الكل وكسب المعدوم‏.‏

وقرالضيف والإعانة على النوائب وعُلُو الهِمة وإباية الضيم ومَشاقة الدُول ومُقارعة الخطوب وغلاب المُلك وبيع النُفوس من الله في نصر دينه‏.‏

فلهم في ذلك آثار نقلها الخَلف عن السَلف لو كانت مَسطورة لحفظ منها ما يكون أسْوة لمتبعيه من الأمَم وحَسبك ما اكتسبوه من حَميدها واتصفوا به من شريفها أن قادتهم إلى مَراقي العِز وأَوْفت بهم على ثنايا المُلك حتى عَلت على الأيدي أيديهم ومَضت فى الخلق بالقبض والبسط أحكامهم‏.‏

وكان مَشاهيرهم بذلك من أهل الطبقة الأولى ‏:‏
- بلقين بن زيري الصنهاجي عامل إفريقية للعبيديين
ومُحمد بن خزر والخير ابنه من مغراوة
وعروبة بن يوسف الكتامي القائم بدعوة عبد الله الشيعي
ويوسف بن تاشفين ملك لمتونة بالمغرب
وعبد المؤمن بن علي شيخ المُوحدين وصاحب الإمام المهدي‏.‏

وكان عظماؤهم من أهل الطبقة الثانية السابقون إلى الراية بين يدي دُولهم والمَاهدون لملكهم بالمغرب الأقصى والأوسط كبيرهم :
- يعقوب بن عبد الحق سُلطان بني مرين
ويغمراسن بن زيان سلطان بني عبد الواد
ومحمد بن عبد القوي ووزمار كبير بني توجين
وثابت بن منديل أمير مغراوة وأهل شلف
ووزمار بن إبراهيم زعيم بني راشد.
المتعاصرين في أزمانهم المتناغين في تأثيل عزهم والتمهيد لقومهم كل على شاكلته بقوة جمعه‏.‏

فكانوا من أرْسَخهم في تلك الخِلال قُدماً وأطولهم فيها يداً وأكثرهم لها جمعاً طارت عنهم في ذلك قبل المُلك وبعده أخبار عني بنقلها الإثبات من البربر وغيرهم وبلغت في الصِحة والشُهرة منتهى التواتر‏.‏

وأما إقامتهم لمراسم الشريعة وأخذهم بأحكام المِلة ونصرهم لدين الله فقد نقل عنهم من اتخاذ المُعلمين لأحكام دين الله لصبيانهم والاستفتاء في فروض أعيانهم واقتفاء الأئمة للصلوات في بواديهم وتدارس القرآن بين أحيائهم وتحكيم حَمَلة الفقه في نوازلهم وقضاياهم وصياغتهم إلى أهل الخير والدين من أهل مصرهم التماساً في آثارهم وسوأً للدعاء عن صالحيهم وإغشائهم البحر لفضل المرابطة والجهاد وبيعهم النفوس من الله في سبيله وجهاد عَدوه ما يدل على رسوخ إيمانهم و صحة معتقداتهم ومتين ديانتهم التي كانت ملاكاً لعزهم ومقاداً إلى سلطانهم وملكهم‏.‏

المُبرز منهم في هذا المُنتحل يوسف بن تاشفين وعبد المؤمن بن علي وبنوهم‏.‏
ثم يعقوب بن عبد الحق من بعدهم وبنوه فقد كان لهم في الاهتمام بالعِلم والجِهاد وتشييد المدارس واختطاط الزوايا والربط وسد الثغور وبذل النفس في الله وإنفاق الأموال في سبيل الخيرات ثم مخالطة أهل العِلم وترفيع مكانهم مجالستهم ومفاوضتهم في الاقتداء بالشريعة والانقياد لإشاراتهم في الوقائع والأحكام ومُطالعة سير الأنبياء وأخبار الأولياء وقراءتها بين أيديهم من دواوبن ملكهم ومجالس أحكامهم وقصور عزهم‏.‏

والتعرض بالمَعاقل لسماع شكوى المتظلمين وإنصاف الرعايا من العُمال والضَرب على يد أهل الجُور واتخاذ المَساجد بصَحن دورهم وسَده خلافتهم ومُلكهم يعْمرونها بالصلوات والتسبيحات والقُراء المُرتلين لتلاوة كتاب الله أحزاباً بالعَشي والإشراق على الأيام وتحصين ثُغور المسلمين بالبنيان المُشيد والكتائب المجهزة وإنفاق الأموال العريضة‏.‏
شهدت لهم بذلك آثار تخلفوها بعدهم‏.‏

وأما وقوع الخوارق فيهم وظُهور الكاملين في النوع الإنساني من أشخاصهم فقد كان فيهم من الأولياء المُحدثين أهل النفوس القدسية والعلوم الموهوبة‏.‏

ومن حملة العلم عن التابعين ومن بعدهم من الأئمة والكُهان المفطورين على المُطلع للأسرار المُغيب ومن الغرائب التي خَرقت العَادة وأوضحت أدلة القُدرة ما يدل على عظيم عناية الله بذلك الجيل وكَرامته لهم بما آتاهم من جِماع الخير وآثرهم به من مذاهب الكمال وجمع لهم من متفرق خواص الإنسان ينقل ذلك في أخبار توهم عجائب‏.‏

فكان من مشاهير حملة العلم فيهم سعيد بن واسول جد بني مدرار ملوك سَجلماسة أدرك التابعين وأخذ عن عكرمة مولى العباس ذكره عريب بن حميد في تاريخة‏.‏
ومنهم أبو يزيد مُخلد بن كيداد اليفرني صاحب الحِمار الخارج على الشيعة سنة اثنتين وثلثمائة الدائن بدين الخارجية‏.‏ أخذ العِلم بتوزر عن مشيختها ورأس في الفتيا وقرأ مذاهب الإضافية من الخوارج وصدق فيه‏.‏
ثم لقي عماراً الأعمى الصُفري النكار‏.‏
فتلقن عنه من مذاهبهم ما انسلخ من آية السعادة بانتحاله‏.‏ وهو مع ذلك من الشُهرة في هذا الجيل بحيث لايغفل‏.‏

ومنهم منذر بن سعيد قاضي الجماعة بقرطبة من ظواعن ولهاصة ثم من سُوماتة منهم مولده عام عشرة ووفاته عام ثلاثه وثمانين وثلثمائة‏.‏ كان من البُتر من ولد مادغيس هلك على يد عبد الرحمن الناصر‏.‏
ومنهم أيضاً أبو محمد بن أبي زيد علم الملة وهو من نفزة أيضاً‏.‏

ومنهم علماء بالنسبة والتاريخ وغير ذلك من فنون العلوم‏.‏

ومن مشاهير زناتة أيضاً موسى بن صالح الغمري مَعروف عند كافتهم معرفة وضوح وشُهرة عند ذكر غمرة من شعوب زناتة‏.‏

وهو وإن لم توقفنا الأخبار الصَحيحة على الجَلي من أمْره في دينه فهو من مَحاسن هذا الجيل الشاهدة بوجود الخَواص الإنسانية فيهم‏ :‏ من ولاية وكهانة وعِلم وسِحر وكل نوع من آثار الخليقة‏.‏

ولقد تحدث أهل هذا الجيل فيما يتحدثون به أن من بني يفرن كَلمام إبن أخت رئيسهم يعلي بن محمد اليفرني .
ويذكر له أخبار في الشجاعة خَرقت العوائد ودَلت على أنه مَوهبة من الله استأثره بها لم يُشاركه فيها غيره من أهل جلدته‏.‏

وربما ضاقت حواصل الخَواص منهم عن ملتقط هذه الكائنة ويجهلون ما يتسع لها ولأمثالها من نطاق القُدرة وينقلون أن حَملها كان إثر اسْتِحمامها في عين حامية هنالك غَب ما صَدر عنها بعض السِباع كانت ترد فيها على الناس ويردون عليها ويرون أنها عَلقت من فضل ولوغه ويُسَمُون ذلك المَولود ابن الأسد لظُهور خاصة الشجاعة فيه‏.‏

وكثير من أمثال هذه الأخبار التي لَوْ انصرفت إليها عِناية الناقلين لملأت الدوَّاوين‏.‏
ولم يزل هذا دأبهم وحالهم إلى أن مَهدوا من الدُول وأثلوا من المُلك ما نحن في سبيل ذكره من الدَولة الِزيرية ،الحَمادية، المُرابطية، فالموحدية ، فالحفصية ، فالِزيانية و المَرينية .

المطاعي
31-05-2014, 15:43
مواطن الأمازيغ بافريقية والمغرب في عهد إبن خلدون.

- ذكر مواطن هؤلاء الأمازيغ بإفريقية والمغرب :

- إعلم أن لفظ المغرب في أصل وضعه اسم إضافي يدل على مكان من الأمكنة بإضافته إلى جهة المشرق ولفظ المشرق كذلك بإضافته إلى جهة المغرب فكل مكان من الأرض مغرب بالإضافة إلى جهة المشرق ومشرق بالإضافة إلى جهة المغرب إلا أن العرب قد يخصص هذه الأسماء بجهات معينة وأقطار مخصوصة‏.‏

وعرف أهل الجغرافيا المُعتنين بمعرفة هيئة الأرض وقسمتها بأقاليمها ومَعمورها وخَرابها وجبالها وبِحَارها ومَساكن أهلها مثل بطليموس ورَجار صاحب صقلية المنسوب إليه الكتاب المشهور بين الناس لهذا العهد في هيئة الأرض والبلدان وأمثالهم ‏:‏ أن المغرب قطر واحد مُميز بين الأقطار‏.‏

فحده من جهة المغرب بحر المُحيط أي المُحيط الأطلسي وهو عنصر الماء وسمي محيطاً لإحاطته بما انكشف من الأرض ‏.‏
ويسمى أيضاً البحر الأخضر لتلونه غالباً بالخُضرة ويُسمى بَحر الظلمات لما أنه تقل الأضواء من الأشعة المُنعكسة على سطح الأرض من الشمس لبعده عن الأرض فيكون مظلماً‏.‏
ولفقدان الأضواء تقل الحَرارة المُحللة للأبخرة فلا تزال السُحب والغُيوم مُتكاثفة على سَطحه مُنعقدة هنالك متراكمة وتسميه الأعاجم‏:‏ بحر أوقيانوس يعنون والله أعلم ما نعني نحن بالعُنصر‏،‏ ويسمونه أيضاً بحر البلاية بتفخيم اللام الثانية‏.‏

وهو بحر كبير غير مُنحصر لا تبعد فيه السفن عن مرأى العين من السَواحل للجهل بسمو الِرياح هُنالك ولنهايتها إذ لا غاية من العُمران وراءه‏.‏
‏وأيضاً فإذا أوغل فيه فربما وقع في المتكاثف من الغيوم والأبخرة كما قلت فيهلك فلهذا كان راكبه على غرر وخطر‏.‏

فحد الغرب من جهة المغرب البحر المُحيط كما قلناه وعليه كثير من مُدنه مثل طنجة وسَلا وأزمور وأنفى وأسفى وهي مُن مدن الغرب وحواضره‏.‏
وعليه أيضاً مَسجد ماسة وبلدتا كاوصت ونول من بلاد السُوس وهي كلها من مساكن البَربر وحواضرهم وتنتهي المراكب إلى وراء ساحل نول ولا تجاوزه إلا على خطر كما قلناه‏.‏

وأما حَده من جهة الشمال فالبحر الرُومي أو كما يُسمى حاليًا البحر الأبيض المُتوسط والمتفرع من هذا البحر المحيط يخرج في خليج مُتضايق بين طَنجة من بلاد المغرب وطَريف من بلاد الأندلس ويُسمى هذا الخليج الزُقاق وعرضه ثمانية أميال فما فوقها‏ وكانت عليه قَنطرة رَكبها ماء البحر‏.‏

ثم يذهب هذا البحر الرومي في سمت الشرق إلى أن ينتهي إلى سواحل الشام وثغوره وما إليها مثل أنطالية وأنطاكية والعلايا وطَرسُوس والَمصيصة وطرابلس وصُور والإسكندرية‏،‏ ولذلك سمي البحر الشامي‏.

وهو إذاً خرج من الخليج ينفسح في ذهابه عرضاً‏ وأكثر انفساحه إلى جهة الشمال ولا يزال انفساحه ذلك متصاعداً إلى الشمال إلي أن ينتهي إلى غايته‏ وطوله فيما يقال خمسة آلاف ميل أو ستة‏ وفيه جزائر ميورقة ومنرقة وياسة وصقلية وأقريطش وسردانية وقُبرص‏.‏

وأما عرضه من جهة الجنوب فإنه يخرج عن سمت واحد‏
ثم يختلف في ذهابه فتارة يبعد عن الجنوب وتارة يرجع إلى الشمال
‏وهكذا اختلافه في هذه العدوة الجنوبية ولسنا على علم من حاله في العدوة الشمالية‏.

‏ وينتهي بسواحل عرض هذا البحر في انفساحه إلى سبعمائة ميل أو نحوها ما بين سواحل إفريقية وجنوة من العدوة الشمالية والبلاد الساحلية من المغرب الأقصى والأوسط وإفريقية من لدن الخليج حيث منبعثة كلها عليه مثل طنجة وسبتة وبادس وغساسة وهنين ووهران والجزائر وبجاية وبونة وتونس وسُوسة والمهدية وصفاقس وقابس وطرابلس وسواحل برقة والإسكندرية‏.‏
هذا وصف هذا البحر الرُومي الذي هو حد المغرب من جهة الشمال‏.‏

وأما حده من جِهة القبلة والجنوب فالِرمال المُتهيلة المَاثلة حجزاً بين بلاد السُودان وبلاد الأمازيغ‏.‏ وتعرف عند العرب الرَّحالة البَادية بالعِرق وهذا العِرق سياج على المغرب من جهة الجنوب مبتدىء من البحر المحيط وذاهب في جهة الشرق على سمت واحد إلى أن يعترضه النيل الهابط من الجنوب إلى مصر، فهنالك ينقطع وعَرضه ثلاث مراحل وأزيد‏

‏ ويعترضه في جهة المغرب الأوسط أرض مُحَجرة تسمى عند العرب الحَمادة من لَدن مزاب إلى بلاد ريغة ووراءه من جهة الجنوب بعض بلاد الجَريدية ذات نخيل وأنهار مَعدودة في جملة بلاد المغرب مثل بلاد بودة وتمنطيت فى قبلة المغرب الأقصى وتسّايبت وتيقورارين في قبلة المغرب الأوسط وغدامس وفزان ووَدان في قبلة طرابلس‏؛ كل واحد من هذه إقليم يشتمل على بلدان عَامرة ذات قُرى ونخيل وأنهار ينتهي وإلى هذه العدوة الجنوبية من هذا العرق ينتهي في بعض السنين مجالات أهل اللثام من صَنهاجة ومتقلبهم الجائلون هناك إلى بلاد السودان‏.‏

وفي العُدوة الشمالية منه مجالات البادية من الظواعن بالمغرب‏‏ .
ومن دون هذا العِرق سياج آخر على المغرب مما يلي التُلول منه‏ وهي الجبال التي هي تخوم تلك التُلول مُمتدة من لدن البحر المحيط في الغرب إلى برنيق من بلاد برقة‏‏ وهنالك تنقطع هذه الجبال‏.‏ ويُسمى مبدؤها من المغرب جبال درن‏ وما بين هذه الجبال المحيطة بالتلول وبين العرق الذي وصفناه آنفاً بسائط وقفار أكثر نباتها الشجر وفيما يلي التلول منها ويقاربها بلاد الجريد ذات نخل وأنهار‏.‏

ففي أرض السُوس قبلة مراكش , ترودانت والغيرى فودان وغيرهما بلاد ذات نخل وأنهار ومزارع متعددة عامرة‏.‏

وفي قبلة فاس سجلماسة وقراها بلد معروف ودرعة أيضاً وهي معروفة

وفي قبلة تلمسان قصور متعددة ذات نخل وأنهار‏.‏

وفي قبلة تاهرت القصور أيضاً بلاد متتالية على سطر من المشرق إلى المغرب أقرب ما إليها جبل راشد وهي ذات نخل ومزارع وأنهار‏.‏

ثم قصور معينات تناهز المائة وأكثر قبله الجزائر ذات نخل وأنهار‏.‏

ثم بلد واركلة قبلة بجاية بلد واحد مُستبحر العمران كثير النخل وفي سمته إلى جهة التلول بلاد ريغة تُناهز الثلثمائة منتظمة على حفافي واد ينحدر من المغرب إلى المشرق .
ويُناهز مائة من البلاد فأكثر قاعدتها بسكرة من كبار الأمصار بالمغرب‏ وتشتمل كلها على النخل والأنهار والفدن والقرى والمزارع‏.‏

ثم بلاد الجريد قبلة تونس وهي‏:‏ نفطة وتوزر وقفصة وبلاد نَفزاوة وتُسمى كُلها بلاد قسطيلة مُستبحرة العمران مستحكمة الحضارة مشتملة على النخل والأنهار‏.‏

ثم قابس قبلة سُوسة وهي حاضرة البحر من أعظم أمصار إفريقية وكانت دار ملك لابن غانية كما نذكره بعد‏.‏ وتشتمل على النخل والأنهار والمزارع‏.‏

ثم فزان ووَدان قبلة طرابلس قُصور متعددة ذات نخل وأنهار وهي أول ما افتتح المسلمون من أرض إفريقية لما غزاها عمر بن الخطاب وعمرو بن العاص‏.‏

ثم الوحات قبلة برقة‏.‏ ذكرها المسعودي فى كتابه‏.‏

وما وراء هذه كلها في جهة الجنوب فقفار ورمال لا تنبت زرعاً ولا مرعى إلى أن تنتهي إلى العرق الذي ذكرناه‏ ومن ورائه مجالات المتلثمين كما قلناه مفاوز معطشة إلى بلاد السودان‏.‏

وما بين بلاد هذه والجبال التي هي سياج التلول بسائط متلون مزاجها تارة بمزاج التلول وتارة بمزاج الصحراء بهوائها ومياهها ومنابتها‏.

وفيها القيروان وجبل أوراس معترض وسطها‏ وبلاد الحضنة حيث كانت طبنة ما بين الزاب والتل وفيها مقرة والمسيلة وفيها السَرسُو قبلة تلمسان حيث تاهرت فيها وجبل درن قبلة فاس معترض في تلك البسائط‏.‏

هذا حد المغرب من جهة القبلة والجنوب‏‏ وأما من جهة الشرق فيختلف باختلاف الاصطلاحات‏.

‏ فعرف أهل الجغرافيا أنه بحر أهل القلزم المُنفجر من بحر اليمن هابط على سمت الشمال وبانحراف يسير إلى المغرب حتى ينتهي إلى القلزم والسُويس ويبقى بينهم من هنالك وبين سمته من البحر الرومي مسيرة يومين‏ وينقطع عند السويس والقلزم وبعده عن مصر في جهة الشرق ثلاثة أيام‏.‏

هذا آخر المغرب عندهم ويدخل فيه إقليم مصر وبرقة‏ وكان المغرب عندهم جزيرة أحاطت بها البحر من ثلاث جهاتها كما تراه‏.‏

وأما العُرف الجاري لهذا العهد بين سكان هذه الأقاليم فلا يدخل فيه إقليم مصر ولا برقة وإنما يختص بطَرابلس وما وراءها إلى جهة المغرب في هذا العرف لهذا العهد‏ وهذا الذي كان في القديم ديار البربر ومواطنهم‏.‏

فأما المغرب الأقصى منه وهو ما بين وادي ملوية من جهة الشرق إلى أسفي حاضرة البحر المحيط‏.‏
وجبال درن من جهة الغرب فهي في الأغلب دِيار المصامدة من أهل درن وبرغواطة وغمارة‏‏ وآخر غمارة بطوية مما يلي غساسة ومعهم عوالم من صنهاجة ومطغرة وأوربة وغيرهم يحيط به البحر الكبير من غربيه والرومي من شماليه والجبال الصاعدة المتكاثفة مثل درن من جانب القبلة وجبال تازى من جهة الشرق‏, لأن الجبال أكثر ما هي وأكثف قرب البحار بما اقتضاه التكوين من ممانعة البحار بها‏.‏
فكانت جبال المغرب لذلك أكثر وساكنها من المصامدة في الأغلب وقيل من صنهاجة‏.‏
وبقيت البسائط من الغرب مثل أزغاو وتامسنا وتادلا ودكالة‏ واعتمرها الظواعن من البربر والطارئين عليه من جشم ورياح فغص المغرب بساكنه من أمم لا يحصيهم إ لا خالقهم وصار كأنه جزيرة وبلد واحد أحاطت به الجبال والبحار وقاعدته لهذا العهد فاس وهي دار ملكه‏.‏

ويمر فيه النهر العظيم المعروف بوادي أم ربيع وهو نهر عظيم يمتنع عبوره أيام الأمطار لاتساعه ويعظم مده إلى البحر فينتهي إلى سبعين ميلاً أو ما يقاربها ومصبه في البحر الكبير عند أزمور‏ ومنبعه من جبال درن من فوهة كبيرة ينبع منها هذا النهر ويتساهل إلى بسيط المغرب‏.‏

وينبع منها أيضاً نهر آخر وينحدر إلى القبلة ويمر ببلاد درعة ذات النخل المخصوصة بنبات النيلج وصناعة استخراجه من شجره وهي قصور ذات نخل موضوعة في سفح جبل درن من آخره وبها يسمى هذا النهر ويجاورها إلى أن يغوص في الرمل قبلة بلاد السوس‏.‏

وأما نهر ملوية آخر المغرب الأقصى فهو نهر عظيم منبعه من فوهة في جبال قبلة تازى ويصب في البحر الرومي عند غساسة وعليه كانت ديار مكناسة المعروفة بهم في القديم‏.‏
ويسكنها لهذا العهد أمم أخرى من زناتة في قُصور منتظمة إلى أعلى النهر يعرفون بوطاط ويجاورهم هنالك وفي سائر نواحيه أمم من البربر أشهر من فيهم بطالسة إخوة مكناسة‏.‏

وينبع مع هذا النهر من فوهته نهر كبير ينحدر ذاهباً إلى القبلة مشرقاً بعض الشيء ويقطع العرق على سمته إلى أن ينتهي إلى بُودة ثم بعدها إلى تمنطيت ويسمى لهذا العهد غير وعليه قصورها‏.‏
ثم يمر إلى أن يصب في القفار ويروغ في قفارها ويغور في رمالها وهو موضع مغامه قصور ذات نخل تسمى ورقلان‏.‏
وفي شرق بوده مما وراء العرق قصور تسابيت من قصور الصحراء‏.‏
وفي شرقي تسابيت إلى ما يلي الجنوب قصور تيقورارين تنتهي إلى ثلثمائة أو أكثر في واد واحد فينحدر من المغرب إلى المشرق وفيها أمم من قبائل زناتة‏.‏

وأما المغرب الأوسط فهو في الأغلب ديار زناتة‏, كان لمغراوة وبني يفرن وكان معهم مديونة ومغيلة وكومية ومطغرة ومطماطة‏‏ ثم صار من بعدهم لبني ومانوا وبني يلومي‏‏ ثم صار لبني عبد الواد وتوجين من بني مادين وقاعدته لهذا العهد تلمسان وهي دار ملكه ويجاوره من جهة المشرق بلاد صنهاجة من الجزائر ومتيجة والمدية وما يليها إلى بجاية ‏.‏

ويمر في وادي شلف بني واطيل النهر الأعظم منبعه من بلد راشد في بلاد الصحراء ويدخل إلى التل من بلاد حَصين لهذا العهد‏‏ ثم يمر مغرباً ويجتمع فيه سائر أودية المغرب الأوسط مثل مينا وغيره إلى أن يصب في البحر الرُومي ما بين كلميتوا ومستغانم‏.‏
وينبع من فوهته نهر آخر يذهب مشرقاً من جبل راشد ويمر بالزاب إلى أن يصب في سبخة ما بينه و توزر

وأما بلاد بجاية وقسنطينة فهي دار زواوة وكتامة وصنهاجة وعجيسة وهوارة وزناتة وغيرهم.

وأما إفريقية كلها إلى طرابلس فبسائط فيح كانت ومازالت دياراً لنفزاوة وبني يفرن ونفُوسة ومن لا يحصى من قبائل الأمازيغ‏ وكانت قاعدتها القيروان وهي لهذا العهد مجالات للعَرب من سُليم وبني يفرن وهوارة وغيرهم من البربر.‏
وقد تبدو معهم ونسوا رطانة الأعاجم وتكلموا بلغات العرب وتحلوا بشعارهم في جميع أحوالهم‏.‏ وقاعدتها لهذا العهد تونس وهي دار ملكها ويمر فيها النهر الأعظم المعروف بوادي مجردة يجتمع فيه سائر الأودية بها ويصب في البحر الرومي على مرحلة من غربي تونس بموضع يعرف ببنزرت‏.‏

وأما برقة فدرست معالمها وخُربت أمْصارها وانقرض أمرها‏.‏
بعد أن كانت دارا للواتة وهَوارة وغيرهم من البربر‏.‏
وكانت بها الأمصار المُستبحرة مثل لبدة وزويلة وبرقة وقصر حسان وأمثالها فعادت يباباً ومفاوز كأن لم تكن والله أعلم.

ملاحظة هامة : معنى إفريقية والمغرب أوالمغربين.

إفريقية : في عهد إبن خلدون معناها تقريبًا المجال الجغرافي من غرب ليبيا وتونس إلى الشرق الجزائري.

المغرب : مغربين الأوسط والأقصى

المغرب الأوسط : في عهد إبن خلدون هو تقريبًا الوسط و الغرب الجزائري حسب تأثير الدولتين الحفصية و الزيانية.

المغرب الأقصى : كذلك في عهد إبن خلدون هو تقريبًا المغرب الحالي

المطاعي
07-06-2014, 17:41
- مُلاحظة هَامة إستقرائية للتاريخ بالواقع :

- حسب ما ذكر إبن خلدون أنَّ بنو ريغة منطقة سطيف الجنوبية كانوا, فِئتين وهما :
- ريغة جبل القلعة وما يُحيط به من بسيط
وريغة بسيط نقاوس وماإليه من جبال الحُضنة.

ويَتبيَّن من هذا و الله أعلم أنَّ بنوريغة حسب جُغرافية ذكرهم يتمثلون اليوم في :

1 - ريغة جبل القلعة وما يُحيط به من بسيط هم اليوم ريغة الظهارة و لقبالة
2 - ريغة بسيط نقاوس وماإليه من جبال الحُضنة هم اليوم أولاد علي بن صابور و أولاد سلام

و هذا الإستنتاج راجع في رأيي الشخصي إلى سَبَّبَيْن و هما :

1 ـ الموقع الجُغرافي التاريخي لقبيلة بني ريغة الذي تحدث عنه المُؤرخون و على رأسهم إبن خلدون و الذي هو نفسه الموقع المُطابق الذي تقطنه هذه القبائل الثلاثة حاليًا.

2 ـ اللهجة الأمازيغية الزَناتية الشاوية المُميزة لهذه القبائل الثلاثة ( ريغة الحالية , أولاد سلام و أولاد علي بن صابور) من فصيلة أَهْ لُوقا وخاصة في إقلاب القَّاف البدوية إلى ألف مثل : أرياز عِوض أرقّاز
و كذلك خُصوصًا و بالذات في إقلاب غين المُتكلم خاءًا مثل : زريخ عِوض زريغ ; نيخاس عَوض نيغاس وهذه الأخيرة هي صفة فريدة بهم يتصفون بها وحدهم عن باقي الشاوية الٱخرين.

والشيء الثاني المُهم و المُلاحظ عليهم أيضًا والذي يُؤكد ما قَاله صرّاحةً إبن خلدون عن لهجة زناتة المُميزَّة لها عن باقي لهجات الأمازيغ.
ومنها طبعًا هُنا بني ريغة الزناتيين ( ريغة ، أولاد علي بن صابور و أولاد سلام).

بحيث أنهم رغم مُجاورتهم لقبائل أمازيغية ذات الأصول اللواتية و الكُتامية مثل أولاد سُلطان و أولاد فاطمة و أولاد بوعون , الذين يتحدثون لهجة شاوية من صنف ٱه إيميرا.

إلا أنهم من جهة لم يتأثروا بهم بل حافظوا على لهجتهم الزَّناتية الرِّيغية المُميزة في نُطقها ورَطَّانتها عن باقي لهجات الشاوية والأمازيغ بصفة عامة .
ومن جهة أخرى هذا ما نُلاحظه , حتى في طريقة تُحدثهم باللُغة الدَاِرجة والشَّاوية فهي مُمَيزة في نُطقها عن المُسْتعربين و الشَّاوية الأخرين.

في الأخير ، مَهْمَا يكون من هذا الإستقرَّاء الإجتهادي ........
فإنَّ الشيء الذي لا نقاش ولا جِّدال فيه من هذا ، هو أنَّ : بني ريغة ، أولاد علي بن صابور و أولاد سَّلام هم من أرُومَة واحدة ألا وهي قبيلة زناتة الأمازيغية الكُبرى.

واللَّه أعلى وأعلم.

المطاعي
07-08-2014, 10:39
- قبيلة لمطة الأمازيغية التاريخية مع توضيح إشكالية ذكرها أو تسميتها حاليًا بأولاد أمطاع بالمغرب الأقصى بعد إستقراء التاريخ بالواقع..

يقول إبن خلدون عن قبيلة لمطة الأمازيغية مايلي :
1 - الخبر عن لمطة وكزولة وهسكورة بني تصكي :
وهم إخوة هَوارة وصنهاجة هؤلاء القبائل الثلاث قد تقدم لنا أنهم أخوة لصنهاجة وأن أم الثلاثة تِصْكي العَرجاء بنت زجيك بن مادغيس .
فأما صنهاجة فمن ولد عاميل بن زعزاع وأما هَوارة فمن ولد أوريغ وهو إبنها وإبن برنس وأما الآخرون فلا تحقيق في نسبهم‏.‏
وهذه الأمَم الثلاث موطنون بالسُوس وما يليه من بلاد الصحراء وجبال دْرن ملأوا بسائطه وجباله‏.‏

2 - لَمْطة :
فأما لَمْطة فأكثرهم مُجاورون المُلثمين من صنهاجة .
ولهم شعوب كثيرة وأكثرهم ظواعن أهل وبر‏.
ومنهم بالسُوس قبيلتا زَكن ولْخَس صَاروا في عداد ذوي حسان من المَعْقل ،
وبقايا لَمْطة بالصحراء مع الملثمين ومعظمهم قبيلة بين تلمسان وإفريقية .

وكان منهم الفقيه واكاك بن زيري صاحب أبي عمران الفاسي وكان نزل سجلماسة‏; ومن تلميذه كان عبد الله بن ياسين صاحب الدولة اللمتونية.‏

- ويذكر كذلك المُؤرخ A. Le Chatelier - لو شاتوليي - في كتابه مدن و قبائل المغرب سنة 1890 م قبيلة أولاد مطاع بحوز فاس (بين مدينة فاس و قبيلة أولاد جامع شمالًا) و يظهر جَليًا عند إستقراء التاريخ بجُغرافية ذكرهم أنها نفسها قبيلة لمطة التاريخية التي ذكرها الإدريسي في القرن الحادي عشر ولا يُوجد غيرها.
وتوكيدًا لهذا الإستقراء ، نُلاحظ أنه تم تصحيف كلمة لمطة إلى أمطاع نُطقًا بعد تعريبها من طرف القبائل العربية وخاصةً الأعْراب (مِثال ذلك ; أنَّ القبائل العربية البَدوية تنطق : واد زَّا بواد صَاعْ) وتُنطق كذلك مْزاب بِمصاب أو مُصعب و زْنَاقَّة تُنطق صنهاجة وو....
وهذا الشيء معروف عند العرب وخاصة عند الأعراب ، أنهم لصعوبة نُطقهم للكلمات الأعجمية ، فإنهم يقومون بتبديل حروف هذه الكلمات بحُروف أخرى أو بالزيادة أو النقصان منها.....

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A %D8%A9_(%D9%84%D9%87%D8%AC%D8% A9)#.D8.AA.D9.81.D8.B1.D9.8F.D 9.91.D8.B9.D8.A7.D8.AA_.D8.A7. D9.84.D9.84.D9.8E.D9.91.D9.87. D8.AC.D8.A9_.D8.A7.D9.84.D8.B9 .D8.B1.D9.88.D8.A8.D9.8A.D8.A9
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D8%BA%D8%A7%D8%AA_%D8%A 7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A 8
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D8%AC%D8%A9 _%D9%85%D8%BA%D8%B1%D8%A8%D9%8 A%D8%A9
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%AF _%D8%A7%D9%85%D8%B7%D8%A7%D8%B 9
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A5%D9%82%D9%84%D9%8A%D9%85 _%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%88%D8%B 2

وقبيلة أولاد أمطاع بنواحي فاس تتكون من بطنان و هما : بني سَّتَات أو سطَّاط و أولاد حسن.
ويُسميها المُؤرخون لمطة و في بعضها أولاد أمطاع.

http://tribus-maroc.blogspot.com/2010/10/blog-post_9451.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2010/10/blog-post_4330.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2010/10/blog-post_5041.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2010/10/blog-post_18.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2011/10/blog-post_7726.html
http://tribusdumaroc.free.fr/lemta.php
http://tribusdumaroc.free.fr/ouledmtaa.php
http://www.ansabcom.com/vb/101299-post2.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2011/10/blog-post_107.html
ومن هذه التعاريف التاريخية و الجُغرافية ، يتبيَّن جَليًا أنَّ قبيلة لمطة بنواحي فاس هي نفسها أولاد أمطاع المُعربة نُطقًا فقط من طرف القبائل البدوية الأعرابية.

وكذلك حسب حسن الوزان فإن هناك من لمطة بأسرير بالسُوس الأقصى بالمغرب مع عرب المعقل.

ومن نُول لمطة (أسْرير) بالسُوس الأقصى من ذهب إلى نواحي مراكش ومنهم بجيش الوداية بالرباط و تادلا....
وصُحِّف إسمهم كذلك كُلهم إلى أولاد أمطاع بعد تعريبه.

وكذلك حسب كتاب : قبائل إيلالة بِالسُوسْ للحاج محمد البوقدوري الإيلالي.
فإنَّ أولاد أمطاع هم : سُكان الأطلس الصغير من :
أيت ألما بإدوسكا أوفلا ، أيت العطار.
تيفريت بأيت علي أوعلا ، تكموت ، أيت حماد أولحس ببني واسو .
أيت أخلوا ، أيت الحاج الحسن ، أيت واحا ، تيميال ، أهل إمي أنتوزون و ٱل تيسكات من أيت علي أو علا بقبيلة تصدميت .
أيت أرزك من إدا ومرتني بإسافن .
أيت للو من تموسلت بأيت علي ،أيت بوتخرست ، بني أمسلوغ و إخوانهم بأحنكاس ، أيت أزور نعلي من أيت عبلا ، بني عبد الكريم ، ٱل تسلان ، أيت بسع بأيت أرزك من إدا ومرتني بإسافن وو.

http://tribus-de-souss.blogspot.com/2008/11/blog-post_9739.html
http://tribus-de-souss.blogspot.com/2008/04/blog-post_8969.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2009/10/blog-post_5748.html
http://www.alnssabon.com/t10246-3.html
http://www.alnssabon.com/t10246.html
http://alnssabon.com/t25075-6.html

ومن خلال هذا البحث والمخطوطات يتضح أن من نزح من تامَدُولت إلى ناحية إسافن (إدا ومرتني) و إداوكنسوس هم أولاد أمطاع السُوس الأقصى وقد دخل بعضهم إلى إلالن و إستقروا فيها .

مُلاحظة هامة:

أولاد أمطاع ( لمطة) بالمغرب لا علاقة لهم بأولاد مُطاوع الفصيل إن لم نقول العائلة التي كانت ترأس بطن الحارث من سُفيان الجشمية والذين ينتجعون ٱنذاك ضواحي قبائل حاحة السوسية على عهد إبن خلدون.
والذي جعل البعض ممن يتشدق بغير علم ومعرفة صحيحة و دقيقة للدراسات التاريخية ، أن يجعل من عائلة أولاد مُطاوع السفيانية ، ويخلط بينها و بين هذا القبيل الكبير المُتسع ألا وهو أولاد أمطاع (لمطة) المُنتشر في أنحاء المغرب بقبائل كبيرة من السُوس إلى الأطلس الصغير إلى مراكش إلى فاس و رباط و تادلا .....

فمن هُنا السُؤال المنطقي الذي يطرح نفسهُ هو : هل من المعقول أن تُصبح عائلة والتي أخْبرنَا عليها إبن خلدون أنه طالها التلاشي و الفناء بسيف المَرينيين على يد إبن أبي يفلوسن أمير مرّاكش ؛ أن تكون أكثر عددًا من البطن( حارث أو حرث في بعض النُسخ ) ؟ بل أكثر من هذا؟!!!! ; أن تُصبح أكثرعددًا من القبيلة نفسها (سفيان) ؟؟!!
هذا إذا قبلنا فَرضًا وهي إستحالة منطقية ...بأن أولاد مُطاوع من الحارث هم نفسهم أولاد أمطاع ( لمطة) من الناحية الإسمية ؟؟؟!!!

ومما يدعم هذا التحليل والإستقراء أنَّ ، بطن الحارث مازالوا إلى يومنا هذا مع قبائل الشياظمة بأزمور و الصويرة بِجِواَر قبائل حاحة بالمغرب وهم فصيل صغير ليس إلا..
وكذلك قبيلة سُفيان مازالت إلى الٱن ببلاد الغرب بالمغرب.
والجْرامنة السَّفيانية (بني جرمون رُؤساء قبيلة سَّفيان) هم اليوم فصيل صغير كذلك ليس إلا، في بطن ٱل عامر بقبيلة عبدة بنواحي ٱسفي المغربية.

http://tribus-maroc.blogspot.com/2009/10/blog-post_863.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2008/11/blog-post_16.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2012/01/blog-post_15.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2008/09/blog-post_5626.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2009/10/blog-post_5146.html
http://tribus-maroc.blogspot.com/2009/10/blog-post_7967.html

والله تعالى أعلى و أعلم.

المطاعي
10-08-2014, 16:45
- الإسْتقْراء التاريخي بالواقع في تِبيان و توضيح إشكالية إدعاء النسب الشريف والنَّباَلة......

- نخص بالذكر هُنا في موضوعنا : يحي بن أمساهل الريغي.

- فيما يخص يحي بن امساهل الريغي الذي كان شيخًا و قائدًا على قبيلة ريغة تقريبًا في بداية الحُكم التُركي , فقد ذكره شارل فيرو أمازيغي الأصل وذكر أنه ينتسب إلى الحماديين الصنهاجيين الأمازيغ ؟!

وتذكر بعض الروايات الشفوية كذلك من هُنا وهُناك أنه من الأشراف ؟!

- فللإضاح فقط ، نُلاحظ أنه هناك مُغالطات تاريخية كثيرة بالنسبة لأصحاب الحُكم في إدعاءهم النسب الشريف و غرائب الأنساب بالنسبة للنَّبَالة في الأصل والحُكم وهذا الإدعاء الإنتسابي معروف في التاريخ الإسلامي .....

كيف ذلك ؟

على رأي القاعدة العلمية السُسيولوجية الخلدونية : وُلُوع تَشَّبُه المغلوب بالغالب .

فَإنَّ أصحاب الحكم كما هو معروف تقريبًا من جميع النسابة والمؤرخين أنهم كانوا دائما يَدَّعوُن النسب الشريف لِآل البيت لأجل النَّبَالة الدينية أو يَدَّعوُن النبالة الحربية ـ السياسية ,لإِيجاد تبرّير لهم في
أحقية الحكم على غيرهم وهي في حقيقة الأمر و في غالب الأحيان ما هي إلا مطية لخدمة أغراضهم الشخصية (الإمتيازات) و لمآرب سياسوية ضيقة (وكان هذا مُنتشرًا على الخصوص في الحقبة التُركية).

فهذا العمل معروف كما قُلنا سابقًا في التاريخ الإسلامي , بحيث كان كل من له طموح يتطلع به إلى مقاليد الحكم أو طلب سُلطان وجَاهْ , يفتعل الإنتساب إلى شَرف آل البيت بوضع شجرة نسب خرافية لآل البيت أو الإنتساب إلى غرائب الأنساب التي تحتوي على نَّبَالة الأصل والحُكم .
كما أقرَّه وَوَضَّحُهُ عميد المُؤرخين إبن خلدون في كتاب العِبَّرْ.

ومن جهة أخرى ,هناك عامل ٱخر ألا وهو الفهم الخاطيء للدين الإسلامي بحيث يرى عُموم الأمازيغ أن الإسلام يُساوي العُروبة ...
ومن ثَّم أدى بهم إلى إنتحال صفة الإدعاء إلى النسب العربي حُبًا في الدين الإسلامي لا غير.
والذي يرجع في الأساس إلى طيبة أنفسهم والإفراط في رُؤيتهم للأشياء في غالب الأحيان , الناتج عن نظرتهم لهذا النوع من الأمُور بالعاطفة لا عن عقل.
لكن هذا المفهوم الخاطيء , للأسَّف الشَديدْ إنْجَّر عليه تَنَّكر لهويتهم الحقيقية.
مُتجاهلين بذلك وكأنه لا يوجد عرب مسيحيين و لائكيين وووو..
و مُتجاهلين أيضًا القاعدة الحقيقية والأساسية في العقيدة و الدين المُبَّيَنَة في حديث الرسول عليه الصلاة والسَّلام أنه : لا فرق بين عربي و أعجمي و لا بين أبيض أو أسود إلا بالتقوى.

ومِما يُبطل كذلك هذه الإدعاء ات أيضًا بخُصوص موضوعنا عند إستقراء التاريخ بالواقع هو:

1 ـ تعَدُد الإدعاء ات إلى الحماديين وأُخرى إلى الأشراف.....
هَذا يُبطل منطقيًا صحتها ...

2 ـ إنتشار الأخطاء في أعلام الأسماء الواردة في أعمدة النسب المزعومة للأدارسة وتضاربها و في بعض الأحيان غير موجودة بتاتًا عند التَقَصِّي والبحث عليها بجِدية في الكُتب والوثائق الرسمية لشجرة أنساب الأدارسة الشريفة !!؟؟

3 ـ كذلك العداء التاريخي بين الصنهاجيين و الزناتيين لا يُرجح أن يترأس قبيلة مِنْ زناتة رجل من صنهاجة ؟؟!!
وذلك على رأي القاعدة السُسْيولوجية الخلدونية التي تقول : أنَّ الحُكم يؤول إلى شخص من نفس أصل القبيلة ومُرتكز على عُصبة من قبيلته .....

4 ـ نُلاحظ أيضًا , أنَّ من حافظَ على الِلسان الأمازيغي الشاوي الزَّاناتي الرِّيغي حالِيًا هم فقط أحفاد أَحَدْ أبناء يحي بن أمساهل الرِّيغي ألا وهم : أولاد موسى بن يحي بن أمساهل الرِّيغي ( لَّمْوَاسَة الشَّاوِية) , مِمَا يدل و يُؤكد حتمًا عرَّاقة وأصالة يحي بن أمساهل في الرِّيغِية لُغةً وعِرقًا.

5 ـ ومن هذا كُله , السُؤال المنطقي الذي يطرح نفسه بِجدية : إذا لم يكون بني يحي بن أمْساهل الريغي ليسوا بريغة !!!؟؟
فأين إذًا ريغة التاريخية حاليًا ؟؟!!

مِنْ هُنا يتبين الأصَّحْ من الخطأ ، إذ الواقع والتاريخ يُبينان جَلِيًا أنَ : بني يحي بن أمْساهل الريغي هم اليوم فقط الذين يُمثلون الإنتماء والنسب الحقيقي لقبيلة ريغة الأمازيغية التاريخية.

نتيجة مُهمة من إستقراء التاريخ :

- أنَّ إدعاء أصحاب الحُكم والقيادة , النسب الشريف , يكون عُمُومًا من أشخاص ذَوُوا أصول أمازيغية........

و الله أعلى و أعلم.

و السلام عليكم.

المطاعي
29-09-2014, 15:08
ـ أصل بني شيبة :

- بعد بحث تاريخي وجُغرافي ، تبيَّنَ أنَّ بني شيبة من أصل تْرونة بالقبائل الصُغرى ينتشرون على ثلاث مناطق وهي :

1 ـ بني شيبة بني ريغة ينتشرون بين عين أولمان و قصر الطير و أولاد سي أحمد.
2 ـ أولاد شيبة بذراع قبيلة دائرة حمام قرقور ولاية سطيف
3 ـ ٱيت شيبة ببني جماتي بلدية بني شبانة ولاية سطيف.

وكما نعلم مُسبقًا أنَّ بني شيبة أصلهم من تْرونة .
وجدنا أن تْرونة (إتْرونَنْ) هي كذلك مُوزعة على ثلاث مناطق بالقبائل الصُغرى وهي :

1 ـ تْرونة الشَّعبة بين بوقاعة و عين الروى بولاية سطيف
2 ـ تْرونة المَرْسْ بين تالا إيفاسن و موكلان بولاية سطيف
3 ـ تْرونة بني معوش دائرة صَّدوق ولاية بجاية

في الأخير :

1 - وجدنا كذلك أنَّ أصل تْرونَة , حسب الأرشيف الفرنسي لبلدية القرقور المُختلطة من المغرب.
2 - بني شيبة بني ريغة تتكون من عائلتين : أهل العلوي ( أولاد سيغة) ببلدية أولاد سي أحمد
و أهل المالحة ( أولاد حركو).

والله أعلى وأعلم.

المطاعي
06-10-2014, 09:05
بسم الله الرحمّان الرحيم

اليوم بمناسبة العيد والعْواشير التي تَحُثُ على صلة الرَّحم .

نتكلم إن شاء الله عن بعض الفرق أو العائلات التي غادرت قبيلة بني ريغة في الأوقات السابقة لظروف منها ما نعلمه وهي الظروف الإستعمارية القاهرة أثناء المُقاومات والثورات التي كانت تُعاني منها المنطقة كَكُل ، مِما أدى بالبعض إلى الهجرة إلى خارج القبيلة ..
ومنها ما لا نعلمه إلى حد الأن ؟!..

ولماذا نذكرهم بهذه المُناسبة الطَّيبة ؟
لكي نعلم أنّه لنا أرحام في مناطق أخرى ونحن وياللأسف نجهلهم ...

إذًا ، كما قُلنا سابقًا نظرًا للظروف الإستعمارية التي كُنا نعاني منها ، أدَت إلى هِجرة بعض الفرق أو العائلات إلى مناطق أخرى .

فالنذكر ما نعلم منهم إلى حد الأن , بعد البحث في أرشيف أُمَهات الكُتب التاريخية والجُغرافية وتبقى القائمة مفتوحة ...

1 ـ قبيلتي أولاد سي عمر و أولا بوعافية الريغيتين ، ذهبوا إلى الحْراكتة والسلاوة الخْرارب بعين البيضاء وأم البواقي وسوق أهراس.

2 - البْرّاكتية ، المْوامين ، لُوذاني و العوينات من ريغة لقبالة ذهبوا إلى الحُضنة الغربية و الشرقية .

3 ـ أولاد ولهة و لحمايد من ريغة الظهارة ، ذهبوا إلى أولاد دَرَّاج بالحُضنة

4 ـ أولاد صغير : ذُكروا في الوثائق التاريخية ببني ريغة ، لكن لا وجود لهم اليوم بها ولا نعلم إلى حد الأن أين ذهبوا ؟

5 ـ فرقة ٱيت بلقَّراس ( Ait Belgeuras ) من فصيلة ٱيت عبد السلام ( Ait Abdeslem ) بقَّنزات أيت يعلى بالقبائل الصُغرى أصلهم من بني ريغة ومنها آلألقاب التالية :

قَّريان ( Gueriane ) ، جرّادي ( Djeradi ) ، عبد العزيز ( Abdelaziz ) ، قَّرباس ( Guerbas ) ، رزقة ( Rezga )

6 ـ فرقة إواكتاف ( Iouaktaf ) بقَّنزات أيت يعلى بالقبائل الصُغرى أصلهم من بني ريغة ومنها آلألقاب التالية :

أكتوف ( Aktouf ) ، أكتوش ( Aktouche ) ، أكنون ( Aknoune ) ، عتو ( Attou ) ، مهني ( Mehani ) ، عطيف ( Atif ) ،عبد اللطيف ( Abdelatif ) ، صايشي ( Saichi ) ، بلاح ( Bellah ) ، بركان ( Berkane ) ، بلوصيف ( Beloucif ) ، بن سالم ( Bensalem ) ، دامي ( Dami ) ، بلبال ( Belbal )

7 ـ لقب أو عائلة شاوي ( Chaoui ) بٱيت أحمد أو يوسف بقَّنزات ٱيت يعلى بالقبائل الصُغرى أصلهم من بني ريغة .

8 ـ هناك أيضًا في فرقة الرْحَامين بالسَّاحل القَّبلي بالقبائل الصُغرى, عائلات أصلهم من بني ريغة .........

ويبقى إن شاء الله ، الباب مفتوح للبحث و إلى معرفة أرحام أخرى هنا وهناك ; لأنَّه مازال هناك الكثير من الكنوز التاريخية لم تُعرض على شبكة الأنترنات ، فعند عرضها و معرفة معلومات جديدة تخص قبيلتنا و منطقتنا فإننا لا نبخل على مُتتبعنا ..

إلى جانب الكُبت والمراجع المذكورة من قبل ; هناك أيضًا :

ـ كتاب بني يعلى لملود قايد
ـ الأرشيف الفرنسي لبلدية القرقور المُختلطة
ـ خرائط جُغرافية قديمة قَّيِمة تُبين فِرق وقبائل الشرق الجزائري.

و السلام عليكم.

والله أعلى وأعلم.

المطاعي
21-11-2014, 10:57
أين الإخوة : سفيان خوني ، ماسي ، السيناتور.....؟؟

وأين هي إجاباتكم .......؟؟